المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موسوعة مختصر الجواب لمن عنده علم الكتاب ( جزء 3 )



عبد النعيم الاعظم2
25-08-2010, 06:31 AM
موسوعة مُختصر الجواب لمن عنده عِلم الكتاب
( الجزء 3 )
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif


http://img.dev-point.com/imgcache/2014/07/647843.png

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، عندما كنت أدعو الناس إلى الدخول إلى موقع إمامنا حفظه الله فكثيرٌ يشكون من طول البيان الحقّ المُبين فأحببت أن آتى بالشيء اليسير من إجابات واستفسارات أكثر الناس المُبتدئين في دخول هذا الموقع بأسلوب سأل سائلٌ والمهديّ أجاب، بحيث لا يؤخّر مستعجل ولا يطول على ملول مع أني لم أقتبس من بيانات الإمام إلّا ما نسبته 10% من أصل البيان الأُمّ.
ويشهد الله أني ما عملت هذا إلّا قُربةً إلى الله لا لسواه، ويشهد الله أني لم أزد حرفاً أو أُنقص حرفاً من بيانات إمامنا حفظه الله. متمنياً من الله أن لا أكون قد أخلّيت بالبيان الأصل.
قال الله تعالى: {مَّا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ﴿١٨﴾} صدق الله العظيم [ق].

وقال الله تعالى: {قُلْ أَؤُنَبِّئُكُم بِخَيْرٍ مِّن ذَٰلِكُمْ ۚ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِندَ ربّهم جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ ﴿١٥﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

وقال الله تعالى: {وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿١٠٥﴾} صدق الله العظيم [التوبة].

وبعد أن وفقنا الله في [ الجزء 1 ] و [الجزء 2 ] ها نحن نضع بين أيديكم [ الجزء 3 ]
أخوكم عبد النّعيم الأعظم2
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif

جومارت
17-09-2014, 08:31 PM
وسأل سائلٌ فقال: ما حقيقة الصراط، وهل الكل من مسلمٍ وكافرٍ يمرّ عليه؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم، ولكنكم جعلتم بعقيدتكم صراط الحقّ والمعوج واحدة برغم أنكم تقولون غير صراط المغضوب عليهم بفاتحة الدُعاء: {اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿٦﴾ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ} صدق الله العظيم، وفي جميع الآيات عن الصراط في الكتاب تجدونه في الدُنيا صراطاً معنوياً عقائدياً يسلكه أصحاب القلوب المُبصرة، وقال الله تعالى: {وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَىٰ صِرَاطِ الْحَمِيدِ} صدق الله العظيم [الحج:٢٤].

فكيف يؤدي الصراط المستقيم إلى نار جهنم ثم إلى الجنة! أفلا تعقلون؟ وهو طريق الأمن والأمان ويأتي صاحبه آمناً يوم القيامة، أفلا تتقون؟ وقال الله تعالى: {وَإِنَّكَ لَتَدْعُوهُمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} صدق الله العظيم [الشورى:52]

وسلوكه في الدُنيا وليس في الآخرة، وأما في الآخرة فصراط الجنة والنار ليسا معنوياً، بل طريق تؤدي إلى الجنة وطريق أخرى تؤدي إلى نار جهنم وقال الله تعالى: {احْشُرُوا الَّذِينَ ظَلَمُوا وَأَزْوَاجَهُمْ وَمَا كَانُوا يَعْبُدُونَ ﴿٢٢﴾ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَاهْدُوهُمْ إِلَىٰ صِرَاطِ الْجَحِيمِ ﴿٢٣﴾} صدق الله العظيم [الصافات]

ولا أظنّ هذه الآية تحتاج إلى التأويل نظراً لأنها من المُحكمات الواضحات تُفيد بأنّ الطريق إلى النار غير الطريق إلى الجنّة ولكنكم بعقيدتكم جعلتموهما طريقاً واحداً تؤدي إلى نار جهنم وهي نفس الطريق إلى الجنة، وإنما أهل النار يتساقطون من على الصراط إلى النار! ولو كانت هذه العقيدة حقاً لما وجدتم هذه الآية في القرآن للتحديد بأن الطريق إلى النار غير الطريق إلى الجنَّة، ولن أفسر هذه الآية فهي واضحة وكذلك توجد في القرآن العظيم من ضمن الآيات المُحكمات تقول أنه عندما يُساق أصحاب النار صوب النار بأنهم يفترقون إلى سبع جماعات زُمراً متوجهين صوب أبواب جهنم السبعة فلكل باب منهم جزء مقسوم، وكذلك يتوجه أصحاب الجنَّة إلى الجنة زُمراً فهذه تخالف لما تعتقدون جملة وتفصيلاً؛ بل اختلافاً كثيراً وتنفي عقيدتكم بأن الناس يساقون أجمعين صوب نار جهنم ليسلكوا الصراط المُستقيم الممدود على نار جهنم فمنهم من يسقط من على الصراط في نار جهنم والآخرون يستمرون في سلوك الصراط المستقيم الممدود على نار جهنم حتى يدخلوا إلى الجنة، ولكن الآيات المحكمات لعقيدتكم لبالمرصاد وسوف تجدون الآيات المحكمات في هذا الشأن تخالف لعقيدة الباطل، فانظروا إلى هذه الآية المحكمة والتي لم يجعلها الله بأسف ناصر محمد اليماني لكي يُأوِّلَها للأمَّة، ولم يجعلها الله بأسف جميع الراسخين في العلم لتأويلها نظراً لأنها واضحةٌ وبيّنةٌ ومُفصَّلةٌ تفصيلاً من لدن عليم حكيم وقال الله تعالى: {وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَىٰ فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنْظُرُونَ ﴿٦٨﴾ وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بالحقّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ﴿٦٩﴾ وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ ﴿٧٠﴾ وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ زُمَرًا حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوهَا فُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِ رَبِّكُمْ وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَٰذَا قَالُوا بَلَىٰ وَلَٰكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ الْعَذَابِ عَلَى الْكَافِرِينَ ﴿٧١﴾ قِيلَ ادْخُلُوا أَبْوَابَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ ﴿٧٢﴾ وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ ﴿٧٣﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

فقد علمتم يا قوم من خلال هذه الآية المُحكمة والتي لا تحتاج إلى تأويل بأنّ أهل النار يُساقون صوب النار زُمراً فيتم تقسيمهم إلى سبع جماعاتٍ بعدد أبواب نار جهنم السبعة فلكل باب منهم جزءٌ مقسومٌ: {حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوهَا فُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِ رَبِّكُمْ وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَٰذَا قَالُوا بَلَىٰ وَلَٰكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ الْعَذَابِ عَلَى الْكَافِرِينَ ﴿٧١﴾ قِيلَ ادْخُلُوا أَبْوَابَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ ﴿٧٢﴾} صدق الله العظيم.

وكذلك أصحاب الجنة يساقون صوب الجنة زمراً جماعات، ولكن عقيدة الباطل الذي يعتقدها المسلمون بمكرٍ من اليهود تقول أنّ الناس يساقون أجمعين صوب نار جهنم فيسلكون الصراط المُستقيم جميعاً على نار جهنم فأصحاب النار يسقطون! أفلا ترون بأن بين هذه العقيدة المنكرة وبين الآيات المُحكمات البينات اختلافاً كثيراً؟ ولكنكم ستجدون هذه العقيدة المنكرة تتشابه مع ظاهر آيات أُخر لا تزال بحاجة إلى تأويل كمثال قول الله تعالى: {وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَىٰ رَبِّكَ حَتْمًا مَقْضِيًّا ﴿٧١﴾ ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوْا وَنَذَرُ الظَّالِمِينَ فِيهَا جِثِيًّا ﴿٧٢﴾} صدق الله العظيم [مريم].

ومن ثم تجدون الحديث المُفترى المدسوس بخبث قد تشابه مع ظاهر هذه الآية وذلك لكي تظنوا بأن هذا الحديث جاء بياناً لها عن محمد رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم، وإليكم الحديث المفترى والذي يشابه هذه الآية في ظاهرها: [ قَالَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: يَرِد النَّاس النَّار ثُمَّ يَصْدُرُونَ مِنْهَا بِأَعْمَالِهِمْ فَمِنْهُمْ كَلَمْحِ الْبَصَر ثُمَّ كَالرِّيحِ ثُمَّ كَحُضْرِ الْفَرَس ثُمَّ كَالرَّاكِبِ الْمُجِدّ فِي رَحْله ثُمَّ كَشَدِّ الرَّجُل فِي مَشَيْته]، وكذب أعداء الله و ما كان لمحمدٍ رسول الله أن ينطق بحديث يخالف القرآن المحكم البين في هذا الشأن، أفلا تعقلون؟

ولكني المهديّ المنتظَر الحقّ حقيق لا أقول على الله ورسوله غير الحقّ أفتيكم في تأويل هذه الآية المُتشابهة مع حديث الفتنة المدسوس وأبيّن لكم حقيقة الورود في هذا الموضع وأفصِّله من القرآن تفصيلاً، فأمّا الورود في هذا الموضع فلا يقصد به الدخول وإن ظننتم أنه الدخول فسوف تكون لكم الآيات المحكمات لعقيدة المنكر لبالمرصاد فتجدونها تنفي ذلك جملةً وتفصيلاً، إذاً ما هو الورود المقصود في هذه الآية؟ وإليكم الفتوى بأنَّه الوصول إلى الساحة لرؤية جهنم لمن يرى أي من الناس أجمعين فبشكل عامٍ يرونها أجمعون لكي يحمد اللهَ أهلُ الجنّة إذ نجّاهم من هذه النار التي تلظّى لا يصلاها إلا الأشقى، وأما أصحابها فسوف ينزع الرُعبُ منهم أفئدتَهم، نزّاعة للشوى تدعو من أدبر وتولّى، فالورود إلى ساحة جهنّم شاملٌ للناس أجمعين، فبُرِّزت الجحيم لمن يرى بشكل عام تصديقاً لقول الله تعالى: {لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ ﴿٦﴾ ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ ﴿٧﴾} صدق الله العظيم [التكاثر]، ومن ثم يتفرقون من بعد الحشر للناس أجمعين إلى ساحة جهنم ثم يتفرقون تصديقاً لقول الله تعالى: {وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَتَفَرَّقُونَ ﴿١٤﴾ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَهُمْ فِي رَوْضَةٍ يُحْبَرُونَ ﴿١٥﴾ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَلِقَاءِ الْآخِرَةِ فَأُولَٰئِكَ فِي الْعَذَابِ مُحْضَرُونَ ﴿١٦﴾} صدق الله العظيم [الروم].

إذاً الورود المقصود في هذه الآية مثله كمثل ورود موسى عليه الصلاة والسلام إلى ماء مدين ولكنكم تعلمون بأنّه لم يدخل إلى ماء مدين؛ بل ورد إليه أي وصل إلى ساحة بئر مدين، وقال الله تعالى: {وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمُ امْرَأَتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّىٰ يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ} صدق الله العظيم [القصص:٢٣]. وليس هذا قياساً؛ بل لفهم أنواع الورود في القرآن العظيم.

وسلامُ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=3978

جومارت
17-09-2014, 08:33 PM
وسأل سائلٌ فقال: من هو الخرساني ومن هو اليماني في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: [لا تقوم الساعة حتى تظهر رايتان راية اليماني وراية الخراساني]، ومن هو السفيانى؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
ثورة الوحدة بين صنعاء وحضرموت من علامات ظهور المهديّ المُنتظَر، حتى إذا سار الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخشى شيئاً، و قد أتمّ الله هذا الأمر في خلال زمن ذلك الحدث وذلك لأن ثورة الوحدة هي الثورة التمهيديّة لظهور المهدي المُنتظر الإمام الثاني عشر من آل البيت المُطهّر. وأُفتي الشعب اليمني وجميع المُسلمين في مشارق الأرض ومغاربها بأن راية الحوثي على ضلال، بمعنى: أن حربه على باطل وحرب الرئيس اليماني ضد حركة الحوثي هي على حقٍّ وراية علي عبد الله صالح أهدى من راية الحوثي فهل تدرون لماذا؟ وذلك لأنه سوف يدعوكم إلى الحقّ وإلى صِراطٍ مُستقيم وذلك لأنه الوحيد الذي يستطيع أن يعرف من هو ناصر مُحمد اليماني ومن أيّ أُسرة يمنيّة، وسوف يُسلّم لناصر مُحمد اليماني الراية والقيادة قريباً جداً إن شاء الله باقتناع وإيمان بأن الله حقاً قد جعل ناصر مُحمد اليماني إمام المُسلمين وأنه الإمام المُنتظر للعالمين، ويستطيع أن يعلم حقيقة ناصر اليماني وشأنه وذلك من خلال مكر العرافين ضدّ الأُسرة التي ينتمي إليها ناصر مُحمد اليماني إن كان يؤمن بأن العرافين هُم كل مُعتدٍ أثيم تنزّل عليهم الشياطين يُلقون إليهم السمع وأكثرهم كاذبون، فقد أفتاكم الله في شأنهم في قوله تعالى: {هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَىٰ مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ ﴿٢٢١﴾ تَنَزَّلُ عَلَىٰ كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ ﴿٢٢٢﴾ يُلْقُونَ السَّمْعَ وَأَكْثَرُهُمْ كَاذِبُونَ ﴿٢٢٣﴾} صدق الله العظيم [الشعراء].

ولكن العرافين قد يسندون تنبُؤاتهم إلى حركات النجوم فإنهم مُنجّمون، ولكن مُحمداً رسول الله أفتاكم: [كذب المنجمون ولو صدقوا]، ويقصد مُحمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بقوله: [كذب المنجمون ولو صدقوا]، أي كذبوا بأنهم اطّلعوا على عِلم الغيب من خلال رصدهم لحركات النجوم ولو صدقوا، بل علّمهم بذلك الشياطين الذين يسترقون السمع من حديث الملأ الأعلى بالسماء الدنيا وقال الله تعالى: {لَّا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَىٰ وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ ﴿٨﴾ دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ ﴿٩﴾ إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ ﴿١٠﴾} صدق الله العظيم [الصافات].

إذاً يا أيها الرئيس اليماني علي عبد الله صالح إذا اعترفت بأنه حقٌّ ما قاله ناصر مُحمد اليماني حقاً على الواقع الحقيقي وأنّ العرافين حقاً حذروك من قبيلة فيها أُسرة تاريخية ومن ثُمّ تبحث عن (ناصر مُحمد مسعد اليماني) وأنه حقاً ينتمي إلى نفس هذه الأُسرة ومن ثُمّ تقوم لزيارته لتسليمه القيادة بِكُلّ إيمانٍ واقتناعٍ بسبب مكر العرافين ضده وأسرته وقبيلته وأنت على ذلك من الشاهدين فقد فزت فوزاً عظيماً وأصبح مكر العرافين من شياطين الجنّ والإنس ضدَّ أنفسهم. تصديقاً لقوله تعالى: {وَمَا يَمْكُرُونَ إِلَّا بِأَنفُسِهِمْ وَمَا يَشْعُرُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:123].

وإن أبيت أظهرني الله عليك وعلى جميع قادة البشر في ليلةٍ واحدةٍ وهم من الصاغرين، ولن تستطيع أن تمكر بي شيئاً ولن تستطيع أن ترد قدر الله المقدور في الكتاب المسطور، فهل ترى فرعون استطاع أن يردّ قدر موسى عليه الصلاة والسلام؟ فقد مكر العرافون المشعوذون ضد موسى الرجل الصالح والنبي الكريم وقالوا: يا فرعون احذر مولوداً ولد هذا العام في بني إسرائيل يذهب مُلكك على يده إذا لم تقضِ عليه! فقال فرعون: بل سوف نقضي عليه حتماً وذلك بذبح جميع الذكور من الذين ولدوا هذا العام، ومن ثُمّ قضى فرعون على جيلٍ كاملٍ من مواليد بني إسرائيل فلم يُنقذ الله منهم غير طفل واحد وهو موسى عليه الصلاة والسلام. وأوحى الله إلى أُمّه أنها إذا خافت عليه من جنود فرعون أن يقتلوه فتُلقِه في تابوت وترميه في اليمّ وذلك حتى يُربّي فرعون هذا الطفل بنفسه ثُمّ يُرجعه الله إلى أُمّه وتُرضعه بمقابل أجر وفير من فرعون، وأن مكر فرعون والعرافين لم يُغني عنهم شيئاً، وأن الله بالغٌ أمره ومُحقق قدره وذلك حتى يتبيّن للذين يتّبعون العرافين بأنهم لا يستطيعون الحذر من قدر الله المقدور وأنهم لا يستطيعون تغيير الأمور وأن الله بالغٌ أمره ومتم نوره ولو كره المشركون. وقال الله تعالى:
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ
{طسم ﴿١﴾ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ ﴿٢﴾ نَتْلُو عَلَيْكَ مِن نَّبَإِ مُوسَىٰ وَفِرْعَوْنَ بِالْحَقِّ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ﴿٣﴾ إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ ﴿٤﴾ وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ ﴿٥﴾ وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُم مَّا كَانُوا يَحْذَرُونَ ﴿٦﴾ وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ أُمِّ مُوسَىٰ أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ ﴿٧﴾ فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ ﴿٨﴾ وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَىٰ أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿٩﴾ وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا إِن كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلَا أَن رَّبَطْنَا عَلَىٰ قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ﴿١٠﴾ وَقَالَتْ لِأُخْتِهِ قُصِّيهِ فَبَصُرَتْ بِهِ عَن جُنُبٍ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١١﴾ وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ ﴿١٢﴾ فَرَدَدْنَاهُ إِلَىٰ أُمِّهِ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَلِتَعْلَمَ أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ ﴿١٣﴾}
صدق الله العظيم [القصص].

وأرجو من الصالحين نشر خطابي هذا في جميع المُنتديات اليمنية والجرائد الرسمية وإرساله إلى عبد الملك بدر الدين الحوثي، وكذلك إلى الرئيس اليمني على عبد الله صالح فهذا حُكم بينهم بالحقّ. وأُحيط الجميع علماً بأن صدام حسين هو السفياني من قريش من ذرّية مُعاوية بن أبي سُفيان ولذلك يُسمى السفياني، وأما الخراساني فهو الحوثي، ويُسمى الخراساني نسبةً إلى أوليائه الذين والاهم وهم له يدعمون "إيران خراسان" من الذين دخلوا سرداباً مُظلماً ولم يخرجوا منه بعد ويزعمون بأن الإمام المهدي مُختبئ في سرداب سامراء وأنه لن يخرج من سرداب سامراء إلّا إذا انتصر الحوثي على الرئيس اليماني علي عبد الله صالح ومن ثُمّ يخرج المهدي المُنتظر الذين يسمّونه (مُحمد الحسن العسكري) من سرداب سامراء ومن ثُمّ يُسلّم له الحوثي الراية ويعتقدون أنه لن يخرج من سرداب سامراء إلّا إذا انتصر الحوثي وتسلّم راية السُلطة. فمن أجل ذلك فهم مُصرّون على مواصلة الحرب ضد الرئيس اليماني علي عبد الله صالح بل يظنون بأن الحوثي هو اليماني وقد نبأناكم بأن الحوثي هو الخراساني نسبةً لأوليائه، وأن اليماني هو المُدافع عن اليمن وشعبه من حركة التمرّد الحوثية الضّالة صاحب ثورة الوحدة فقد سماه الرسول اليماني وحكم بينه وبين الحوثي منذ أكثر من (1428) سنة وجعلهم من أشراط الساعة الكُبرى فقال: [لا تقوم الساعة حتى تظهر رايتان راية اليماني وراية الخراساني].

ومن ثُمّ حكم بينهم مُحمد رسول الله بالحق فقال: [وأهدى الرايات راية اليماني]، وكذلك سمّاها مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم راية الهُدى وذلك لأنه سوف يُسلّمها لليماني المُنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المُطهّر ناصر مُحمد اليماني وسوف تذكرون ما قلته لكم بعد قليل إن شاء الله ربّ العالمين وأعلم من الله مالا تعلمون، والسلام علينا وعلى جميع عباد الله الصالحين في الأولين والآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين.

ولا يزال يوم ثمانية إبريل 2005 مُستمراً حسب التاريخ الشمسي في ذات الشمس وطوله سنتان وتسعة أشهر وعشرة أيام ولكن أكثركم يجهلون. فقد بيّنا لكم من قبل بأنّ الشمس والقمر بحسبان وأن اليوم في ذات الشمس يعدل ألف يوم من أيامكم وكذلك شهرها يعدل ألف شهر من شهوركم القمرية وكذلك سنتها تعدل ألف سنة مما تعدون ولكن أكثر الناس لا يعلمون وعن الحق مُعرضون والله يحكم بين عباده فيما كانوا فيه يختلفون..

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=50431

جومارت
17-09-2014, 08:34 PM
وسأل سائلٌ فقال: بما أنك قلت أن هناك شبه بينك وبين رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- إلى حدٍّ كبير نريد منك أن تصف لنا رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين جدي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والتابعين للحق إلى يوم الدين..

أخي الكريم السائل وسوف نجيب على سؤالك برغم أن الله لم يجعله برهان التصديق أن أصف لكم صورة مُحمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وذلك لأني إن وصفته كما تعلمون وصفه في السيرة فسوف تقولون اقتبس ذلك الوصف من السيرة، وإن خالفناكم ووصفناه بغير ذلك فسوف تكذبون. وليس لدينا صورةً أربعةً في ستة حتى أثبت صورة جدي عليه الصلاة والسلام، ولكني أقول الحقّ وأقسم بربي أنّه يشبهني إلى حدٍّ كبيرٍ ويشهد على ذلك الذي أراهم الله إيّاه في الرؤيا الصالحة إن كانوا صادقين فسوف يجدون أنه حقاً يشبه الإمام ناصر مُحمد اليماني.

ويا أخي الكريم إنّ صورة جدّي مُحمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- رجل عربي فلونه لونٌ عربي؛ أكحل العينين؛ وجهه أبلجٌ مدرجٌ متوسط في الطول فلا هو بالطويل حتى يكون من أطول الناس ولا هو بالقصير بل متوسط الطول، مُمتلئ القامة فجسمه متساوي مُمتلئ فلا هو بالنحيف ولا هو بالثخين، ولحيته شميط وأقصد بالشميط أنها مختلطة بالشعر الأبيض والأسود وطولها قبضة اليد فقط فلم أرى قط لحية جدي مُحمد رسول الله صلى الله عليه تجاوزت قبضة اليد، إذا تبسم لم أسمع ضحكته قط بل أراه يتبسم ضاحكاً فقط من غير صوت، وأرى أسنانه أثناء التبسم تتلألأ ناصعة البياض فلا هي بالأسنان البارزة ولا هي بالأسنان المنحنية بل مستوية في الاستقامة، وكذلك عنقه ليس من أصحاب الأعناق الطويلة مرة وليس بالعنق القصير بل ذو عنق متوسط فلا هو بالقصير ولا هو بالطويل فحين يقوم ناصر مُحمد اليماني بجانبه عليه الصلاة والسلام فأكون متساوي معه في الطول، ولكن الإمام علي كان أطول من مُحمدٍ رسول الله وأطول من ناصر مُحمد اليماني، و رأيته أسمر اللون ولون مُحمد رسول الله أبيض، ولكن ناصر مُحمد اليماني يتشابه مع مُحمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- كثيراً، ولم أشبه الإمام علي عليهم الصلاة والسلام برغم أني من ذريته ولكني أشبه جدي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لحكمة من الله. وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني .
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4492

جومارت
17-09-2014, 08:37 PM
وسأل سائلٌ فقال: ألا ترى يا ناصر محمد اليماني بأنك جئت بشيءٍ جديدٍ وهو مخاطبة الناس عن طريق الإنترنت العالمية؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
ويا إخواني أصحاب الفضيلة أعضاء هيئة كبار العُلماء بمكة المُكرمة بمركز الأرض والعالم والكون، إنكم لتعلمون بأن ظهور المهديّ المُنتظَر للناس عند البيت المُحرم بين الرُكن والمقام، فكيف لي أن أظهر من قبل التصديق إن كنتم تعقلون! وبسبب هذه العقيدة ضلّ جُهيمان عن الحقّ.

ويا إخواني، إن الحوار يأتي في عصر الظهور ومن بعد التصديق أظهر لكم عند البيت العتيق، وأقسم بربّ العالمين الذي أنزل هذا القرآن العظيم على خاتم الأنبياء والمُرسلين -صلّى الله عليه وآله وسلّم- بأني تلقيت أمراً عن طريق الرؤيا أن أدعوكم للحوار عن طريق الإنترنت العالميّة تنفيذاً لأمر ربّي لي، كما تلقيت ذلك في رؤيا بالمنام أن أكتب لكم الحقّ في الإنترنت العالمية، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ. فرأيت أن أُنذر الناس بعذاب الله عن طريق الإنترنت العالميّة وصدقت الرؤيا بالحقّ حقيق لا أقول على الله غير الحقّ وإنما الرؤيا تَخصُّ صاحبها وهو المسؤول عن تنفيذ ما يتلقاه من ربّه عن طريق الرؤيا الحقّ والرؤيا تَخصُّ صاحبها.

ويا إخواني وأحبابي معشر هيئة كبار العُلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة إنكم المعنيون بالدرجة الأولى في العالمين، وذلك بسبب تكريم الله لكم أن يظهر المهديّ المُنتظَر للعالمين في المملكة العربيّة السعوديّة في بيت الله المُحرم، وعليكم أن تعلموا علم اليقين بأني لن أظهر عند الركن اليماني ما لم يُصدِّق بشأني هيئة كبار العُلماء بمكة المُكرمة، ولكن إذا لم تعترفوا فسوف يظهرني الله ببأسٍ شديدٍ في ليلةٍ واحدةٍ على العالمين فهل ترون إنه من المنطق والعقل أن تنتظروا حتى تنظروا هل سوف يظهرني الله في ليلةٍ على العالمين إذا لم تصدقوا بشأني؟ فإن قلتم بلى إن كنتَ المهديّ المُنتظَر الحقّ فسوف يظهرك الله شئنا أم أبينا في ليلةٍ واحدةٍ علينا وعلى العالم كُله، ومن ثمّ أردّ عليكم وأقول: صدقتم وهلكتم فإذا كنت المهديّ المُنتظَر الحقّ فسوف يظهرني الله في ليلةٍ واحدةٍ على العالمين إن كذبتم بأمري. ولكن لدي سؤالٌ يَخصُّ عُلماء مكة المُكرمة: فهل ترون فرق بين هذا القول: "فإذا كنت المهديّ المُنتظَر الحقّ فسوف يظهرك الله في ليلةٍ واحدةٍ على العالمين". فإن قُلتم ذلك فهذا هو نفس قول الكُفار من أهل مكة من قبل:
{اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَٰذَا هُوَ الحقّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ} صدق الله العظيم [الأنفال:32].

إذاً، يا إخواني إن كان ذلك ما تنتظرونه فإنكم لخاطِئون، فهل تساءلتم كيف يُظهر الله المهديّ المُنتظَر في ليلةٍ على البشر ما لم يكونوا كذَّبوا بدعوته ثم يقول "ربي إني مغلوب" فينصره الله فيظهره عليكم ببأسٍ شديدٍ في ليلةٍ واحدةٍ؟ مالم ذلك فكيف يظهره الله في ليلةٍ بمعجزة منه ما لم تكن آية عذابٍ شاملةٍ على جميع قُرى أهل الأرض إذا لم يُصدقوا بشأن خليفة الله عليهم المهديّ المُنتظَر الذي وعدكم الله به ورسوله لينصر الله به أمره ويتم به نوره على العالمين ولو كره المُشركون.

ويا معشر هيئة كبار العُلماء ربّما تقولون: "ولمَ يُعذبنا الله نحن المُسلمون ونحن نؤمن بالله ورسوله والقُرآن العظيم؟". ومن ثم يُرد عليكم المهديّ المُنتظَر الحقّ من ربّكم وأقول: وذلك لأنكم السبب في عدم التصديق بشأني، ولن يُصدقني الكُفار والناس أجمعين ما لم يُصدقني المُسلمون وعُلماؤهم، وذلك لأن الكُفارَ بأمري سوف يقولون لو كان ناصر مُحمد اليماني هو حقاً المهديّ المُنتظَر الذي ينتظره المُسلمون وهم بظهوره يعتقدون لما كذّبوه ما دام يُخاطبهم من القرآن الذي هم به مؤمنون، فكيف يكذبون ناصر مُحمد اليماني إلاّ وهم يعلمون بأنه ليس المهديّ المُنتظَر الذي له ينتظرون لينصرهم الله به على العالمين؟ فمهما خاطبتُ البشرية من القرآن فلن يُصدقوني، ومهما وجدوا آياتَ التصديق للقرآن على الواقع الحقيقي فسوف يقولون: "إنما درس ذلك ويُريد أن يُسنده إلى علوم القرآن وإعجازه العلمي ونحن لا نفقه هذا القرآن، وما يُدرينا بأن هذه الآيات التي يُكلمنا بها ناصر مُحمد اليماني هي حقيقة ما اكتشفناه! ولو كانت هذه الآيات هي التصديق لما أحطنا به من العلوم الحقيقية ولما كذّب به عُلماء المُسلمين الذين يؤمنون بالقرآن ويفهمون آياته".
وهذا هو رد الكُفار علينا من الذين أظهرهم الله على أمري في الإنترنت العالمية.

إذاً يا معشر عُلماء المُسلمين، لقد أصبح عدم إيمانكم بشأن المهديّ المُنتظَر الحقّ من ربّكم الإمام ناصر مُحمد اليماني صداً كبيراً عن الإيمان بمن آتاه الله البيان الحقّ للقرآن وصدَّاً عن من أنزل الله عليه القرآن خاتم الأنبياء والمُرسلين مُحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وذلك لأني أُعلن التحدي بالبيان الحقّ للقرآن العظيم فأبينه للكافرين به والمُنكرين لنبيه ثم أفصِّله تفصيلاً بالبيان الحقّ، ولا أقصد بياناً لفظياً قرآنياً فحسب، بل أتحداهم بالتطبيق على الواقع الحقيقي للتصديق هل البيان الحقّ الذي ينطقُ به المدعو ناصر مُحمد اليماني هو الحقّ على الواقع الحقيقي 1+1=2 بلا شكٍ أو ريبٍ؟ وبرغم أني أبين لهم القرآن من ذات القرآن وأفصله تفصيلاً فأريهم حقائق آيات الله فآتيهم بما أحاطهم الله به من العلوم الكونيَّة ثم لا تجدونهم يؤمنون.
وسبب تكذيبهم عدم تصديق البيان من المُسلمين وذلك لأنهم يؤمنون بالقرآن ولو كانوا يرون هذا الرجل صادقاً بالبيان الحقّ للقرآن لطبَّقوا ما يقوله تطبيقاً فيزيائياً كما يُبيِّنه لهم، ولكن يراه المُسلمون كذاباً أشراً وليس المهديّ المُنتظَر الذي له ينتظرون، وبسبب تكذيبكم بالحقّ لم يُصدقني الكُفار بالبيان الحقّ للقرآن فأصبح عدم إيمانكم بالبيان الحقّ صداً كبيراً عن الله ومُحمدٍ رسول الله والمهديّ ناصر مُحمد اليماني ثم يُعذبكم الله مع الكافرين عذاباً أليماً أفلا تتقون؟

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=5608

جومارت
17-09-2014, 08:39 PM
وسأل سائلٌ فقال: فمن المقصود بقول الله تعالى: {أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
ذلك هو الإمام المهديّ الحقّ من ربِّكم يصلحه الله من بعد غفلةٍ فيمده بنور البيان الحقّ للقرآن ويظهره الله عليكم إن أعرضتم في ليلةٍ واحدةٍ وأنتم صاغرون، وهل تدرون لماذا يظهره الله عليكم في ليلةٍ وأنتم صاغرون إن أبيتم طاعته؟ وذلك لأنه خليفة الله عليكم وما كان لكم ولا لملائكة الرحمن المُقربين الخيرة من الأمر في شأن خليفة الله؛ بل شأن خليفة الله يختص به الله وحده من دون خلقه سُبحانه وتعالى علواً كبيراً، ولم يكُن له شريك في الملك فيكون له الحقّ في الاختيار لخليفة الله ولا يشرك في حُكمه أحداً تصديقاً لقول الله تعالى: {مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا} صدق الله العظيم [الكهف:26].

وتصديقاً لقول الله تعالى: {قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} صدق الله العظيم [آل عمران:26].

فمن الذي أتى الملك خليفة الله آدم ومن الذي نزعه منه من غير ظُلم؟ إنه الله مالك المُلك الذي يؤتي مُلكه من يشاء وينزع الملك ممن يشاء، فسواء يكون الخليفة الأصغر أو الأكبر فالأمر كُله لله وحده ولا يحقّ حتى للأنبياء أن يصطفوا خليفة ربّهم بل الله هو الذي يختار لهم إمامهم من بينهم فيزيده عليهم بسطةً في العلم ليجعله البُرهان للإمامة والقيادة. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللَّهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكًا قَالُوا أَنَّى يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِنَ الْمَالِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزاده بسطةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ وَاللَّهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (247)} صدق الله العظيم [البقرة].

ويا معشر آل البيت الهاشمي القُرشي في كُل مكانٍ من ذا الذي أفتاكم أنَّ لكم المُلك على العالمين في كُلِّ زمانٍ ومكانٍ من دون الناس وترون أنكم أحقّ بالمُلك من كافة البشر على العالمين؟ وإنكم لكاذبون يا من تزعمون ذلك؛ بل أراكم تُقاتلون الناس فتسفكون دماء المُسلمين بحُجة أنكم أحق بالمُلك من غيركم وإنكم لكاذبون، إلا من اصطفى الله من آل البيت إماماً كريماً يدعو إلى الحقّ ويهدي إلى صراطٍ مُستقيم بالبيان الحقّ للقرآن العظيم، فيُهيمن على كافة عُلماء الأمّة في عصره في كُلِّ زمانٍ ومكانٍ، ليحكم بين عُلماء الأمّة فيما كانوا فيه يختلفون فيوحد شمل الأمَّة ويقود المُسلمين للجهاد في سبيل الله بالحقِّ على الأسس الحقّ فيأمر بالمعروف وينهى عن المُنكر؛ فأولئك هُم الخُلفاء الراشدون أولو الأمر من آل البيت الذين أمر الله المُسلمين بطاعتهم من بعد رسوله من آل بيته من الذين يؤتيهم الله التأويل الحقّ لكتابه. تصديقاً لقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ} [النساء:59].

وقال الله تعالى: {ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا} صدق الله العظيم [الإسراء:35]، أولئك هم أولو الأمر منكم من بعد رسوله من آل بيته الذين إذا اختلفتم في الأحاديث النّبويَّة ثم رديتم الحُكم بينكم إلى أولي الأمر منكم من آل بيت الرسول من الذين آتاهم الله البيان الحقّ للقرآن ثم يستنبط لكم حُكم الله بالحقِّ من محكم كتابه فيهيمن عليكم بسُلطان العلم فذلك من أولي الأمر من آل بيت مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، إن وجد في عالمكم فاعلموا أن الله اصطفاه عليكم وجعله إماماً لكم وأمركم بطاعته كما أمركم بطاعة مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولكني أرى كثيراً من آل البيت يزعمون أن الله قد اصطفاهم على العالمين فآتاهم ملكوته من دون العالمين! ويزعمون أن الله قد أمر الناس بطاعتهم كما أمر المؤمنين بطاعة رسوله! وإنكم لكاذبون يا من تزعمون بذلك وتُنازعون الناس في ملكهم فتسفكون دماءً للوصول إلى كُرسي الحُكم بحُجة أنكم أحقّ بالملك منهم وترون أنه لا يحقّ لهم أن يجعلهم الله مُلوكاً عليكم حتى كرهكم كثيرٌ من الناس وكرَّهتم الناس في آل بيت مُحمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- الحق، ألا والله الذي لا إله غيره ولا معبود سواه ما خصّ الله بالملك آل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وما عسانا أن نكون نحن آل البيت إلا عبيداً لله مثلنا كمثل الناس الآخرين لا فرق شيئاً بيننا وبين عباد الله من الناس أجمعين إلا بتقوى الله ولا ولن يُغني عنا نسبنا إلى بيت رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- إذا لم تكونوا من المُتقين لرب العالمين.
والنسب الحقّ في الكتاب هي نسب التقوى عند الله في الكتاب للناس جميعاً.

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=50427

جومارت
17-09-2014, 08:40 PM
وسأل سائلٌ فقال: ما حكم الغناء؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
أخي الكريم لقد سبقت فتوانا بالحقِّ حول الغناء أن خيرَه خيرٌ وما جاء فيه ذكر الله ومكارم الأخلاق والكرم والقيم والشهامة وكُل ما يدعو فيه إلى مكارم الأخلاق، وحرّمنا ما كان فيه فتنةٌ لعواطف الذين يتّبعون الشهوات كأشعار الغزل للعاشقين فلا خير فيها لأنها تدعو إلى الفتنة وتحريك العواطف فتهيج أشجاناً كان القلب ناسيها.

وبالنسبة للموسيقى فلم يقل المهديّ المنتظَر أنها حلال ولا أنها حرام، بل أسكت عنها كما سكت عنها جدي من قبلي.

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=5721

جومارت
17-09-2014, 08:42 PM
وسأل سائلٌ فقال: فما فتواكم في ختان الإناث؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
أخي السائل من الأنصار السابقين الأخيار أفتيك وجميع المُسلمين أن ختان الإناث مُحرم، لأنه يذهب من عضو لم يخلقه الله عبثاً سُبحانه، فهل تدري عن سبب ختان الذكر؟ وذلك لأن الجلدة التي يزيلونها إنما تحجب متعة الرجل ولذلك يتم إزالتها، وأما المرأة فيذهبون عنها شيئاً خلقة الله ليزيد الإحساس لديها في المتعة بما أحلّه الله لها، فأصبح ختان المرأة ظُلماً ولذلك فهو مُحرَّم على المُسلمين.

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=6070

جومارت
17-09-2014, 08:47 PM
وسأل سائلٌ فقال: هل على المرأة التي توفى زوجها حبسٌ في بيتها لمدة أربعة أشهر وعشراً، أو حبسٌ حتى تضع حملها؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
من ذا الذي حكم على المرأة التي توفي زوجها بالحبس في بيتها لمدة أربعة أشهر وعشراً أو الحبس حتى تضع حملها! فمن ذا الذي يقول على الله غير الحقّ فمن يُجِره من عذاب الله؟ وإنما يقصد الله الخروج النهائي وهو التعزيل النهائي عن بيت زوجها، لا قوة إلا بالله فأي ظلم هذا؟ فهل حبسها بين أربعة حيطان يساعدها على ذهاب حُزنها؟ بل قد يُسبب لها حالة نفسية فاتقوا الله يا من تقولون على الله ما لا تعلمون، بل يقصد بالخروج النهائي، ولكنها تذهب لبيت أهلها وترجع لبيت زوجها حتى انقضاء الأجل المعلوم، فإن تبيّن حملها فكذلك تستمر عدتها حتى تضع حملها بين بيت أهلها وزوجها وذويها من محارمها، فمن حرّم عليها الخروج من بيت زوجها؛ بل هي حرة حتى ولو شاءت الخروج النهائي من بعد موت زوجها، ولكنها سوف تسقط عنها الوصية العاجلة كون الله أمر زوجها أن يكتب لها وصية عاجلة تُسلم لها بعد موته مباشرة، وإنما تلك مصارف لها تكفها لمدة أربعة أشهرٍ وعشراً حتى يأتي تقسيم التركة لكونه ليس من الصحيح تقسيم التركة من بعد موت زوجها مباشرةً ولكنها بحاجة للمصاريف لمدة العدة حتى تقسيم التركة بعد عدة أشهر من الموت ولا وجود لزوجها الذي كان متكفلاً بمصاريفها، ولذلك أمر الله زوجها أن يترك لها وصيةً مكتوبةً مشهودةً ليضمن لها مصاريفها من بعد موته حتى انقضاء العدة ومجيء قدر تقسيم التركة، ولكن الله لم ينهَها من الخروج. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا وَصِيَّةً لِأَزْوَاجِهِمْ مَتَاعًا إِلَى الْحَوْلِ غَيْرَ إِخْرَاجٍ فَإِنْ خَرَجْنَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِي مَا فَعَلْنَ فِي أَنْفُسِهِنَّ مِنْ مَعْرُوفٍ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (240) وَلِلْمُطَلَّقَاتِ مَتَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ (241) كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آَيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (242)} صدق الله العظيم [البقرة].

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=6131

جومارت
17-09-2014, 08:50 PM
وسأل سائلٌ فقال: من هو الإنسان في قول الله تعالى : {الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآنَ (2) خَلَقَ الْإِنْسَانَ (3) عَلَّمَهُ الْبَيَانَ (4)}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
قال الله تعالى: {الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآنَ (2) خَلَقَ الْإِنْسَانَ (3) عَلَّمَهُ الْبَيَانَ (4)} صدق الله العظيم [الرحمن].

فأما البيان لقول الله تعالى: {الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآنَ (2)} أي علَّمه لمحمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- عن طريق جبريل الأمين، وأما قول الله تعالى: {خَلَقَ الْإِنْسَانَ (3) عَلَّمَهُ الْبَيَانَ (4)} صدق الله العظيم، وذلك الإنسان هو الإمام المهديّ خلقه الله في قدره المقدور في الكتاب المسطور حتى إذا بلغ أشدَّه علَّمه البيان للقرآن وأنّ الشمس والقمر بحسبان، وعلَّمكم ما لم تكونوا تعلمون لا أنتم ولا آباؤكم الأقدمون ولكل دعوى برهان، ذلك لأن مُعلم الإمام المهديّ هو الرحمن بوحي التفهيم وليس وسوسة شيطان رجيم ليكون البيان الحقّ للقرآن هو برهان الإمامة والقيادة على الأمة ليُبيِّن الله لهم البيان الحقّ للقرآن بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي، كمثل الأرض ذات المشرقين وذات المغربين، فيعلمكم بها ومن ثم تجدون البيان الحقّ حق على الواقع الحقيقي. تصديقاً لقول الله تعالى: {فَبِأَىِّ ءَالآءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (16) رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ} صدق الله العظيم [الرحمن].

http://www.mahdi-alumma.com/attachment.php?attachmentid=2077&d=1397384936

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين ..
أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=5165

جومارت
17-09-2014, 08:52 PM
وسأل سائلٌ فقال: من المخاطب في قول الله تعالى : {لَوْ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
المُخاطب بذلك محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- لو يطلع عليهم فسوف يجد أناساً لم يرَ مثلهم قط في حياته لعظمة خلقهم ولذلك حتماً كما قال الله لنبيه بأنه سوف يولِّي منهم فراراً ويمتلئ منهم رُعباً وذلك لأنه لم يكن يحسب أنّهم من آيات الله عجباً في الخليقة. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَباً} صدق الله العظيم [الكهف:9].

وكتم الله وصف الخليقة لأصحاب الكهف عن رسوله عليه الصلاة والسلام وذلك حتى لا يقول المفترون إنما اطّلع عليهم فجعل القرآن يوصف خلقهم وذلك حتى يتبين للناس أنه الحقّ من ربّهم حين يروا آيات التصديق لأناس مثلهم آيات لهم من أنفسهم عجباً فيتبين لهم أنه الحقّ من ربّهم تصديقاً لقول الله تعالى: {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ۗ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ ﴿٥٣﴾ أَلَا إِنَّهُمْ فِي مِرْيَةٍ مِّن لِّقَاءِ رَبِّهِمْ ۗأَلَا إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ مُّحِيطٌ ﴿٥٤﴾} صدق الله العظيم [فصلت].

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4058

جومارت
17-09-2014, 08:55 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، بما أنك بينَّت لنا مكان أهل الكهف فنريد أن تبيّن لنا كذلك مكان الدجال ومكان يأجوج ومأجوج وسد ذي القرنين؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
قال الله تعالى: {رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ} صدق الله العظيم [الرحمن: 17].

يا معشر عٌلماء البشرية والناس أجمعين، فهل ترون مشرقين ومغربين على سطح أرضكم؟ ومعروف جوابكم سوف تقولون: لم نرَ غير شروق للشمس إلى جهة وغروب للشمس في الجهة المُقابلة غرباً، ونعلم أن الشمس تظهر من الشرق فتغير شروقها في جهة الشروق شيئاً فشيئاً، ولكنها جهةٌ شرقيةٌ واحدةٌ ومغاربها جهةٌ غربيةٌ واحدةٌ، ونقول بلى معروف ذلك لدى علماء المسلمين في قوله تعالى: {بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ} صدق الله العظيم [المعارج: 40].

ونقول: أولاً يا معشر عُلماء الأمّة إنكم تعلمون بأن المشارق والمغارب هي مناطق على سطح أرضكم والدليل قول الله تعالى: {وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذِينَ كَانُواْ يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارِقَ الأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ بِمَا صَبَرُواْ وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُواْ يَعْرِشُونَ (137)} صدق الله العظيم [الأعراف].

فقد تبين لنا بأن المشارق والمغارب هي مناطق في الأرض في الجهة الشرقية وما يقابلها الغربية، إذاً هي المشرقين والمغربين، إذاً يا قوم إن المشرقين والمغربين نُقطتين على سطح الأرض في جهتين مُتقابلتين.

ويا معشر عُلماء الأمّة إني أجد في القرآن العظيم بأن نقطتي المشرقين على سطح الأرض هما ذاتهما نُقطتي المغربين، بمعنى أنه يوجد هُناك أرض لها مشرقين في جهتين مختلفتين متقابلتين، بمعنى أن الشمس تشرق عليها من جهةٍ حتى إذا غربت أشرقت عليها من الجهة الأخرى في لحظة وقت الغروب يكون شروقها من الجهة الأخرى لهذه الأرض التي لا تحيطون بها علماً، وأنا لا أكلمكم من كتيباتكم بل من كتاب الله القُرآن العظيم، وأجد في القُرآن العظيم بأنّ أعظم مسافة بين نقطتين على سطح أرضكم هذه هي بين نُقطتي المشرقين وهنّ أنفسهم المغربين كما سوف يتبين لكم ذلك على الواقع الحقيقي.

ولربما يود أحدكم أن يقاطعني: "وكيف عرفت من القرآن بأن أعظم بعدٍ بين نقطتين على سطح أرضنا هذه هي المسافة بين نقطتي المشرقين؟". فنرد عليه ونقول: قال الله تعالى بأن الإنسان الذي أعرض عن ذكر الله في هذه الحياة الدنيا فإن الله تعالى يُقيّض له أحد الشياطين من الجنّ فيكون لهُ قريناً، فأصبحا يعيشان روحين في جسدٍ واحدٍ ويصدّ هذا الشيطان قرينه الإنسان عن الحقّ حتى إذا تبين له كم أضلّه عن الصراط المُستقيم يكره الإنسان قرينه الشيطان كرهاً عظيماً ولكنهما لا يفترقان بل تستمر حياتهما في جسدٍ واحدٍ وهم في العذاب مشتركون، فلا أريد أن نخرج عن الموضوع ولكن انظروا إلى تمنّي الإنسان من شدة كرهه لقرينه الشيطان عدوه اللدود والذي يعيش معه داخل جسده لذلك قال الله تعالى: {وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (36) وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ (37) حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ (38)} صدق الله العظيم [الزخرف]، ومن خلال ذلك نعلم علم اليقين بأن أعظم مسافة بين نُقطتين على سطح هذه الأرض هي بين المشرقين.

إذاً يا قوم إن أرضنا ذات نفقٍ عظيمٍ ومفتوحةٍ من الأطراف وقال الله تعالى: {وَإِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكَ إِعْرَاضُهُمْ فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَبْتَغِيَ نَفَقًا فِي الأَرْضِ أَوْ سُلَّمًا فِي السَّمَاءِ فَتَأْتِيَهُمْ بِآيَةٍ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَمَعَهُمْ عَلَى الْهُدَى فَلا تَكُونَنَّ مِنَ الْجَاهِلِين} صدق الله العظيم [الأنعام: 35].

إذاً يا قوم تبيّن لنا أنه يوجد هُناك عالم تحت الثرى وقال الله تعالى: {لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَىٰ ﴿٦﴾} صدق الله العظيم [طه]. وتلك هي الأرض المفروشة وليست مُسطحة بل مفروشة مستوية في مُنتهى الإستواء لدرجة أنه إذا وقف أحدكم في بوابة الأرض النفقية جنوباً فسوف يرى البوابة في منتهى طرف الأرض شمالاً، وذلك لأن هذه الأرض المفروشة تمتد في باطن الأرض من الشمال إلى منتهى أطراف الأرض جنوباً ومهدها الله تمهيداً، وقال الله تعالى: {وَالْأَرْضَ فَرَشْنَاهَا فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ} صدق الله العظيم [الذاريات:48].

ومعنى قوله: {فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ}، فإن ذلك وصف في منتهى الدقة يوصف لكم الأرض المفروشة بأنها مُمهدةٌ تمهيداً في منتهى الدقة في الاستواء فليس فيها نتوءاً بسبب ذلك التمهيد فإذا كانت الشمس في السماء مُقابل البوابة الجنوبية وكان أحدكم واقفاً في البوابة الشمالية فسوف ينظر إلى الشمس وهي في مشرق الأرض المفروشة من جهة الجنوب برغم أنه واقفٌ في منتهى طرف الأرض شمالاً في البوابة الشمالية، وفي تلك الأرض يوجد يأجوج ومأجوج والمسيح الدجال وتلك هي جنة الله في الأرض والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وليست جنة المأوى بل جنة لله في الأرض، ويريد المسيح الدجال أن يقول أنه الله وأن لديه جنة ونار وهي لله وليست له ولله ما في السماوات وما في الأرض وما بينهما وما تحت الثرى، فلا يفتنكم الشيطان يا معشر المُسلمين بتلك الجنة فإن الله قد وعدكم بها في الدنيا ويرثكم باطن الأرض وظاهرها إن كنتم مؤمنين.

وأما سُد ذي القرنيين: فيوجد في مضيقٍ في منتصف الأرض المفروشة يقسمها إلى أرضين، ولكن سد ذي القرنين له فتحة كبرى من أعلى وليس مختوماً ولكنه أملس رفيع فلا يستطيعون أن يظهروه لكي يقفزون إلى عالم دون السد في الجهة المقابلة، ولكن يأجوج ومأجوج توجد لهم فتحة من الجهة الأخرى ومنفذهم من البوابة الشمالية، ولكن المسيح الدجال لا يريد أن يخرجهم إلا إذا تهدّم سد ذي القرنين، وذلك لأن البعث الأول للذين أهلكهم الله وكانوا كافرين مربوط سره بهدم سد ذي القرنين، وقال الله تعالى: {وَحَرَامٌ عَلَى قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لا يَرْجِعُونَ (95) حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء].

وقال الله تعالى في قصة ذي القرنين : {قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا (98) وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا} صدق الله العظيم [الكهف].

ويا أيها الناس أقسم لكم بالله العلي العظيم ما أفتيتُكم إلا بالحق، ويريد المسيح الدجال أن يخرج عليكم من الأرض المفروشة من باطن أرضكم في يوم البعث الأول فيستغل البعث الأول للهالكين منكم ولم يكونوا مسلمين، ويريد أن يقول بأن ذلك يوم الخلود وأن لديه جنة ونار ويقول أنه المسيح عيسى ابن مريم وأنه الله رب العالمين، ولكني أشهد أنه ليس المسيح عيسى ابن مريم؛ إنه كذّاب لذلك يُسمى المسيح الكذاب، وما كان لابن مريم أن يقول ذلك بل سوف يكلمكم كهلاً وهو من الصالحين التابعين للمهديّ المنتظر وذلك لأن محمداً رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين، وقال الله تعالى: {وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46)} صدق الله العظيم [آل عمران].

فأما التكليم في المهد فقد سبق وتلك معجزة، ولكن ما هو سرّ المعجزة في أن يتكلم وهو كهل؟ وذلك لأن الله سيبعثه حيّاً فيكلمكم كهلاً ومن الصالحين في زمن إمامة المهديّ المنتظَر فلا يدعو الناس إلى اتِّباعه بل إلى اتِّباع المهديّ المنتظَر فيكون من التابعين، فانظروا إلى بوابات الأرض المفروشة نفق في الأرض تجدون الحقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق لقوم يعلمون، ولسوف نفتيكم في الأسرار الأخرى إن كنتم تعقلون، ونكتفي الأن بتوضيح مقر يأجوج ومأجوج والأرض المفروشة وسد ذي القرنين.

صورة الأرض التقطها الأقمار الصناعية بالحقِّ على الواقع الحقيقي.

http://www.mahdi-alumma.com/attachment.php?attachmentid=2077&d=1397384936

إخواني المسلمين أن الصورة أعلاه التقطتها الأقمار الصناعية بوكالة ناسا الأمريكية ولم يكونوا يعلمون بأن تلك سوف تكون من آيات التصديق بل لا يحيطون بعلم هذه الأرض المفروشة وأدهشهم الأمر وظنوا أن فيه شمسُ باطن أرضنا وأنهم لخاطئون بل تلك الأشعة التي ترونها خارجة من باطن الأرض؛ إنها الشمس وهي مقابلة البوابة الجنوبية أو الشمالي وذلك الشعاع الشمسي آتٍ من البوابة التي تقابلها كما فصلنا لكم ذلك تفصيلاً من القرآن العظيم. تصديقاً لقوله تعالى: {وَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَأَيَّ آيَاتِ اللَّهِ تُنكِرُونَ} صدق الله العظيم [غافر: 81]. بمنتهى الدقة فتجدون الحقّ حقاً على الواقع الحقيقي.

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4399

جومارت
17-09-2014, 08:57 PM
وسأل سائلٌ فقال: ما المقصود بقوله تعالى: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
وسوف أكتب لكم البيان الظاهر لهذه الآية وكذلك بيانها الباطن شرط علينا أن لا أقول "هذا هو بياني بالحقّ والله أعلم فإن أخطأت فمن نفسي وإن أصبت فبما علمت" وهذا قول مُحرم في الدين أن يقول العالم على الله ما لا يعلم علم اليقين هل ما يقوله هو الحقّ من ربّه أم بقول الظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، ومن قال لا أعلم فقد أفتى وفاز بأجر مُفتٍ نظراً لأنه اتقى الله ولم يقل عليه ما لا يعلم فأطاع أمر الله أن لا {تَقُولُوا عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ} [البقرة:169]، وعصى أمر الشيطان الذي يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون.
ولكن ناصر اليماني يتحدى بالبيان الحقّ لهذه الآية وليس بتحدي اللفظ العربي بالقُرآن العربي المُبين فحسب؛ بل وبتحدي العلم والمنطق الفيزيائي العلمي الكوني بالتطبيق للتصديق، ولعنة الله على من كذب بالحقّ من بعد ما تبين له أنه الحقّ بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي وبالبيان اللفظي بالقُرآن العربي المُبين، وسوف أكتب لعُلماء المُسلمين بياني لهذه الآية بالحقّ ولا خيار لكم يا معشر عُلماء الأمَّة الإسلاميّة فإما أن تصدقوا بالحقّ حتى لا يكون تكذيبكم حُجةً على ناصر مُحمد اليماني فيحاجني بتكذيبكم الكُفار الذين لا يؤمنون أبداً بهذا القُرآن العظيم وكان ردهم على ناصر اليماني هو قولهم بأن لو كان ناصر اليماني يتكلم حقاً بالبيان الحقّ للقرآن فيأتي به من ذات القرآن لما كذّب به الذين يؤمنون بهذا القرآن وكان المُسلمون وعُلماؤهم أول من يُصدق بخلافة ناصر اليماني المزعومة.

ولذلك سخط الله عليكم يا معشر عُلماء الأمَّة وسخط رسوله وسخط المهديّ المُنتظَر الحقّ من ربّكم ولعنة الله على ناصر مُحمد اليماني لعناً كبيراً إذا لم يكن هو حقاً المهديّ المُنتظَر الحقّ من ربّكم، وإن كذبتم بالحقّ بغير علمٍ ولا هُدىً ولا كتابٍ مُنيٍر يا معشر عُلماء المُسلمين فسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو أسرع الحاسبين، فإن يشأْ يجعل حُكمه عاجلاً في رمضان 1429 إن يشأ أو بعد ذلك كما يشاء إن ربّي على كُل شيءٍ قديرٍ، إن ربّي سريع الحساب وهو الغفور التواب لمن تاب وأناب وصدق بالحقّ في الكتاب وأولئك هم أولوا الألباب.

ونعود لبيان الآية بالحقّ في قول الله تعالى: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم [لقمان:27].

وإلى البيان الحقّ، حقيقٌ لا أقول على الله غير الحقّ ثم آتيكم بالبيان الظاهر للآية وكذلك بالبيان الباطن لها ولا أقول على الله غير الحقّ، فأما البيان الظاهر فهو لا يتكلم عن عدد خلقه ولا عن إحصاء أعمالهم ولا عن أرقام أعمارهم فكُل ذلك له رقم معدود ولكن الله يتكلم عن كلمات ليس لها حدود، حتى ولو يكون بحرُ الأرض مداداً لها وأشجارها أقلاماً لنفذ بحرُ الأرض قبل أن تنفذ كلمات ربّي، ومن ثم يُمدّ من بعد الأرض سبعة الأراضين بسبعة أبحُرٍ لنفدت أجمعين قبل أن تنفذ كلمات ربّي سبحانه وتعالى علواً كبيراً!
إذاً وما هي هذه الكلمات التي ليس لها حدود؟ ألا إنها قدرات ربي يا معشر عُلماء الأمَّة { كُن فَيَكُونُ } ليس لها حدود لا في القرآن ولا في كتابه الشامل اللوح المحفوظ ليس لقُدرات ربّي حدود.

ولربّما يودّ أن يُقاطعني أحدكم فيقول: "وما يُدريك أن كلمات الله أي (كُن فيكون)؟". ثمّ أردّ عليه بالحقّ وأقول قال الله تعالى:
{وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ} صدق الله العظيم [التحريم:12].

إذاً الكلمات هي القُدرات. وقال الله تعالى:
{إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ ﴿٤٥﴾ وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ ﴿٤٦﴾ قَالَتْ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ ۖ قَالَ كَذَٰلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ إِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ ﴿٤٧﴾ وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ(48)} صدق الله العظيم [آل عمران].

إذاً الكلمات هي القُدرات كُن فيكون، فانظروا لقوله تعالى: {وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا} وهي قُدرات ربّها أن تلد بُقدرة الله ولداً نتيجة كلمة يُلقيها الله إلى مريم { كُن } فيكون عبد الله ورسوله عيسى ابن مريم ولم يمسَسْها بشرٌ بل بكُن فيكون، وتحتوي هذه الكلمة قدرات الله المُطلقة بلا حدود ولا نهاية لُقدرات الله وإنما أمره إذا أراد شيئاً أن يقول له كُن فيكون، وكما قُلنا بأن كلمات الله أي قدرات الله وهي كُن فيكون، وما هي الكلمات التي صدَّقت بها مريم حين رأت أنها أنجبت ولداً بغير أبٍ؛ بل بكُن فيكون كلمة ألقاها الله إليها. ولذلك قال الله تعالى: {وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ} صدق الله العظيم [التحريم:12].

و قال الله تعالى: {قَالَتْ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ ۖ قَالَ كَذَٰلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ إِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ} صدق الله العظيم [آل عمران:47].

وما هي الكلمات؟ إنها { كُن فَيَكُونُ } كما بشرها بذلك الملائكة المُقربون بقيادة جبريل عليه الصلاة والسلام. وقال الله تعالى: {قَالَتْ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ ۖ قَالَ كَذَٰلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ إِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ} صدق الله العظيم [آل عمران:47].

إذاً يا معشر عُلماء الأمَّة، إن الآية لا تتكلم عن عدد الخلق فعدد الخلق محدود لقد أحصاهم وعدهم عداً ولكن مدى قدرات ربّي ليس لها رقم محدود؛ بل بلا حدود.
إذاً كلمات ربّي التي لا تكفيها أشجار الأرض أقلاماً والبحر مداداً ثم يُمدّ من بعده أي من بعد الأرض ويُقصد بذلك الأراضين السبع من بعد أرضنا بسبعة أبحر لنفذت أجمعين قبل أن تنفذ كلمات ربّي والتي هي قُدراته، ولو فسرها أحد عُلماء الأمَّة لقال كلمات الله أي قدرته وعدد خلقه وأعمال خلقه. ولكن يا قوم إن الله يتكلم عن كلمات لا حدود لها وهي قُدرات الله أنها بلا حدود فلا تحرفوا كلام الله عن مواضعه بالبيان الذي لا يقصده الله من قوله، إني لكم من الناصحين. فلا تقولوا على الله مالا تعلمون، وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين.

فقد بينا لكم بيان الآية فاستخرجنا منها علوماً وعلم الأراضين السبع التي ترونها حقاً على الواقع الحقيقي تصديقاً للبيان الحقّظ، أفلا تعقلون؟ وإن كان ناصر اليماني ينطق بالبيان بالظنّ والاجتهاد الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً فإن بيان هذه الآية على الواقع الحقيقي سوف يُخالف بياني فلا تجدوا بأن من بعد أرضكم سبعة أراضين فقد أصبح ناصر اليماني يهرف بما لا يعرف إذا لم تجدوا الحقّ حقاً على الواقع الحقيقي يا معشر الذين أوتوا العلم في ذلك، فلا تكتموا شهادةً عندكم من ربّكم وأنتم تعلمون بأن من بعد أرضكم سبعة أراضين طباقاً أفلا تؤمنون؟
وطبقوا البيان للقرآن في شأن الأراضين السبع تطبيقاً علمياً واقعياً تجدونه الحقّ بلا شك أو ريب، أم إنكم تظنون يا معشر عُلماء الأمَّة بأنه يقصد لو يمد بحر الأرض على الأرض! ولكن اسألوا الذين يعلمون، كم يُغطي بحر الأرض من وجهها فإذا كان يوجد مُتسعٌ فصدقتم وكذب ناصر اليماني، وإن وجدتم بأن بحر الأرض يُغطي ثلاثة أرباعها على الأقل فهل ترون بأن الرُبع الباقي يكفي لسبعة أبحر كمثل بحر الأرض الحالي؟ إذاً ليس لكم إلا أن تصدقوا بأنه يقصد الأراضين السبع من بعد أرضكم بأن لو يمدها من بعد الأرض بسبعة أبحرٍ مثلها لتكون مداداً لكلمات قدرت الله لنفدت أجمعين قبل أن تنفد كلمات ربّي، أفلا توقنون بالحقّ الذي يصدقه العلم على الواقع؟ فانظروا إلى الحقّ مرةً أخرى لعلكم توقنون، وإن لم توقنوا فسوف توقنون رغم أنفكم وأنتم صاغرون وذلك يوم مجيء كوكب سجيل كوكب العذاب الأليم أسفل الأراضين السبع الطامة الكُبرى؛ هو أكبر من الأرض وأكبر من الأراضين السبع؛ آية التصديق للمهدي المُنتظَر لمن أبى واستكبر، فانظروا إلى حجمه مُقارنة بحجم الأرض تجدونها حقيرة صغيرة إلى حجمه لعلكم تتقون. وأذكِّر بالقرآن من يخاف وعيد من بأس الله الشديد الغفور الودود، فانظروا وتفكروا واسألوا وتأكدوا وابحثوا عن الحقّ وسوف يتبيَّن لكم الحقّ إن كنتم تريدون الحقّ، ولا يُحسب القمر من الأراضين وعُلماء الفلك يعلمون بذلك، واسألوا أهل العلم في ذلك لعلكم توقنون بأن بيان الحقّ للقرآن العظيم لعلّ الله يُنجيكم من العذاب الأليم.. Planet X.

فانظروا إلى المجموعة الشمسية للكواكب تجدون بأن السبع أراضين موقعهن من بعد أرضكم التي تعيشون عليها..

http://3.bp.blogspot.com/-NUgk4IjADHA/ULnY4rpz4XI/AAAAAAAAAsg/zSMvW5SYB_0/s400/dddddddddddddddddddddd.gif (http://3.bp.blogspot.com/-NUgk4IjADHA/ULnY4rpz4XI/AAAAAAAAAsg/zSMvW5SYB_0/s1600/dddddddddddddddddddddd.gif)

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=5608

جومارت
17-09-2014, 08:59 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، فماذا يوجد أسفل الارضين السبع؟ وماذا سيحدث إذا مرّ كوكب العذاب هذا بجانب أرضنا؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
أسفل الأراضين السبع كوكب سجيل؛ كوكب سقر؛ كوكب الطامة الكبرى؛ كوكب المكان السحيق لِما خرَّ من السماء وابتعد عن جاذبية الكواكب فتهوي به الريح إلى المكان السحيق؛ كوكب سقر؛ كوكب الطامة الكبرى هو كوكب سجيل، وهو كوكب سجين، وهو كوكب العذاب الأليم؛ بل هو الحُطمة؛ بل هو سقر، وما أدراك ما سقر؟ لواحة للبشر بين الحين والآخر حسب دورته السنوية؛ بل هو نبأ عظيم أنتم عنه معرضون! أصحابه ملائكة لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون؛ ذلك كوكب جهنم تدعو من أدبر وتولى وجمع فأوعى وبخل فاستغنى إذا رأتهم من مكانٍ بعيدٍ سمعوا لها تغيّظاً وزفيرا تلك هي المكان السحيق، وما هو من السماء أو من الجبال أو غيرها فهو إليها ومن وقودها؟ وقودها الناس والحجارة؛ تلك هي الطارق؛ تلك هي النجم الثاقب، والله على ما أقول شهيد ووكيل. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

وله عدة ألوان حسب تغيّظه وتسعرّه أصفر وأحمر وأزرق وأسود؛ ذلك كوكب سقر لواحة للبشر فتظهر عليهم من حينٍ إلى آخر، وهو أحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المُنتظر فيظهره الله به على كافة البشر فانظروا إليه كيف سوف يمرّ بجانب أرضكم فيمطر على من يشاء الله بأحجار نارية مسومة عند ربك وما هي من الظالمين ببعيد، وما يلي أحد صُورِه عن بُعد ومن ثم وضعت بجانب الأرض وفي الحقيقة إنه أعظم وأكبر حجماً بكثير من الأرض؛ بل هو أكبر كوكب في المجموعة الشمسية بأسرها وما يلي صورته عن بعد وليس البرهان في الصور بل البيان الحقّ للقرآن، وإنما ذلك برهان التصديق على الواقع ولم يكن اختلاق من الكفرة؛ بل وجدناه حقاً في القرآن العظيم، وإن الله أراهم أنه سوف يأتيهم بكوكب العذاب الأليم، وقد علموا به أنه يأتي للأرض من الأطراف نظراً لأنه يميل دورانه عن دوران الكواكب الأخرى بزاوية أربعين درجة ولذلك يأتي للأرض من الأقطاب وقد وجدت قولهم حقاً في البيان الحقّ للقرآن العظيم وإنه يتوعدهم به الله وأخبرنا بأنه سوف يحيطهم علماً بمجيء الكوكب قبل أن يأتي لأنهم سوف يرونه آتياً فيمر بجانب الأرض فينقصها من البشر في كُل دورة لسقر اللواحة للبشر من حينٍ إلى آخر كما سوف يحدث في هذا العصر ولذلك فإنهم صادقون في شأن الكوكب. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا أَفَهُمُ الْغَالِبُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء:44].

أقسم بالله العلي العظيم يا بوش الأصغر بأن اليماني المنتظر لا ينبغي له الظهور حتى يحيطكم الله باكتشاف الكوكب العاشر أسفل الأراضين السبع ويُسمى في القرآن كوكب سجيل فإذا لم تكتشفوه فلا أستطيع أن أبين لكم مركز الكون، فإن قلت لكم من بعد الأرض سبع فسوف تقولون ليس من بعدها غير ست كواكب، وإن قلت لكم بل القرآن يقول سبع لقلتم لم نجد غير ست وأخطأ القرآن أو أنه كان مفترى! ولذلك جاءكم اليماني وبما تسمونه الكوكب العاشر على قدر وذلك لأن الله سوف يظهرني به على العالمين في ليلةٍ واحدةٍ وفي هذا العام 1427 للهجرة وذلك وعد غير مكذوب وكوكب سجيل هو الذي سوف يجعل الأرض تعكس الدوران فتطلع الشمس من مغربها، وهو الذي سوف يرفع حرارة الشمس في صيفكم هذا، وسوف يعلن الله الحرب على من أراد أن يطفئ نوره فيبدأ التناوش بدءًا من ميلاد هلال ذي الحجّة لعام 1427 للهجرة، وعليك أن تعلم بأن هذا الكوكب قد مرَّ على الأرض من قبل عدة مرات ليطهرها من شياطين البشر تطهيراً، وسوف يراه أهل مكة واليمن عند المغرب ذلك اليوم بأفق القطب الشمالي من تحت النجم القُطبي، فلماذا جعل الله أميركا تسمّي هذا الكوكب؟ فراجع حساباتك يا بوش الاصغر إني لك من الناصحين.

وأنا اليماني المُنتظر أقول لك يا بوش الأصغر قولاً ليَّنا بأدب واحترام؛ إني أدعوك إلى لا إله إلا الله محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، أسلِم تسلم يؤتك الله أجرك وأجر من اتبعك من العالمين، وليس معنى قولي الليّن لك بأني أخشاك وإنما لأن الله أمر موسى أن يقول لفرعون مع أنه ادَّعى الربوبية أن يقول لهُ قولاً لينا لعله يتذكر أو يخشى فلا تيأس من روح الله يا بوش الأصغر، واعلم بأن الله وسع كُل شيء رحمة وعلماً فإذا تُبت إلى الله متاباً وأعلنت إسلامك فحتماً سوف تجد الله غفوراً رحيماً مهما كانت ذنوبك لو كانت عداد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم تصديقاً لقول الله العلي العظيم: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ﴿53﴾ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ﴿54﴾ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم من ربِّكم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ﴿55﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَى علَى مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ ﴿56﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿57﴾ أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿58﴾ بَلَى قَدْ جَاءتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ ﴿59)} صدق الله العظيم [الزمر].

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.nasser-yamani.com/showthread.php?p=4393

جومارت
17-09-2014, 09:01 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، فهل أرضنا من الأرضين السبع؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
أما هذه الأرض التي تعيشون عليها فلم يجعلها الله من ضمن الأراضين السبع، وذلك لأن هذه الأرض التي تعيشون عليها أجدها في القُرآن العظيم أنها أمّ الكون الذي انفتق منها السماوات السبع ونجومها والأراضين السبع وأقمارها وإنا لصادقون. تصديقا لقول الله تعالى: {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء:30].

ولأنكم يا معشر الكفار قد علمتم هذه الحقيقة مصدِّقة للقرآن العظيم بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي؛ لذلك يقول الله لكم يا كفار اليوم مُحتجاً عليكم بعلمكم لذلك؛ قال في نفس الآية : {أَفَلَا يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم، فأما السماء فتعلمونها، وأما الأراضين السبع فهي توجد من تحت أرضكم طباقاً في الفضاء السفلي، وأما أرضكم فهي مركز الكون العظيم وبيت الله المعظم في مركز المركز، وقال الله تعالى: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ} صدق الله العظيم [لقمان:27].

فأما ظاهر هذه الآية فهي تتكلم عن كلمات قُدرته تعالى كن فيكون بأن ليس لقُدرته حدود ولا نهاية حتى لو يجعل ما في الأرض من شجر أقلام لتُكتب بها كلمات قُدرات الله لنفد بحر الأرض العظيم قبل أن تنفد كلمات قدرته المُطلقة (كُن فيكون) حتى ولو يمد من بعده أقطار الأراضين السبع بسبعة أبحر ما نفدت كلمات الله، فقد علمت من خلال هذه الآية بأن من بعد الأرض الأم سبعة أراضين ويُفهم ذلك بالعدد الرقمي والذي جعله الله في القرآن واضحاً وجلياً، وذلك لأن الآية لا تتكلم عن الخصوص لبحر مُحدد في هذه الأرض؛ بل تتكلم عما يشمل وجه الأرض: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ} أي بحر الأرض وذلك لأن الأرض ثلاثة أرباعها بحر وربع يابسة ثم قال: {وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ} أي من بعد الأرض التي تحمل البحر والشجر ومن ثم يمد أقطار الأراضين السبعة من بعد أرضكم بسبعة أبحر ما نفدت كلمات الله سُبحانه وتعالى علّوا كبيراً. ونفهم من خلال هذه الآية بأن أقطار الأراضين السبع توجد من تحت أرضكم يا بوش الأصغر ويا جميع البشر.

ومن ثم نمدكم بآية من القرآن أكثر وضوحاً وتفصيلاً وتأكيداً لبيان الآية السابقة، وقال الله تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً (12)} صدق الله العظيم [الطلاق].

وقال الله تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَوَاتٍ} وإليكم البيان الحق: وهن السموات السبع التي تحيط بكم من جميع الجهات، وأما قوله تعالى: {وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ} أي مثلهن في الكم بالرقم سبعة وليس في الحجم وهي أقطار الأراضين السبع في الفضاء من تحت أرضكم التي تعيشون عليها، وأما قوله تعالى: {يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ} وذلك الأمر من الله إليكم هو القرآن العظيم ومعنى قوله {بَيْنَهُنَّ} أي أن أرضكم تخرج عن الرقم سبعة للأراضين السبع وذلك من أجل تحديد الرقم والموقع للأراضين السبع وأنهن من تحت أرضكم أمّ الكون العظيم الذي انفتق منها السماوات السبع والأرضين السبع، وأما قوله تعالى: {لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} وذلك ليعلم الملحدون بأن الله هو الخالق الحقّ للكون، وأما قوله تعالى: {وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً (12)} وتلك معجزة التصديق الحقّ على الواقع الحقيقي أي وكذلك تعلموا بأن الله حقًا قد أحاط بكل شيءٍ علما وهو الذي يعلم بأن من بعد أرضنا سبعة أراضين وذلك لأن أسفل الأراضين لم يتبين لهم إلا عام 2005 ومن ثم يعلمون بأن هذا القُرآن حقٌ من لدُن حكيم عليم تجدونه على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق، فانظروا إلى المجموعة الشمسية للكواكب تجدون بأن السبع الأراضين موقعهن من بعد أرضكم التي تعيشون عليها.

http://3.bp.blogspot.com/-NUgk4IjADHA/ULnY4rpz4XI/AAAAAAAAAsg/zSMvW5SYB_0/s400/dddddddddddddddddddddd.gif

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4398

جومارت
17-09-2014, 09:34 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، أين مركز الجاذبية الكونية وأين مركز الكون؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
يا معشر عُلماء الأمّة تيقظوا لهذه المُعجزة الكبرى والتي جعلها الله بُرهان المهديّ المنتظَر خليفة الله على البشر وفي مكة المقر مركز العالم والأرض بمركز هذا الكون العظيم هي الأرض كوكب الماء وفي الماء سرّ الحياة ولا حياة لحي بدون الماء.

يا معشر المسلمين صدقوني وصدَّقوا كلام الله ذلك بأن الله يقول في القُرآن العظيم بأن مركز الكون وأمّه التي انفتق منها جميع هذا الكون العظيم هو هذا الكوكب الذي يوجد عليه الماء والحياة وقبل أن يخلق الله السماوات السبع والأراضين السبع كان عرش الملكوت الكوني على أرضكم هذه أم الكون الذي انفتق منها وذلك هو التأويل الحقّ لقوله تعالى: {وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاء} [هود:7]. أي الكوكب الذي أوجد فيه الماء وجعل من الماء كُل شيء حي، وقال تعالى: {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنْ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ(30)} صدق الله العظيم [الأنبياء:30].

ويا معشر عُلماء الفلك إن الله يقول في القُرآن العظيم بأنّ من بعد هذه الأرض الأمّ التي تعيشون عليها سبع أراضين بلا شك أو ريب، وأما هذه الأرض فهي الأمّ الذي انفتق منها السماوات السبع والأراضين السبع من بعدها وإنا لصادقون، وقال الله بأنه لو يجعل بحر الماء الذي في الأرض مداداً لكلمات ربي لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي ولو جئنا بمثله مدداً، ثم كرر الله لكم بأنه لو يجعل ما في الأرض من شجر أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمات الله، فتبينوا يا معشر عُلماء الأمّة هذه الآية: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ} أي جميع الأشجار التي على وجه الأرض لو يجعلها الله أقلام ليُكتب بها كلماته والبحر يمده من بعده سبعة أبحر أي من بعد الأرض وذلك لأن الآية تتكلم عن جميع الأشجار الذي على وجه الأرض لو يجعلها الله أقلام لكتابة كلماته ثم قال: {وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ} أي البحر الذي على وجه الأرض يمده من بعده أي من بعد الأرض التي يوجد عليها البحر والبشر فيمد سبعة أبحرٍ من بعد الأرض أي يمد الأقطار السبعة من بعد الأرض وهي سبعة كواكب من بعد الأرض بسبعة أبحر : {مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ} أي لنفد المداد قبل أن تنفد كلمات الله.

ويا معشر عُلماء الفلك إن الله يقول في القُرآن بأن من بعد الأرض الأمية سبعة أراضين وتلك هي الأراضين السبع، وأما هذه الأرض التي تعيشون عليها فهي الأمية التي انفتقت منها السماوات السبع والأراضين السبع، وتوجد الأراضين السبع من بعد هذه الأرض الأمية وليست مُلتصقة بها بل مُنفصلة بالفضاء من بعدها والسماوات السبع من فوقها وتحيط بها من كُل الجوانب، ومركز الجاذبية الكونية هي في أرضكم هذه الأمية لهذا الكون العظيم؛ ذلك لأنها الأمّ. وحتى الشمس تدور نحو الأرض أي نحو مركز الجاذبية الكونية، ويقول الله تعالى في القُرآن العظيم بأنه لولا رحمته لوقعت السماوات السبع بما فيها من نجوم على مركز الجاذبية الكونية على هذه الأرض الأمية، وإنها بما يسمونه الكوكب النيتروني، وأما القُرآن فهو يسميه الرتق أي المقر الجامع مُستقر الشمس والقمر وجميع الكواكب والنجوم، وكذلك يسميه الساعة ذلك بأن الساعة تقوم من باطنها وقد أوشكت أن تقوم وتهيأت لتنفيذ أمر الوحي الإلهي إذا أوحى لها أن تقوم، وقال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ (1)} صدق الله العظيم [الحج].

وما هي الساعة التي تُزلزل مُنفذة أمر الوحي الإلهي إذا أمرها أن تتجلى لكم إنها في باطن الأرض( الكوكب الأمّ ) وقد تهيأت للاستعداد لتنفيذ الأمر وزلزلة الساعة أي أرض الساعة، وقال الله تعالى: {إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا (1) وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا (2) وَقَالَ الْإِنسَانُ مَا لَهَا (3)يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا (4) بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا (5) يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتاً لِّيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ (6) فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ (7) وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ (8)} صدق الله العظيم [الزلزلة]، والأرض هي الساعة وتأتي الساعة بغتة من باطن الأرض فلا يستطيع الذين كفروا ردها وتلفح وجوههم النار وذلك لأن الأرض تتفجر براكين في كُل شبر على وجه الأرض وتنسف الجبال نسفاً.

يا معشر عُلماء الأمّة هل صدقتم بأن مركز الكون والسماوات السبع والأراضين السبع هي أرضكم الرتق والأمية وهي مركز هذا الكون العظيم والسماوات من حولها سبع سماوات طباقاً وتوجد من بعدها سبع أراضين طباقاً وهي الأرض الأمّ كوكب الماء؟ {وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاء} وإلى أرض الماء تتجمع السماوات السبع والأراضين السبع من بعدها، فلو ينظر عُلماء الفلك لوجدوا بأنه حقاً إن من بعد الأرض سبعة كواكب أرضية وإنا لصادقون، وأن الأرض وضعها الله ميزان لهذا الكون العظيم وتلك هي الأرض التي وضعها الله للأنام وهي مركز هذا الكون العظيم، أم إنكم لا تُصدقون يا معشر المسلمين الحقّ الذي نزل بقول اللهُ تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً (12)} صدق الله العظيم [الطلاق].

وتأويل الآية ترونه الحقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق الفيزيائي والرياضي وذلك بأن الأمر هو القُرآن يتنزل على مُحمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- في أرضكم هذه مركز الكون، وتوجد أرضكم بين السماوات السبع والأراضين السبع لذلك سوف تجدون من بعد أرضكم هذه والذي تنزل فيها القرآن سوف تجدون من بعدها سبعة أراضين وكذلك السماوات سبع تُحيط بها من جميع الجوانب، ومن ثم يمسك الله السماوات السبع والأراضين السبع أن تقع على أرضكم الأمّ والتي جعلها الله مركز الجاذبية الكونية تصديقاً لقوله تعالى: {وَيُمْسِكُ السَّمَاء أَن تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ} وكذلك قول الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَن تَزُولَا} صدق الله العظيم، أي يمسك السماوات السبع والتي تحيط بكم وكذلك الأراضين السبع التي من تحت أرضكم أن تزولا إليكم.

إذاً يا معشر المسلمين إن قول الله واضح وجلي وإن من بعد أرضكم سبع أراضين بلا شك أو ريب وإن أرضكم هي الأمّ الذي انفتق منها السماوات السبع والأراضين السبع. تصديقاً لقوله تعالى: {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنْ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ(30)} صدق الله العظيم، ويمسك الله السماوات أن تقع عليها وذلك لأن مركز الجاذبية الكونية توجد بهذه الأرض الأمّ والله سبحانه يمسك السماوات السبع وما فيها والأراضين السبع وما فيها أن تزولا على الأرض الأمية والتي انفتق منها هذا الكون العظيم.

فهل تكفيكم هذه الحقيقة الكُبرى بأني بينّت لكم من القُرآن العظيم مركز الكون وتلك آية من الله لتعلموا بأني خليفة الله ولتعلموا بأن الله على كُل شيءٍ قديرٌ ولتعلموا بأن الله أحاط بكُل شيءٍ علماً، وهذه الآية قد جعلها مُعجزة التحدي لليماني المنتظر فانظروا إلى تأويلي الحقّ على الواقع الحقيقي 1+1 = 2 وهذه آية من الله لتعلموا بأن الله على كُل شيءٍ قديرٌ وأن الله قد أحاط بكُل شيء علماً وإن اليماني المُنتظر هو حقاً المهديّ المنتظَر فقد بينّا لكم مركز الكون. تصديقاً لقوله تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً (12)} صدق الله العظيم [الطلاق].

فهل تعلنون أمري يا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وذلك حتى أستطيع الظهور عند الركن اليماني؟ أم تريدونني أن أفعل كما فعل جهيمان فأظهر للمُبايعة قبل الحوار بالعلم والمنطق؟ فذلك شيء غير منطقي ولا ينبغي للمهديّ المنتظر أن يظهر إلى جانب الكعبة للمُبايعة قبل الاقتناع بشأنه وعلمه وكانت الإنترنت العالمية على قدر من الله وذلك حتى أخاطبكم من مكان خفي فأظهر لكم بعد الإيمان بشأني ولن يُعذب الله الناس إذا آمنوا بأمري وإن كفروا فسوف يكون لزاماً.

والسلام على من اتبع الهادي إلى الصراط ـــــــــــــ المُستقيم؛ خليفة الله وعبده الحقير إليه الناصر لمُحمد صلى الله عليه وآله وسلم..
الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=39627

جومارت
17-09-2014, 09:39 PM
وسأل سائلٌ فقال: أفتني في قراءة سورة الفاتحة في الصلاة فقد قال الشيعة أنها تقال سراً وقال السنة تقال جهرة، فما تقول أنت؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
وأفتيك بالحقّ وأقول: بل هي رواياتُ حقٍّ مما علموا من الحقّ، وبدأ الدين غريباًً على الناس وها هو يعود غريباً على المُسلمين وكأنه دينٌ جديدٌ لأنهم قد مرقوا من الحقّ منذ أمدٍ بعيدٍ وتعودوا على غير الحقّ، ولذلك سوف يكون وكأنهُ دينٌ جديدٌ، ولكنهم قد خرجوا عن الصراط الحقّ منذ أمدٍ بعيد.

ألا والله لو تعلمون كم ضللتم يا معشر المسلمين عن أمور كثيرةٍ من أساسيات الدين! فكم يدهشني أمر هؤلاء القوم وكم أنا في حيرةٍ وعجبٍ من عُلماء الدين يا أبا محمد الكعبي في أمور شتى، وعلى سبيل المثال إنّ الشيعة والسنّة أقاموا الدنيا وأقعدوها بينهم مُختلفين في كلمةٍ واحدةٍ وهي:"آمين". فأما السُّنة فقالوا تُقال جهرةً، وأما الشيعة فقالوا تُقال سراً. ولكنّ الإمام المهديّ إلى الحقّ يقول كُلّكم على خطأ كبيرٍ، فكيف إنّكم اختلفتم في كلمةٍ واحدةٍ وأضعتم فاتحة الكتاب؟ ألا والله الذي لا إله غيره ولا معبودَ سواه أنّهُ لا صلاة لمن لم يقرأ فاتحة الكتاب، ولذلك أمركم الله في محكم كتابه وأمركم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بمزيد من البيان لآيةٍ محكمةٍ بالحديث الحقّ، وقال عليه الصلاة والسلام:
[لا صلاة إلا بفاتحة الكتاب] صدق عليه الصلاة والسلام.

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: [لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب] متفق عليه.

إذاً لم يأمركم الله ورسوله أن تجهروا في الصلوات المفروضات وذلك حتى يتسنى للمُصلين جميعاً قراءة السبع المثاني وهي فاتحة الكتاب، ولم يأمر الله إمام صلواتكم أن يقرأها جهرةً ولا سراً في أنفسكم؛ بل دون الجهر من القول أي بين قراءة الجهر وبين السرّ في النفس، وقال الله تعالى في محكم كتابه: {وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَٰلِكَ سَبِيلًا} صدق الله العظيم [الإسراء:١١٠].

وذلك حتى يستطيع المُصلّون وراءه أن يقرأوا السبع المثاني فيرتّلوها ترتيلاً دون الجهر بالصوت ولا سراً في أنفسهم بل بين ذلك أي دون الجهر من القول وليس قراءةً سريّةً داخل الصدر؛ بل لم يأمركم الله أن تتلوها في صلاة الجماعة جهرةً ولا سراً في أنفسكم؛ بل بين ذلك أي بين الجهر والسرّ، وذلك حتى يتسنّى لجميع المُصلين وراء الإمام قراءة السبع المثاني في صلاة الجماعة.

ويا سُبحان ربي كيف أنهم يعلمون -أي علماؤكم- بذلك ومُتفقين على أنّه لا صلاة لمن لم يقرأ فاتحة الكتاب ومن ثم يخالفون أمر الله ورسوله فيتلوها الإمام جهرةً في صلاة الفجر والمغرب والعشاء وفي صلاة الجمعة وفي صلوات الأعياد! وقال الله تعالى:
{إِنْ عِنْدَكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ بِهَٰذَا ۚ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٦٨﴾ قُلْ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ ﴿٦٩﴾} صدق الله العظيم [يونس].
وقال الله تعالى: {قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم [البقرة:111].

ويا عُلماء أمّة الإسلام، ألا والله الذي لا إله غيره ولا معبودَ سواه أنّي لا أقول على الله إلا الحقّ والحقّ أحقّ أن يُتّبع، ولكم شرط علينا أن تقولوا: " يا ناصر محمد اليماني إنّ أهم شيء لدينا أنّك لا تقول (وقال ناصر محمد اليماني) بل (قال الله وقال رسوله)، ثم تأتي لنا بالبرهان المُبين من مُحكم كتاب الله وسُّنة رسوله الحق، فإن ألجمتنا بقول الله وقول رسوله ثم أعرضنا عن دعوتكم وحكمك بيننا فإننا لم نعرض عن ناصر محمد اليماني؛ بل أعرضنا عن كتاب الله وسُّنة رسوله ولن نجد لنا من دون الله وليَّا ولا نصيراً، وسوف نلبّي طلب دعوتك للحوار وننظر أصدقت أم كُنت من الكاذبين". أليس ذلك هو العلم والعقل والمنطق يا قوم أن تلبّوا دعوة الحوار جميعاً خصوصاً مُفتي الديار الإسلاميّة جميعاً؟ فإنّي اريد أن أبيّن لكم صلواتكم لربكم وأفصّلها لكم تفصيلاً ، فتنظروا ما عند ناصر محمد اليماني، ولكن اسمحوا لي بالحقّ أن أعلن لكم نتيجة الحوار مُقسماً بالله الواحدُ القهار لئن أجبتم الدعوة للحوار أني سوف أُلجمكم بالعلم المُحكم للجاهل والعالم حتى لا يجد الذين يريدون الحقّ في صدورهم حرجاً من الإعتراف بالحقّ ولا يجدون في أنفسهم إلا أن يُسلّموا للحقّ تسليماً.

ولا يزال علمي في جُعبتي ولم أقل منه بعد إلا شيئاً يسيراً مُنتظراً تلبية الدعوة من سماحتكم للحوار، ومرّت خمس سنوات والمهديّ المنتظَر ينتظر لإجابتكم الدعوة للحوار من قبل الظهور، فإذا الفطحول منكم في نظركم يقول: "كلا وإنما سوف نشهره"! ثم أردّ عليه بالحقّ وأقول فبالله عليك هل تعرض عن إجابة دعوة ناصر محمد اليماني للحوار لكي لا تشهره ثم تتركه يضل المُسلمين إن كان على ضلالٍ مُبينٍ؟ أليس العقل والمنطق أن تجيب دعوة الحوار فتلجم ناصر محمد اليماني بسُلطان العلم، فإذا فعلت فقد رددتَ فتنة كُبرى عن المُسلمين إن كان ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مُبينٍ، أو أن يُلجمك ناصر محمد اليماني ويخرس لسانك بالحقّ فيُهيّمن عليك بسُلطان العلم حتى تُسلّم للحقّ تسليماً، فإذا لم تفعلوا فبالله عليكم كيف ستعلمون المهديّ المنتظَر فيكم إذا حضر و جاء قدره المقدور في الكتاب المسطور، أفلا تعقلون؟ فما هو الحلّ معكم يا معشر عُلماء المُسلمين؟ فهل تجازون المهديّ المنتظَر لأنّكم غاضبون منه لأنّكم انتظرتموه كثيراً، ولكن يا قوم ليس لي من الأمر شيء ولم تلدني أمّي إلا في جيل الأربعين منكم وجئتكم على قدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور أنا والكوكب العاشر الذي يظهر لكم من الأعماق بالآفاق، وأنا وكوكب العذاب إليكم في سباق.

ويا قوم، أقسمُ بالله الوحدُ القهار أنّ كوكب العذاب حقٌّ في الكتاب وأنّه لفي جيلكم هذا وأنا فيكم، ويصرف الله عني وأنصاري السابقين المُخلصين شرّه، وأرجو من الله أن يصرف شرّه عن جميع المُسلمين والناس أجمعين بهداهم إلى الصراط المُستقيم، ولكنّي أخشى عليكم من قول الله تعالى:{قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم [الفرقان:٧٧].

وسلامُ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين.
إمام المؤمنين خليفة الله في الأرض وعبده؛ الإمام ناصر محمد اليماني.
____________
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?p=49879

جومارت
17-09-2014, 09:41 PM
وسأل سائلٌ فقال: من هو الذي عنده علم من الكتاب في قوله تعالى: {قَالَ الَّذِي عِنْدَهُ عِلْمٌ مِنَ الكِتَبِ أنَا آتِيكَ بِهِ قبَلَ أن يَرْتَدَّ إليكَ طَرْفُكَ}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

قال الله تعالى: {قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ } صدق الله العظيم [النمل:٤٠].

وإليكم البيان المُختصر من المهدي المُنتظر إلى (الرادار) وكافة الأنصار السابقين الأخيار وكافة الزوار الوافدين إلى طاولة الحوار للبحث عن الحقّ، وأفتيكم بالحقّ جميعاً أنّ الرجل الذي حضر بين الملأ مُتمثلاً إلى بشرٍ سويٍّ بين ملإ سليمان هو فضلٌ من الله جديدٌ مدد لسليمان قام بالمُهمة ومن ثم اختفى، ولذلك قال نبي الله سليمان لمن حوله من الملإ: {قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ ﴿٤٠﴾ قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ ﴿٤١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

فهل تدري يا أيها (الرادار) من الذي قام بإحضار عرش ملكة سبأ في أقرب من لمح البصر بإذن الله؟ إنهُ الذي قام بإحضار مُحمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- من أرض الثرى إلى سدرة المُنتهى، إنه رسولٌ كريمٌ ذو قوةٍ عند ذي العرش مكينٌ، إنه الملك جبريل عليه الصلاة والسلام تنزَّل ساعة عرض الطلب لنبي الله سُليمان على الملإ الذين معه من جنوده: {قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ ﴿٣٨﴾ قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ ﴿٣٩﴾} صدق الله العظيم [النمل].

وقال الرسول الكريم ذو قوة عند ذي العرش مكين: {أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرّاً عِندَهُ قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ (40) قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ(41)} صدق الله العظيم [النمل]. ولكنه اختفى عن سليمان وعن ملأ سليمان ثم أفتى سليمان الملأ من حوله وقال: {قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ ﴿٤٠﴾ قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ ﴿٤١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

وجبريل أعلم من سليمان وما ينبغي أن يكون من الذين يؤمُّهم سليمان ما دام أعلم منه، إذ لو كان من ملئِه لأصبحت لهُ الأولوية بالإمامة من سليمان عليه الصلاة والسلام، بل الرجل الكريم الذي حضر فأحضر العرش بأقرب من لمح البصر هو جبريل عليه الصلاة والسلام ثم اختفى عن أعين سليمان وعن أعين ملئِه جميعاً، ولذلك نجد الفتوى من سليمان لملئِه: {قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ ﴿٤٠﴾ قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ ﴿٤١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

وأما الصرح المُمرد من قوارير فإنه صرحٌ زُجاجيٌّ فقد أمر به سليمان وجعله مكشوفاً للشمس ليعلم حقيقة إسلامها فهل سوف تدوس على صورة من كانت تعبده؟ ولم يأمر بإدخالها عليه إلا في ساعةٍ معلومةٍ والشمس وسط السماء {قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا} [النمل:٤٤]، وذلك لأنها رأت فيه الشمس وظنته ماءً نظراً لأنها ترى الشمس فيه ولذلك كشفت عن ساقيها ولكنهم أفتوها أنه صرحٌ مُمردٌ من قواريرَ، ومن ثم أرجعت ثوبها الملكي ليستر ساقيها فتقدمت حتى وقفت على صورة الشمس بالصرح اللامع فأعلنت إسلامها وهي واقفة على صورة الشمس مُعترفة أنها ظلمت نفسها بعبادتها للشمس من قبل: {قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} صدق الله العظيم [النمل:٤٤].

وذلك لأن سُليمان قد علم بإسلامها من قبل أن تأتي ولذلك قال: {أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ} صدق الله العظيم [النمل:٣٨]. وإنما أخبره الهدهد عن إسلامها وذلك لأنه كلفه بمراقبتها من بعد أن ألقى إليها الكتاب وقال: {اذْهَب بِّكِتَابِي هَٰذَا فَأَلْقِهْ إِلَيْهِمْ ثُمَّ تَوَلَّ عَنْهُمْ فَانظُرْ مَاذَا يَرْجِعُونَ} صدق الله العظيم [النمل:٢٨]. وقد أخبر الهدهد نبي الله سليمان أنها أسلمت لله ربّ العالمين ولم تعد تسجد لشمس ولذلك قال سليمان عليه الصلاة والسلام: {أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ} صدق الله العظيم [النمل:٣٨].

ولكن نبي الله سليمان أراد أن يتأكد من حقيقة إسلامها وأمر بذلك الصرح المُمرد من قوارير المكشوف للشمس فإن تجنبت أن تطأ صورة الشمس بقدميها في الصرح اللامع فهذا يعني أنه لا يزال في قلبها مرض ولم يتطهر قلبها لعبادة ربها تطهيراً، وإن داست على صورة الشمس فمن ثم سيعلم أنها صادقة في إسلامها، ولكن ذات اللُب والعلم والمنصب والجمال الملكة اليمانيّة المُكرمة وطأت بقدميها على صورة الشمس في الصرح اللامع وأعلنت إسلامها وقدميها على صورة الشمس: {قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} صدق الله العظيم [النمل:٤٤]، ولذلك اعترف سُليمان بعلمها الذكي وقال: {وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنَّا مُسْلِمِينَ} صدق الله العظيم [النمل:٤٢].

وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=96512

جومارت
17-09-2014, 09:43 PM
وسأل سائلٌ فقال: ما هو البيان الحقّ في قوله تعالى: {وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى}؟ وهل هو النجم الطارق في قوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
وإليكم بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لقول الله تعالى: {وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى} صدق الله العظيم.

والبيان الحقّ بالحقِّ هو: والنجم إذا أتى وأقبل وليس أدبر وغاب كما يزعم أهل التفسير؛ بل أتى وأقبل وذلك لأني أجد كلمة هوى من مرادفات أتى وهي تختلف عن كلمة الهوى وذلك لأني أجد في الكتاب أن البيان الحقّ لكلمة (هوى) من مرادفات أتى، ونقول (هوى – يهوي) و (أتى – يأتي)، ولذلك قال الله تعالى: {رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُواْ الصَّلاَةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ} صدق الله العظيم [إبراهيم: 37]، أي تأتي إليهم إلى بيتك المحرم.

والبرهان الآخر هو قول الله تعالى: {وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ} صدق الله العظيم [الحج: 27].

إذاً تبين لكم أن المقصود بكلمة الله في القرآن العظيم {فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ} أي تأتي إليهم.
وكذلك قول الله تعالى: {فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ(9)} [القارعة] أي آتية {وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ (10) نَارٌ حَامِيَةٌ(11)} صدق الله العظيم [القارعة].
وتصديقاً لقول الله تعالى: {بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء: 40].

إذاً تبين لكم الآن البيان الحقّ لقول الله تعالى: {وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى} أي أتى، وذلك هو ذاته النجم الطارق كوكب جهنم. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ ﴿١﴾ وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ ﴿٢﴾ النَّجْمُ الثَّاقِبُ﴿٣﴾} صدق الله العظيم [الطارق].

وأما البيان لقول لقول الله تعالى: {وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَىٰ ﴿١﴾ مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ ﴿٢﴾ وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ ﴿٣﴾ إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ ﴿٤﴾ عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ ﴿٥﴾ ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَىٰ ﴿٦﴾ وَهُوَ بِالْأُفُقِ الْأَعْلَىٰ ﴿٧﴾ ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّىٰ ﴿٨﴾ فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَىٰ ﴿٩﴾ فَأَوْحَىٰ إِلَىٰ عَبْدِهِ مَا أَوْحَىٰ ﴿١٠﴾ مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَىٰ ﴿١١﴾ أَفَتُمَارُونَهُ عَلَىٰ مَا يَرَىٰ ﴿١٢﴾ وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَىٰ ﴿١٣﴾ عِندَ سِدْرَةِ الْمُنتَهَىٰ﴿١٤﴾ عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَىٰ ﴿١٥﴾ إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَىٰ﴿١٦﴾ مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَىٰ ﴿١٧﴾ لَقَدْ رَأَىٰ مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَىٰ ﴿١٨﴾} صدق الله العظيم [النجم].

{وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى} وإنما ذلك نجم إذا هوى فوق الأرض وتفجّر منه الشرر وهو جهنم تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ ﴿١﴾ وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ ﴿٢﴾ النَّجْمُ الثَّاقِبُ﴿٣﴾} صدق الله العظيم، وذلك قسم لتعظيم شأن هذا النجم، وأما جواب القسم هو قول الله تعالى: {مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ ﴿٢﴾ وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ ﴿٣﴾ إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [النجم]، وأما البيان لقول الله تعالى: {عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ ﴿٥﴾} ويقصد جبريل عليه الصلاة السلام، وأما البيان لقوله تعالى: { ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَىٰ ﴿٦﴾} أي ذو عظمة وضخامة في الخليقة بالأفق الأعلى فتنزل فاستوى إلى رجلٍ سويٍّ بين يدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: {ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّىٰ ﴿٨﴾} أي دنا من الرسول فمد إليه يده يجره إليه: {فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَىٰ ﴿٩﴾} وهي المسافة بين جبريل والنبي ولم تكن ثابته نظراً لأنه كان يجره إليه ويطلقه: {فَأَوْحَىٰ إِلَىٰ عَبْدِهِ مَا أَوْحَىٰ ﴿١٠﴾} أي أوحى الله إلى عبده ما أوحى جبريل عليه الصلاة والسلام إلى نبيه، وأما قول تعالى: {مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَىٰ ﴿١١﴾} أي ما تكلم إلا بالحقِّ محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- من أن جبريل تنزل عليه من ربه بهذا القرآن العظيم، وأما قول الله تعالى: {أَفَتُمَارُونَهُ عَلَىٰ مَا يَرَىٰ ﴿١٢﴾} أي أتجادلونه على شيءٍ حقيقة رجل سويا تنزل من السماء فشاهده رأي العين، وأما البيان لقول الله تعالى: {وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَىٰ ﴿١٣﴾ عِندَ سِدْرَةِ الْمُنتَهَىٰ﴿١٤﴾} أي شاهد محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله سلم الملك جبريل عليه الصلاة والسلام نزلةً أخرى ولكن بصورته الملائكية حين وصلا إلى سدرة المنتهى ليلة الإسراء والمعراج فتحول الملك جبريل إلى مخلوقٍ عظيمٍ فخرَّ ساجداً لله ربّ العالمين، فإذا بالله يُرحب بنبيه من وراء الحجاب وهي سدرة المنتهى. أما البيان لقول تعالى: {عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَىٰ ﴿١٥﴾} فذلك بيانٌ جليٌّ وصف لكم ضخامة هذه السدرة الكُبرى، فهي أكبر شيءٍ خلقه الله في الكتاب لأنها حجاب الربّ، وبرغم أن الجنّة عرضها كعرض السماوات والأرض ولكن السدرة هي أكبر منها، ولذلك قال الله تعالى: {عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَىٰ ﴿١٥﴾}، وأما البيان لقول الله تعالى: {إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَىٰ﴿١٦﴾} أي ما يغشى من نور الله فيشرق من وراء السدرة، وأما قول الله تعالى: {مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَىٰ ﴿١٧﴾} أي ما زاغ عن الحقّ وما طغى وما كلمكم إلا بالحقِّ بما شاهد بعين اليقين من آيات ربه الكُبرى ولكنه لم يُشاهد ربه جهرة سُبحانه! بل شاهد من آيات ربّه الكُبرى ليلة الإسراء والمعراج إلى سدرة المنتهى وكلّمه الله تكليماً، وشاهد من آيات ربّه الكُبرى ولم يشاهد ذات ربه لأنه كلَّمة من وراء حجابه سدرة المُنتهى وهي من ضمن الآيات الكبرى التي شاهدها، ومن الآيات الكبرى الجنة وحملة العرش الثمانية وهم من أكبر خلق الله في العبيد في الحجم، ولم يشاهد محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ذات ربه ليلة الإسراء والمعراج بل قال الله تعالى: {لَقَدْ رَأَىٰ مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَىٰ ﴿١٨﴾} صدق الله العظيم.

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4156

جومارت
17-09-2014, 09:46 PM
وسأل سائلٌ فقال: هل سورة الإخلاص تعدل ثلث القرآن كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
يا معشر المسلمين إني أدعوكم إلى الرجوع إلى كتاب الله ربّ العالمين ذلك القرآن العظيم وإذا لم نجد ضالتنا في كتاب الله القرآن العظيم فليس لدينا إلا التوجّه إلى سنة محمدٍ رسول الله للبحث عن ضالتنا، وليس لدى ناصر محمد اليماني غير ذلك شيئاً؛ كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام، ولكني لست إمَّعة أصمٌ أبكمٌ أعمى عن الحقّ؛ وأعوذ بالله أن أتبع ما ليس لي به علم وقد جعل الله لي سمعاً وبصراً وفؤاداً لهيم فهيم ذو فرقان من لدنه تعالى لأفرق بين الحقّ والباطل وأفرك الباطل بنعل قدمي وأجعل كتاب الله وسنة رسوله الحقّ فوق رأسي.

ويا عجبي من عُلماء المُسلمين من الذين يعلِّمون الأمّة أحاديث واردةً قبل أن يقوموا بالمقارنة بينها وبين القرآن العظيم؛ هل تخالف القرآن في شيء؟ كمثال الحديث الذي يقول بأن الله ثالث ثلاثة في القرآن العظيم وذلك ما يريده أهل الباطل في حديثهم المُفترى عن رسول -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ومنها:
روى البخاري (6643) عَنْ أَبِي سَعِيدٍ أَنَّ رَجُلًا سَمِعَ رَجُلًا يَقْرَأُ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ يُرَدِّدُهَا فَلَمَّا أَصْبَحَ جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَذَكَرَ ذَلِكَ لَهُ، وَكَأَنَّ الرَّجُلَ يَتَقَالُّهَا [أي يراها قليلة] فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
(وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّهَا لَتَعْدِلُ ثُلُثَ الْقُرْآنِ)
ـــــــــــــــ
وروى مسلم (811) عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : أَيَعْجِزُ أَحَدُكُمْ أَنْ يَقْرَأَ في ليلةٍ ثُلُثَ الْقُرْآنِ ؟ قَالُوا : وَكَيْفَ يَقْرَأْ ثُلُثَ الْقُرْآنِ. قَالَ : قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ تَعْدِلُ ثُلُثَ الْقُرْآنِ
ــــــــــــــــ
وروى مسلم (812) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : احْشُدُوا فَإِنِّي سَأَقْرَأُ عَلَيْكُمْ ثُلُثَ الْقُرْآنِ فَحَشَدَ مَنْ حَشَدَ، ثُمَّ خَرَجَ نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَرَأَ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ثُمَّ دَخَلَ، فَقَالَ بَعْضُنَا لِبَعْضٍ : إِنِّي أُرَى هَذَا خَبَرٌ جَاءَهُ مِنْ السَّمَاءِ، فَذَاكَ الَّذِي أَدْخَلَهُ، ثُمَّ خَرَجَ نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : إِنِّي قُلْتُ لَكُمْ سَأَقْرَأُ عَلَيْكُمْ ثُلُثَ الْقُرْآنِ، أَلَا إِنَّهَا تَعْدِلُ ثُلُثَ الْقُرْآنِ)
ــــــــــــــــ

ولكن الإمام الحقّ ناصر محمد اليماني يكفر بأحاديث الباطل جُملةً وتفصيلاً، وأشهد أن لا إله إلا الله الأحد الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن لهُ كفواً أحد وجميع ما جاء في القرآن العظيم من الحقّ لا يدعو إلا إلى حقيقة هذا القول الثقيل (لا إله إلا الله وحده لا شريك له)، وكذلك جميع الكتب السماوية التي بعث الله بها رُسله إلى العباد خلاصتها هو هذا القول الثقيل (لا إله إلا الله وحده لا شريك له) فلا نعبد سواه ولا نعدل به أحداً سبحانه، فهل جاء جميع الأنبياء والمرسلين إلا بهذا القول: {قُلْ هُوَ اللَّـهُ أَحَدٌ ﴿١﴾} لا إله إلا هو وحده لا شريك له وذلك خلاصة ما جاء في جميع الكتب السماوية إلى الناس، وقال الله تعالى : {وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ} صدق الله العظيم [الأنبياء:25].

وقال الله تعالى: {وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولاً أَنِ اعْبُدُواْ اللّهَ وَاجْتَنِبُواْ الطَّاغُوتَ} صدق الله العظيم [النحل: 36].

والقول الثقيل هو حقيقة وخلاصة جميع ما جاء في الكتب السماوية، وكذلك حقيقة وخلاصة جميع ما جاء به القرآن العظيم وجميع القرآن يجادل ويبرهن بالحقِّ بالقصص والعذاب نظراً لعدم توحيد الله وذلك لأن المشركين بربّهم يعدلون فيجعلون له نداً ثانياً وثالثاً، ولذلك قال أهل الباطل لكم أن قل هو الله أحد تعدل ثُلث القرآن، ويوهموكم بأن رسول الله يقصد الأجر بقوله أن الله الأحد يعدل ثلث القرآن في الأجر؛ بل هم يريدون الباطل ليجعلوا الله ثالث ثلاثة، فأصبح الله الأحد الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن لهُ كفواً أحد لا يعدل إلا ثلث القرآن، ولكن محمداً رسول الله لم يقل ذلك؛ بل قال: [من قرأ القرآن فأن له بكل حرف حسنه والحسنة بعشر أمثالها ولا أقول (الم) حرف بل ألف حرف واللام حرف والميم حرف]، وكذلك أمركم الله بتلاوة كتابه العزيز وتدبره لتعلموا أنه الله لا إله إلا هو وحده لا شريك له فتزيدكم آيات القرآن إيمانًا وتثبيتًا على أنه الله لا إله إلا هو وحده لا شريك له، ولكن الذين يقولون على الله ورسوله الكذب وهم يعلمون لهم مآرب أخرى ومنها ليجادلكم أهل الباطل فيقولون: ما دام الله الأحد يعدل ثلث القرآن فقد بقي ثلثين وهم المسيح عيسى ابن مريم وأمه؛ إذاً الله ثالث ثلاثة!

ولكني أنا المهديّ المنتظَر الحقّ حقيق لا أقول على الله ورسوله غير الحقّ أفتي بأن القول الثقيل لا إله إلا الله وحده لا شريك له لا يعدله شيء في الكتاب ولا إله غيره في الكتاب ولا يعدل أجر كلمة التوحيد بالإخلاص في الميزان جميع السماوات والأرض يرجح بهن وزن كلمة التوحيد في الميزان وذلك هو القول الثقيل في القرآن العظيم وجميع ما جاء في القرآن يخاطب بالبرهان أنه الله لا إله إلا هو فأتقوا الله واتبعوني فلا تشركوا بالله أحد ولا تدعوا مع الله أحد ولا تعبدوا إلا الله وحده لا شريك له تلقون الله بقلوب سليمة وما يؤمن أكثركم إلا وهم بربّهم مشركون فيدعون من دونه عباده المقربين، وطائفة من الناس يعبدون المسيح عيسى ابن مريم وأمه وطائفة يعبدون الطاغوت وهم يعلمون أنه الشيطان الرجيم إبليس ويعلمون أنه باطن الأرض فهو يعدهم ويمنيهم وما يعدهم الشيطان إلا غرور واستكثروا الشياطين الإناث من نسل اليهود وهم أكثر سكان الأرض الباطن من تحت أقدامكم وتلك الأرض هي أرض الراحة والأنام وتلك الأرض هي التي قال الله عنها في محكم كتابه: {وَالْأَرْضَ وَضَعَهَا لِلْأَنَامِ (10) فِيهَا فَاكِهَةٌ وَالنَّخْلُ ذَاتُ الْأَكْمَامِ (11) وَالْحَبُّ ذُو الْعَصْفِ وَالرَّيْحَانُ (12)} صدق الله العظيم [الرحمن: 10].
وتلك الأرض هي جنة الله المفروشة بالخضرة فهي جنة الله في الأرض فرشها فمهدها تمهيداً، وقال الله عنها: {وَالْأَرْضَ فَرَشْنَاهَا فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ} صدق الله العظيم، ولا تستطيعون أن تطبقوا هذه الآية على سطح الأرض! أولاً: إنها ليست مفروشة بالخضرة كفاتا أحياءً وأمواتاً.
وثانياً: لا تستطيعون أن تطبقوا هذه الآية على تضاريس سطح الأرض لأنكم تعلمون أنها كروية وليست ممهدة مستوية، ألم تنظروا لدقة قوله تعالى: {فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ} وذلك وصف الإستواء بدقة متناهية لدرجة أن الشمس إذا كانت مقابل البوابة الجنوبية فلا يتصدى أشعتها شيئاً؛ بل تخترق الأرض المفروشة الممهدة حتى تخرج أشعة الشمس من البوابة الشمالية إلى الفضاء بمعنى أن لو كان أحدكم واقفاً في البوابة الشمالية في حين أن الشمس بازغةٌ من البوابة الجنوبية فسوف يشاهد قرص الشمس والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وقد أنزل لكم ابن عمر الناصر للحق آيات التصديق للتطبيق بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي، ولربما الجاهلون الأغبياء الأنعام منكم سوف يصدون عن الحقّ فيقولون: "إنه يثبت بعلوم الكفر! وما لنا وما لهم وعلمهم". ومن ثم يرد عليه الإمام ناصر اليماني فيقول: وتالله أن مثلك كمثل الحمار يحمل الأسفار ولكنه لا يفهم ما يحملُ على ظهره، وذلك لأني لا أخاطبكم من كُتيبات الكفار بل من كتاب الله القرآن العظيم ولكن ابحثوا في علوم الكفار للتطبيق للتصديق وما وجدتموه تطابق مع آيات الله المحكمات فصدِّقوا ذلك، وما خالف القرآن من علومهم فعليكم أن تعلموا بأن علوم القرآن هي الأحق ومن اتبعهم فيما خالف القرآن المحكم والواضح والبين فقد كفر بما جاء في القرآن العظيم ومن أصدق من الله قيلاً؟

ويا معشر المسلمين هل لكم عقول؟ فأنا لا أكلمكم بالخرافات بل بالعقل والمنطق ونقول لكم: أن الله يذكر في القرآن أرض ذات مشرقين وذات مغربين، وقال الله تعالى: {رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ} صدق الله العظيم. وتلك أرض تحت أقدامكم في باطن أرضكم وقال تعالى: {رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلًا} صدق الله العظيم.

وسلامُ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4394

جومارت
17-09-2014, 09:49 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، هل الآية تتكلم عن الذكر أم عن الأنثى أم كليهما في قوله تعالى : {وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْراً}؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
أولاً أدعوكم إلى طاولة الحوار أعلمكم في مجال علم الطبِّ وذلك لكي أُبيّن لكم آيةً من أنفسكم وأنتم لا تزالون في بطون أمّهاتكم فقد أيّدكم الله بعلم معرفة الجنين هل جعلهُ الله ذكراً أم أُنثى قبل أن تضعه أمّه، فيا معشر عُلماء الطبِّ نحيطكم علماً بأن الله يقول في القُرآن العظيم بأنّ الجنين لا يتبيّن لكم هل هو ذكرٌ أم أُنثى إلا بعد مرور أربعة أشهر بالتّمام والكمال، ومن ثم يتبين لكم بأنهُ ذكر أو أُنثى، فإذا كان ذكراً فحمله وفصالهُ ثلاثون شهراً تصديقاً لقوله تعالى: {وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْراً} صدق الله العظيم [الأحقاف: 50].

وكذلك قوله تعالى: {وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ} [لقمان: 14] . صدق الله العظيم. فأما الثلاثون الشهر فمقدارها عامين ونصف، فأما العامين فهما عاما الرضاعة تصديقاً لقوله تعالى: {وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ}، ومن ثم تبقت الستة الأشهر ولكنا نعلم بأن الحامل لا تضعُ حملُها عادة في ستة أشهر بل في تسعة أشهرٍ وهُنا موطن المُعجزة القُرآنية آية التصديق لهذا القُرآن العظيم بأنهُ حقاً يتلقاه النّبيّ الأميّ من لدُنٍ حكيمٍ عليمٍ؛ الذي خلقكم ألا يعلمُ من خلق وهو اللطيف الخبير!

فتعالوا يا معشر عُلماء الطبّ أبيّن لكم التأويل الحقّ لهذه الآية، وسوف تجدون تأويلها حقاً بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي لقوم يعلمون ومنهم عُلماء الطبّ، فلماذا قال تعالى حين تكلم عن الذكر فقال بأن حمله ستة أشهر باستثناء الثلاثة الأشهر الأولى للحمل؟ وذلك لأنّ هذا الجنين لم يتبين لكم يا معشر الأطباء هل هو ذكر أم أُنثى بالرغم أنه قد مضى من الحمل ثلاثة أشهر، ولكنهُ لا ينبغي أن يتبيّن لأهل العلم هل هو ذكرٌ أم أُنثى إلا من بداية الشهر الرابع وبعد انتهاء الشهر الرابع يكتمل الجهاز التناسلي فيتبيّن الجنين ذكراً أمام أهل العلم بلا شك أو ريب إذا كان ذكراً وإن لم يتبين فهو أنثى، فإذا كان ذكراً وقال الله وحمله وفصاله ثلاثون شهراً وذلك من لحظة التبيان لعُلماء الطبّ بأنهُ ذكرٌ وهو لا يزال في بطن أمّه، ولأن كلام الله في مُنتهى الدقة والصدق والآية تتكلم عن الذكر وأنّ حمله وفصاله ثلاثون شهراً لذلك لم يذكر الثلاثة الأشهر الأولى وذلك لأن الآية تتكلم عن الجنين بعد أن تحدد جنسه ذكراً كان أم أنثى، حيث أن الثلاثة الأشهر الأولى لا يتبين لأهل العلم هل هو ذكرٌ أم أنثى، فقد يكون بعد ذلك أنثى عند دخول الشهر الرابع ولكن الآية تتكلم عن الذكر وحمله وفصاله ثلاثون شهراً وذلك من لحظة بدء الخليقة للجهاز التناسلي دخول الشهر الرابع.

فانظروا يا معشر عُلماء الطب هذا السرّ العلمي في القرآن كلام الرحمن الذي خلق الإنسان: {فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ﴿١٣﴾} [الرحمن: 13]، {يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ ﴿٦﴾الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ ﴿٧﴾ فِي أَيِّ صُورَةٍ مَّا شَاءَ رَكَّبَكَ﴿٨﴾} صدق الله العظيم [الإنفطار].

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=39627

جومارت
17-09-2014, 09:56 PM
وسأل سائلٌ فقال: يا ناصر محمد اليماني، هل جرى تغيير في الصلوات؟ وهل أسقطت صلاة الجمعة صلاة الظهر؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
وإليك سؤال المهديّ المنتظَر يا من تظنّ أن الصلوات لم يجرِ عليها التغيير! وسؤالي لك ولكافة الباحثين عن الحقّ: فكيف أسقَطَتْ صلاةُ الجمعة الواجبة صلاةَ الظهر الفرض الجبري والظهر من ضمن أركان الإسلام؟ فلو حَذَفْتَ الظهرَ وجعلتَ الصلوات المفروضات أربعاً لاختل الركن الثاني من أركان الإسلام! أفلا تعقلون؟ ومن ثم تتفكر وتقول: "ولكن الجمعة كذلك مذكورةٌ في القرآن وهي واجبة وليس فرضاً بدليل قول الله تعالى: {فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ} [الجمعة: 9] صدق الله العظيم، ولكن الصلاة المفروضة إذا ألهتكم التجارة والبيع عنها تجد في ذلك تهديد ووعيد من الربّ المعبود. تصديقاً لقول الله تعالى: {رِجَالٌ لاَّ تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلاَ بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ فِيهِ القُلُوبُ وَالأَبْصَار} صدق الله العظيم [النور:37].

وأما صلاة الجمعة فهي واجبة على أقوام وتسقط عن آخرين، وأما الصلاة المفروضة فإنها رُكنٌ من أركان الإسلام وأوصانا الله بها ولم تُرفع عن المُسلمين لا في سفرٍ ولا في حضرٍ ولا في مرضٍ. تصديقاً لقول الله تعالى: {‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا} صدق الله العظيم [مريم:31].

وتصديقاً لقول الله تعالى: {رِجَالٌ لاَّ تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلاَ بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ فِيهِ القُلُوبُ وَالأَبْصَارُ} صدق الله العظيم [النور: 37].

ولربّما يودّ أحد الذين يقولون على الله ما لا يعلمون أن يقول: "إذاً ما دامت صلاة الظهر فرضاً جبرياً حتى في يوم الجمعة فعلينا أن نُصلي الجمعة ثم نقيم صلاة الظهر فنصلي الظهر". فيردُّ عليه المهديّ المنتظَر من محكم الذكر: ولكني لم أجد بعد صلاة الجمعة مباشرة فريضة أخرى بل إذا قُضيت صلاة الجمعة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله. تصديقاً لقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ(9)فَإِذَا قُضِيَتْ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ(10)} صدق الله العظيم [الجمعة].

ومن ثم يتساءل أولو الألباب فيقولون: "ويا سُبحان الله العظيم! ولكن الله يعلم أنه فرض علينا في ذلك الميقات صلاةً مفروضةً وهي صلاة الظهر فكيف يجعل ميقات الجمعة في ذات الميقات؟". ثم يردّ عليه المهديّ المنتظَر بفتوى صلاة الظهر جمع تأخير مع صلاة العصر من مُحكم الذكر بالحقّ، وأقول قال الله تعالى: {فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ (37) رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلوةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَوةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ (38) لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ (39) وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئًا وَوَجَدَ اللَّهَ عِندَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ (40)أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُّجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ (41)} صدق الله العظيم [النور].

فأين ذهبتم من قول الله تعالى: {فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ} صدق الله العظيم؟ فتلك صلاة العصر والظهر جمعاً في ميقات صلاة العصر. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ ربّهم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا} صدق الله العظيم [الكهف:28]، وسبق وأن أثبتنا أن العشي هو ميقات صلاة العصر وتجد أنه تجاوز صلاة الظهر فجمعهما مع صلاة العصر في ميقات شمس الأصيل. تصديقاً لقول الله تعالى: {فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ} صدق الله العظيم، فتلك صلاة العصر والظهر جمعاً في ميقات صلاة العصر. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ ربّهم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا} صدق الله العظيم [الكهف: 28].

وسوف تجدون حين يحضر أحد مُفتي الديار الإسلامية لحوار المهديّ المنتظَر بالاسم والصورة كيف سيتمّ التفصيل لصلاة الحضر فنُفصِّلها من كتاب الله تفصيلاً، فإني لا أريد ان أشتت جموع المُصلين في صلاة الجماعة بل وحدة الصف هي الأهم لدينا حتى ولو كانت في صلواتهم أخطاء غفر الله لهم وتقبلها منهم؛ ألم يتفقوا على أن يضعوا وجوههم على الأرض بمستوى أقدامهم سجوداً لله فكيف لا يتقبل صلواتهم سبحانه وتعالى وهو الغفور الشكور؟ ولا مُشكلة في الأخطاء في العبادة الغير مُتعمدة؛ بل المشكلة هو في الإشراك فتلك هي الكارثة وتلك هي الطامة الكبرى على المُشركين بربّهم، ألا لله الدين الخالص ويتقبل من عباده عبادتهم على قدر جهدهم وقدرتهم واستطاعتهم ويتغاضى عن أخطائهم الغير متعمدة منهم ولكنه لا يتغاضى عن الشرك به أبداً ولا يغفر أن يشرك به أبداً حتى يُخلص عبده في عبادته لربه وحده لا شريك له وقال الله تعالى : {وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا} صدق الله العظيم [الجن:18]، وسوف يتقبل الله عبادتكم ويغفر لكم أخطاءكم في صلواتكم فكيف وهو يرى أن عبده قد سجد لربه فجعل وجهه على الأرض على مستوى قدمه يسبح لربه فيطمع في رضوانه وقُربه فكيف لا يتقبل الله من عبده صلاته فيُقربه؟ ولكن حين يرى وجه عبده خرّ ساجداً على تُراب الحسين فكيف يقبل الله صلاته؟ فاتقوا الله يا إخواني الشيعة وتذكروا قول الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْمًا عَظِيمًا} صدق الله العظيم [النساء:48].

وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
http://photos.qloob.com/data/media/22/www_qloob_com_a899.gif
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=5565