بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 567
النتائج 61 إلى 62 من 62

الموضوع: ماهو الذي انزل على الملكين ببابل

  1. ترتيب المشاركة ورابطها: #61  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 292641   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,059

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيمن محمد مشاهدة المشاركة
    ياحُبك لإثارة الشُبهات ياعلي بِفهمك الخاص للآيات ! وكأنك عُقاب جارح أخر ! ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

    فأكمل الآية يارجل ولا تبترها :


    إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ
    صدق الله العظيم

    وهذه سورة الصف


    اقتباس المشاركة: 4015 من الموضوع: بيان الإمام المهدي إلى كافة قادة العرب والمسلمين..







    الإمام ناصر محمد اليماني
    18 - 06 - 1431 هـ
    01 - 06 - 2010 مـ
    12:02 صباحاً


    [ لمتابعة رابط المشاركـة الأصليّة للبيان ]
    https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?p=2917

    __________



    بيان الإمام المهديّ إلى كافة قادة العرب والمسلمين ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين، وسلام الله على أولياء الله الذين إن مكّنهم الله في الأرض أمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر، والسؤال الذي يطرح نفسه هو: فمن هم المسؤولون بين يدي الله عن الأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر؟ وسوف تجدون الجواب من الله في محكم الكتاب في قول الله تعالى:
    {وَلَيَنصُرَنَّ اللَّـهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّـهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴿٤٠الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّـهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ ﴿٤١﴾} صدق الله العظيم [الحج].

    فما دام قد تبيّنت لكم الفتوى من الله يا معشر الذين مكّنهم الله في الأرض من رؤساء وملوك المسلمين فإنّه سبحانه سوف يسألكم أنتم عن الأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر كونه قدر الله لكم أن مكّنكم في الأرض فجعلكم قادةً لأمّة الإسلام فحمّلكم الله مسؤولية الدّفاع عن المسلمين فإذا لم تأمروا بالمعروف ولم تنهوا عن المنكر فأنتم لم تنصروا الله، فمن يجيركم من الله؟ فهل اليهود وأولياؤهم المفسدون في الأرض هم أشدُّ رهبةً في صدوركم من الله؟ وقال الله تعالى:
    {فَاللَّـهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَوْهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ﴿١٣﴾ قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّـهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ ﴿١٤﴾ وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ وَيَتُوبُ اللَّـهُ عَلَىٰ مَن يَشَاءُ وَاللَّـهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴿١٥﴾ أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تُتْرَكُوا وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّـهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنكُمْ وَلَمْ يَتَّخِذُوا مِن دُونِ اللَّـهِ وَلَا رَسُولِهِ وَلَا الْمُؤْمِنِينَ وَلِيجَةً ۚ وَاللَّـهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ﴿١٦﴾} صدق الله العظيم [التوبة].

    ويا قادة المسلمين المسؤولين بين يدي ربّ العالمين، تذكّروا ما هو جوابكم إلى ربّكم وما هي حجّتكم وما هو عذركم، فهل رضيتم بالحياة الدنيا فحرصتم على مناصبكم لعلكم تخلدون فيها؟ ولكنكم تعلمون أنّ الموت سيدرككم ولو كنتم في بروجٍ مشيّدة، فهل تذكّرتم من بعد الموت بأي وجهٍ تلاقون ربّكم؟ فهل بوجوهٍ مسودّةٍ كأنّما أغشيت قطعاً من اللّيل مظلماً؟ أم لن يخزيكم الله فيجعل وجوهكم تشرق بالنّور فيسعى نوركم بين أيديكم؟ فيا عجبي الشديد من أمركم يا قادة المسلمين فما أحقر ما رضيتم به ولن يغني عنكم مُلككم وسلطانكم من الله شيئاً. وقال الله تعالى:
    {وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيَهْ ﴿٢٥﴾ وَلَمْ أَدْرِ مَا حِسَابِيَهْ ﴿٢٦﴾ يَا لَيْتَهَا كَانَتِ الْقَاضِيَةَ ﴿٢٧﴾ مَا أَغْنَىٰ عَنِّي مَالِيَهْ ﴿٢٨هَلَكَ عَنِّي سُلْطَانِيَهْ ﴿٢٩﴾ خُذُوهُ فَغُلُّوهُ ﴿٣٠﴾ ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ ﴿٣١﴾ ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ ﴿٣٢﴾ إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّـهِ الْعَظِيمِ ﴿٣٣﴾ وَلَا يَحُضُّ عَلَىٰ طَعَامِ الْمِسْكِينِ ﴿٣٤﴾ فَلَيْسَ لَهُ الْيَوْمَ هَاهُنَا حَمِيمٌ ﴿٣٥﴾ وَلَا طَعَامٌ إِلَّا مِنْ غِسْلِينٍ ﴿٣٦﴾ لَّا يَأْكُلُهُ إِلَّا الْخَاطِئُونَ ﴿٣٧﴾} صدق الله العظيم [الحاقة].

    فماذا تريدون بالمال والمُلك والسُلطان؟ فبئس ما رضيتم به وبئس ما حرصتم عليه، فوالله إنّ المال والمُلك والسلطان لن يغنوا عنكم من عذاب الله شيئاً، أفلا تتخيلون كيف حالكم حين تسمعون الحُكْمَ من الله على الذين مكّنهم الله في الأرض ولم يأمروا بالمعروف ولم ينهوا عن المُنكر، فكيف حالهم يوم يسمعون حكم الله عليهم بالسجن الخالد إلى ما لا نهاية؟ ولكن فهل سجن الله فيه ظِلٌّ وفيه مراوح ومكيفات؟ إذاً لكان الأمر هيناً؛ بل سجن الله نارٌ مؤصدةٌ في عمدٍ ممددةٍ بالجحيم كلما خبت زادهم سعيراً، فتخيلوا عذاب الحريق، فهل في قلوبكم صبرٌ عليه؟ ولا تظنوها كناركم التي تطبخون عليها طعامكم بل نار وقودها الحجارة، فتصوّروا كيف سيكون عذاب نارٍ وقودها الحجارة، أم أنّكم لا تصدقون كلام الله؟ أفلا تتقون؟ فإلى متى سيكون جهادكم هو فقط الاستنكار يا قوم إلى متى إلى متى إلى متى؟ فوالله إن الاستنكار فقط لن يجيركم من عذاب الله، وما يزيدكم في نَفْسِ الله إلا مقتاً لأنه قولٌ من غير فعلٍ على الواقع الحقيقي. وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ ﴿٢﴾ كَبُرَ مَقْتًا عِندَ اللَّـهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ ﴿٣﴾ إِنَّ اللَّـهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [الصف].

    أم أنّكم لا تعلمون ما يقصد الله بقوله:
    { لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ }؟ وذلك هو قولكم: "نحن نستنكر ما يفعل المجرمون المفسدون في الأرض بإخواننا المُسلمين" وحسبكم ذلك! فمن ذا الذي أفتاكم أنّ ذلك هو الجهاد؟ ولذلك فلن تنالوا حُبّ الله ونعيم رضوانه. ولذلك قال الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنيَانٌ مَّرْصُوصٌ}.

    وقال الله تعالى:
    {إِنَّ اللَّـهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ اللَّـهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ﴿٣٨﴾ أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّـهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ ﴿٣٩﴾ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِم بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّـهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّـهِ النّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّـهِ كَثِيرًا وَلَيَنصُرَنَّ اللَّـهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّـهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴿٤٠﴾ الَّذِينَ إِنْ مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّـهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ ﴿٤١﴾} [الحج].

    {وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ}
    صدق الله العظيم [الروم:47].

    اللهم انصر من حماس رجالاً حول الأقصى ودافع عنهم واحفظهم وامنعهم برحمتك يا أرحم الراحمين، اللهم واخذل من خذل حماس والعنه لعناً كبيراً، فما أجْبَنِكُمْ يا قادة العرب والمسلمين قتلتم أمّتكم وأذللتم المسلمين وجعلتم العزّة لأولياء الطاغوت والذلّة لكم وللمؤمنين، قاتلكم الله.. فمن يجيركم من بأس الله الشديد؟ ألا والله لو كنت مكان أحدكم لسعيت إلى قتال الذين يفسدون في الأرض المباركة وعَلوا عُلوّاً كبيراً وأنتم تعلمون. ويا علماء أمّة الإسلام فهل رضيتم بالحياة الدنيا كمثل ولاة أموركم فكنتم لهم تبعاً؟ فوالله لن يغنوا عنكم من الله شيئاً.

    ومضى على الإمام المهديّ ستّ سنوات وهو يدعوكم إلى العزّة وإقامة الخلافة العالميّة في الأرض فأبيتم إلّا الذلّ لأنّكم رضيتم بالحياة الدنيا فمسّكم الوهن فلم تستجيبوا لما يُحييكم لأنّ قلوبكم أنتم وقادتكم ميتة من حُبّ الله والاشتياق إلى لقاء الله ولذلك فلن تتمنوا الموت أبداً، فلو كنتم تحبّون الله فتتمنوا لقاء الله لتمنيتم الموت إن كنتم صادقين إلا في حالةٍ واحدةٍ فقط هو لو لم يتحقق هدفكم في إعلاء كلمة الله في العالمين فأردتم البقاء من أجل الله فقد أصبحت حياتكم ومماتكم لله لو كنتم صادقين. ويا قوم لقد نفد الصبر في قلب المهديّ المنتظَر وضاق الصدر من عدم الأمر بالمعروف والنّهي عن المُنكر في عصر فساد بني إسرائيل الآخر، فإلى متى الانتظار للتصديق لنظهر لكم عند البيت العتيق للمُبايعة على الأمر بالمعروف والنّهي عن المُنكر لرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان حتى تمتلئ الأرض عدلاً كما مُلئت جوراً وظُلماً من أعدائكم ومنكم لأنكم لا تحكمون بما أنزل الله فتطبقون حدود الله على الظالمين ولذلك ظلمتم أنفسكم وظلمتم أمّتكم؟

    ويا معشر المسلمين عامةً، كونوا شُهداء على أنفسكم وعلى علمائكم أني أدعوكم إلى كتاب الله لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، فنوحّد صفّكم من بعد تفرقكم إلى شيعٍ وأحزابٍ وذهبت ريحكم ففشلتم كما هو حالكم اليوم الذلّة لكم والعزّة لأعدائكم وذلك لأنكم هجرتم كتاب الله القرآن العظيم فاتّبعتم ما يخالف لمحكم كتاب الله وتحسبون أنكم مهتدون. ولربّما يودّ أحد علمائكم أنْ يقاطعني فيقول: "لا تَفترِ علينا يا ناصر محمد اليماني، فنحن معتصمون بكتاب الله وبسُنّة محمد رسول الله الحقّ". ثم يردّ عليه الإمام ناصر محمد اليماني وأقول: بل معتصمون بما جاء من عند الطاغوت على لسان أوليائه من شياطين البشر الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكُفر حتى ردّوكم من بعد إيمانكم كافرين، ولو لم تكونوا كافرين بما أُنزل على محمد - صلّى الله عليه وآله وسلّم - إذاً لأجبتم دعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم الذي جعله الله الحجّةَ لعلمائكم عليكم والحجّةَ لكم على عُلمائكم إنْ كنتم مؤمنين، فقد نفد الصبر وطال الانتظار فلا تظنّوا أنّ الله مخلف وعده، فاتقوا فتنة لا تصيبنّ الذين ظلموا منكم خاصّة، واعلموا أنّ الله لشديد العقاب. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِندَ اللَّـهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ ﴿٢٢﴾ وَلَوْ عَلِمَ اللَّـهُ فِيهِمْ خَيْرًا لَّأَسْمَعَهُمْ وَلَوْ أَسْمَعَهُمْ لَتَوَلَّوا وَّهُم مُّعْرِضُونَ ﴿٢٣﴾ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّـهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ﴿٢٤﴾ وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴿٢٥
    ﴾}
    [الأنفال].

    وقال الله تعالى:
    {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً} [الفرقان:30]، وكذلك الإمام المهديّ يشكو إلى الله ما شكاه إليه جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وأقول: {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً}.

    فها أنا الإمام المهديّ أدعوهم إلى الرجوع إلى كتاب الله وسُنّة رسوله الحقّ إلا ما خالف منها لمحكم القرآن فأعرضوا واعتصموا بما خالف لمحكم كتاب الله، ويحسبون أنهم مهتدون! وهم ليسوا على شيء حتى يقيموا هذا القرآن العظيم الذي اتخذتموه مهجوراً، فلا تظنّوا أنّ الله مخلف وعده، وأقسم بربّ العالمين إذا لم تستجيبوا لما يُحيي قلوبكم لَيظهرَني الله عليكم وعلى عدوّكم وأنتم وهم صاغرون بآيةٍ من السماء تظلُّ أعناقكم من هولها لخليفته خاضعةً.

    وسلامٌ على المرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.

    ____________


    اقتباس المشاركة: 286912 من الموضوع: الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه ..



    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - رمضان - 1439 هـ
    16 - 05 - 2018 مـ
    11:03 صباحاً
    يوم الأربعاء وبحسب التقويم الرسمي الإلكتروني لأمّ القرى
    خلافاً عن إعلان المملكة العربية السعودية بدء شهر رمضان
    ــــــــــــــــــــــــ



    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، قال الله تعالى:
    {مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ ۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ﴿٨٠﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴿١٨٣﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    وقال الله تعالى:
    {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    وقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [لَا تَصُومُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلَالَ، وَلَا تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوُا الْهِلَالَ].

    وقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [إذا رأيتم الهلال فصوموا وإذا رأيتموه فأفطروا]، وذلك تصديق لقول الله تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    وإني الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أُفتي بالحقّ أنّ الذين يعلنون أوّل صيام شهر رمضان من قبل أن يشهدوا هلال شهره من قِبَلِ لجان تحري هلال رمضان فأولئك خالفوا أمر الله في محكم كتابه القرآن العظيم وخالفوا أمر محمدٍ رسول الله في أحاديث السّنة النبويّة الحقّ التي تتفق مع أمر الله في محكم كتابه ولا تخالفه شيئاً.

    وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً أنّ من خالف أمرَ الله ورسوله فقد عصى الله ورسوله، ولن يتقبل الله صيام من خالف أمر الله ورسوله، ولا ينبغي للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أن يتّبع أهواءكم يا من تعلنون غرّة صيام رمضان من قبلِ أن تروا هلال رمضان، قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين!

    ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار في مختلف الأقطار كلّ من سمع في دولته أنها ثبتت لديهم رؤية هلال رمضان شرعاً من بعد غروب شمس تلك الدولة فليصمه، وإن كانت لجان تحري الهلال كاذبة فعليهم كذبهم ويتقبل الله صيامكم، وأما أن تتبعوا الذين يعلنون أنّ غرّة شهر رمضان الشرعيّة اليوم الفلاني وهم لم يروا الهلال فتصوموا بحسب فتواهم الباطلة رجماً بالغيب فأقول: لا وألف لا، فلن أرضى أن تخالفوا أمر الله في محكم كتابه القرآن العظيم، ولن أرضى أن تخالفوا أمر رسول الله في الأحاديث الحقّ في سنّة محمدٍ رسول الله الحقّ التي نطق بها لسانه عليه الصلاة والسلام الذي لا ينطق عن الهوى في دين الله من عند نفسه، ولا ينبغي للأحاديث الحقّ أن تخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنين، فلا تخالفوا أمر الله ورسوله ولا تضلّوا مع المُضلّين لأنفسهم والمُضلّين لأمّتهم.

    وها هو الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ليعلم علم اليقين العلمي بحسب غُرَرِ الإدراك أنّ هلال شعبان دخل في المحاق فجر الإثنين وبدأ بالميلاد صباح الإثنين وهو في حالة إدراكٍ بتاريخ وتوقيت مركز الأرض والعالَم وقبلة الأمم مكة المكرمة بساعة أوّل بيتٍ وُضع للناس؛ المسجد الحرام بيت الله المُعظّم، وأنّ غرّة رمضان الشرعيّة بحساب رؤية الأهلّة رأي العين بعد غروب الشمس كما كان الذين من قبلكم في الأمم، فكان من المفروض أن تروها بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثلاثاء شرعاً وبالعين المجردة، ولكني أعلمُ علمَ اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فوُلد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال، وذلك شرطٌ من أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني، فتجدون ليلة البدر الأولى تبلغ بدر التمام فجر الإثنين بتوقيت مكة المكرمة، وأمّا ليلة البدر الثانية فبعد غروب شمس الإثنين ليلة الثلاثاء كون قمر الإبدار بالعيان ليلتين.

    ومنكم من تُضلّه التلسكوبات، فقد يرى قَرني الهلال بعكس ما يراه على الواقع، أو يرى هلال كوكبٍ آخر فيظنّ أنه الهلال، وإنما هذا بسبب التلسكوب المكبّر للكواكب، إلا أن تكون لديه خبرة في رصد الأهلّة.

    وبرغم أني طيلة عشر سنواتٍ لم أستخدم التلسكوب إلا في عام 1438 كوني دائماً أرى أهلّة الإدراك في منامي، وأردت أن أراها على الواقع الحقيقي فتمّ ذلك فجر الإثنين في غرّة رجب لعام 1438 بحسب الإدراك وكان قرني الهلال إلى الأعلى رأي العين وكذلك في التلسكوب لم يغيّر قرني الهلال، كون قرون هلال رجب لعام 1438 كانت إلى الأعلى أي قروناً سماويّة تماماً، ولذلك لم يغيّر اتجاهها التلسكوب كوني كنت أرى هلال رجب على الواقع في نفس اللحظة بالعين المجردة فأراهن إلى الأعلى وأنظر كذلك في التلسكوب فأراهن بنفس الوضعية، ولكن حين يكون قرني الهلال مائلة سماوي جنوبي كمثل هلال شعبان المنصرم لعامكم هذا 1439 فمن ينظر إليه بالعين المجردة يراه بالحقّ على الواقع الحقيقي جنوبي سماوي، أي أن قرني الهلال مائلة إلى الجنوب السماوي على الواقع الحقيقي، ولكن حين أنظر إليه عبر التلسكوب فأرى قرني الهلال مائلةً إلى الشمال السماوي غير أن التلسكوب لا يغير اتجاه قرني الهلال القمريّ إذا كان قرنيه إلى الأعلى أي متجهان نحو السماء تماماً.

    واعلموا علم اليقين أنّ قرون الشهر الجديد تختلف عن قرون الشهر الذي قبله منذ أن خلق الله السماوات والأرض، وتلك الحكمة الربانيّة من ذلك حتى يتبيّن لكم قرون هلال الشهر الجديد أنها تأتي مختلفة عن قرون هلال آخر الشهر القديم الذي من قبله، وذلك ليتبيّن لمن شاء الله أن يرى هلال الشهر بالفجر وهو في حالة إدراكٍ بالفجر في أفق أيّ دولةٍ.

    وبالنسبة لهلال رمضان لعامكم هذا 1439 دخل في المحاق فجر الإثنين بعد غروب شمس الأحد وأعي ما أقول تماماً، ولذلك تعتبر ليلة البدر الأولى ليلة الإثنين وليلة الثلاثاء بعد غروب شمس الإثنين للناظرين الى القمر البدر من كافة البشر على وجه الأرض وكلّ حسب أفقه الشرقي وأما ليلة البدر الأولى فكلّ على حسب أفقه الغربي بالفجر، إن كنتم تؤمنون بقول الله تعالى:
    {كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢﴾ وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣﴾ وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤﴾ إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥﴾ نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ ﴿٣٧﴾} صدق الله العظيم [المدثر].

    والحمد لله أنّ أغلب البشر لا ينامون في ليالي رمضان، والمقصود من النذير للبشر هو كيف يكتمل البدر قبل ليلة النصف من الشهر بعدّة ليالٍ؟ والجواب لأولي الألباب: ذلك كون الشمس أدركت القمر فوُلد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال، أي قد مضى عليه ليلتان أو ثلاثٌ حسب نوع الإدراكات من أكبرٍ إلى أكبرٍ، وذلك هو السبب الحقيقي بالحقّ على الواقع الحقيقي في سرّ انتفاخ الأهلّة. تصديقاً لحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وأسلّم تسليماً قال:
    [من اقتراب الساعة أن يرى الهلال قَبَلاً، فيقال: لليلتين أو ثلاث]، كما سوف ترون هلال رمضان لعامكم هذا 1439 منتفخاً رغم أنها أول ليلة يرونه في العالمين! فما سبب انتفاخه؟ فمن ثم يجيب عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول مراراً وتكراراً:

    ( ذلكم بسبب أنّ الشمس أدركت القمر فوُلد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال )

    ذلكم مما علّمني ربّي ولعنة الله على ناصر محمد اليماني إن كان من الكاذبين أو لعنة الله على من أبى واستكبر من بعد ما تبيّن له الحقّ من ربّه فأبى البيعة والإتّباع للحقّ، فهل يكره الحقّ من الله إلا كلّ شيطانٍ رجيمٍ؟ ربّ اغفر وارحم واحكم بيننا بالراجفة تقع على ألدّ أعداء الله ورسله فتصيب بعذابها من تشاء وتصرفه عمّن تشاء، اللهم واغفر وارحم المسلمين المظلومين في العالمين يا من وسعت كل شيءٍ رحمةً وعلماً، واهدِ الضالين الذين لا يعلمون والذين لو علموا الحقّ من ربهم لاتّبعوه، ووعدك الحقّ وأنت أرحم الراحمين.

    ويا أيها الملعون دونالد ترامب من أكبر شياطين البشر ومن كان على شاكلتك من الصهاينة أمثالك، أين المفر فلن تجد لك من دون الله ولياً ولا نصيراً؟ ويعذّبكم الله حين يشاء، فلله الأمر من قبل ومن بعد، ورجوت من ربي أن يكون عاجلاً يا من أعلنتَ القدس الشريف عاصمة أعداء الله من اليهود.

    ويا معشر ملوك وقادة المسلمين العرب والعجم، سبق وأن أخبرناكم عن المخطط الصهيوني العالميّ وأن تستعدوا للنفير العام للدفاع عن أنفسكم وأرضكم وشعوبكم، وأعلنوا بيعتكم للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، وقولوا: "بايعناك لله ربّ العالمين وجيوشنا جنودك يا خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليماني فما أحوجنا في هذا الزمان للمهديّ المنتظَر، فكن المهديّ المنتظَر أو لا تكن ولكن فهل تنزع ملك كلَّ مَلِكٍ أو أميرٍ أو رئيسٍ بايَعك من قبل آية العذاب الأليم؟"، فمن ثمّ يردّ المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني على كافة قادات البشر أجمعين وأقول: عهداً بالله لن أنزع مُلك كافرٍ بايع المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني لتحقيق السلام العالمي بين شعوب البشر ونفي الإرهاب وتحقيق التعايش السلمي بين المسلم والكافر ورفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان؛ فلا إكراه في دين الله، وأدعو كافة عبيد الله إلى عبادة الربّ المعبود الله وحده لا شريك له الذي أعبده مخلصاً له ديني، وإن أبيتم فأقول لكم ما أمرني الله ورسوله أن نقوله لكم في قول الله تعالى:
    {قُلِ اللَّـهَ أَعْبُدُ مُخْلِصًا لَّهُ دِينِي ﴿١٤﴾ فَاعْبُدُوا مَا شِئْتُم مِّن دُونِهِ ۗ قُلْ إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۗ أَلَا ذَٰلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ﴿١٥﴾ لَهُم مِّن فَوْقِهِمْ ظُلَلٌ مِّنَ النَّارِ وَمِن تَحْتِهِمْ ظُلَلٌ ۚ ذَٰلِكَ يُخَوِّفُ اللَّـهُ بِهِ عِبَادَهُ ۚ يَا عِبَادِ فَاتَّقُونِ ﴿١٦﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    ويا عبد الملك الحوثي الذي يزعم أنه قتل علي عبد الله صالح، فاسمع ما أقول:
    أقسم بالله العظيم من يحيي العظام وهي رميم أني لن أصدقكم وقنوات العالمين الإخباريّة وأكذّب الله سبحانه وتعالى؛ بل الزعيم علي عبد الله صالح حيٌّ يرزق، وإنّ الله بالغٌ أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون.

    وأقول يا عفاش الخفاش، إلى متى ستظل مختبئاً كالخفاش وشعبك يبكي عليك وأنت حيٌّ ترزق؟ كونه تبيّن لهم لكم ظلمك الأحزابُ ويسندون إليك الخراب، وإنهم لكاذبون؛ الإصلاحيّون والحوثيّون الذين كانوا يسندون إليك فشل حكوماتهم الظالمة، وصار الشعب اليماني يتمنى الظلم الأدنى وهو عودة علي عبد الله صالح كونه لا مجال للمقارنة بين ظلم الظلمة من الإصلاحيين والحوثيين وقليل منهم الصالحون، ولا خير في الأحزاب ضُلّالاً يضربون رقاب بعضهم البعض والعدو الصهيوني يقتل الشعب الفلسطيني الأعزل من السلاح، ولكن مُسعر الحرب الزعيم قائد حركة الجهاد الإسلامي بالحقّ خالد مشعل ومن تبعهم من الشعب الفلسطيني لهم لبالمرصاد بإذن الواحد الأحد، اللهم انصرهم على عدوّك وعدوّهم من الصهاينة.

    وآهٍ لو كانت لنا حدودٌ مع تل أبيب لرأيتم ماذا سيفعل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وكافة الأنصار من مختلف الأقطار أسود الغابة الذين نوّر الله قلوبهم بالبيان الحقّ لكتابه؛ إذاً لما انتظرتُ للراجفة ولا لكوكب سقر ولا الصواعق والغرق ولا لشظايا جبالٍ من بَرَدٍ، فلي قلبٌ حيٌّ وليس بميتٍ.

    فاتقوا الله يا أيها الملك محمد بن سلمان وأوقف الحرب على اليمن لتضميد الجراح فيما بين المسلمين، وادعوا قادات المسلمين العرب والعجم حتى روحاني إيران وانسوا العداوة والبغضاء بينكم وكونوا صفاً واحداً ضدّ عدوّ الله وعدوّكم الذين يريدون هدم بيت الله المعظم المسجد الأقصى ويريدون طرد كافة الشعب الفلسطيني وهدم ديارهم ومقدسات المسلمين والنصارى المسيحيين؛ النصارى الأقرب إلى المؤمنين الكارهين لسياسة يهود صهيون شياطين البشر. ونستوصيكم بالنصارى خيراً الذين تجدونهم كارهين سياسة الصهاينة بقيادة شيطان البشر دونالد ترامب، ولسوف يعلم وأولياؤه من شياطين البشر أنّ الله شديد العقاب وأنّ الله أسرع مكراً وهو خير الماكرين بالحقّ ووعده الحقّ وهو أرحم الراحمين.

    ويا معشر أنصارنا في فلسطين خفافاً وثقالاً شباباً وشيبا فلتنضموا أجمعين إلى غزة جبهة القتال بالحقّ وليس جبهات العويل كالمظاهرات التي لا تسمن ولا تغني من جوعٍ، ودافعوا عن أنفسكم يا معشر الشعب الفلسطيني.

    ويا محمود عباس كن على قد المسؤولية ولا تكن من الذين يقولون ما لا يفعلون، فالكلام وحده من غير فعلٍ مقتٌ عند الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {سَبَّحَ لِلَّـهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۖ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿١﴾ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ ﴿٢﴾ كَبُرَ مَقْتًا عِندَ اللَّـهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ ﴿٣﴾ إِنَّ اللَّـهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [الصف].

    فيا للعار فلا ينفع الاستنكار يا قادة العرب والعجم المسلمين والنصارى فكونوا يداً واحدةً ضدّ عدوّ الله وعدوّكم، ما لم فسوف يظهرني الله عليكم في ليلةٍ ويعذّبكم عذاباً أليماً ويهلك عدوّ الله وعدوّكم، فاستجيبوا لله لما يحيي قلوبكم البيان الحقّ للقرآن العظيم، ولئن انسحب الصهاينة إلى حدود ثمانية وأربعين فذروهم فلا عدوان إلا على الظالمين المعتدين، وإني المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني أدعو لتحقيق السلام العالمي بين شعوب البشر وإلى التعايش السلمي بين المسلم والكافر ونفي التطرف والإرهاب ولكني لا أقول لمن يدافع عن أرضه ومقدساته وعرضه إنك إرهابيٌّ؛ بل الإرهابيّون المفسدون في الأرض الذين يعتدون على أرض وديار المسلمين أو ديار الكافرين الذين لم يحاربوهم في دينهم، فالتزموا بأمر الله تعالى:
    {وَقَاتِلُوا فِي سَبِيل اللَّه الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلَا تَعْتَدُوا إنَّ اللَّه لَا يُحِبّ الْمُعْتَدِينَ} صدق الله العظيم [البقرة:190].

    فبلّغوا بياني هذا يا معشر الأنصار عبر الإنترنت العالميّة ولا تخافوا في الله لومة لائم ما استطعتم، وحسبنا الله ونعم الوكيل، نِعْمَ المولى ونِعم النصير، وإلى الله ترجع الأمور، يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ___________

    [ لقراءة البيان من الموسوعة ]
    https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=34847

  2. ترتيب المشاركة ورابطها: #62  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 292648   تعيين كل النص
    غانم غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2015
    المشاركات
    330

    افتراضي

    بارك الله فيكما يا أخ أيمن وعاصم وتدبركما يشع منه نور العلم والحكمة ورغم ذلك لا يستطيع أي أحد أن يجزم بشيئ وسيبقى باب التدبر مفتوحا إلى أن يحسم الامام بتبيين كلمة الفصل التي ليس بعدها اجتهاد، وإلى أخي أيمن إنما أنزل القرآن للتدبر وليس للحفظ بدون فهم وكذلك بيان القرآن لن ينفعنا بشيئ إلا إذا تدبرناه وعقلناه فهذا هو المطلوب من أولي الألباب الذين يتفكرون ولن نرزق الفهم الصحيح إلا إذا اجتهدنا في طلبه فمن بذل مجهوده في التفكر والتدبر والبحث والسؤال فإن الله سيهديه سبيل الحق. كما أن التدبر لا يمنع من النشر فلكل وقته.
    إن سليمان عليه السلام نبي حكيم وعليم وقصته تثبت أنه كان جادا حاسما في أموره وليس متهاونا في شيئ، يتجلى ذلك مثلا في التنظيم القوي لجيشه فيشرف هو بنفسه على تسوية الصفوف ومراقبة الجنود واحدا واحدا ولا يضع أحدا على منصب إلا بعد اختباره ولا يكلف أحدا بمهمة إلا إذا علم أنه يصلح لها
    ومن رأى منه مخالفة ولو كان غيابا فإنه يقرر معاقبته أو تعذيبه إلا من كان لديه عذر مبين كغيبة الهدهد عن فرقة الطيور لكنه في نفس الوقت عادل فلا يعاقب من غير سبب ولا يحكم على أحد بالضن ولا يستمع من طرف دون الاستماع إلى الخصم الآخر كما في قضية الحرث وكبعث الكتاب إلى ملكة سبأ يدعوهم إلى الاسلام فلم يقم بغزوهم لمجرد سماعه خبر عبادتهم للشمس بل عزم على التأكد بنفسه حتى لا يظلمهم.. إذن فهو جاد في أمره وعادل في حكمه ومن كانت هذه صفاته فلن يضم إلى مجلس شوراه إلا من كان فعلا صالحا للشورى بالحق ولن يتساهل في قضية خطيرة كاحضار العرش فيكلف من قد لا تتوفر فيه المؤهلات ومنها القوة والأمانة! بالإضافة إلى أنه ذو علم وفطنة وحكمة وتتجلى فطنته في قضية تنكير العرش وفي بناء الصرح.. إذن فلا يعقل أنه لم يفطن إلى سبب نزول جبريل، فهو قد علم أن وراء ذلك سر لكن ماذا كان تعقيبه هو بنفسه على الحادثة؟ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ ۖ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ
    وحسب تدبري للبيان الذي أرفقت في الاسفل مقتبسا منه فإن السبب هو لتمييز
    المعجزة عن السحر من أجل تثبيت إيمان ملكة سبأ وقومها برؤية معجزة إلهية وعدم الوقوع في فتنة الشك فيضنوا أن سليمان إنما أحضر العرش بالسحر وباستخدام الجن فيصدهم ذلك عن الايمان لو أحضره عفريت الجن، ولأن إحضار العرش يحتاج إلى قوة وإلى سرعة وكذلك القدرة على التسلل الى القصر الملكي المحصن دون لفت انظار الحرس.. كل هذا لن يستطيعه لا الانس ولا الطير، إذن فكان الجن هم من لديهم امكانية حمله والحضور به سريعا والتخفي عن اعين الحرس فمن المنطقي إذن أن يرشح العفريت نفسه. لكن الله أراد تثبيت ملكة سبأ وقومها على الايمان فتم تكليف جبريل عليه السلام بتلك المهمة من أجل أن يتيقنوا من أن العرش تم احضاره بمعجزة إلهية فيزدادوا إيمانا، وهذا هو ما فطن إليه سليمان وفطن كذلك إلى أن احضاره بتلك السرعة العالية هو ابتلاء ومن ثم أدرك أنه يجب عليه استغلال الوقت الطويل المتبقي لكي يزيل شبهة السحر حتى لا يفتن قوم سبأ عن الايمان فأمر بتنكير العرش وهذه العملية تطلبت وقتا لم يكن ليستطيع إتمامها لو احضره العفريت رغم سرعته بخلاف سرعة جبريل قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ وقد اهتدت ونجح سليمان في حيلة تنكير العرش مما جعلهم يتأكدون بعدها بأنها حقا معجزة إلهية ولم تصدهم شبهة السحر لو أن الاحضار كان قد تم على يد العفريت أو لو أنه لم يقم بتنكير العرش.
    والله أعلم.
    واعلموا أنّ الله هدى ملكة سبأ العُظمى اليمانيّة بحكمة عقلِ طيرٍ؛ ذلكم طائر الهدهد الحكيم رسول نبيّ الله سليمان عليه الصلاة والسلام إلى مملكة سبأ اليمانيّة، واعلموا أنّ الله هدى الشعب اليماني السبأيّ ذي القوة والبأس الشديد بحكمة استخدام عقل امرأةٍ؛ ملكة سبأ الحكيمة، فهدت قومها أجمعين بالعقل والحكمة فجعلتهم يُسلمون أجمعين برسالةٍ فقط، ولذلك لم يسافروا إلى نبيّ الله سليمان إلا وقد آمنوا أجمعون وكفروا بعبادتهم للشمس وأسلموا لله ربّ العالمين، حتى إذا عاد طائر الهدهد بالخبر أنّ اليمانيّين وملكتهم أسلموا جميعاً لله ربّ العالمين وحده لا شريك له. ولذلك أراد نبيّ الله سليمان عليه الصلاة والسلام أن يختبر حقيقة ما رجع به من الخبر طائرُ الهدهد أنهم وملكتهم أسلموا جميعاً لله ربّ العالمين، ولذلك أراد نبيّ الله سليمان أن يختبر إسلامهم لربهم ولذلك بعد أن جاءه طائر الهدهد بالخبر فمن ثم نادى نبيّ الله سليمان إلى اجتماع مجلس الشورى من الإنس والجنّ والطير. وقال الله تعالى:
    {وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ عِلْمًا ۖ وَقَالَا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي فَضَّلَنَا عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّنْ عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ (15) وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ (16) وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ وَالطَّيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ (17) حَتَّىٰ إِذَا أَتَوْا عَلَىٰ وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (18) فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِّن قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ (19) وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لَا أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ (20) لَأُعَذِّبَنَّهُ عَذَابًا شَدِيدًا أَوْ لَأَذْبَحَنَّهُ أَوْ لَيَأْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ (21) فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سَبَإٍ بِنَبَإٍ يَقِينٍ (22)إِنِّي وَجَدتُّ امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ وَأُوتِيَتْ مِن كُلِّ شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ (23) وَجَدتُّهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشَّمْسِ مِن دُونِ اللَّهِ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ (24) أَلَّا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا تُعْلِنُونَ (25) اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ۩ (26) ۞ قَالَ سَنَنظُرُ أَصَدَقْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْكَاذِبِينَ (27) اذْهَب بِّكِتَابِي هَٰذَا فَأَلْقِهْ إِلَيْهِمْ ثُمَّ تَوَلَّ عَنْهُمْ فَانظُرْ مَاذَا يَرْجِعُونَ (28) قَالَتْ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ إِنِّي أُلْقِيَ إِلَيَّ كِتَابٌ كَرِيمٌ (29) إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ (30) أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (31) قَالَتْ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَفْتُونِي فِي أَمْرِي مَا كُنتُ قَاطِعَةً أَمْرًا حَتَّىٰ تَشْهَدُونِ (32) قَالُوا نَحْنُ أُولُو قُوَّةٍ وَأُولُو بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالْأَمْرُ إِلَيْكِ فَانظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ (33) قَالَتْ إِنَّ الْمُلُوكَ إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزَّةَ أَهْلِهَا أَذِلَّةً ۖ وَكَذَٰلِكَ يَفْعَلُونَ (34) وَإِنِّي مُرْسِلَةٌ إِلَيْهِم بِهَدِيَّةٍ فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ (35)فَلَمَّا جَاءَ سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدُّونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللَّهُ خَيْرٌ مِّمَّا آتَاكُم بَلْ أَنتُم بِهَدِيَّتِكُمْ تَفْرَحُونَ (36) ارْجِعْ إِلَيْهِمْ فَلَنَأْتِيَنَّهُم بِجُنُودٍ لَّا قِبَلَ لَهُم بِهَا وَلَنُخْرِجَنَّهُم مِّنْهَا أَذِلَّةً وَهُمْ صَاغِرُونَ (37) قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (38) قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ ۖ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ (39) قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ ۚ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ ۖ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ (40) قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ (41) فَلَمَّا جَاءَتْ قِيلَ أَهَٰكَذَا عَرْشُكِ ۖ قَالَتْ كَأَنَّهُ هُوَ ۚ وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنَّا مُسْلِمِينَ (42)}
    صدق الله العظيم [النمل].

    ألا وإنّ البُرهان المبين في محكم القرآن العظيم أنّ الشعب اليمانيّ السّبأيّ حقاً أنّهم أسلموا لله ربّ العالمين أجمعون من قبل أن يروا نبيّ الله سليمان وجنوده فتجدون البُرهان المبين في قول الله تعالى:
    {قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (38)}
    صدق الله العظيم.

    فذلك بُرهانٌ مبينٌ أنهم حقاً أسلموا لله ربّ العالمين من قبل أن يروا سليمان وجنوده كون طائر الهدهد ردّ على نبيّ الله سليمان الخبر بأنّ ملكة اليمن والشعب اليماني قد أسلموا جميعاً لله ربّ العالمين، ولذلك قال نبيّ الله سليمان:
    {قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (38)}
    صدق الله العظيم. بسبب حكمة طائر الهدهد الذي أجبر ملكة سبأ اليمانيّة أن تستخدم عقلها فهداها الله بنورٍ من عنده وهو نور البصيرة من بعد استخدام العقل فأبصرت أنّ الذي خلق السماوات والأرض والشمس والقمر والبشر هو الأحقّ بالعبادة وأبصرت أنّها ظلمت نفسها وقومها بعبادة الشمس من دون الله، ولذلك أَقرَّ واعترف نبيّ الله سليمان بعلمها بالحقّ حين رمشت بعينها لنبيّ الله سليمان أن لا يفتن قومها من بعد إيمانهم بالله ربّ العالمين بسبب إحضار عرشها العظيم المصنوع من أغلى الحُليّ والمرصّع بالألماس الذي تركته وراءها في اليمن في مملكة اليمن بالقصر الملكي بديوان مجلس الشورى، ومن حول القصر الملكي حرسٌ شديدٌ. فهنا الفتنة إذ خشِيتْ على قومها الفتنة أن يقولوا: "كيف تمّ إحضار العرش إلى سليمان وهم تركوه وراءهم! فكيف سبقهم عرش ملكتهم إلى سليمان؟". ثم يقولوا لملكتهم التي أقنعتهم بالإسلام من قبل لاتّباع نبيّ الله سليمان ثم خشيت عليهم من الفتنة كون على أبواب القصر وأسواره حرساً شديداً، ولذلك خشيت عليهم ملكتهم العليمة أن يُفتنوا بسبب إحضار العرش وهم متأكدون أنّهم تركوه وراءهم خلف أبواب القصر الملكي، فمن ثم يقولون: "إن هذا لساحرٌ عليمٌ يُخيّل إلينا أنّ هذا عرش ملكتنا ونحن تركناه وراء الأبواب وعلى الأبواب حرسٌ شديدٌ، فكيف يسبقنا العرش إلى سليمان ونحن تركناه وراءنا!".

    ولكن ملكة اليمن أنقذت الوفد الذين معها من الفتنة في النهاية كما هدتهم في البداية حين آمنوا وأسلموا لله ربّ العالمين أجمعون بسبب حكمتها ودهائها من قبل أن يروا نبيّ الله سليمان وجنوده وملكه العظيم، فحين رأت عرشها قد تمّ إحضاره إلى نبيّ الله سليمان برغم أنها تركته وراءها فحين رأت عرشها سبقها ما زادها ذلك إلا إيماناً وتثبيتاً وعلماً وعلمت علم اليقين أنهُ هو عرشها الذي تجلس عليه بالديوان الملكي في مملكة سبأ اليمن العظمى لا شكّ ولا ريب، ولكنها لا تريد فتنة قومها فتقول أنهُ هو ولذلك رمشت بعينها للسائل أن لا يفتن قومها فوضعت يدها على العرش وقالت: "كأنهُ هو"، فهنا أقرّ السائل بعلمها من ربها، واتّقوا الله ويُعلّمكم الله، ولذلك أقرّ السائل معترفاً بعلمها في نفسه فقال: "وأوتينا العلم من قبلها وكنا مسلمين". وقال الله تعالى:
    {قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ (41) فَلَمَّا جَاءَتْ قِيلَ أَهَٰكَذَا عَرْشُكِ ۖ قَالَتْ كَأَنَّهُ هُوَ ۚ وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنَّا مُسْلِمِينَ (42)}
    صدق الله العظيم [النمل].

    فهنا تجدون الدهاء بين الطرفين وعلمهم في علم الهدى، فكذلك نبيّ الله حريصٌ على عدم فتنتهم؛ ملكة سبأ وقومها، وأن لا تلمس عرشها بيديها فتقول: "إنّ هذا لسحرٌ مبينٌ!" لو لم يأمر بإزالة فصوص الألماس منه إذ خشي أن لا تجرؤ أن تلمسه بيديها فتظنّهُ سحراً مبيناً هي وقومها، كون جميع الذين كفروا بآيات المعجزات من ربّهم ما كانت حجّتهم الباطلة إلا أن يقولوا عن الحقّ من ربّهم على الواقع الحقيقي إن هذا إلا سحر مبين ثم لا يهتدون كونهم لم يتأكدوا بالملمس على الواقع الحقيقي، وأولئك قومٌ لا يهتدون كونهم لم يميّزوا بين السحر والمعجزة يلمسونها بأيديهم حتى يتبيّن لهم حقائق آيات ربهم على الواقع الحقيقي، كونهم يظنونها سحراً مبيناً، كون سحر التخييل تستطيعون أن تكشفوا حقيقته بلمسه بأيديكم لتعلموا أحقٌّ هو على الواقع الحقيقي أم مجرد سحر التخييل في أعينكم. ولذلك قال الله تعالى:
    {وَلَوْ نَزَّلْنَا عَلَيْكَ كِتَابًا فِي قِرْطَاسٍ فَلَمَسُوهُ بِأَيْدِيهِمْ لَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَٰذَا إِلَّا سِحْرٌ مُّبِينٌ (7)}
    صدق الله العظيم [الأنعام]. ولذلك أمر نبيّ الله سليمان بتنكير عرشها قليلاً بإزالة شيءٍ من فصوصه الأماميّة ذات الرونق واللمعانٍ والجمالٍ. وتلك حكمة من نبيّ الله سليمان حتى تتجرّأ فتقترب من عرشها فتلمسه بيديها.

    فمن ثم جلست عليه بعد إذ رمشت للسائل بعينها اليسرى كي يفهم أنّها لا تريد فتنة قومها بالإقرار أنّه هو حتى لا يقولوا: "بل نحن قومٌ مسحورون" فينقلبوا على أعقابهم خاسرين من بعد إيمانهم، كون الذين لا يهتدون من الذين كفروا بآيات ربّهم ما كان ردهم على آيات المعجزات الحقّ من ربهم إلا أن قالوا: "إن هذا إلا سحرٌ مبينٌ". وأولئك قومٌ لا يهتدون وهم الذين لا يتفكّرون بعقولهم. ولذلك قال نبيّ الله سليمان:
    {قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ (41)}
    صدق الله العظيم. ولكنها من المهتدين، ولذلك لم تُنكر أنهُ هو فرمشت بعينها للسائل أنهُ هو، فمن ثم استدارت نحو قومها وجلست على عرشها متبسمةً ضاحكةً مستبشرةً وقالت: "كأنّهُ هو!". برغم أنها علمت علم اليقين أنه هو ولكنها لا تريد فتنة قومها حتى إذا عادوا إلى اليمن ثم لا يجدوا العرش في القصر الملكي بديوان مجلس الشورى فمن ثم يعلموا علم اليقين أنّه هو من بعد رجوعهم من رحلة البيعة العامة، فيعلموا أن ذلك من آيات الله عجباً فيزدادوا إيماناً وتثبيتاً. وأنقذت شعبها بالإيمان بالرحمن واتّباع نبيّ الله سليمان صلّى الله عليه وعليها وعلى الذين آمنوا معها أجمعين وأسلّم تسليماً من اليمانيين الذين كانوا يستخدمون العقل فيهديهم الله برسالةٍ.

صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 567

المواضيع المتشابهه

  1. *ورد للتو* ----->ماهو ذاك الجسم المتحرك مع الشمس
    بواسطة البصيرة في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-06-2018, 11:39 AM
  2. ماهو التفسير العلمي لادراك الشمس للقمر
    بواسطة العقيد وليد ناصر الفقيه في المنتدى أدركت الشمس القمر وسبقته
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-05-2018, 03:32 AM
  3. ماهو الدليل
    بواسطة علي غالب النهمي في المنتدى قسم مخصص للمباهلة مع منكري إمامة المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 10-11-2017, 11:08 PM
  4. [ فيديو ] سلسلة بيان القلم الصامت ماهو لباس التقوى
    بواسطة البصيرة في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-04-2015, 10:52 PM
  5. [ فيديو ] صوتي: ماهو وحي تفهيم من الله وفرقه عن وسوسة الشيطان الرجيم
    بواسطة البصيرة في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-2014, 09:16 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •