المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رسالةٌ وردت إلى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من مُحمد بن عبد الله على الخاص ..



الإمام ناصر محمد اليماني
26-08-2010, 09:35 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
16 - 09 - 1431 هـ
26 - 08 - 2010 مـ
09:35 صباحاً
ـــــــــــــــــــــــــ


رسالةٌ وردت إلى الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني من محمد بن عبد الله على الخاص ..


من عبد الله محمد بن عبدالله إلى عبدالله ناصر محمد اليماني
السلام على من تبع الهدى. اللهم صلّي على محمد و على آل محمد
الطاهرين الأشراف وعلى صحبهِ المنتجبين الأخيار,
بسم الله الرحمن الرحيم:
وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ
لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا
صدق الله العظيم و بلّغ رسولهِ الكريم و أنا على ذلك من الشاهدين ليكون حجةً على الكافرين و نجاة للمؤمنين
أما بعد...
أدعوك للإسلام و أن تشهد بأن لا إله إلاّ الله رب العرش العظيم و أن سيدنا محمد عبدالله و رسول الله و أن لا تشرك بالله أحد إن الله واحدٌ قهَّار و هو على كل شيئٍ قدير.
لا تدعي مقامً ليس بمقامك و لا تلبس ثوبً لا يليق عليك واتّقي الله إن الله يحب المتّقين.
و إن كنت تحسب نفسك صادقً فأتي ببرهانك إن كنت من المؤمنين.
لا تراوغ و لا تتلاعب بآيات الله و أرنا آية لنصدقك و نتبعك و نفديك بأرواحنا إن كنت من الصادقين و إنما لا تفعل ولن تفعل و أنا سأكشف لك عن قريب السبب لذلك.
و سلامٌ على المرسلين)انتهت الرسالة، وما يلي ردّ الإمام المهديّ:

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسَلين وآله الطيّبين الطاهرين والتابعين للحقّ إلى يوم الدين..
وأهلاً وسهلاً ومرحباً بكم يا محمد بن عبد الله وسلام الله عليكم ورحمته وبركاته، وإنّي أراك تدعو ناصر محمد اليماني إلى الإسلام! ومن ثمّ يردُّ عليك الإمام ناصر محمد اليماني وأقول: بل أُوتينا العلم من قبل أن تدعونا وكنّا مسلمين والله المستعان، فهل ترى الإمام ناصر محمد اليماني من الكفّار بالذكر والمعرضين عنه؟ ومن ثمّ يردُّ عليك الإمام ناصر محمد اليماني وأقول ما أمرنا الله أن نقوله للذين يحاجّون في آيات الله بغير علم أتاهم من ربهم: {قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿١١١﴾} [البقرة].

وذلك لأنّ الداعية إلى الله لا بدَّ أن يدعو إلى الله على بصيرةٍ من ربِّه، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ هَـٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّـهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّـهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿١٠٨﴾} صدق الله العظيم [يوسف].

فعَرِّفْ لنا شخصك الكريم وشأنك، فماذا تعتقد في شأنك، فهل أنت أحد علماء الدين المتفقهين؟ أم اصطفاك الله للناس إماماً لتهديهم إلى الصراط المستقيم على بصيرةٍ من الله؟ فادلو بدلوك فأنت في موقع الإمام ناصر محمد اليماني الطاولة الحرّة لكلّ البشر مسلمهم والكافر لدعوة الاحتكام إلى الذكر رسالة الله إلى العالمين لمن شاء منهم أن يستقيم، وبما أنَّكم في عصر بعث المهديّ المنتظَر وأنتم الآن في عصر الحوار من قبل الظهور فلا بُدّ أن يكون المهديّ المنتظَر أحد الدعاة إلى الإسلام في العالمين، وبما أنّ اسمك محمد بن عبد الله فلعلك تكون المهديّ المنتظَر كما يعتقد أهل السّنة والجماعة، وإذا كنت أنت المهديّ المنتظَر فلا بُدّ أن يكون ناصر محمد اليماني على ضلالٍ، فوجب عليك أن تذود عن حياض الدين حتى لا يُضِلّ ناصر محمد اليماني المسلمين! فإن كنت تراني من الكافرين فلا ينبغي لك فقط أن تراسلني على الخاص لتدعوني إلى الإسلام وكأنّك تراني من الكافرين، إذاً فقد وجب عليك الدفاع عن الإسلام وعقائد الدين الحقّ فتثبت بالبرهان المبين أنَّ ناصر محمد اليماني من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون ثم تنقذ المسلمين من ضلال ناصر محمد اليماني، فإن كنت من الصادقين فوجب عليك أن تدحض حجّة ناصر محمد اليماني بحجّةٍ من عند الله هي أصدقُ قيلاً من حجّة ناصر محمد اليماني وأقوم سبيلاً، فإذا فعلت فقد أَثبتَّ بالبرهان المبين بسلطان العلم من ربّ العالمين أنَّ ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مبينٍ فتنقذ الذين اتّبعوه من المسلمين فيكون لك أجرُ هداهم إلى الصراط المستقيم، ولن يقول ناصر محمد اليماني لن أحاورك يا محمد بن عبد الله حتى لا أشهرك للمسلمين كما يقول ذلك علماء المسلمين؛ بل سوف أُحاورك يا محمد بن عبد الله حتى يتبيّن للمسلمين أيُّنا يدعو إلى الحقّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ على بصيرةٍ من ربِّه، ومن ثم يحكِّم العقل والمنطق الباحثون عن الحقّ لكي يميّزوا بين الحقّ والباطل فيتّبعوا الحقّ على بصيرةٍ من ربّهم؛ شرط أن لا تكون البصيرة من عند نفسك ولا من عند نفس ناصر محمد اليماني بل شرط أن تكون البصيرة التي سوف تُحاجّني بها هي من عند الرحمن لا شكّ ولا ريب. وكذلك شرط أن يكون سلطان علمك مفهوماً من تلك البصيرة، وكذلك شرط أن تكون هذه البصيرة محفوظةٌ من التحريف إلى يوم الدين؛ شرط أن نجدها نسخةً واحدةً بين يدي العالمين لا تختلف فيها كلمةٌ واحدةٌ، وشرط أن تكون رسالةً من الله شاملةً للإنس والجنّ أجمعين، وشرط أن تكون هذه البصيرة هي آخر رسالةٍ تنزّلت من الله إلى العالمين، ولا أظنّ هذه الشروط تنطبق إلا على كتاب الله القرآن العظيم. فإن أقام محمد بن عبد الله الحجّة على الإمام ناصر محمد اليماني بسلطان العلم المبين من محكم كتاب الله القرآن العظيم وألجم ناصر محمد اليماني فقد كفى المسلمين من أن يُضلّهم ناصر محمد اليماني، فإن كان ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مبين فأمره خطيرٌ جداً لكونه يُخالف لكثيرٍ من معتقدات المسلمين على ما هم عليه اليوم، فوجب على كافة علماء الأمّة الذود عن حياض دينهم فيحضرون إلى طاولة الحوار العالميّة للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ولن يكلفهم الأمر سفراً ولا ترحالاً وليس عليهم إلا أن يكتبوا كلمة بحثٍ في الإنترنت العالميّة (الإمام ناصر محمد اليماني) فإذا رابط طاولة الحوار بين أيديهم ((منتديات البشرى الإسلاميّة: موقع الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد ))، ومن ثم يدخلون فإذا هم لدينا في طاولة الحوار العالميّة للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني، ولا يقولوا صدقت ولا يقولوا كذبت فيحكموا علينا من قبل الحوار فليس ذلك من العقل والمنطق أن تحكم من قبل أن تسمع حجّة صاحب الدعوى هل يُحاجِج بالحقّ؛ أم كان من اللاعبين المستهزئين؛ أم من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون؛ أم من الشياطين الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر؛ أم من الذين ضلَّ سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً؛ أم إنّ الإمام ناصر محمد اليماني يدعو إلى الإسلام على بصيرةٍ من ربِّه وينطقُ بالحقّ ويهدي إلى صراط مستقيم فلكلّ دعوى برهان؟ تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿١١١﴾} [البقرة].

وتصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ ۖ هَـٰذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي ۗ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ ۖ فَهُم مُّعْرِضُونَ ﴿٢٤﴾} صدق الله العظيم [الأنبياء].

ذلك لأنّ ما سبَّبّ هلاك الأمم إلا اتِّباع الظنّ بغير سلطان العلم من ربّهم، وقال الله تعالى: {سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شَاءَ اللَّـهُ مَا أَشْرَكْنَا وَلَا آبَاؤُنَا وَلَا حَرَّمْنَا مِن شَيْءٍ ۚ كَذَٰلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ حَتَّىٰ ذَاقُوا بَأْسَنَا ۗ قُلْ هَلْ عِندَكُم مِّنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا ۖ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ أَنتُمْ إِلَّا تَخْرُصُونَ ﴿١٤٨﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

فإن أقام ناصر محمد اليماني على علماء المسلمين الحجّة بالحقّ من ربّ العالمين بسلطان العلم المبين من محكم القرآن العظيم للعالِم والجاهل على حدِّ سواء - لأنّ الشرط أن يكون من مُحكم الكتاب واضحٌ وبيِّنٌ لأولي الألباب للعالِم والجاهل لكلّ ذي لسانٍ عربيٍّ مُبينٍ - فسوف نرى، وإن كان برهان محمد بن عبد الله هو البرهان المُحكم في الكتاب البيِّن لأولي الألباب فسوف نرى، فلن يقول ناصر محمد اليماني "كذبت يا محمد بن عبد الله" حتى نرى هل جئت بالحقّ أم كنت من اللاعبين المستهزئين، فهذا سوف يتبيّن لنا من بعد الحوار بسلطان العلم من محكم الكتاب القرآن العظيم الذي سوف نُسأل عنه يوم الدين وليس عن البخاري ومسلم ولا بحار الأنوار، وقال الله تعالى: {وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ ۖ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ﴿٤٤﴾} صدق الله العظيم [الزخرف].

برغم أنّي لا أنكر ما في كتاب البخاري ومسلم من الأحاديث الحقّ إلا ما خالف منها لمحكم الكتاب وكذلك لا أنكر ما في كتاب بحار الأنوار وغيره من كتب الشيعة إلا ما خالف منها لمحكم الكتاب فلن أعتصم بما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم، فلو اجتمع على روايته الجنّ والإنس لكذّبت به وفركته بنعل قدمي ولا أُبالي، فمن أصدق من الله حديثاً؟ ومن أصدق من الله قيلاً؟ فيا عجبي الشديد من الذين يتّبعون لما خالف لقول الله في مُحكم كتابه ومن ثم يحسبون أنّهم مُهتدون برغم أنّهم بالقرآن العظيم مؤمنون بأنّه كتاب الله ربّ العالمين أنزله الله على خاتم الأنبياء والمرسَلين جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم إلى الإنس والجنّ أجمعين، فحفظه من التحريف إلى يوم الدين ليكون حجّة الله على العالمين، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ ۖ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ}، وتصديقاً لقول الله تعالى: {إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ ﴿٢٧﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ ﴿٢٨﴾} صدق الله العظيم [التكوير].

وجعله الله البرهان المبين من الرحمن إلى الإنس والجان فأمرهم أن يعتصموا به ويكفروا بما خالف لمحكمه، وقال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا ﴿١٧٤﴾ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّـهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا ﴿١٧٥﴾} صدق الله العظيم [النساء].

وذلك هو حبل الله الذي أمر المسلمين أن يعتصموا به ويكفروا بما خالف لمُحكمه، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّـهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا} صدق الله العظيم [آل عمران:103].

ولكن إذا خالفوا أمر ربّهم ولم يعتصموا بمحكم الكتاب ونبذوه وراء ظهورهم وكأنّهم لا يعلمون فاتّبعوا أحاديث وروايات الثقات وحسبهم ذلك بحجّة أنّ القرآن لا يعلم تأويله إلا الله فيتّخذوا تدبّر محكمه مهجوراً فحتماً سيضلّلهم الشياطين ضلالاً بعيداً عن طريق الأحاديث والروايات فيتّبعوا ما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم ويحسبون أنّهم مهتدون وهم ليسوا على شيء حتى يعتصموا بكتاب الله القرآن العظيم ويكفروا بما خالف لمحكمه، برغم أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لا ينكر ولا يكفر بأحاديث محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - في سنّة البيان، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ﴿٤٤﴾} صدق الله العظيم [النحل].

ولكنّ أحاديث البيان الحقّ تالله لا تُخالف القرآن؛ بل منطق الحديث الحقّ يأتي مطابقاً لمنطق القرآن، ولسوف آتيكم بحديثين اثنين أحدهما باطلٌ والآخر حقٌّ وهما كما يلي:

[ فيأتون آدم فيقولون له اشفع لذريتك ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بإبراهيم ، فإنه خليل الله ، فيأتون إبراهيم ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بموسى ، فإنه كليم الله ، فيؤتى موسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بعيسى ، فإنه رُوح الله وكلمته ، فيؤتى عيسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بمحمد .

فأوتى فأقول : أنا لها ، ثم أنطلق فاستأذن على ربي ، فيؤذن لي ، فأقوم بين يديه ، فأحمده بمحامد لا أقدر عليها إلا أن يلهمنيها ، ثم أخر لربنا ساجداً ، فيقول : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي، فيقول : انطلق فمن كان في قلبه حبة من برةٍ أو شعيرةٍ من إيمانٍ فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .

ثم أرجع إلى ربي فأحمده بتلك المحامد ، ثم أخرُّ له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه مثقال حبة من خردلٍ من إيمان فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .

ثم أعود إلى ربي أحمده بتلك المحامد ، ثم أخر له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه أدنى أدنى أدنى من مثقال حبة من خردل من إيمان فأخرجه من النار فأنطلق فأفعل ]
وأما الحديث الآخر عن النبيّ فسوف تجدونه مُتناقضاً تماماً عن هذه الرواية وقال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [يا فاطمة اعملي لنفسك فإني لا أغني عنك من الله شيئاً] صدق محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

وقال محمدٌ رسول الله: [يا فاطمة بنت محمد أنقذوا أنفسكم من النار لا أغني عنكم يوم القيامة من الله شيئاً].

فكيف نوفق بين هذا الحديث والرواية المطوّلة التي قبله؟ وذلك لأنّ الرواية يفتي فيها الراوي أنَّ محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - سيشفع لأمّته يوم القيامة، والسؤال الذي يطرح نفسه: فكيف هو؟ فإذا كان لن يجرؤ أن يشفع لرحِمِهِ؛ أقرب الناس إليه ابنته فاطمة بنت محمد صلى الله عليه وعليها وأُسلمُ تسليماً، فكيف إذاً سوف يجرؤ أن يشفعَ لأمّته؟ وهنا يقف الباحث عن الحقّ حيران لأنّه لن يستطيع أن يوفّق بين الحديثين على الإطلاق كون بينهما اختلافاً كثيراً بل مُتناقضان تماماً، والسؤال الذي يطرح نفسه هو كيف تستطيعون أن تعلموا أيُّهم نطق به محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - الذي لا ينطق ببيان القرآن عن الهوى، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ﴿٤٤﴾} صدق الله العظيم [النحل].

ولكنّ السؤال الذي يطرح نفسه: فهل بيانه كذلك يعلّمه جبريلُ عليه الصلاة والسلام بأمر الله أم إنَّه فقط يعلّمه قرآنَه؟ والجواب تجدونه في محكم الكتاب في قول الله تعالى: {فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ ﴿١٨﴾ ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ﴿١٩﴾} صدق الله العظيم [القيامة].

إذاً فالعقل والمنطق، فإذا جاء بيانه مخالفاً للقرآن المحكم فليس ذلك الحديث في سنّة البيان من الله؛ بمعنى لم يقله محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلى هذا الناموس يكون حِواري مع كافة علماء الحديث والباحثين عن الحقّ جميعاً أن نقوم بعرض أحاديث البيان على محكم القرآن فإذا خالف حديث البيان محكم القرآن فهو حديث مُفترًى ليس من عند الله ولم ينطق به محمدٌ رسول الله في سنّة البيان.

ولربّما يودُّ أن يقاطعني أحد الباحثين عن الحقّ فيقول: "ولكن هذا الناموس الذي تريد أن تستخدمه لكشف الأحاديث المكذوبة عن النبي - صلّى الله عليه وآله وسلّم - هل هو ناموسٌ من عند نفسك؛ برأيك؛ اجتهادٌ منك؛ أم إنّه أمرٌ من الله سبحانه وتعالى؟". ومن ثمّ يردُّ عليه الإمام ناصر محمد اليماني: أعوذُ بالله أن أكون من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون بل إنّ هذا الناموس تجدونه في محكم كتاب الله، فإنَّ القرآن هو المرجع لكشف الأحاديث المكذوبة، تصديقاً لقول الله تعالى: {مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ ۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ﴿٨٠﴾ وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢﴾} صدق الله العظيم [النساء].

إذاً فعلينا أن نطبِّق أمر الله إلينا بتطبيق هذا الناموس لكشف الأحاديث المكذوبة عن النّبي - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وكما أخبرنا الله بالحقّ إنّ الحديث الذي ليس من عند الله في سُنّة البيان فحتماً سنجد بينه وبين آيات أمّ الكتاب المحكمات اختلافاً كثيراً في نفس وذات الموضوع، إذاً الحديث الحقّ حتماً لن نجده يتناقض مع محكم كتاب الله بل سوف نجده يتطابق تماماً في قلب وذات الموضوع إلى تطبيق الناموس للتصديق فإذا وجدنا ما ينفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود جملةً وتفصيلاً فقد تبيَّن لنا أن الحديث الحق: [يا فاطمة بنت محمد أنقذوا أنفسكم من النار لا أغنى عنكم يوم القيامة من الله شيئاً] صدق محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

فانظر لقول الله تعالى: {وَأَنذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَن يُحْشَرُوا إِلَىٰ رَبِّهِمْ ۙ لَيْسَ لَهُم مِّن دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ﴿٥١﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

ولربّما يودُّ أحد الذين يقولون على الله ما لا يعلمون أن يقاطعني فيقول: "مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني، إنّما الشفاعة هي للمؤمنين فقط من دون الكافرين"، ومن ثم نردّ عليه بقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ ۗ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ ﴿٢٥٤﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

ولربّما يودُّ آخر أن يقاطعني فيقول: "بل أرحام المؤمنين يشفع لبعضهم بعضاً بين يدي الله فالشهيد يشفع لسبعين من أهل بيته كما ورد عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم". ومن ثم نردّ عليه ونقول: إذا كان محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - لم يجرؤ أن يشفع لابنته فاطمة أحبّ الناس إلى قلبه ورحمه، فكيف يشفع الشهيد في سبعين من أهله؟ وحكم الله في محكم الكتاب على علمٍ منه فيما ستختلفون فيه، وقال الله تعالى: {لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ ۚ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ ۚوَاللَّـهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ ﴿٣﴾} صدق الله العظيم [الممتحنة].

ولذلك قال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [يا فاطمة بنت محمد اعملي لنفسك فإني لا أغني عنك من الله شيئاً] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.


ومن ثم تبيَّن لنا الحديث المُفترى عن النبي كذباً أنّ محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - يشفع للناس كما يلي:

[ فيأتون آدم فيقولون له اشفع لذريتك ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بإبراهيم ، فإنه خليل الله ، فيأتون إبراهيم ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بموسى ، فإنه كليم الله ، فيؤتى موسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بعيسى ، فإنه رُوح الله وكلمته ، فيؤتى عيسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بمحمد .

فأوتى فأقول : أنا لها ، ثم أنطلق فاستأذن على ربي ، فيؤذن لي ، فأقوم بين يديه ، فأحمده بمحامد لا أقدر عليها إلا أن يلهمنيها ، ثم أخر لربنا ساجداً ، فيقول : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي، فيقول : انطلق فمن كان في قلبه حبة من برةٍ أو شعيرةٍ من إيمانٍ فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .

ثم أرجع إلى ربي فأحمده بتلك المحامد ، ثم أخرُّ له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه مثقال حبة من خردلٍ من إيمان فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .

ثم أعود إلى ربي أحمده بتلك المحامد ، ثم أخر له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه أدنى أدنى أدنى من مثقال حبة من خردل من إيمان فأخرجه من النار فأنطلق فأفعل ]انتهى

وبهذا الناموس يستطيع الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أن يطهّر السُّنة النبويّة من الأحاديث المكذوبة حتى نعيدكم إلى منهاج النبوّة الأولى كتاب الله وسُنّة نبيّه محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

فتفضّل يا صاحب الرسالة الخاصة المدعو (محمد بن عبد الله) للحوار مشكوراً، ومن ثم تُثْبت أنَّ ناصر محمد اليماني من الكافرين وعلى باطلٍ مُبينٍ إن كنتَ من الصادقين! وذلك لأنك كتبتَ إلينا رسالة على الخاص تدعونا فيها إلى الإسلام وكأنّك ترى ناصر محمد اليماني من الكافرين وأعوذُ بالله أن أكون منهم؛ بل حنيفاً مسلماً وما أنا من المشركين.

وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ للِه ربِّ العالمين ..
أخو المسلمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
______________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ] (https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2130)

https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2130
(https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2130)

saedf
26-08-2010, 05:25 PM
ذا كان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لم يجرئ أن يشفع لإبنته فاطمة أحب الناس إلى قلبه ورحمة فكيف يشبفع الشهيد في سبعين من أهلة وحكم الله في محكم الكتاب علم علم منه فيما ستختلفون فيه وقال الله تعالى(لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ )صدق الله العظيم

ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (((يا فاطمة بنت مُحمد اعملي لنفسك فإني لا أغني عنك من الله شيئاً)صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم


والذين امنوا واتبعتهم ذريتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم وما التناهم من عملهم من شيء كل امرئ بما كسب رهين

صديق
26-08-2010, 06:18 PM
(فيأتون آدم فيقولون له اشفع لذريتك ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بإبراهيم ، فإنه خليل الله ، فيأتون إبراهيم ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بموسى ، فإنه كليم الله ، فيؤتى موسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بعيسى ، فإنه رُوح الله وكلمته ، فيؤتى عيسى ، فيقول : لست لها ، ولكن عليكم بمحمد .


فأوتى فأقول : أنا لها ، ثم أنطلق فاستأذن على ربي ، فيؤذن لي ، فأقوم بين يديه ، فأحمده بمحامد لا أقدر عليها إلا أن يلهمنيها ، ثم أخر لربنا ساجداً ، فيقول : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي، فيقول : انطلق فمن كان في قلبه حبة من برةٍ أو شعيرةٍ من إيمانٍ فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .


ثم أرجع إلى ربي فأحمده بتلك المحامد ، ثم أخرُّ له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأقول : يا رب أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه مثقال حبة من خردلٍ من إيمان فأخرجه منها ، فأنطلق فأفعل .


ثم أعود إلى ربي أحمده بتلك المحامد ، ثم أخر له ساجداً ، فيقال لي : يا محمد ، ارفع رأسك ، وقل يسمع لك ، وسل تعطه ، واشفع تشفع ، فأقول : يا رب ، أمتي أمتي ، فيقال لي : انطلق ، فمن كان في قلبه أدنى أدنى أدنى من مثقال حبة من خردل من إيمان فأخرجه من النار فأنطلق فأفعل ))


ألا عبد يقول فيهم عليكم بربكم
وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ
وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ
حاشا لله ان يكون ذالك حديث حق فما كان ان يخالف الآيات المحكمات هن أم الكتاب
((يا فاطمة اعملي لنفسك فإني لا أغني عنك من الله شيئاً )صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
((ليْسَ لَكَ مِنَ الأَمْرِ شَيْءٌ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ أَوْ يُعَذَّبَهُمْ فَإِنَّهُمْ ظَالِمُونَ))


((إن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ))

نعوذ بالله من الكفر والشرك اللهم اعصمنا


عن أنس بن مالك - رضي الله عنه – قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( يجمع الله الناس يوم القيامة فيهتمون لذلك، فيقولون: لو استشفعنا على ربنا حتى يريحنا من مكاننا هذا، قال: فيأتون آدم - صلى الله عليه وسلم – فيقولون: أنت آدم أبو الخلق، خلقك الله بيده، ونفخ فيك من روحه، وأمر الملائكة فسجدوا لك، اشفع لنا عند ربك حتى يريحنا من مكاننا هذا، فيقول: لست هناكم، فيذكر خطيئته التي أصاب، فيستحيي ربه منها، ولكن ائتوا نوحاً أول رسول بعثه الله، فيأتون نوحاً - صلى الله عليه وسلم – فيقول: لست هناكم، فيذكر خطيئته التي أصاب، فيستحيي ربه منها، ولكن ائتوا إبراهيم - صلى الله عليه وسلم - الذي اتخذه الله خليلاً، فيأتون إبراهيم - صلى الله عليه وسلم – فيقول: لست هناكم، ويذكر خطيئته التي أصاب، فيستحيي ربه منها، ولكن ائتوا موسى - صلى الله عليه وسلم - الذي كلمه الله، وأعطاه التوراة، فيأتون موسى - عليه السلام – فيقول: لست هناكم، ويذكر خطيئته التي أصاب فيستحيي ربه منها، ولكن ائتوا عيسى روح الله وكلمته، فيأتون عيسى روح الله وكلمته، فيقول: لست هناكم، ولكن ائتوا محمداً - صلى الله عليه وسلم - عبداً قد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر، فيأتوني، فأستأذن على ربي، فيؤذن لي، فإذا أنا رأيته، وقعت ساجداً فيدعني ما شاء الله، فيقال: يا محمد ارفع رأسك، قل تسمع، سل تعطه، اشفع تشفع، فأرفع رأسي فأحمد ربي بتحميد يعلمنيه ربي، ثم أشفع فيحد لي حداً، فأخرجهم من النار، وأدخلهم الجنة، ثم أعود فأقع ساجداً، فيدعني ما شاء الله أن يدعني، ثم يقال: ارفع رأسك يا محمد، قل تسمع، سل تعطه، اشفع تشفع، فأرفع رأسي فأحمد ربي بتحميد يعلمنيه، ثم أشفع فيحد لي حداً فأخرجهم من النار، وأدخلهم الجنة، قال – الرواي - فلا أدري في الثالثة أو في الرابعة قال: فأقول: يا رب ما بقي في النار إلا من حبسه القرآن . أي: وجب عليه الخلود ) رواه مسلم .


فما جنيتم من عقيدتكم هذه سوى اصبحت عقيدتكم هى ذات عقيدة اصحاب النار


((وقَالَ الَّذِينَ فِي النَّارِ لِخَزَنَةِ جَهَنَّمَ ادْعُوا رَبَّكُمْ يُخَفِّفْ عَنَّا يَوْماً مِّنَ الْعَذَابِ))


فيقولون: لو استشفعنا على ربنا حتى يريحنا من مكاننا هذا، قال: فيأتون آدم - صلى الله عليه وسلم – فيقولون: أنت آدم أبو الخلق، خلقك الله بيده، ونفخ فيك من روحه، وأمر الملائكة فسجدوا لك، اشفع لنا عند ربك حتى يريحنا من مكاننا هذا


اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ [السجدة : 4]

الوصابي
27-08-2010, 03:10 AM
ألا عبد يقول فيهم عليكم بربكم
وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ
وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ

جزالك الله خير اخي صديق فليدعوا ربهم الذي كتب على نفسه الرحمه لا يدعو من دونه من لا يملكون لنفسهم من دونه ولي لا شفيع ولا ينفعهم الا اعمالهم واذا جاء الى الله بقلب سليم

الاواب
27-08-2010, 11:47 AM
والذين امنوا واتبعتهم ذريتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم وما التناهم من عملهم من شيء كل امرئ بما كسب رهين



بسم الله الرحمن الرحيم وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين]]]]]]

سلام الله على جميع الباحثين وعلى أصحاب العقول وعلى كل دى لُب من أولى الألباب
فإنما يتدكرُ أُولوا الألباب

يا أخ saedf
فهل أتيتنا بهده الآية كدليل على الشفاعة أم مادا ؟؟

فلتعلم أخى المحترم بأن الذين امنوا واتبعتهم ذريتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم طبعا إن كانوا متبعين على نفس بصيرة المؤمنين حقا (((بإيمان))) والايمان الحق لايعتقد فى وجود شفيع بين العبيد والرب المعبود

قال الله تعالى ((( ولله الشفاعة جميعا))) صدق الله العظيم , أوليست هده الاية من المُحكمات أم ترى أنها تحتاج لتأويل!!!
إدا سيُلحق الله عز وجل الدرية بآباءهم إن كانوا هم على نفس البصيرة التى دعا بها محمد صلى الله عليه وآله وسلم والتى دعا بها جميع الأنبياء والمرسلين صلوات الله عليهم جميعا وعلى تابعيهم الى يوم الدين .


فلا تتفوه بما ليس لك به علم إن أعظك أن تكون من الجاهلين

وكن طالب علم تحظى بالخير الوفير من العلم الغزير من البيان الحق للدكر الحكيم للمهدى الأمين.

وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين

saedf
27-08-2010, 08:10 PM
بسم الله الرحمن الرحيم وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين]]]]]]

سلام الله على جميع الباحثين وعلى أصحاب العقول وعلى كل دى لُب من أولى الألباب
فإنما يتدكرُ أُولوا الألباب
يا أخ saedf
فهل أتيتنا بهده الآية كدليل على الشفاعة أم مادا ؟؟

فلتعلم أخى المحترم بأن الذين امنوا واتبعتهم ذريتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم طبعا إن كانوا متبعين على نفس بصيرة المؤمنين حقا (((بإيمان))) والايمان الحق لايعتقد فى وجود شفيع بين العبيد والرب المعبود

قال الله تعالى ((( ولله الشفاعة جميعا))) صدق الله العظيم , أوليست هده الاية من المُحكمات أم ترى أنها تحتاج لتأويل!!!
إدا سيُلحق الله عز وجل الدرية بآباءهم إن كانوا هم على نفس البصيرة التى دعا بها محمد صلى الله عليه وآله وسلم والتى دعا بها جميع الأنبياء والمرسلين صلوات الله عليهم جميعا وعلى تابعيهم الى يوم الدين .

فلا تتفوه بما ليس لك به علم إن أعظك أن تكون من الجاهلين
وكن طالب علم تحظى بالخير الوفير من العلم الغزير من البيان الحق للدكر الحكيم للمهدى الأمين.
وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين

ماذا تفهمنا من هذه الايات اخي الكريم

و لا يشفعون إلا لمن ارتضى
لا يملكون الشفاعة الا من اتخذ عند الرحمن عهدا
يومئذ لا تنفع الشفاعة الا من اذن له الرحمن ورضي له قولا
ولا تنفع الشفاعة عنده الا لمن اذن له حتى اذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق وهو العلي الكبير
قل لله الشفاعة جميعا له ملك السماوات والارض ثم اليه ترجعون
ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون

saedf
28-08-2010, 03:11 AM
يصف الامام نفسه يوم القيامة
بالقول :

فتولى وهو يبكي ويصرخ ويدعو ثبورا" وليس ثبورا" واحدا" بل ثبورا"
كثيرا"


راجعنا القرأن
فوجدنا الذي يدعو بالويل والثبور :
وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ (10) فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُورًا (11) وَيَصْلَى سَعِيرًا (12
بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ وَأَعْتَدْنَا لِمَن كَذَّبَ بِالسَّاعَةِ سَعِيرًا (11) إِذَا رَأَتْهُم مِّن مَّكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا (12) وَإِذَا أُلْقُوا مِنْهَا مَكَانًا ضَيِّقًا مُقَرَّنِينَ دَعَوْا هُنَالِكَ ثُبُورًا (13) لا تَدْعُوا الْيَوْمَ ثُبُورًا وَاحِدًا وَادْعُوا ثُبُورًا كَثِيرًا (14

لكني والله أشك أن تكون تعقل لما تكتب يا امام وقد تقدمت على جدك حاشا أن يكون لك جدا
فليشهد الثقلين أني قلوتك ودعوتك ولن أعتقد بأن نفس المصطفى غير مطمئنة ونفسك مطمئنة فالحكم هو الله والملتقى يوم الحساب وأدعوا أنصارك بالدعاء لك أن يشفيك الله

قوم يحبهم ويحبونه
28-08-2010, 03:49 AM
يصف الامام نفسه يوم القيامة
بالقول :
راجعنا القرأن
فوجدنا الذي يدعو بالويل والثبور :
وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ (10) فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُورًا (11) وَيَصْلَى سَعِيرًا (12
بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ وَأَعْتَدْنَا لِمَن كَذَّبَ بِالسَّاعَةِ سَعِيرًا (11) إِذَا رَأَتْهُم مِّن مَّكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا (12) وَإِذَا أُلْقُوا مِنْهَا مَكَانًا ضَيِّقًا مُقَرَّنِينَ دَعَوْا هُنَالِكَ ثُبُورًا (13) لا تَدْعُوا الْيَوْمَ ثُبُورًا وَاحِدًا وَادْعُوا ثُبُورًا كَثِيرًا (14)
لكني والله أشك أن تكون تعقل لما تكتب يا امام وقد تقدمت على جدك حاشا أن يكون لك جدا
فليشهد الثقلين أني قلوتك ودعوتك ولن أعتقد بأن نفس المصطفى غير مطمئنة ونفسك مطمئنة فالحكم هو الله والملتقى يوم الحساب وأدعوا أنصارك بالدعاء لكأن يشفيك الله

أيها الزائر الدى يُهرف بما لايعرف لقلة علمه بحقيقة الأمر والنبأ العظيم
لولا حلمنا عليك لرجمناك بالقول الأكثر قُبحا من قولك ولكننا قوما لانُريد غير رضوان الله فى نفسه على جميع عبيده وأنت منهم لدلك تجدنا صابرين صبرا جميلا على أمثالك نُريد لهم الهدى.
أما عن قولك للأنصار بأن يدعوا للإمام بالشفاء فأبشر فإن الأنصار كما الإمام بالضبط سيدعون ثبورا كثيرا إن لم يتحقق نعيمهم الأعظم الدى عنه كثيرا من الخلائق غافلون حتى المقربون من الخلائق لايهتمون برضوان الله فى نفسه على جميع خلقه ويكتفون برضوان الله عليهم وأن يُدخلهم الجنة وفقط لدلك ستندهش وسيندهش كثيرا من الخلائق بأفعال وأقوال الإمام والأنصار ويتعجبون أشد العجب لموقفهم من الجنة ونعيمها فيرفضونها كما الإمام بالضبط حتى يتحقق رضوان الله فى نفسه على جميع خلقه حتى يُدخل جميع الخلائق فى رحمته التى كتبها على نفسه فيفزع الخوف عن قلوب المجرمين ويتفاجىء الجميع بالعفو العام على جميع من فى النار فيرضى العبدُ والأنصار الدين عبدوا الله حق عبادته برضا ربهم فى نفسه .
وهدا هو سر الشفاعة يامن تُصرون على الوساطة بين العبيد والرب المعبود
ولاقوة الا بالله العلى العظيم
فأضفنى يارجل الى قائمة المجنونيين !!!!!!

الإمام ناصر محمد اليماني
28-08-2010, 05:36 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
18 - 09 - 1431 هـ
28 - 08 - 2010 مـ
05:36 صباحاً
_______________


أولئك لا ينالهم الفزع الأكبر يوم يُلقي الله بالسؤال إلى الناس جميعاً عن النعيم الذي يوجد فيه سرّ الحكمة من خلقهم ..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله وآله الاطهار والسابقين الأنصار للحقّ إلى يوم الدين..

وروى عمر بن الخطاب عن النبيّ صلى الله -عليه وسلّم الله عليه وسلّم- أنّه قال: [إن من عباد الله لأناساً ما هم بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة لمكانهم من الله عز وجل قالوا يا رسول الله من هم وما أعمالهم لعلنا نحبهم قال هم قوم تحابوا بروح الله على غير أرحام بينهم ولا أموال يتعاطونها فوالله إن وجوههم لنور وإنهم لعلى منابر من نور لا يخافون إذا خاف الناس].

عن أبي هريرة قال، قال رسول الله صلى الله الرحمن عليه وسلم: [إن من العباد عباداً يغبطهم الأنبياء والشهداء قال من هم يا رسول الله قال هم قوم تحابوا بروح الله على غير أموال ولا أنساب وجوههم نور يعني على منابر من نور لا يخافون إن خاف الناس ولا يحزنون إن حزن الناس].

حدثنا زهير بن حرب وعثمان بن أبي شيبة، قالا: ثنا جرير، عن عمارة ابن القعقاع، عن أبى زرعة بن عمرو بن جرير، أن عمر بن الخطاب قال:قال النَّبيّ صلى الله عليه وسلم: [إن من عباد الله لأناساً ما هم بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله تعالى]، قالوا: يا رسول الله، تخبرنا من هم، قال: [هم قوم تحابوا بروح الله على غير أرحام بينهم ولا أموال يتعاطونها، فوالله إن وجوههم لنور، وإنهم على نور، لا يخافون إذا خاف الناس، ولا يحزنون إذا حزن الناس] صدق محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

أولئك لا ينالهم الفزع الأكبر يوم يُلقي الله بالسؤال إلى الناس جميعاً عن النعيم الذي يوجد فيه سرّ الحكمة من خلقهم، تصديقاً لقول الله تعالى:{لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ ﴿٨﴾} صدق الله العظيم [التكاثر].

تصديقاً لقول الله تعالى: {فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ ﴿٦﴾} صدق الله العظيم [الأعراف].

ثم يلقي الله بالسؤال: فهل أبلغوكم برسالات ربّكم وقصّوا عليكم آياته؟ وقال الله تعالى: {يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَـٰذَا ۚ قَالُوا شَهِدْنَا عَلَىٰ أَنفُسِنَا ۖوَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ ﴿١٣٠﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

وأما السؤال الذي سوف يوجَّهُ إلى المرسَلين فسوف يقول الله تعالى لرسله: وهل دعوتم الناس أن يعبدوا النّعيم الأعظم؟ وبما إنّ كافة الأنبياء والمرسَلين لا يعلمون ما يقصد الله (بالنّعيم الأعظم) بل حتى الملائكة المُقرّبين لا يعلمون ما يقصد الله بالنّعيم الأعظم! وهنا يحدث الفزع الأكبر لكافّة من كان في السماوات والأرض من الملائكة والجنّ والإنس إلا الذي دعا إلى عبادة النّعيم الأعظم برغم أنَّ الأنبياء والمرسَلين كذلك دعوا الناس إلى عبادة النّعيم الأعظم، وذلك لأنّ النّعيم الأعظم هو الله سبحانه وتعالى، غير إنَّ سبب فزعهم هو أنّهم لم يعلموا بالمقصود من سؤال الله إليهم هل دعوا الناس إلى عبادة النّعيم الأعظم لكونه لا يعلم بحقيقة اسم الله الأعظم جميعُ الأنبياء والمرسَلين ولذلك لن يحزنهم الفزع الأكبر الذي يشمل من كان في السماوات والأرض لكون الأنبياء دعوا الناس إلى عبادة الله وحده لا شريك له ولم يكونوا يعلمون أنَّ النّعيم الأعظم هو اسم من أسماءِ الله ربّ العالمين، ولذلك فنتيجة الفزع الأكبر هي إيجابيةٌ عليهم، ولذلك لن يحزنهم الفزع الأكبر.
ولكن الذي يدعو الناس إلى عبادة النّعيم الأعظم هو الإمام المهدي، ولذلك خلقهم إلى ما دعاهم إلى عبادته الإمام المهدي ثم يحقّق الهدف من خلقهم فيهدي الله به مَن في الأرض جميعاً، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً ۖ وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ ﴿١١٨﴾إِلَّا مَن رَّحِمَ رَبُّكَ ۚ وَلِذَٰلِكَ خَلَقَهُمْ ۗ وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ ﴿١١٩﴾} صدق الله العظيم [هود].

ويا رجل، إنَّ الإمام المهديّ لا يقول في جدّه محمد رسول الله إلا خيراً، وأما بالنسبة لحقيقة اسم الله الأعظم فلم يُحِطْ به لا هو ولا كافة الأنبياء والمرسَلين ولذلك لم يُقدِّر اللهُ تحقيق الهدف من الخلق في عصرهم، ولن يستطيع من في السماوات والأرض أن يُعرّف لكم حقيقة اسم الله الأعظم لا من الملائكة والجنّ والإنس ولا كافة رسل الله من الجنّ والإنس لأنّهم لا يحيطون به علماً، وأما سبب فزعهم هو حين تلقّوا السؤال من ربّهم: هل دعوتم الناس إلى عبادة النّعيم الأعظم؟ فلم يدركوا بادئ الأمر أنّ ذلك هو اسم الله الأعظم الذي تكمن فيه الحكمة من خلق عبيد الله جميعاً وهو اسم من أسماء الله الحسنى، وإنّما يوصف بالأعظم لأنّه صفة رضوان الرحمن على عباده أنّه أكبر من نعيم الجنة، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَعَدَ اللَّـهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ۚ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّـهِ أَكْبَرُ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿٧٢﴾} [التوبة].

فاتَّقِ الله أخي الكريم ولا تسعى لفتنة الذين لم يعلموا بعد علم اليقين بحقيقة اسم الله الأعظم، وأمّا الذين علموا بحقيقة اسم الله الأعظم من أنصار المهديّ المنتظَر فتالله لا يستطيع فتنتهم مَن في السماء ومن في الأرض، وهل تدري لماذا؟ وذلك لأنّهم علِموا بهذه الحقيقة في أنفسهم وهي الآية الكُبرى لديهم التي جعلتهم يوقنون أنَّ ناصر محمد اليماني هو حقاً المهديّ المنتظَر الذي يدعو إلى عبادة النّعيم الأعظم حتى يكون رضوان الله غايةً وليس وسيلةً لأنّ في ذلك سرّ الحكمة من خلقهم، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦﴾} صدق الله العظيم [الذاريات]، ولكن بسبب فتنة المبالغة في أنبياء الله ورسله لن تدركوا حقيقة اسم الله الأعظم.

ولسوف أوجّه إليك سؤالي يا من تقول إنّي لم أعِ ما أقول، فهل ترى أنّه يحقّ لك أن تُنافس محمداً رسولَ الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - في حبّ الله وقربه؟ وننتظر منك الإجابة على هذا السؤال، وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ للهِ ربِّ العالمين ..

وأما بالنسبة لاستغرابك من فتوى ناصر محمد اليماني أنّه سوف يدعو ثبوراً لو لم يحقّق الله له النّعيم الأعظم! ومن ثم جاء الردّ منك بما يلي:
راجعنا القرآن، فوجدنا الذي يدعو بالويل والثبور:
{وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ (10) فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُورًا (11) وَيَصْلَى سَعِيرًا (12)}
{بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ وَأَعْتَدْنَا لِمَن كَذَّبَ بِالسَّاعَةِ سَعِيرًا (11) إِذَا رَأَتْهُم مِّن مَّكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا (12) وَإِذَا أُلْقُوا مِنْهَا مَكَانًا ضَيِّقًا مُقَرَّنِينَ دَعَوْا هُنَالِكَ ثُبُورًا (13) لا تَدْعُوا الْيَوْمَ ثُبُورًا وَاحِدًا وَادْعُوا ثُبُورًا كَثِيرًا (14)}ومن ثمّ يردّ عليك الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: وتالله لو لم يُحقّق الله لعبده النّعيم الأعظم فإنّني سوف أدعو ثبوراً أكثر منهم بجميع كلمات الحزن والأسى، ولن يرضيني ربّي بالحور العين وجنّات النعيم، ولن يرضيني ربّي بملكوته جميعاً مهما كان ومهما يكون، فلن أقبل به حتى يحقّق لي النّعيم الأعظم من نعيم جنته فيرضى في نفسه، فكيف تريدني أن أرضى بجنات النعيم وربّي حبيبي حزين ومُتحسّر على عباده الذين ظلموا أنفسهم! وقال الله تعالى:{ن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ﴿٢٩﴾ يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ ۚ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٣٠﴾ أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْجِعُونَ ﴿٣١﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [يس].

ويا سبحان ربّي فلكم دعاء الثبور لدى الكفار والمهديّ المنتظَر مختلفان جداً! فأمّا الكفار فدعاؤهم بالثبور على أنفسهم وهو بسبب أنّهم ظلموا أنفسهم فأدخلهم الله النار، وأمّا المهديّ المنتظَر فهو لو يحرمه الله من تحقيق النّعيم الأعظم وهو أن يكون الله راضياً في نفسه لا متحسّراً ولا حزيناً ولذلك تجد العبد الذي أذِن الله له بالخطاب يحاجّ ربّه أن يرضى في نفسه فإذا رضي في نفسه فهذا يعني أنّها تحقّقت الشفاعة فتأتي من الله أرحم الراحمين فينادي عبده أن يدخل في عباده فيدخلون جنّته أجمعين. وذلك هو البيان الحقّ لقول الله تعالى: {يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ﴿٢٧﴾ ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً ﴿٢٨﴾ فَادْخُلِي فِي عِبَادِي ﴿٢٩﴾ وَادْخُلِي جَنَّتِي ﴿٣٠﴾} [الفجر].

{حَتَّىٰ إِذَا فُزِّعَ عَن قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ ۖ قَالُوا الْحَقَّ ۖ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ﴿٢٣﴾} صدق الله العظيم [سبأ].

ولن يُدخِل الله عبادَه جنَّتَه فتشفع لهم رحمتُه في نفسه من غضبه حتى يرضى في نفسه، ولذلك تجد العبد الذي أذِن اللهُ له بالخطاب وقال صواباً تجده يُحاجُّ ربَّه أنْ يحقق له النّعيم الأعظم من جنّته ويرضى في نفسه، فإذا تحقّق الرِّضا في نفسه تحقّقَت الشفاعة. وإنَّما الشفاعة أن تشفع رحمته في نفسه من غضبه فلم تتجاوز الشفاعة ذات الله سبحانه، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُل لِّلَّـهِ الشَّفَاعَةُ جَمِيعًا ۖ لَّهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ ﴿٤٤﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

وإنّما عبده الذي أَذِن الله له أن يُخاطب ربّه قال صواباً لأنّه لن يشفع لأحدٍ من عباده، لأنّ الله هو أرحم الراحمين، ولذلك أذِن الله له أن يحاجّ ربه في أن يرضى، فإذا تحقّق الرِّضا تحققت الشفاعة، ولذلك قال الله تعالى: {وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ ﴿٢٦﴾} صدق الله العظيم [النجم].

ويا رجل، فبما أنَّ الإمام المهديّ سيدعو ثبوراً أكثر من ثبور الكافرين لو لم يرضَ الله في نفسه ولذلك سوف يهدي الله مَن في الأرض جميعاً رحمة بعبده، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً ۖ وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ ﴿١١٨﴾ إِلَّا مَن رَّحِمَ رَبُّكَ ۚ وَلِذَٰلِكَ خَلَقَهُمْ} صدق الله العظيم [هود:118-119].

وفي ذلك سرّ الإمام المهديّ الذي يعبد رضوان الله غايةً وليس كوسيلةٍ هو ومن اتّبع دعوته قلباً وقالباً من الذين كانوا على شاكلته من الأنصار السابقين الأخيار من زمرته، وهم ليسوا بأنبياء ولا شهداء ولكنّهم يغبطهم الأنبياء والشهداء على قربهم من ربَّهم وحبه لهم، أولئك أحباب الرحمن الذين وعد الله بهم في محكم القرآن، فكيف يرضون بجنّة النَّعيم قبل أن يتحقّق لهم النّعيم الأعظم منها، ولذلك رفعهم الله مكاناً عليّاً في الكتاب فهو أكرم منهم وأرحم، فكن منهم ونافسهم وإمامهم المهدي في حبّ الله وقربه، فلم آمرهم أن يبالغوا في شأني بغير الحقّ حتى ولو كنت خليفة الله في الأرض فإنّ لهم من الحقّ في ربِّهم ما للإمام المهديّ، ومن جعل من الأنصار الله الواحد القهار حصرياً للمهديّ المنتظَر من دونه فيعتقد أنه لا ينبغي له أن ينافس الإمام المهديّ في حبّ الله وقربه فقد أشرك بالله، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

وبالنسبة لسرِّ هُدى الله للأمّة جميعاً من أجل الإمام المهديّ فهو رحمة بالإمام المهديّ الذي سيدعو ثبوراً لو لم يحقّق الله له النّعيم الأعظم من جنّته، وذلك لأنّ الإمام المهديّ يعبد رضوان الله غايةً وليس كوسيلةٍ ليدخله جنته، وكيف يكون الله راضياً في نفسه؟ وذلك حتى يدخل عباده في رحمته جميعاً رحمة بالإمام المهديّ الذي تستهزئ به ولا تحيط بسرّه وتجهل قدره! اللهم اغفر لهم فإنّهم لا يعلمون.

وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ للهِ ربِّ العالمين ..
خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
_____________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ] (https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2135)
https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2135 (https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2135)

الملازم للامام المهدي
28-08-2010, 06:45 AM
عفوا حبيبي في الله ربما هذه النقطه لم اقرأها من قبل هل بسبب الانصار سوف يعفو الله على كل اهل النار فيدخلون الجنه ولا يبقى في جهنم احدا انتظر ردك بدلا من الامام لمعرفتي ان الامام مشغول جدا وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

رجل من أقصى المدينة
28-08-2010, 08:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والمرسلين من أولهم إلى ختام مسكهم سيدنا ومولانا محمد وآله الطيبين المباركين والصحب المخلصين والسلام على إمامنا صاحب الحجة الداحضة والبرهان المبين وعلى آل بيته الطاهرين وأنصاره صفوة العالمين

أشهد أن لا إلاه إلا الله وحده لا شريك له في ملكه وأشهد أن سيدنا محمد عبده ورسوله -

وأشهد أن إمامنا ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر الذي بشرنا به جده محمد رسول الله صل الله عليه وآله وسلم وشهد له أنه سيرضى عنه سكان السموات والأرض -

وأشهد أن الله سبحانه وتعالى قد أصطفاك وآجتباك وعلمك أجل العلوم فصرت الخبير بالرحمن وبأحوال ربنا تبارك وجل في علاه - وأنك علمتنا سر الوسيلة ومعنى الدرجة العلية الرفيعة وسر الشفاعة و الإسم الأعظم كما لم يخبر بهم أحد من قبلك فلم نسمع بذلك لا في كتب ولا من المشايخ فلله درك يا إمام الهدى والرشاد

صدقت لما قلت أن الله تعالى هو أرحم الراحمين وصدقت لما قلت أن أسم الله الأعظم هو نعيم أعظم من الدنيا وما حوت ومن الجنة وما حوت وكون إسم الله الأعظم هو روح من الله يهديها لمن يشاء من عباده فيجد حلاوتها في قلبه نعيم أعظم من كل شيئ رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك لمن خشي ربه

والحقيقة يا إمامي كنت قبل أن يدلني الله عليك كنت أتمنى أن يكون الله تعالى راض عني أنا في الدرجة الأولى وعن من أحب والديا وذريتي وكانت تلك غايتي لأني لم أكن أعلم أن الله تعالى سيكون متحسرا على الآخرين طالما أني أنا سعيت لمرضاة ربي سبحانه وتعالى أما الغير فأقول إن الله خلق لهم عقول يميزون بها أحب لهم الخير ولكن ليس لدرجة أن لا أرضى إذا أدخلني ربي لجنته برحمته فالحقيقة أن تلك كانت غايتي - إلاهي إن لم يكن بك غضب عليا فلا أبالي -

ولكن بينت لنا حقيقة أسم الله الأعظم وعلمتنا سر الوسيلة والشفاعة علمت أنك يا إمامي حقا الخبير بالرحمن وأن الله تعالى ألهمك سر الوسيلة وأنك لن ترضى ما دام الله تعالى لم يرضى في نفسه ؟
فيا سبحان الله كيف يرضى حبيب وحبيب متحسر في نفسه ؟

ولن يتحقق رضاك إلا برضى مولاك الكلي فلا يكون سبحانه وتعالى متحسرا في نفسه فيا سبحان من ألهمك ودلك على هذا - وأشهد الله تعالى أني أتخذت غايتك غايتي فأصبحت همي ليلي ونهاري وخرج من قلبي حب كل شيء ماعدا حب أن يكون ربي راض في نفسه تعالى - وأني سأدعوا ثبورا وثبورا ولن يلذ لي طعم الجنة وما حوت حتى يكون حبيبنا راض في نفسه

حباك ربك وأعطاك ما لم يعط أحدا من قبلك ولا بعدك ولو كان هذا العلم والسر الجليل معلوم بين من سبقونا لكان وصلنا ولكني لم أقرأه ولم أسمعه إلا منك يا إمامي - فصلاة الله وسلامه عليك وعلى آبائك وأجدادك في كل لمحة وحين وبلغك غايتك والمرام والمقصود في رضوان نفسه الأعظم ونصرك على من عاداك وعجل الله بنصرك ومكن لك في الأرض حتى تملئها عدلا وقسطا بعدما ملئت ظلما وجور

ختاما لا يسعني إلا أن أقول :"ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم "

وأقسم بالله الذي لا إلاه غيره أني كنت من المشركين بالله ولم أكن أعلم ذلك فآبتعثك الله هاديا ومرشدا فأخرجتني من الظلمات إلى نور التوحيد بالله تعالى وكونه أرحم الراحمين فجازاك الله عنا خير الجزاء وخير ما يجازي به إماما عن أتباعه ومرشدا عن الذين عملوا بعلمه

وآخر دعوانا أن سلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

رجل من أقصى المدينة
28-08-2010, 08:47 AM
عفوا حبيبي في الله ربما هذه النقطه لم اقرأها من قبل هل بسبب الانصار سوف يعفو الله على كل اهل النار فيدخلون الجنه ولا يبقى في جهنم احدا انتظر ردك بدلا من الامام لمعرفتي ان الامام مشغول جدا وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين


بسم الله الرحمن الرحيم
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
أخي الكريم الملازم للإمام المهدي لما تقول كلاما لم يقله الإمام ؟
بل الإمام مكن له الله عاجلا بين سر الشفاعة وكونها ليس كما يعتقد جل الناس فالمسلمين يعتقدون أن محمد رسول الله صل الله عليه وآله وسلم هو الذي سيشفع لهم هذا حال فريق السنة أما الشيعة فيعتقدون أن أئمة آل البيت الأطهار عليهم السلام سيشفعون لهم عند الله يوم القيامة ...

ولكن الإمام بين أنه لن يتجرأ أيا من المخلقوات حتى ولو كانوا الملائكة المقربين في يسألوا الله تعالى أن يشفعهم في مخلوقاته ذلك لأن الله تعالى أرحم بمخلوقاته من خلقه ..

فإذا علمنا ذلك وتحققنا به صرنا على على عقيدة إمامنا عليه السلام فنبث ذلك العلم في العالمين لنكون سببا في إنقاذ الذين يرجون الشفاعة من المخلوقات وليس من الله تعالى - وذلك شرك خفي عليه جل العباد في زمامنا - وذلك كيف نكون نحن الأنصار سببا في إنقاذ الناس من الشرك فيدخلون في رحمة الله تعالى فيكون الله راض في نفسه -

والإمام أستثنى شياطين الإنس والجن الذين يعلمون أن الله تعالى هو الحق ورسله عليهم السلام أتوا بالحق ولكنهم خيروا أتباع الضلالة عن الهدى أولئك حطب لجهنم تصديقا لقوله تعالى :

((وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ))
صدق الله العظيم -

واخيرا هل لك أن تأتينا بآقتباس من بيان الإمام تراه يقول قولك أنت أخي الكريم ؟
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الملازم للامام المهدي
28-08-2010, 08:58 AM
شكرا جزيلا اخي على التوضيح ووالله لم اقل هذا للمضايقه او ما شابه واني اؤمن ان الامام ناصر هو خليفه الله في الارض وانه المهدي المنتظر ولكن قرات بيان لاحد الانصار قوم يحبهم ويحبونه فلم افهم جيدا ما يقصد وطلبت ان يشرح لي فقط هذا والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين وعلى ناصر محمد اليماني والانصار الى يوم الدين والحمد لله رب العالمين
ارجو ان لا اكون قد ضايقتك في شئ اخي العزيز وانما لم افهم ما قال واعتذر لو صدر مني شئ ضايق احد الانصار واللسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الإمام ناصر محمد اليماني
28-08-2010, 10:54 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
18 - 09 - 1431 هـ
28 - 08 - 2010 مـ
07:54 صباحاً
ــــــــــــــــــــــــ


نبيٌّ يتشفّع لولده من العذاب في مُحكم الكتاب ..

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ {وَنَادَىٰ نُوحٌ رَّبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ ﴿٤٥﴾} صدق الله العظيم [هود].

فقد ارتكب خطأً في حقّ ربّه بغير قصدٍ من رسول الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام، فقد ألهَتْهُ الرحمة بولده عن التفكّر في حال ربّه فيقول: إذا كان هذا هو حالي فكيف حال الله أرحم الراحمين؟

وبما أنّ نوح كان يجهل سرّ الشفاعة بين يدي الربّ لعباده من عذابه فقد سأل الله ما ليس له به علمٌ وهو سرّ الشفاعة ولكنّه لم يقل صواباً؛ بل كان يشكو إلى ربّه رحمة الوالد بولده، وقال: {وَنَادَىٰ نُوحٌ رَّبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ} صدق الله العظيم، فنسي حال من هو أرحم بعبده من الوالد بولده؛ الله أرحم الراحمين، فأخطأ في حقّ ربّه كونه تجرَّأ أن يشفع بين يدي ربّه لولده من عذاب الله! ولذلك كان في ردّ الله لنبيّه نوحٍ عليه الصلاة والسلام شيءٌ من الغِلظة فقال: {فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۖ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ﴿٤٦﴾} صدق الله العظيم [هود].

فأدرك رسول الله نوح أنّه تجرّأ على الشفاعة بين يدَي ربّه وهو لا يحقّ له، وعلِم أنّها ليس كما يعتقد بأنّ العبد يمكن أن يشفع لأهله بين يدَي ربّه، ولذلك أدرك نوحٌ خطأه عليه الصلاة والسلام، وقال الله تعالى: {فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۖ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ﴿٤٦﴾ قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ ۖ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ ﴿٤٧﴾} صدق الله العظيم [هود].

فهل تعلمون يا أحبّتي الأنصار ما يقصد الله تعالى بوعظه لنبيّه نوحٍ بقوله تعالى: {إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ} صدق الله العظيم؟ ويقصد إنّي أعظك أن تكون من الجاهلين الذين يعتقدون الشفاعة للعبيد بين يدي الربّ المعبود، وليس له علم عن سرّ الشفاعة، ولذلك قال الله تعالى: {فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۖ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ﴿٤٦﴾ قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ ۖ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ ﴿٤٧﴾} صدق الله العظيم، وقد علم الله أنّ نبيّه نوح سوف يسأل الشفاعة بين يدي ربّه من العذاب لولده، ولذلك قال الله لنبيّه من قبل: {وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلَا تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُوا ۚ إِنَّهُم مُّغْرَقُونَ ﴿٣٧﴾} صدق الله العظيم [هود].

ولكنّ نبيّ الله نوح تجرَّأ بين يدي ربّه وسأله الشفاعة لولده، ولكنّه ليس له علمٌ بسرّ الشفاعة، ولذلك لم يشفع إلا لمن ظنَّ أنّه ولده، ولو أنّه قال: "اللهم إنك أرحم بقومي مني وأرحم بولدي مني لأنك أرحم الراحمين، اللهم إن آمنوا فاكشف عنهم العذاب برحمتك يا أرحم الراحمين" إذاً لاستجاب الله وكشف عنهم العذاب ثم يؤمنوا برسول الله نوح عليه الصلاة والسلام أجمعين فيمتعهم الله إلى حينٍ كما فعل الإمام المهديّ فدعا ربّه إن آمن الناس بعد أن يغشاهم العذاب من الدخان المبين أن يكشف عنهم العذاب برحمته التي كتب على نفسه فهو أرحم بعباده من عبده ووعده الحقّ وهو أرحم الراحمين، ولذلك سوف يجيب الله دعوة عبده فيكشف عن الناس العذاب حين يؤمنون برغم أنّ الإيمان لا ينفع حين رؤية العذاب، سُنَّة الله في الكتاب، ولكن تقبل الله دعاء الإمام المهديّ وزمرته المُكرّمين.

فبوركتَ يا ابن عمر ومعشر الأنصار السابقين الأخيار وبورك آخرون لا تحيطون بهم علماً من الأنصار المُكرّمين.

وسلامٌ على المرسَلين، والحمد لله ربّ العالمين ..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
____________










[ لقراءة البيان من الموسوعة ]
https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2138

قوم يحبهم ويحبونه
28-08-2010, 07:20 PM
عفوا حبيبي في الله ربما هذه النقطه لم اقرأها من قبل هل بسبب الانصار سوف يعفو الله على كل اهل النار فيدخلون الجنه ولا يبقى في جهنم احدا انتظر ردك بدلا من الامام لمعرفتي ان الامام مشغول جدا وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته أيها الملازم للإمام المهدى
اليك اقتباس من كلام الإمام لعله يُدكرك بالإجابة



(((وفي ذلك سر الإمام المهدي الذي يعبد رضوان الله غاية وليس كوسيلة هو ومن أتبع دعوته قلباً وقالباً من الذين كانوا على شاكلته من الانصار السابقين الاخيار من زمرته وليس بانبياء ولا شهداء ولكنهم يغبطهم الأنبياء والشهداء على قربهم من ربهم وحُبه لهم أولئك أحباب الرحمن الذين وعد الله بهم في مُحكم القرآن فكيف يرضون بجنة النعيم قبل أن يتحقق لهم النعيم الأعظم منها ولذلك رفعهم الله مكانا علي في الكتاب فهو أكرم منهم وأرحم فكن منهم ونافسهم وإمامهم المهدي في حُب الله وقربه فلم آمرهم أن يبالغون في شاني بغير الحق حتى ولو كنت خليفة الله في الأرض فغن لهم من الحق في ربهم ما للإمام المهدي ومن جعل من الأنصار الله الواحد القهار حصرياً للمهدي المنتظر من دونه فيعتقد أنه لا ينبغي له أن ينافس الإمام المهدي في حب الله وقربه فقد أشرك بالله اللهم قد بلغت اللهم فشهد وبالنسبة لسر هُدى الله للأمة جميعاً من أجل الإمام المهدي فهو رحمة بالإمام المهدي الذي سيدعو ثبوراً لو لم يحقق الله له النعيم الأعظم من جنته )))

وذلك لان الإمام المهدي يعبد رضوان الله غاية وليس كوسيلة ليدخله جنته وكيف يكون الله راضي في نفسه حتى يدخل عباده في رحمته جميعاً رحمة بالإمام المهدي الذي تستهزئ به ولا تحيط بسره وتجهل قدره اللهم أغفر لهم فإنهم لا يعلمون وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)
خليفة الله وعبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
))))))))))



إدا إننا نعبد رضوان الله فى نفسه كغاية وليست كوسيلة
وهنا يكمُن السر للشفاعة ,فلله الشفاعة جميعا
فإن رحمت حبيبنا الرحمن سبقت غضبه فتشفعت رحمته لدى غضبه
فرضى الرحمن فى نفسه على جميع خلقه رحمة بالعابد الحق للرحمن حق عبادته
فأدخل عبده المهدى فى عباده وأمرهم بدخول جنة النعيم
قال تعالى :
(( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ﴿27﴾ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً﴿28﴾ فَادْخُلِي فِي عِبَادِي﴿29﴾ وَادْخُلِي جَنَّتِي﴿30﴾))))
صدق الله العظيم
وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين

الملازم للامام المهدي
29-08-2010, 01:43 AM
شكرا جزيلا يا اخواني الانصار على اجاباتكم وجزاكم الله عنا خير الجزاء واكرر اعتذاري مره اخرى ان انزعج احد الانصار من سؤالي وسلام عليكم وعلى الامام ناصر محمد اليماني الى يوم الدين والحمد لله رب العالمين

رزق محمد
10-09-2010, 11:01 AM
فبوركت يا ابن عُمر ومعشر الأنصار السابقين الأخيار وبورك آخرين لا تحيطوا بهم علماً من الأنصار المُكرمين وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

أمير النور
10-09-2010, 10:44 PM
أحبابي الأنصار المكرمين ، امامي الحبيب ناصر محمد اليماني

قال تعالى :
{ وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَٰئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي ٱلأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّيۤ أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ}

لم يكن قول الملائكة: { أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا } على وجه الاعتراض على التقدير ولكن على جهة الاستفهام، فإن حَمْلَ الخطاب على ما يُوجِب تنزيه الملائكة أَوْلى لأنهم معصومون.. قال تعالى:
{ لاَّ يَعْصُونَ اللهَ مَا أَمَرَهُمْ }
[التحريم: 6].

استخرج الحق سبحانه منهم ما استكنَّ في قلوبهم من استعظام طاعاتهم والملاحظة إلى أفعالهم بهذا الخطاب؛ فأفصحوا عن خفايا أسرارهم بقولهم: { وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ } ثم إن الحق سبحانه عرَّفهم أن الفضيلة بالعلم أتمُّ من الفضيلة بالفعل، فهم كانوا أكثر فعلاً وأقدمه، وآدم كان أكثر علماً وأوفره، فظهرت فضيلته ومرتبته.

إني أعلم ما لا تعلمون من محبتي لهم، وأنتم تظهرون أحوالكم، وأنا أخفي عليهم أسراري فيهم،

إني أعلم ما لا تعلمون من صفاء عقائد المؤمنين منهم في محبتنا، وذكاء سرائرهم في حفظ عهودنا وإن تدنَّس بالعصيان ظاهرهم إني أعلم ما لا تعلمون من انكسار قلوبهم وإن ارتكبوا قبيح أفعالهم، وصولةَ قلوبكم عند إظهار تسبيحكم وتقديسكم، فأنتم في رتبة وفاقكم وفي عصمة أفعالكم، وفي تجميل تسبيحكم، وهم مُنْكَرون عن شواهدهم، متذللون بقلوبهم، وإن لانكسار قلوب العباد عندنا لذماماً قوياً .

فأي خطر لتسبيحكم لولا فضلي، وأي ضرر من ذنوبهم إذا كان عفوي؟ ويقال لبَّسْتُكم طاعتكم ولبستهم رحمتي، فأنتم في صدار طاعتكم وفي حُلَّةِ تقديسكم وتسبيحكم، وهم في تغمد عفوي وفي ستر رحمتي ألبستهم ثوب كَرَمي، وجللتهم رداء عفوي.

واتكالهم عليَّ زكّى أحوالهم فألجأهم إلى الاعتراف بالجهالة حتى يتبرأوا عن المعارف إلا بمقدار ما منّ به الحق عليهم فقالوا عليهم السلام { سُبْحَٰنَكَ لاَ عِلْمَ لَنَآ إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَآ }.

رجل من أقصى المدينة
11-09-2010, 12:20 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

وسلام على إمامنا الهادي إلى الصراط المستقيم بإذن ربه وعلى آل بيته وأنصاره السابقين الأخيار

قال الله تعالى : ((إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا ...)) صدق الله العظيم

فهل الأنبياء والرسل عليهم السلام مستثنون من الظلم والجهل ؟ أم هم فيه مع بني جنسهم من الإنسان سواءو

وقال الله تعالى : ((أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آَدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آَيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا ))
صدق الله العظيم

وعليه أخي الكريم أمير النور مالك وضعت لنا جزء من الأية و خلفت أكثر من نصفها حيث قال الله تعالى : (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ )) صدق الله العظيم

وكما بينه إمامنا مكن الله له عاجلا يجب علينا أن ننظر الإطار الذي وردت فيه الآية كاملا ليحصل لنا الفهم الصحيح فأنت أخي الكريم فعلت كالذي قال إن المصلين توعد الله تعالى بعقابهم - واستدل على صحة كلامه بالآية : (( فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ )) صدق الله العظيم

ويا حبيبي في الله أمير النور إن عالم النور ومخلوقاته لا يحصيها ولا يعدها إلا الذي خلقها سبحانه وتعالى والملائكة أصناف كما الجن أصناف وكذلك الإنس أصناف وعالم الحيوان أصناف وعالم الحشرات كذلك وربك يخلق ما يشاء سبحانه...
وقال تعالى : ((الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي أَجْنِحَةٍ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ )) صدق الله العظيم

وفي الأية الكريمة التي أفتتحت بها مشاركتك :

{ وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَٰئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي ٱلأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّيۤ أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ } صدق الله العظيم

فهل المقصود بالملائكة الذين أعترضوا على أمر ربهم : قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ .. هل هي الملائكة السواحة أم هي الملائكة حملة العرش أم انهم من أي صنف من الملائكة؟؟

وإنشاء الله تعالى يعود إمامنا بالسلامة فيزيدنا توضيحا وتفسيرا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أمير النور
15-09-2010, 08:27 PM
أخي الحبيب رجل من أقصى المدينة

الخطاب من الله تعالى الى الملائكة ويفهم من نص الآية
أنه خطاب للملائكة كافة ولا مجال والله أعلم لتأويل حقيقة
الآية المباركة التي بين أيدينا فنسأل هل هم صنف من
الملائكة أو غيره من الأقوال ، وما قلتم أخي الكريم هو حقا
أن المعرفة الحقة تعرف بشموليتها علما مبينا من الكتاب
والعلم أخي الحبيب المشمول بالرحمة تتبين أنواره الزكية وكتابه كتاب رحمة
فالله تعالى مدح رسوله في قوله تعالى ( وانك لعلى خلق عظيم ) الآية
وفي فتح مكة تبينت عظمة عفو رسول الله صلى الله عليه وسلم
وعفا وأصفح بما شاء الله تعالى وأنه سبحانه عظيم العفو والمغفرة
بل أكثر أنه أرحم الراحمين .

عدوالمسيح الدجال
16-09-2010, 12:36 AM
﴿ وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴾

أن هشام بن حكيم سأل عائشة رضي الله عنها عن خلق رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فقالت : خلقه القرآن
قال صلى الله عليه وسلم ( إنما بعثت لأتمم صالح الأخلاق )
عن أنس رضي الله عنه قال: ( كان النبي – صلى الله عليه وسلم - إذا استقبله الرجل فصافحه لا ينزع يده من يده حتى يكون الرجل ينزع يده، ولا يصرف وجهه من وجهه حتى يكون الرجل هو يصرفه، ولم ير مقدمًا ركبتيه بين يدي جليس له )
عن أنس - رضي الله عنه - قال: ( خدمت النبي – صلى الله عليه وسلم - عشر سنين، والله ما قال أف قط، ولا قال لشيء لم فعلت كذا وهلا فعلت كذا )
و عن عائشة - رضي الله تعالى - عنها قالت: ( ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم خادما له ولا امرأة ولا ضرب بيده شيئا قط إلا أن يجاهد في سبيل الله )

عبده هو
21-11-2010, 05:56 PM
سلام السلام على كل موحد لله شاهدا له بالوحدانية ولمحمد بالرسالة الازلية اما بعد

اخي في التوحيد ناصر محمد والله ما رايت فيما قد قرات عنك ما يريبني في ايماني بخالقي وغاية مقصدي ولايشككني في صدق الامين محمد صلى الله عليه وسلم لكن اني لك من الناصحين وان كنت قليل العلم لاكني احب كل من وحد الله وعظمه ولا ارضى له الضلال
فان كنت المهدي المنتظر فاصبر علينا واليكن لطفك بنا اعظم وما اصرار العباد الا دلالة على تعطشهم للحق فان اقروا لك وبايعوك فسيكون يقينا وحينها سيدفعون لاجلك الغالي
سيدي ما ترونه انتم حججا وتحاجون به الخلق علمه عند الله.فتفسيرك للقران بالقران علمه عند ربي و تكذيبك لبعض احاديث الرسول علمها عند ربي ووزرها ان كانت مكذوبة على من كتبها.
ربينا على كلام الله وسنة نبيه ىالعاصي منا والصالح على حد السواء .واخذنا تفاسير القران من علماء تتابعوا باحثين عن الحق فجزاهم الله عنا وعنك خير الجزاء.فهل من السهل ان نكذب او ننكر شيء منه.فما عليك الا ان تبرهن بالدليل القاطع لا بالغيبيات التي لا حول ولا قوة للمخلوق بها.
وان كنت غير ذلك فاستغفره وتب وانتهي فلست على حربه بقادر وانت اعلم به مني فقد توسمت فيك انك عارف بالله .

اما لاخواني فاقول ما كفر الناصر محمد فهو موحد لله وشاهد على نبوة احمد فان كان صادقا فسيظهره ربه على العالمين وان كان مدعيا فادعوا لاخيكم ولا تكرهوه ولا تشتموه فكلنا مبتلى
اللهم يا الله يا الله يا الله ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه فاننا لا نبتغي الا رضاك عنا فانت الرحمة العظمى ولا ملجا لنا الا انت

nour65
21-11-2010, 06:17 PM
فتفسيرك للقران بالقران علمه عند ربي و تكذيبك لبعض احاديث الرسول علمها عند ربي ووزرها ان كانت مكذوبة على من كتبها.
ربينا على كلام الله وسنة نبيه فالعاصي منا والصالح على حد السواء .واخذنا تفاسير القران من علماء تتابعوا باحثين عن الحق فجزاهم الله عنا وعنك خير الجزاء.فهل من السهل ان نكذب او ننكر شيء منه.فما عليك الا ان تبرهن بالدليل القاطع لا بالغيبيات التي لا حول ولا قوة للمخلوق بها.
[/size][/size][/b]


بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على جميع المرسلين
ألم يعجبك يا عبده كيف ان الامام يفسر القرآن بالقرآن ألم يثبت لك الامام بالدليل القاطع كيف انه يفسر القرأن بالقرآن .. ألا تفهم اللغة العربية ؟! ألم يهبك الله عقلا" تتفكر به فتعرف الحق من الباطل لماذا تتبع علماءك و لا تتبع الناصر لدين محمد !! كيف عقلك حكم ان تتبع علماءك ؟!!
بل تب انت الى الله و استغفره كثيرا الليل و النهار عسى ان يبصرك بعقلك ما أبصرناه نحن الانصار من الحق في بيانات إمام البشرية جمعاء و آخر خلفاء الله في الارض ..
و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين

عبده هو
21-11-2010, 06:59 PM
اخي noor65

الم يعجبك قولي للناصر لمحمد ان كان غير ذلك فاليتب لله.فتردها عليا غاضبا فوالله اني قبلتها منك فاللهم تقبل توبتي
اما عن تفسير القران بالقران فهو عين الصواب من نضري وعلم ذلك عند ربي .لكن قصدي ان المخلوقات ليس لها بعلم الغيب من علم فتاويله عند ربي واولي العلم وقد قلتها انني لست بعالم فانا باحث عن الحق
اما ان تستشيط على ما بدر مني فتذكر قوله وادعوا الى ربك بالحكمة والموعظة الحسنة
اما عن الناصر لمحمد ففي نضري انه لم يدعو للكفر وان اتباعه لا اثم فيه فان صدق فهو لها كما شاء ربك وان كان غير ذلك فعليه .وندعوا له فهو واحد منا يشهد لله بالوحدانية
وقد لايعجبك اخر ما قلت فلا تلومني في معتقدي حتى يفتح لي ربي للحق سبيلا

سؤالي الا يوجد لناصر تسجيلات صوتية فما يدريني ان كل هذا منتدى و بحوث عن طريق الاعلام الالي
سؤالي الا يوجد لناصر سيرة ذاتية
سؤالي الا يمكن للسابقين ان يمدوا العباد بسيرته ام يحتفظون به لانفسهم
سؤالي لما لا يرد ناصر مباشرة الانه مشغول ام كلف الاتباع بالرد
سؤالي التمست شيء من الشدة وكانكم في حرب مع الامة اليس اللين اجدى


سامحني يا اخي في الله واعيدها في الله ان اطلت او اخطات ولا تاخذك العزة بعلمك او بقربك من الناصر فكل نفس بما كسبت رهينة

سلام الرحمان على الراحمين

المنيب
21-11-2010, 09:49 PM
قال الله تعالى عز وجل في علاه :

قُلْ هَلْ مِن شُرَكَآئِكُم مَّن يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ قُلِ اللّهُ يَهْدِي لِلْحَقِّ أَفَمَن يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ أَحَقُّ أَن يُتَّبَعَ أَمَّن لاَّ يَهِدِّيَ إِلاَّ أَن يُهْدَى فَمَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ [يونس : 35]

( عبده هو ) اليس تفسير القران بالقران . هو الأحق ان يتبع .

ام ترى انه يجب ان نتمسك تبفسير مخلوق محتاج للهداية . مالكم كيف تحكمون ؟

اللهم يا الله يا الله يا الله ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه فاننا لا نبتغي الا رضاك عنا فانت الرحمة العظمى ولا ملجا لنا الا انت
......


وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ [العنكبوت : 69]

الإمام ناصر محمد اليماني
22-11-2010, 05:17 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
15 - 12 - 1431 هـ
22 - 11 - 2010 مـ
06:17 صباحاً
ــــــــــــــــــــــ


ردّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني على الأخ عبده:
فإذا اتَّبعت الإمام ناصر محمد اليماني فأنت لم تتَّبعه إلاَّ لأنه تبيَّن لك أنه يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له..


سلام السلام على كل موحد لله شاهدا له بالوحدانية ولمحمد بالرسالة الازلية اما بعد
اخي في التوحيد ناصر محمد والله ما رايت فيما قد قرات عنك ما يريبني في ايماني بخالقي وغاية مقصدي ولايشككني في صدق الامين محمد صلى الله عليه وسلم لكن اني لك من الناصحين وان كنت قليل العلم لاكني احب كل من وحد الله وعظمه ولا ارضى له الضلال
فان كنت المهدي المنتظر فاصبر علينا واليكن لطفك بنا اعظم وما اصرار العباد الا دلالة على تعطشهم للحق فان اقروا لك وبايعوك فسيكون يقينا وحينها سيدفعون لاجلك الغالي
سيدي ما ترونه انتم حججا وتحاجون به الخلق علمه عند الله.فتفسيرك للقران بالقران علمه عند ربي و تكذيبك لبعض احاديث الرسول علمها عند ربي ووزرها ان كانت مكذوبة على من كتبها.
ربينا على كلام الله وسنة نبيه ىالعاصي منا والصالح على حد السواء .واخذنا تفاسير القران من علماء تتابعوا باحثين عن الحق فجزاهم الله عنا وعنك خير الجزاء.فهل من السهل ان نكذب او ننكر شيء منه.فما عليك الا ان تبرهن بالدليل القاطع لا بالغيبيات التي لا حول ولا قوة للمخلوق بها.
وان كنت غير ذلك فاستغفره وتب وانتهي فلست على حربه بقادر وانت اعلم به مني فقد توسمت فيك انك عارف بالله .
اما لاخواني فاقول ما كفر الناصر محمد فهو موحد لله وشاهد على نبوة احمد فان كان صادقا فسيظهره ربه على العالمين وان كان مدعيا فادعوا لاخيكم ولا تكرهوه ولا تشتموه فكلنا مبتلى
اللهم يا الله يا الله يا الله ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه فاننا لا نبتغي الا رضاك عنا فانت الرحمة العظمى ولا ملجا لنا الا انت

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار والسابقين الأنصار في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين..
وسلامُ الله على عبده الذي يكاد أن ينطق بالحقِّ ويقول "هو الإمام المهدي ناصر محمد اليماني" لولا وسوسةٌ شيطانيّةٌ ما أنزل الله بها من سلطانٍ، وهو أنه يخشى لو يتبع الإمام ناصر محمد اليماني وهو ليس الإمام المهديّ المنتظَر. ثم أردّ عليك بقول مؤمن آل فرعون الحكيم: {وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَن يَقُولَ رَبِّيَ اللَّـهُ وَقَدْ جَاءَكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّبِّكُمْ ۖ وَإِن يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ ۖ وَإِن يَكُ صَادِقًا يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ ۖ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ ﴿٢٨﴾} صدق الله العظيم [غافر].

وكذلك يا أخي عبده، فإذا اتَّبعت الإمام ناصر محمد اليماني فأنت لم تتَّبعه إلا لأنه تبيَّن لك أنه يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له ويحاجّ الناس بآيات الكتاب البيّنات ويدعوهم إلى اتِّباع كتاب الله وسُنَّة رسوله الحقّ ويكفر بما خالف لمحكم كتاب الله في التوراة أو في الإنجيل أو في السُّنة النّبويّة، إذاً الإمام ناصر محمد اليماني لا يدعو إلى ضلالٍ سواءٌ يكون هو الإمام المهدي أم لم يكن الإمام المهدي، ولكني حبيبي في الله أعلمُ جزاء من افترى على الله كذباً بما لم يُنزل به من سلطان، ولم يجعلني الله من الجاهلين، فكيف أقول لكم إني الإمام المهديّ المنتظَر ما لم أعلم بذلك من ربّ العالمين؟ فكيف أنّني أقول بأني خليفة الله في الأرض ما لم يُفتِني الله ورسوله بذلك؟ وأعوذُ بالله أن أكون من الجاهلين فلا يجتمع النور والظلمات والعلم نورٌ يا عبده، أخي بارك الله فيك وبصَّرك بالحقِّ وجميع المسلمين وغفر لجميع المسلمين وغفر للإمام المهدي معكم وأنصاره إن ربي غفورٌ رحيم، فأنيبوا إلى الله حبيبي في الله حتى يُبصِّر الله قلوبَكم بالحقِّ فلا يجعل البيان الحقّ للقرآن عليكم عمى، وتذكروا قول الله تعالى: {وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ ۖ وَجَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا} صدق الله العظيم [الأنعام:25].

فيلزمكم الإنابة إلى الربّ الذي يحول بين المرء وقلبه حتى يُبصِّركم بالحقِّ كما يُبصِّر الأنصارَ به فترى أنهم من الذين قال الله عنهم في محكم كتابه: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّـهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الأنفال].

أفلا تعلم أنَّ البيان للقرآن الذي يحاجُّكم به الإمام ناصر محمد اليماني إنما هو قرآنٌ من آيات الكتاب المحكمات البيِّنات هُنَّ أمُّ الكتاب؟ وليس مجرد تفسيرٍ بالظنِّ الذي لا يغني من الحقّ شيئاً، ولذلك تجد الذين بصَّرهم الله بالحقِّ أنَّ كل بيانٍ جديدٍ يزيدهم إيماناً إلى إيمانهم كمثل صحابة رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- فبرغم أنهم مصدِّقين برسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ولكن كلما جاءت آيةٌ جديدةٌ في الكتاب تزيدهم إيماناً، وأما آخرون فتزيدهم رجساً إلى رجسهم وقال الله تعالى: {وَإِذَا مَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُم مَّن يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَـٰذِهِ إِيمَانًا ۚ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ ﴿١٢٤﴾} صدق الله العظيم [التوبة].

فاتَّقِ الله أخي عبده واتَّبع عقلك وتالله ما ضلَّ من اتَّبع عقله؛ ألم تجد عقلك يحكم بيني وبينك بالحقِّ ويقول لك: إنَّ ناصر محمد اليماني ينطق بالحقِّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ فصدِّقه؟ وتالله ما أفتاك عقلك إلاَّ بالحقِّ فإنها لا تعمى الأبصار عن تمييز الحقّ إذا ما تمّ استخدامها للتفكّر والتدبّر ولذلك قال الله تعالى: {إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ} صدق الله العظيم [الرعد:19].

وأمّا أشرّ الدواب فهم الذين لا يتفكّرون تصديقاً لقول لله تعالى: {إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِندَ اللَّـهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ ﴿٢٢﴾} صدق الله العظيم [الأنفال].

وأنا الإمام المهدي أُصدِّقُ أهلَ النار في فتواهم عن سبب ضلالهم عن الصراط المستقيم من ربّهم: {وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ ﴿١٠﴾} صدق الله العظيم [الملك].

فلا تكن منهم يا عبده وكُن من أولي الألباب الذين يتدبَّرون ويتفكّرون ثم اتّخذ القرار، وأرجو من الله أن لا يكون عليك قرارك غُمَّةً يا عبد ربك.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين ..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
______________



[ لقراءة البيان من الموسوعة ]
https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2558 (https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?t=2558)

بلقرآن نحيا
22-11-2010, 08:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اخي الكريم عبد هذا اقتباس
سلام السلام على كل موحد لله شاهدا له بالوحدانية ولمحمد بالرسالة الازلية اما بعد

اخي في التوحيد ناصر محمد والله ما رايت فيما قد قرات عنك ما يريبني في ايماني بخالقي وغاية مقصدي ولايشككني في صدق الامين محمد صلى الله عليه وسلم لكن اني لك من الناصحين وان كنت قليل العلم لاكني احب كل من وحد الله وعظمه ولا ارضى له الضلال
فان كنت المهدي المنتظر فاصبر علينا واليكن لطفك بنا اعظم وما اصرار العباد الا دلالة على تعطشهم للحق فان اقروا لك وبايعوك فسيكون يقينا وحينها سيدفعون لاجلك الغالي
سيدي ما ترونه انتم حججا وتحاجون به الخلق علمه عند الله.فتفسيرك للقران بالقران علمه عند ربي و تكذيبك لبعض احاديث الرسول علمها عند ربي ووزرها ان كانت مكذوبة على من كتبها.
ربينا على كلام الله وسنة نبيه ىالعاصي منا والصالح على حد السواء .واخذنا تفاسير القران من علماء تتابعوا باحثين عن الحق فجزاهم الله عنا وعنك خير الجزاء.فهل من السهل ان نكذب او ننكر شيء منه.فما عليك الا ان تبرهن بالدليل القاطع لا بالغيبيات التي لا حول ولا قوة للمخلوق بها.
وان كنت غير ذلك فاستغفره وتب وانتهي فلست على حربه بقادر وانت اعلم به مني فقد توسمت فيك انك عارف بالله .

اما لاخواني فاقول ما كفر الناصر محمد فهو موحد لله وشاهد على نبوة احمد فان كان صادقا فسيظهره ربه على العالمين وان كان مدعيا فادعوا لاخيكم ولا تكرهوه ولا تشتموه فكلنا مبتلى
اللهم يا الله يا الله يا الله ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه فاننا لا نبتغي الا رضاك عنا فانت الرحمة العظمى ولا ملجا لنا الا انت
[FONT="Arial"]وبعد اخي عبده الذي قد نطق الحق علي لسانه بقولك
(اخي في التوحيد ناصر محمد والله ما رايت فيما قد قرات عنك ما يريبني في ايماني بخالقي ...)
انت اخي قد والله صدق قلبك ولب عقلك ووافقه ما يقول الامام من بيانات الحق بالقران فانتى تراه من الصادقين في فتواه وتفسيره للقران بالبرهان من القران ولكنك اخي انما تشك في كونه الامام المهدي الذي بشر به النبي صلي الله عليه وسلم ان يكون هو من عدمه فقد اقررت بعلمه ولكن ما منعك اتباعه هو ادعائه انه المهدي وهذا سيتبين لك الحق من ربك بكونه الامام المهدي ام غيره وذالك بدعائك ان يريك الله اخي الحق ويرزقك اتباعه فما سال الله عبد صادق في الهدايه اليه الا اجابه الله اخي العزيز وقديجيب الله ما دون ذالك من الدعاء فكما انه الله كتب علي نفسه الرحمه لمن ساله اياها واوجب علي نفسه ان يعطيها من ساله .كذالك اخي كتب الله علي نفسه انه من دعاه واخلص الدعاء منه فاوجب علي نفسه بالاجابه وذالك قوله تعالي(((أدعوني استجب لكم )))وقوله (((وإذا سالك عبادي فإني قريب اجيب دعوه الداعي إذا دعان )))وهذا كله في جميع الدعاء بشكل عام فما بالك اخي الذين يجاهدون انفسهم للبحث عن الحق ويتخذو الوسائل لذالك الي الوصول الي الله وطلب رضاه وهو غايتهم فهنا اوجب مايكون علي الله اجابتهم كما قال اخي بنفسه عن هذا (((والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ))) انظر اخي هنا فوعد من الله لك ولكل باحث عن الحق ووجده وهو في حيره من امره مثلك فوالله العدل البر الرحيم لينصفنك ويهديك الي الحق فل تبتاس
ولكن اخي خذ مني نصيحه حتي ذالك الحين وانشاء الله يكون قريب جدا حتي نفرح ونستبشر باخواننا الذين لم يلحقوا بنا ان تداوم الدعاء والتضرع اليه تعالي بان يلهمك اتباع الحق ولا شي سواه حتي لو لم تبايع المهدي ولكن اتباع الهدي الذي تراه يكفي وكم والله من مبايع من اخوتي الانصار والله عليم بهم قد سبقت بيعتهم تصديقهم فتبين لهم بعد البيعه الايمان والتصديق بعدها وارجوا من كل باحث ان يتيقن بايمانه انه علي الطريق السليم اولا ثم تتم منه البيعه عن اقتناع ويقين ويسال الله التثبيت منه علي الحق فكم هناك من فتن من الانصار وهو يخفي ما الله به عليم وليس الك الا ليزيد دعوه الحق تصديقا ونصر ا لان دعوه الحق لن تنتصر بالامعات والمتبعون عن جهل وعدم يقين وقد يفتن عند اول امتحان من الله بصدقه لان الله سينصر الحق برجال ونساء صدقوا ما عاهدو الله عليه مستعد لبذل الغالي والنفيس لنصر دعوه الحق من الله فمنهم من يقدم روحه للحق ومنهم من ينتظر وقت التمكين له بنصر الحق كما قال الله(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضي نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا) واسال الله ان يجعل انصار الدعوه الحق كلهم كذالك انه قوي حكيم.
والشيء الثاني الذي انصحك به هو زياده طلب العلم والتحري من كلام الامام هل يوافق الواقع الحالي بادله من القران تنطبق علي الواقع بما يصدقه العقل ام لا فوالله سيفتيك عقلك بالحق ولتعلم اخي ان العقل اكبر هبه من الله للانسان وتسخير حواس الانسان كلها لتعين العقل علي الوصول للحق وذالك بتخاذه القرار السليم بعد استعمال حواسه وجوارحه وعقله لارشاده الي الطريق السليم فكما يقال ان الله ما شفناه ولكن بالعقل عرفناه ,اي تتبعنا اثار خلقه وقدرته فدلتنا علي وجوده وحده خالق واي خالق هذا الذي يضلك وقد اهداك السبل لتتعرف علي وجوده وهو اعطاكها ايظا لتستدل علي الطريق السليم المؤدي اليه حتي لو كنت في ليله مظلمه فقد سخر لك من النجوم وغيرها ما ان استعملت ما اعطاك من حواس وعقل لتهتدي في هذه اليله المظلمه التي لا قمر فيها كما هو حال الدين الان فقد صرار الكثير من الناس في تخبط بسبب اختلاف العلماء ,
النصيحه الثالثه ابحث واقراء في بيانات الامام بحث متدبر باحث عن الحق متحلل من اي قيود مذهبيه كنت انت قد تربيت وتجرعتها حتي تمكنت منك وظننت ان هذا هو الصواب الذي لاحيد عنه ولا اقول انكر كل ماهو صحيح ولكن تذكر انك مسلم لله وحسب وبعدها ما يتبين لك من الحق مع عذم الحياد عن مقصد الشارع المولي والتي تقتظي حكمته عذم التفرق والدعوه للوحده وانت تعلم اخي ان كل الديانات كل دعوتها واحده من ادم الي محمد وهو اعاده الناس الي الطريق الواحد وهو عباده الله وحده ولاخلاص له (((وما تفرق الذين اوتو الكتاب الا من بعد ما جائهم العلم ))) فدعوه الله واحده هو الاسلام والتسليم له بكل شيء وما جاء من تسميات وتفريق لحكم الله ودينه الامن قبل تزين الشيطان ومواليه ومن ضل من الناس مثل يهود ونصراني ومسلم سني وشيعي وكل الفرق ولكن الدعوه من الله واحده
فقد قال (((((ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخره من الخاسرين))))فهذه الايه ليست دليل علي ان دين محمد هو الذي سيقبل وما دونه يرد لا كما ذهب التكفرين هذاهم الله ولكنها دلاله علي ان الدعوه واحده منذ بدايه الرسالات كما قال الله عن ابراهيم والانبياء (((((أم تقولون إن ابراهيم واسماعيل وإسحاق ويعقوب والاسباط كانوا هودا اونصاري قل ءأنتم أعلم ام الله ومن أظلم ممن كتم شهادة عنده من الله وما الله بغافل عما تعملون(140))))و((((كان الناس أمة واحده فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل الله معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه من بعد ما جاءتهم البينات بغيا بينهم فهدي الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه بإذنه والله يهدي من يشاء الي صراط مستقيم(213))))) فتدبر اخي للايات ان جميع الانبياء انما جاوا لينذرو الامم وليس ليطلقوا التسميات وانما جاء الاختلاف من الناس وتسمياتهم ولانبياء دعوتهم واحده هو دعوه الناس للتسليم الكامل والانقياد الي الله وحده بدون تسميات وكما قال الله ((((ما كان إبراهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن مسلما حنيفا وما كان من المشركين*ان اولي الناس بإبراهيم للذين اتبعوه وهذا النبي والذين امنوا والله ولي المؤمنين(68))))))وهو ابو الانبياء لان كل الانبياء كلهم من ذريته وهو الذي سما الذين يؤمنون بالله وحده المسلمين كما اخبرالله في ايه عن ابراهيم مخبر ايانا بقوله(((هو سماكم المسلمين من قبل))) فهنا دليل علي ان الدعوه واحده والدين واحد منذ بدايه دعوه الرسل تصديق لقول الله ((((إن الدين عند الله الإسلام وما اختلف الذين أوتوا الكتاب الا من بعد ما جائهم العلم بغيا بينهم ومن يكفر بئايات الله فإن الله سريع الحساب(19)))))ال عمران ,والمسلمون يدخلون ظمن من اتهم الله الكتاب وختلفوا فيه من بعد ما اتاهم العلم وارجوا من الله ان لا يكون اختلافهم فيه بيغيا بينهم لانها تعني الكثير الكثير,
*ومن ما انصحك اخي به وكل باحث للحق هو قرائه القران بمداومه قرائه تدبريه وليس لحصر الاحرف وستجد ان الله يفتح عليك من الحق وينيرك بما كنت تشك فيه واسال الله لي ولجميع عباده الهدايه والثبات وان يجمع شملهم ويردهم اليه ردا جميلا انه علي كل شيء قدير وهو رحيم بهم منا لانه ارحم الراحمين آمين
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته.
[/SIZE="5"]]

ابو محمد الكعبي
02-02-2020, 08:19 AM
يا سبحان ربّي فلكم دعاء الثبور لدى الكفار والمهديّ المنتظَر مختلفان جداً! فأمّا الكفار فدعاؤهم بالثبور على أنفسهم وهو بسبب أنّهم ظلموا أنفسهم فأدخلهم الله النار، وأمّا المهديّ المنتظَر فهو لو يحرمه الله من تحقيق النّعيم الأعظم وهو أن يكون الله راضياً في نفسه لا متحسّراً ولا حزيناً ولذلك تجد العبد الذي أذِن الله له بالخطاب يحاجّ ربّه أن يرضى في نفسه فإذا رضي في نفسه فهذا يعني أنّها تحقّقت الشفاعة فتأتي من الله أرحم الراحمين فينادي عبده أن يدخل في عباده فيدخلون جنّته أجمعين. وذلك هو البيان الحقّ لقول الله تعالى: {يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ﴿٢٧﴾ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً ﴿٢٨﴾ فَادْخُلِي فِي عِبَادِي﴿٢٩﴾ وَادْخُلِي جَنَّتِي ﴿٣٠﴾} [الفجر].

2117-رسالةٌ وردت إلى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من مُحمد بن عبد الله على الخاص ..
7269