بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: أمر من الإمام المهديّ لكلّ الأنصار أن يقوموا بكتابة تاريخ البيان حين يقتبسون شيئاً منه حتى لا يقضوا على معجزة البيان من قبل الحدث ..

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 305205 أدوات الاقتباس نسخ النص

    أمر من الإمام المهديّ لكلّ الأنصار أن يقوموا بكتابة تاريخ البيان حين يقتبسون شيئاً منه حتى لا يقضوا على معجزة البيان من قبل الحدث ..

    12-03-2019 - 07:58 AM


    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - 11 - 1438 هـ
    25 - 07 - 2017 مـ
    07:51 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركـة الأصليّة للبيان ]
    https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?p=265664
    ________________


    أمر من الإمام المهديّ لكلّ الأنصار أن يقوموا بكتابة تاريخ البيان حين يقتبسون شيئاً منه حتى لا يقضوا على معجزة البيان من قبل الحدث ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رضوان الله اكبر مشاهدة المشاركة
    ((( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّـهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ )))

    اقتباس للإمام المهدي:
    ويا أمَّة الإسلام، إني الإمام المهدي أنادي بالبيعة لله للدفاع عن الأقصى، فمن أنصاري إلى الله يا قادات المسلمين ومُفتيي ديارهم وخطباء منابرهم وكافة الأمَّة الإسلاميّة نناديهم للبيعة لنُصرة الله والدفاع عن المسجد الأقصى، فوالله الذي لا إله غيره إني علمت من الله أنهم يريدون أن يُدمروا المسجد الأقصى بيت الله المُعظم وسبب طمعهم إلى فعل ذلك، وذلك لأنهم قد علموا ماذا سوف يكون ردة فعل قادات المسلمين ومُفتيي ديارهم. فلن يكون جهادهم في سبيل الله إلا قولهم: " نحن نستنكر اعتداء إسرائيل على المسجد الأقصىّ!!! والشعب الفلسطيني"!!! وذلك هو جهاد قادة العرب والمسلمين على مدار أكثر من ستين عاماً! ومن ثم يُبشرهم الإمام المهدي بمقت الله الأكبر، فليس الجهاد هو الاستنكار، فمن الذي أفتاكم بذلك أن الجهاد هو أن تستنكروا فقط ولا تأمرون بمعروف ولا تنهون عن المنكر؟ ولكني الإمام المهدي المنتظر أُبشر المستنكرين بالقول فقط بمقت الله وغضبه، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ (2) كَبُرَ مَقْتًا عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ (3) إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ (4)} صدق الله العظيم [الصف]
    ويا معشر قادات المسلمين ومفتيي ديارهم، والله الذي لا إله غيره لن يتحقق السلام مع الذين يفسدون في الأرض من اليهود وأنتم تدعونهم أنتم إلى السلام بل أعدوا لهم القوة واستعدوا للنفير للدفاع عن إخوانكم ودياركم ومقدساتكم، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ (60) وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (61) وَإِن يُرِيدُواْ أَن يَخْدَعُوكَ فَإِنَّ حَسْبَكَ اللّهُ هُوَ الَّذِيَ أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ (62) وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنفَقْتَ مَا فِي الأَرْضِ جَمِيعاً مَّا أَلَّفَتْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (63)} صدق الله العظيم [الأنفال]

    فحين تستعدون لقتالهم لمنع فسادهم فعند ذلك ينزل الله الرُعب في قلوبهم منكم فيزلزلهم ومن ثم يدعونكم هم إلى السلم وإن قاتلوكم يولون الأدبار ثم لا ينصرون، وأما حين تفعلون العكس فتدعونهم أنتم إلى السلم برغم اعتدائهم عليكم وسفك دماء إخوانكم المسلمين من أبناء الشعب الفلسطيني ثم تدعونهم إلى السلام فوالله الذي لا إله غيره لن يتحقق السلام وإنّ دعوتَكم لهم إلى السلام لن تزيدهم إلا عتواً ونفوراً وفساداً كبيراً وذلك لأنكم خالفتم أمر الله في شأن الذين يُشاقون الله ورسوله ويفسدون في الأرض، فلم يأمركم الله أن تدعونهم إلى السلام بل أمركم الله بإعلان الجهاد على المُفسدين في الأرض حتى يجنحوا هم إلى السلام ولكنكم تدعونهم إلى السلام أنتم وخالفتم أمر الله في مُحكم كتابه في قول الله تعالى:
    {فَلا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ} صدق الله العظيم [محمد:35]، فهنا أمركم الله بعدم دعوتهم إلى السلم؛ لأنكم إن دعوتموهم لن تزيدهم دعوتكم إلى السلم إلا عتواً ونفوراً وفساداً كبيراً؛ بل أمركم الله أن تكون ردة فعلكم الإعداد والاستعداد للجهاد لصد المُفسدين ووعدكم الله أن ينصركم عليهم نصرَ عزيزٍ مُقتدر، فهو معكم ومولاكم نعم المولى ونعم النصير.

    ولذلك فإني الإمام المهدي أدعو كافة قادات العرب خاصة والمسلمين عامة إلى اعلان الاستعداد والجاهزية القتالية و يعد كُل قائد مسلم عربي أو أعجمي ما استطاع من القوة العسكرية والعتاد القتالي، وكذلك أدعو كُل مسلم يمتلك السلاح إلى الاحتفاظ بسلاحه وتجهيزه وتنظيفه ليكون جاهزاً للقتال، فإن الدعوة إلى الجهاد في سبيل الله سوف تكون إلى جميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها خفافاً وثقالاً كُل من يستطيع حمل السلاح، وكذلك أدعو جميع المسلمين الذين لا يملكون السلاح إن استطاعوا أن يشتروه فليفعلوا، و أدعو جميع الحكومات الإسلاميّة العربية والأعجمية إلى عدم منع شعوبهم من أن يمتلكوا السلاح إلى أجل مسمى، ومن كان يملك سلاحه الشخصي فإنه مُحرم عليه أن يبيعه في هذه الظروف الراهنة إلا ما زاد عن سلاحه الشخصي فلا حرج عليه أن يبيعه لأخيه المسلم فلا تثريب عليه، وإنما استجيبوا لأمر خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأطيعوني ما استطعتم وخذوا أسلحتكم واستعدوا لدعوة النفير في سبيل الله للدفاع عن المسجد الأقصى وحُرمات المسلمين، وإن أبيتم فسوف يهدموا المسجد الأقصى ثم ينتصر الله منهم ومنكم فيظهر خليفته عليكم وأنتم صاغرون ببأس شديد وكان الله قوياً عزيزاً، و أذكركم يا معشر المسلمين بقول الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انفِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُم بِالْحَيَاةِ الدُّنيا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنيا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ (38) إِلاَّ تَنفِرُواْ يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلاَ تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ(39)} صدق الله العظيم [التوبة]

    وقال الله تعالى:
    {وَاتَّقُواْ فِتْنَةً لاَّ تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَآصَّةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ} صدق الله العظيم [الأنفال:25]

    اقتباس للإمام الحبيب:
    ونعلن التحدي لأعداء الله من قبل التمكين كوني الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني مستغنٍ بالله الواحد القهار نعم المولى ونعم النصير، وإن كان ناصر محمد اليماني مفترياً كذّاباً ولم يصطفِه الله المهديّ المنتظَر ناصر محمد فإن لعنة الله على الكاذبين. ولكني لا أخشى لعنة ربي كوني لم أنتحل شخصيّة المهديّ المنتظَر ناصر محمد ولكني أخشى على المسلمين أن يلعنهم الله مع الكافرين إلا من رحم ربي، فكيف السبيل لإنقاذ المسلمين الذين رضخت عقول كثيرٍ منهم لدعوة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ولم يتبعوا الحقّ من ربهم؟ وما كانت حجتهم إلا أن قالوا: "نودّ أن نتبع الإمام ناصر محمد اليماني ولكن نخشى أن لا يكون هو المهديّ المنتظَر". فمن ثم يقيم عليهم الحجّة المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول: فهل تنتظرون بعث المهديّ المنتظَر لتعبدوه من دون الله؟ فهل دعوتكم إلى عبادة غير الله وحده لا شريك له؟ سبحانه عمّا يشركون وتعالى علواً كبيراً.

    اقتباس للإمام الحبيب :
    فادخلوا في السلم كافةً واستعدوا لمكر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشيطان الأكبر من بعد إبليس الشيطان وقبيله، ألا وإنّ ترامب يريد هدم المسجد الأقصى، وما إسرائيل إلا جنود ترامب. ألا وإنّ الشيطان ترامب اليهوديّ يريد حرب الإسلام والمسلمين ومسح الإسلام والمسلمين من على وجه الأرض، ألا وإنّ الشيطان اليهوديّ ترامب يريد بناء دولةَ اليهود الكبرى من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي، ألا وإنّ الشيطان ترامب يريد أن يهدم مساجد الله ومن بعدها صوامع النصارى. وقال الله تعالى: {وَلَوْلا دَفْعُ اللهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ} صدق الله العظيم [الحج:40].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الْأَرْضُ} صدق الله العظيم [البقرة:251].

    ألا وإنّ اليهوديّ ترامب عدوٌّ للمسلمين والنصارى وعدوٌّ للشعب الأمريكي ووبالٌ وشرٌّ كبيرٌ على الشعب الأمريكي، ألا وإنّ ترامب عدوٌّ للبشر إلا من كان على شاكلته من شياطين البشر، ألا لعنة الله على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ألا وإنه يريد تسفير المسلمين من الشعب الأمريكي بسبب قراراته ضدّ الإسلام والمسلمين، ويخشى أن يثور عليه المسلمون من داخل الشعب الأمريكي.

    وحين ترون ما يفعل أيّ ملكٍ مسلمٍ أو رئيسٍ مسلمٍ سواء كان عربيّاً أم أجنبيّاً فيقول فقط:" نحن نستنكر ما يفعله ترامب"! ولا يصدّق استنكاره بالفعل فإن عليه لعنة الله وملائكته والناس أجمعين، وكبر مقتاً عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون.

    ألا وإنّ الإمام المهديّ قائدٌ عسكريٌّ متحرفٌ لقتالٍ بأكثر مما تعلّمه في الكلية الحربيّة؛ بل لدينا مكرٌ بالحقّ نستنبطه من أسرار الكتاب القرآن العظيم، وإنّا لصادقون ولسوف تعلمون، فلا بدّ أن ترسلوا معي الجيوش العربيّة والإسلاميّة ولن أعتديَ بها على كافرٍ لا يحاربنا في ديننا؛ بل سوف نقول له من أمرنا يسراً ونبرّ الكفّار الذين لا يحاربوننا في دين الإسلام ونقسط إليهم بالعدل.
    ملاحظة لحبيبي في الله العابد لنعيم رضوان الله أكبر من جنته أن يقتبس مع نسخ تاريخ البيان، وكذلك يتمّ تطبيق هذا الإشعار لكل الأنصار حين يقتبسون شيئاً من بيانات الإمام المهديّ أن يقوموا بنسخ أو كتابة تاريخ البيان.

    وفي ذلك حكمةٌ كبرى أحبتي في الله كون بيانات الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أخبار من قبل الحدث، ولكن حين تقتبسون بياناً أو شيئاً منه من غير تاريخٍ فهنا تقضوا على ( معجزة البيان من قبل الحدث ) خصوصاً البيانات ذات الأخبار من قبل حدوثها على الواقع الحقيقي.

    ويا أحبتي في الله، إنّ بيان القرآن بالقرآن فيه معجزات غيبيّة تساعد على تصديق الناس بهذا القرآن العظيم وتساعد على تصديق الإمام المهديّ الحقّ ناصر محمد، وشكر الله لكم وغفر لكم.

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
    __________

المواضيع المتشابهه

  1. الفهرسة الموضوعية لموسوعة بيانات الإمام المهدي
    بواسطة ابن مسعود في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 18-07-2019, 09:08 PM
  2. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 28-11-2014, 09:01 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •