المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تساؤلات وإجابات للسائلين كيف ضلّ المسلمون عن عدد الركعات المفروضات في الصلوات..



الإمام ناصر محمد اليماني
09-06-2013, 05:57 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
01 - 08 - 1434 هـ
09 - 06 - 2013 مـ
05:57 صباحاً
ـــــــــــــــــــــــ


تساؤلات وإجابات للسائلين كيف ضلّ المسلمون عن عدد الركعات المفروضات في الصلوات..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله المكرمين في الإنس والجنّ أجمعين وآلهم الطيبين وعلى من تبعهم فاستجاب لدعوتهم في عبادة الله وحده لا شريك له وإلى التّنافس في حبِّه وقربِه وابتغاء رضوان الله، والله أكبر والله بصير بالعباد، أمّا بعد..

نحن نعلم ردَّ كثيرٍ من علماء المسلمين وعامّتهم على أنصارنا إذا بيّنوا لهم أنّ الصلوات ركعتان لكلّ فرضٍ فزيدت في الحضر ركعتي السّنة في بيوت الله بين الأذان والإقامة، وبقيت على ما هي عليه ركعتان في السفر وركعةٌ واحدةٌ في الخوف إلا الإمام ركعتان في صلاة الخوف.

وما كان ردّ كثيرٍ من علماء المسلمين وأمّتهم إلا أن قالوا:"وكيف ضلّ المسلمون عن صلاة النّبي وصحابته والمسلمين يصلّون أمّة من بعد أمّةٍ؟". ومن ثم نجيب عليهم من الكتاب ونقول: لقد دعا نبيّ الله نوح عليه الصلاة والسلام وآله على كافة الكافرين في عصر بعثه بعد أن دعاهم ألف سنة إلا خمسين عاماً، وذلك حرصاً من نبيّ الله نوح على أن لا يبقى من الكافرين أحداً فيضلّون أمّته من بعده، وقال الله تعالى: {وَقَالَ نُوحٌ رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦﴾ إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧﴾} صدق الله العظيم [نوح].

فاستجاب الله لدعاء نبيّه نوح في هلاك الكافرين أجمعين فأهلك الكافرين من البشر ولم ينجُ منهم أحدٌ، ونجّى الله المؤمنين مع نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم، وحملوا معهم ذرّيات البشر في ظهورهم. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ( 41)} صدق الله العظيم [يس].

وترك نبيّ الله نوح أمّته من بعد الطوفان بزمنٍ فمات وهم على المَحَجّة البيضاء ليلُها كنهارها يدينون بدين الإسلام يعبدون الله وحده لا شريك له فلا يوجد بينهم أحدٌ من الكافرين أو المنافقين الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر؛ بل ترك أمّةً مؤمنةٌ بالله لا يشركون بالله شيئاً ولا يوجد بينهم كافرٌ من البشر ولا منافقٌ لكون الله قد أهلك كافة الكافرين من البشر بنبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام ولم يُبقِ منهم ديّاراً.

وكان نبيّ الله نوح يظنّ أنّ الله لو يُهلك كافة الكافرين فإنّه لن يوجد من يُضلّ الأمّة من بعده من الكافرين أولياء الشياطين، ولذلك قال نبيّ الله نوح: {رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦﴾ إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧﴾} صدق الله العظيم [نوح].

ولكنْ من المؤمنين من يُضلّون أنفسَهم بأنفسِهم ويُضلّون المؤمنين بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء، وكان البشر قليلاً آنذاك. وعلى كل حالٍ لقد علم كافةُ علماء المسلمين أنّه لن ينجو من البشر في الطوفان في عصر نبيّ الله نوح إلا نبيّ الله نوحٍ والذين آمنوا معه صلّى الله عليه وعليهم وأسلّم تسليماً. والسؤال الذي يطرح نفسه: فمن هم أوّل أُمم الأنبياء من ذرّيات المؤمنين أصحابَ السفينة؟ والجواب تجدونه في محكم الكتاب بأنّها أمّة نبيّ الله هود عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار، إذ دعاهم إلى عبادة الله وحده لا شريك له فأخذتهم الدّهشة من دعوة نبيّ الله هود إلى عبادة الله وحده لا شريك له ونالهم العجب الشديد، فردّ نبيُّ الله هود على قومه عادٍ فقال لقومه: {أَوَعَجِبْتُمْ أَن جَاءَكُمْ ذِكْرٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَلَىٰ رَجُلٍ مِّنكُمْ لِيُنذِرَكُمْ ۚ وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِن بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (69)} صدق الله العظيم [الأعراف].

والسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه لأولي الألباب هو: فكيف ضلّ قومُ هودٍ عن عبادة الله وحده لا شريك له وهم من ذرّيات أمّة مؤمنةٍ تعبد الله وحده لا شريك له؟ والسسسسسسسسسسؤال مرةً أخرى: فبرغم أنّ أوّل رسولٍ من بعد رسول الله نوح هو رسول الله هود عليهم الصلاة والسلام وأمّة نبيّ الله هود من ذريّة أمّةٍ مؤمنةٍ من الذين أنجاهم الله في السفينة مع نبيّ الله نوح، والسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه للمرة الثالثة هو:
كيف ضلّ عادٌ قومَ نبيّ الله هود عن عبادة الله وحده لا شريك له برغم أنهم من ذرّيات أمّة يؤمنون بالله جميعاً وهم أصحاب السفينة فلم يبقَ بينهم كافرٌ ولا منافقٌ؟

وهنا تعجبون فتقولون:"فعلاً كيف ضلّ عادٌ الأولى من بعد قوم نوح عن دين الله برُمّته فعبدوا الأصنام برغم أن عاداً من ذرّيات المؤمنين الذين نجوا مع نبيّ الله نوحٍ في السفينة؟". بمعنى أن عاداً قومَ هودٍ من ذرّيات قوم مؤمنين بالله لا يشركون بالله شيئاً، فكيف إذاً ضلّ عادٌ قوم هودٍ عن دين الله برمته فبعث الله إليهم أخاهم هوداً بعد أن ضلّوا عن دين الله برُمّته برغم أنَّ نبيّ الله نوح ترك آباءهم وهم على دين الله الإسلام يعبدون الله وحده لا يشركون به شيئاً؟ فكيف ضلّت ذرّياتهم من بعدهم فعادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ من دون الله؟ وقال الله تعالى: {قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48) تِلْكَ مِنْ أَنبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَا أَنتَ وَلَا قَوْمُكَ مِن قَبْلِ هَٰذَا فَاصْبِرْ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49) وَإِلَىٰ عَادٍ أَخَاهُمْ هُودًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ إِنْ أَنتُمْ إِلَّا مُفْتَرُونَ (50) يَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي أَفَلَا تَعْقِلُونَ (51) وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ (52) قَالُوا يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)} صدق الله العظيم [هود].

وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول:"ومن هم الأمم الذين سوف يمتّعهم ويمسّهم من الله عذابٌ أليمٌ في قول الله تعالى: {قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ ۚ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48)} صدق الله العظيم؟" ومن ثم نفتيه بالحقّ أنّ تلك الأمم هم في ظهور المؤمنين؛ أصحاب السفينة؛ عوالم منويّة في ظهورهم منهم المؤمنون وفيهم الكافرون، وليس هدفنا الخوض في هذا الموضوع في هذا البيان بل للتساؤل كيف ضلّ من تسمّونهم قوم عادٍ، وهم عادٌ قوم هود؟ كيف ضلّوا عن دين الله الحقّ وهم من ذرّيات قومٍ مؤمنين؟ فكيف عادوا لعبادة الأصنام وهم من ذرّيات قوم مؤمنين لا يشركون بالله شيئاً؟ أفلا تتفكرون؟ بل عجبوا من دعوة أخيهم هود فقالوا: {يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)} صدق الله العظيم [هود].

أليس ذلك من أشدّ العجب عودة الأمّة إلى عبادة الأصنام برغم أنّ عاداً من ذرّيات المؤمنين أصحاب السفينة! فكيف عادت ذرّياتهم إلى عبادة الأصنام؟ أيا أمّة الإسلام أليس ذلك أشدّ عجباً من عجبِكم كيف ضلّ المسلمون عن الصلوات؟ ولكن لا عجب كون محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم ترك أمّةً مؤمنةً وبينهم المنافق من يُظهر الإيمان ويُبطن الكفر والمكر ليصدّ عن الذّكر، وكذلك يعيش معهم المشركون من النّصارى واليهود وغيرهم، ويوجد في عصرهم وقد عاصرهم أممٌ مشركون، واليهود؛ ولا يزال اليهود أمّةً بعد أمّةٍ يصدّونهم عن الهدى بكل حيلةٍ ووسيلةٍ، والذين أشركوا يسعون ليصدّوا المسلمين عن دينهم الحقّ إن استطاعوا.
تصديقاً لقول الله تعالى: {لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النّاس عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا} صدق الله العظيم [المائدة:82].

ألا والله لولا أنْ حفظ الله القرآن العظيم من التحريف لكانوا ردّوكم إلى عبادة الأصنام من دون الله منذ أمدٍ بعيد، برغم أنّهم ردّوكم إلى الشرك بالله بطريقةٍ أخرى فجعلوا المسلمين يكفرون بكافة آيات الكتاب المحكمات التي تنفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود على الرغم من أنّ المسلمين يؤمنون بآيات نفي الشفاعة ثم يتركون اتّباعها ويتّبعون الآيات المتشابهات في ذكر تحقيق شفاعة الربّ لعباده الضالين فتشفع لهم رحمته من عذابه بعد أن ذاقوا وبال أمرهم، ولا تحيطون بسرّ تحقيق الشفاعة في نفس الله علماً يا أصحاب عقيدة شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود إنكم لمشركون بالله! أفلا تتقون؟ أفلا تؤمنون؟ أفلا تعلمون أن الله ابتعث نبيّه محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لينذر بالقرآن العظيم أصحاب عقيدة شفاعة الأنبياء والأولياء بين يدي الربّ المعبود؟ تصديقاً لقول الله تعالى: {وَأَنْذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْ يُحْشَرُوا إِلَىٰ رَبِّهِمْ لَيْسَ لَهُمْ مِنْ دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:51].

وأعرضتم عن قول الله تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4)} صدق الله العظيم [السجدة].

ويا أمّة الإسلام والنّصارى واليهود والنّاس أجمعين، تعالوا لنخرجكم من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود بالبيان الحقّ للقرآن المجيد فنهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.

وربّما يودّ أحد أحبتي الأنصار السابقين الأخيار أن يقول:"يا إمامي، أفلا تُعْلِّمنا عن سبب فتنة قوم عادٍ وهم من ذرّيات صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام وآله وسلم؟ ولكن ما الذي أضلّ أمماً من ذرّياتهم حتى عادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ". ومن ثم يجيب الإمام المهديّ على السائلين ونقول: إنّ سبب عودتهم إلى عبادة الأصنام هي المبالغة في آبائِهم صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام، فجعلوا لهم تماثيل لصورهم أصناماً لكونهم من عباد الله المكرمين حتى دعوهم من دون الله جيلاً بعد جيل، ومن ثم يختفي السرّ في عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل برغم أنّ سرّها لدى المشركين الأوّلين بأنها تماثيل لعباد الله المقرّبين من الأنبياء وأوليائهم، فيعبدون أنبياءَ الله وأولياءه قربةً إلى ربّهم، وما كانت حجّتهم إلا أن قالوا: {مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ} صدق الله العظيم [الزمر:3].

أيا أمّة الإسلام، ذروا اتّباع سلفكم الذين من قبلكم الاتّباع الأعمى حتى تردّوا ما وجدتموهم عليه إلى محكم كتاب الله القرآن العظيم، فاتّقوا الله وأطيعوني تهتدوا، وذروا الاتّباع الأعمى إنّي لكم ناصحٌ أمينٌ، فأجيبوا دعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، وما جئناكم بوحيٍ جديدٍ بل الدعوة إلى اتّباع القرآن المجيد، وندعو جميع العبيد إلى التنافس إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب، ولذلك أدعوكم إلى أن نقوم بعرض التّوراة والإنجيل وأحاديث السُّنة النبويّة المحمديّة فما وجدناه قد جاء مخالفاً لمحكم كتاب الله القرآن العظيم؛ فكل ما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فهو باطلٌ مفترى من عند غير الله سواء كان في التّوراة أو في الإنجيل أو في أحاديث السُّنة النبويّة. وما عندي غير قال الله وقال رسوله، ولن أقول لكم شيئاً من عندي، وما جعلني الله نبيّاً جديداً بل جعل في اسمي خبري (ناصر محمد)، ولذلك جاء الاسم محمد موافقاً في اسمي في اسم أبي كون خاتم الأنبياء هو محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

وربّما كان بودّ الأنصار السابقين الأخيار أن نكتب بياناً بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، ومن ثم نقول لهم :
إنّ الإمام المهديّ لا يؤيّد ذكرى المناسبات ما دامت تجلب المبالغة في الأنبياء والأولياء، ولا نؤيّد أعياد ميلاد الأنبياء كونها تستمر بها المبالغات في الأنبياء، ولا أعياد أئمة الكتاب فيبالغون فيهم في كل عيدٍ جيلاً بعد جيل حتى يدعونهم من دون الله فيقعوا في الإشراك، وهل سبب عودة الأمم إلى الشرك مرّةً بعد مرةٍ وبين كلّ نبيّ ونبيٍّ أممٌ مشركةٌ بالله إلا بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء وبذكرى مناسباتهم وأعياد مواليدهم؟ فاتقوا الله وأطيعوني لعلكم تهتدون.

وربّما يودّ عادل الكاف أحد الأنصار السابقين الأخيار أن يقول:"يا إمامي لو سمحت لدي سؤالٌ واحدٌ فقط حول الإسراء والمعراج، فهل أُسري بمحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم جسداً وروحاً ليلة فرض الله عليه وعلى أمّته الصلوات؟ لكوني متعجبٌ أن يُسرى به جسداً بل ربّما روحاً فقط كون بين الأرض وأقرب السماوات مسافة آلاف السنين الضوئيّة، فما بالك بالجنّة في علّيّين! فكيف اخترق جسم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم مليارات السنين الضوئيّة إلى سدرة المنتهى؟". ومن ثم يردّ على السائلين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: بل أُسري بمحمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلم- بجسده وروحه وهو يسمع ويرى، ولقد رأى من آيات ربّه الكبرى ومنها النّار والجنّة فمرّ بأصحاب النّار والكفار يتعذبون فيها وزار الجنّة فوجد الأبرار يتنعمون فيها. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِنَّا عَلَى أَنْ نُرِيك مَا نَعِدهُمْ لَقَادِرُونَ} صدق الله العظيم [المؤمنون:95].

فوجد في الجنّة الأنبياء والمرسلين فقال لهم: أجعل من دون الرحمن آلهة يعبدون؟ قالوا: سبحان الله عمّا يشركون وتعالى علواً كبيراً! فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وأنا على ذلك من الشاهدين. وإنما سؤال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم هو تنفيذٌ لأمر الله إلى رسوله من قَبْلُ في القرآن العظيم في قول الله تعالى: {‏‏وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ} ‏‏صدق الله العظيم [الزخرف:45].

ألا وإنّ الأمر في هذه الآية كان أغرب وأعجب أمرٍ من الله إلى رسوله، فنال العَجَبُ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم، فحين جاء رسول الله جبريل بما أمره به ربّه بقول الله تعالى: {وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ} صدق الله العظيم، فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وكيف أسأل رسل الله عليهم الصلاة والسلام وقد ماتوا يا أخي يا جبريل وصاروا عند ربّهم في علّيّين؟ فقال رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام والملائكة المكرمين قال: لا علم لمعلمك! وتبيّن لهما الحقّ ليلة جاء الأمر بالإسراء بمحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم بالجسد والروح، فحمله رسول الله جبريل جسداً وروحاً، فأحضره من الثرى إلى سدرة المنتهى.

وكذلك رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل عرش ملكة سبأ من مأرب إلى نبيّ الله سليمان في بلاد الشام في أقرب من لمح البصر، فقال: {أنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَٰذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ} صدق الله العظيم [النمل:40]. وكذلك جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم مسافة تريليونات السنين الضوئيّة من الثرى إلى سدرة المنتهى، ذلكم شديد القوى؛ ذو الأجنحة الكثيرة؛ الأستاذُ معلم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليهم وأسلم تسليماً. السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

ويا معشر الأنصار، لقد وجدت لفظاً أساءني كثيراً لأحد الأنصار السابقين الأبرار يقول أنّه يشكر الإمام ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة. ومن ثم يردّ عليه الإمام المهديّ وأقول: بل اشكر الذي علّم الإمام المهديّ ما لم يعلم ليعلِّمكم ما لم تكونوا به تعلمون أنتم ولا آباؤكم، فاشكروا الله وحده الذي بعث الإمام المهديّ ناصر محمد ليخرجكم من عبادة العبيد في عقيدة الشفاعة إلى عبادة الربّ المعبود، فلا تدعوا مع الله أحداً ولا شكر للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة بل الشكر لله وحده، ولم أقل البيان الحقّ للقرآن من عندي حتى تشكرونني؛ بل الله من علّمني البيان الحقّ للقرآن بالتّفهيم من ذات القرآن وليس وسوسة شيطانٍ، أفلا أكون عبداً شكوراً؟ وكذلك أنتم كونوا من الشاكرين لله ربّ العالمين فلا تبالغوا في الإمام المهديّ، وما هو إلا بشرٌ مثلكم.

ألا والله إنّ أحبّكم إلى الله وأقربَّ هو مَنْ كان أشدّ منافسٍ للإمام المهديّ في حبّ الله وقربه، ولكم الحقّ في ذات الله ما للإمام المهديّ فلا تبالغوا في الإمام المهديّ خيراً لكم، فابتغوا إلى ربّكم الوسيلة أيّكم أقرب، ولا تتفضلوا بالله لعبده الإمام المهديّ فيقول أحدكم: "وكيف ننافس الإمام المهديّ في حبّ الله وقربه، أليس هو خليفة الله وهو أولى أن يكون أحبّ إلى الله منّا وأقرب؟"، فمن ثم يعذبكم الله عذاباً نُكراً، فاحذروا ثم احذروا. فهل سبب إشراك الذين من قبلكم إلا المبالغة في عباد الله المكرمين؟ اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول:"يا ناصر محمد، أفلا يشكر النّاس بعضهم بعضاً في معروفٍ؟". ومن ثمّ يردّ على السائلين الإمام المهديّ وأقول: من لا يشكر النّاس لا يشكر الله، فمن فعل لك معروفاً وجميلاً وإحساناً فاشكره وأشكر الله الذي قدّر أن ينعم عليك بذلك الإحسان. ألم يقل الله تعالى: {وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ} صدق الله العظيم [الأحزاب:37].

ولكن الدعوة والبيان الحقّ للقرآن العظيم ليست جميلاً من الإمام المهديّ تفضّل به عليكم؛ بل الشكر والفضل لله الذي بعث إليكم البيان الإمام المهديّ ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود فيبصِّرهم بالبيان الحقّ للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
ــــــــــــــــــــ

[ لقراءة البيان من الموسوعة ] (http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=103037)

الوصابي
09-06-2013, 06:42 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على كافة الانبياء والمرسلين وعلى امامنا المهدي الناصر للرسول الصادق الامين

ما اجمل بيانك وقوة حجتك فهل سيكون للمتشككين حول ضياع الصلاة حجة لهم بعد هذا البيان اشك في ذلك ، اللهم زيدنا علماً من كتابك ويسر فهمه علينا اللهم لك الحمد والشكر على بعث الامام المهدي وعلى تعليمه بيان هذا الكتاب المحفوظ

http://sphotos-e.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-ash3/8486_673410772675361_1913486979_n.jpg

راضيه بالنعيم الاعظم
09-06-2013, 07:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
سمعنا و اطعنا غفرانك ربنا و إليك المصير
. سمعاً و طاعه للرسول الصادق الامين ولإمامنا خليفه الله, المهدي المنتظر .

راضيه بالنعيم الاعظم
09-06-2013, 07:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
سمعنا و اطعنا غفرانك ربنا و إليك المصير
. سمعاً و طاعه للرسول الصادق الامين ولإمامنا خليفه الله, المهدي المنتظر .

بيان
09-06-2013, 07:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
أزكى الصلاة والتسليم على جميع الأنبياء والمرسلين والأئمة الصالحين وآلهم الطيبين ومن اتبعهم ليوم الدين..
الحمدلله الذي أنزل الكتاب على عبده محمد رسول الله عليه وآله الطاهرين الصلاة والسلام ليكون نوراً للعالمين ..
والحمدلله الرحمن الذي علم الإنسان خليفته الإمام ناصر محمد اليماني البيان ليكون للناس هدىً وموعظة ليخرجهم بفضل الله من الظلمات إلى النور
ربنا لك الحمد والشكر على عظيم فضلك علينا
ربنا سمعنا وأطعنا
غفرانك ربنا وإليك المصير.

علاءالدين نورالدين
09-06-2013, 07:30 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى المهدي المنتظر وآل بيته الأبرار وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صدقت يا خليفة الله وبالحق نطقت وما أضل الأمم إلا المبالغة في من كان قبلهم وهذا هو حال المسلمون اليوم إتخذوا صحابة رسول الله أولياء من دون الله فأصبحوا هم المنهج والدستور لديهم كونهم صحابة كرام ونسوا أنهم عباد لله أمثالنا وبينهم المنافقون الذين صدوا عن الحق صدودا ولو تمسكو بكتاب الله لنجوا من الشرك ولكن احلامهم قد فارقت أجسادهم واصبحت بين صفحات كتبهم ونبرات أقلامهم لا يؤمنون بشيء حتى يرجعون إلى كتب أسلافهم وكأنهم كانوا أنبياء من بعد رسول الله ولا نبي بعد محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وإنما سنة البيان الحق والقرآن وما خالفهما فهو من كلام الشيطان في أي كتاب كان اللهم لك الحمد والشكر أن هديتنا إلى الحق وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله اللهم لك الحمد ولك الشكر أن بعثت فينا عبدك وخليفتك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فأخرجنا من عبادة العباد إلى عبادتك يا رب العباد وهدانا بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد اللهم وثبتنا على الحق وعلى الصراط المستقيم اللهم نعوذ بك أن نرضى بشيئاً حتى ترضى يا أرحم الراحمين وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين.

محسن
09-06-2013, 07:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى المهدي المنتظر وآل بيته الأبرار وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم لك الحمد والشكر أن هديتنا إلى الحق يا امامي وحبيبي في الله اشهد انك صدقت فيما قلته وبالحق نطقت .... سمعا وطاعة حبيبنا وقرة أعيننا يا خليفة الله الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني

عبد العزيز22
09-06-2013, 09:16 AM
ألا والله أن أحبّكم إلى الله وأقربَّ هو مَنْ كان أشدّ منافسٍ للإمام المهدي في حبّ الله وقربه، ولكم الحقّ في ذات الله ما للإمام المهدي فلا تبالغوا في الإمام المهدي خيراً لكم، فابتغوا إلى ربّكم الوسيلة أيّكم أقرب، ولا تتفضلوا بالله لعبده الإمام المهدي فيقول أحدكم: "وكيف ننافس الإمام المهدي في حبّ الله وقربه أليس هو خليفة الله وهو أولى أن يكون أحبّ إلى الله مننا وأقرب؟" فمن ثم يعذبكم الله عذاباً نكراً، فاحذروا ثم احذروا.. فهل سبب إشراك الذين من قبلكم إلا المبالغة في عباد الله المكرمين؟ اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على كافة خلفاء الله أجمعين وعلى عباد الله المؤمنين أجمعين إلى يوم الدين
سمعا وطاعة يا إمام الأمه وخليفة رب العالمين الإمام ناصر حمد اليماني.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الفقير الى الله
09-06-2013, 09:47 AM
وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "يا ناصر محمد، أفلا يشكر النّاس بعضهم بعضاً في معروفٍ؟" . ومن ثمّ يردّ على السائلين الإمام المهدي وأقول: من لا يشكر النّاس لا يشكر الله، فمن فعل لك معروفاً وجميلاً وإحساناً فاشكره وأشكر الله الذي قدّر أن ينعم عليك بذلك الإحسان. ألم يقل الله تعالى:
{ وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ }
صدق الله العظيم [الأحزاب:37]

ولكن الدعوة والبيان الحقّ للقرآن العظيم ليست جميلٌ من الإمام المهدي تفضّل به عليكم، بل الشكر والفضل لله الذي بعث إليكم البيان الإمام المهدي ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود فيبصرهم بالبيان الحقّ للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.




بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم اجمعين

الحمد لله والشكر له الذي هدانا لهذا وعلمنا مما علم امامنا وناصر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

اللهم لا تجعلنا نبالغ في انبيائك ورسلك والمهدي المنتظر والا تجعل الناس تبالغ فينا من بعدنا كما فعلوا الذين من قبلنا يا رب العالمين

صدقت يا امامنا وبالحق نطقت فلله الفضل كله سبحانه وتعالى ان بعثك فينا وعلمنا بيان القران بالقلم الصامت فعلمنا مالم نكن نعلم

سمعنا واطعنا غفرانك ربنا واليك المصير

يوسف
09-06-2013, 10:42 AM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى اله الأطهار وصحبه الأخيار وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.
بسم الله والله أكبر
سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير ، بسم الله والله أكبر
الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مبارك ،بسم الله النعيم الأعظم الله أكبر له الملك وله الحمد وله الثناء الحسن ، بسم الله والله أكبر رب طيب غفور ودود ، الله أكبر الله أكبر نعيم ليس كمثله نعيم ، فالحمد لله الذي بعث فينا إماما هداه النعيم للصواب وعلمه الكتاب فجعله إمام عدل ذو قول فصل ليعيد الناس من الظلمات إلى النور ومن عبادة الناس لعبادة رب الناس . فكم فضلك عظيم علينا يا رب لا نحصي ثناء عليك
سألتك بالله يا إمام وسألتكم بالله با أنصار الآمام فهل من خطة وهل من بصيرة نضمن من خلالها أن لا يرجع الناس من النور إلى الظلمات ، إرضاء لإلهنا العزيز الأكرم الحبيب الأعظم ، تستمر طيلة يوم الله الأخير
ألا نستطيع المكر لنيل رضوان الله كما مكر الخبيث وسعى طيلة الأمم الاولى وهذه الأمة لنيل غضب الحبيب وعدم رضوانه .يا ربي إني اعوذ بك ان ارضى بشئ حتى ترضى. يا ربي إهدني واخواني لمكر لا يرجع به عبادك بعد خليفتك كفارا مشركين .ولا حول ولا بالله العلي العظيم ، سبحانك ربي رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.

عابدة لرضوان النعيم الأعظم
09-06-2013, 10:45 AM
السلام عليكم ورحمة الله
سبحان الله من علمك علم البيان يا امام الامة وازادك بسطة في العلم والبيان وسبحانك اللهم انت الهادي الى صراطك المستقيم
ان الامام يدعوكم ليل نهار
ويا أمّة الإسلام والنّصارى واليهود والنّاس أجمعين، تعالوا لنخرجكم من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود بالبيان الحقّ للقرآن المجيد فنهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.

سنا
09-06-2013, 11:06 AM
الحمد لله وسلٰم على عباده الذين اصطفىٰ


الحمد لله رب العالمين أن جعلنا مسلمين وأنزل علينا القرآن وجعله لنا نوراً وهدىٰ ورحمةً
والحمد لله كثيييييييييييييييييراً
أن جعلنا في عصر الإمام (((( ناصر محمد اليماني)))))
عليه وعلى جميع المرسلين الصلاة والسلام
وما اقول إلا كما قال إخواني وأخواتي أنصار الإمام سمعاً وطاعة يا قرة أعيننا
فلن نبالغ فيك ولا في الأنبياء والرسل الصالحين صلوات الله تعالى عليهم أجمعين
وسننافسك يا قرة أعيننا في حب الله سبحانه وتعالى

والحمد لله رب العالمين 

أحن إليگ
09-06-2013, 11:48 AM
تساؤلات وإجابات للسائلين كيف ضلّ المسلمون عن عدد الركعات المفروضات في الصلوات ..


بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله المكرمين في الإنس والجنّ أجمعين وآلهم الطيبين وعلى من تبعهم فاستجاب لدعوتهم في عبادة الله وحده لا شريك له وإلى التنافس في حبّه وقربه وابتغاء رضوان الله، والله أكبر والله بصير بالعباد، أمّا بعد..

نحن نعلم ردَّ كثيرٍ من علماء المسلمين وعامتهم على أنصارنا إذا بيّنوا لهم أنّ الصلوات ركعتان لكل فرضٍ فزيدت في الحضر ركعتي السّنة في بيوت الله بين الأذان والإقامة، وبقيت على ما هي عليه ركعتان في السفر وركعةٌ واحدةٌ في الخوف إلا الإمام ركعتين في صلاة الخوف.

وما كان ردّ كثيرٍ من علماء المسلمين وأمّتهم إلا أن قالوا: "وكيف ضلّ المسلمون عن صلاة النّبي وصحابته والمسلمين يصلّون أمّة من بعد أمّةٍ؟" . ومن ثم نجيب عليهم من الكتاب ونقول: لقد دعا نبيّ الله نوح - عليه الصلاة والسلام وآله - على كافة الكافرين في عصر بعثه بعد أن دعاهم ألف سنة إلا خمسين عاماً، وذلك حرصاً من نبيّ الله نوح على أن لا يبقى من الكافرين أحداً فيضلّون أمّته من بعده. وقال الله تعالى:
{وَقَالَ نُوحٌ رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦ (http://tanzil.net/#71:26)﴾إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧ (http://tanzil.net/#71:27)﴾}
صدق الله العظيم [نوح]

فاستجاب الله لدعاء نبيّه نوح في هلاك الكافرين أجمعين فأهلك الكافرين من البشر ولم ينجوا منهم أحدٌ، ونجّى الله المؤمنين مع نبيّ الله نوح عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم، وحملوا معهم ذرّيات البشر في ظهورهم . تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَآيَةٌ لَهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ( 41 ) }
صدق الله العظيم [يس]

وترك نبيّ الله نوح أمّته من بعد الطوفان بزمنٍ فمات وهم على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها يدينون بدين الإسلام يعبدون الله وحده لا شريك له فلا يوجد بينهم أحدٌ من الكافرين أو المنافقين الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر، بل ترك أمّةً مؤمنين بالله لا يشركون بالله شيئاً ولا يوجد بينهم كافرٌ من البشر ولا منافقٌ لكون الله قد أهلك كافة الكافرين من البشر بنبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام ولم يُبقِ منهم ديّاراً، وكان نبيّ الله نوح يظنّ أنّ الله لو يهلك كافة الكافرين فإنّه لن يوجد من يُضلّ الأمّة من بعده من الكافرين أولياء الشياطين. ولذلك قال نبيّ الله نوح:
{ رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦ (http://tanzil.net/#71:26)﴾إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧ (http://tanzil.net/#71:27)﴾}صدق الله العظيم [نوح]

ولكنْ من المؤمنين من يُضلّون أنفسَهم بأنفسِهم ويُضلّون المؤمنين بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء، وكان البشر قليلٌ آنذاك.. وعلى كل حالٍ لقد علم كافةُ علماء المسلمين أنّه لن ينجو من البشر في الطوفان في عصر نبيّ الله نوح إلا نبيّ الله نوحٍ والذين آمنوا معه صلّى الله عليه وعليهم وأسلّم تسليماً.

والسؤال الذي يطرح نفسه: فمن هم أوّل أُمم الأنبياء من ذرّيات المؤمنين أصحابَ السفينة؟ والجواب تجدونه في محكم الكتاب بأنّها أمّة نبيّ الله هود عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار، إذ دعاهم إلى عبادة الله وحده لا شريك له فأخذتهم الدّهشة من دعوة نبيّ الله هود إلى عبادة الله وحده لا شريك له ونالهم العجب الشديد، فردّ نبيُّ الله هود على قومه عادٍ فقال لقومه:
{ أَوَعَجِبْتُمْ أَن جَاءَكُمْ ذِكْرٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَلَىٰ رَجُلٍ مِّنكُمْ لِيُنذِرَكُمْ ۚ وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِن بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً ۖ فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (69) }
صدق الله العظيم [الأعراف]

والسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه لأولي الألباب هو: فكيف ضلّ قومُ هودٍ عن عبادة الله وحده لا شريك له وهم من ذرّيات أمّة مؤمنةٍ تعبد الله وحده لا شريك له؟ والسسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال مرةً أخرى: فبرغم أن أوّل رسولٍ من بعد رسول الله نوح هو رسول الله هود - عليهم الصلاة والسلام - وأمّة نبيّ الله هود من ذرية أمّة مؤمنة الذين أنجاهم الله في السفينة مع نبيّ الله نوح؛ والسسسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه للمرة الثالثة هو:
كيف ضلّ عادٌ قومَ نبيّ الله هود عن عبادة الله وحده لا شريك له برغم أنهم من ذرّيات أمّة يؤمنون بالله جميعاً وهم أصحاب السفينة فلم يبقَ بينهم كافرٌ ولا منافقٌ؟

وهنا تعجبون فتقولون: "فعلاً كيف ضلّ عادٌ الأولى من بعد قوم نوح عن دين الله برمته فعبدوا الأصنام برغم أن عاداً من ذرّيات المؤمنين الذين نجوا مع نبيّ الله نوحٍ في السفينة؟ بمعنى أن عاداً قومَ هودٍ من ذرّيات قوم مؤمنين بالله لا يشركون بالله شيئاً، فكيف إذاً ضلّ عادٌ قوم هودٍ عن دين الله برمته فبعث الله إليهم أخاهم هوداً بعد أن ضلّوا عن دين الله برمته برغم أن نبيّ الله نوح ترك آباءهم وهم على دين الله الإسلام يعبدون الله وحده لا يشركون به شيئاً؟ فكيف ضلّت ذرّياتهم من بعدهم فعادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ من دون الله؟ وقال الله تعالى:
{قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ ۚ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48) تِلْكَ مِنْ أَنبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ ۖ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَا أَنتَ وَلَا قَوْمُكَ مِن قَبْلِ هَٰذَا ۖ فَاصْبِرْ ۖ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49) وَإِلَىٰ عَادٍ أَخَاهُمْ هُودًا ۚ قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ ۖ إِنْ أَنتُمْ إِلَّا مُفْتَرُونَ (50) يَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا ۖ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (51) وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ (52) قَالُوا يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)}
صدق الله العظيم [هود]

وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "ومن هم الأمم الذين سوف يمتّعهم ويمسّهم من الله عذابٌ أليمٌ في قول الله تعالى: {قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ ۚ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48)} صدق الله العظيم؟" . ومن ثم نفتيه بالحقّ أنّ تلك الأمم هم في ظهور المؤمنين؛ أصحاب السفينة؛ عوالم منويّة في ظهورهم منهم المؤمنون وفيهم الكافرون، وليس هدفنا الخوض في هذا الموضوع في هذا البيان بل للتساؤل كيف ضلّ من تسمّونهم قوم عادٍ، وهم عادٌ قوم هود؟ كيف ضلّوا عن دين الله الحقّ وهم من ذرّيات قومٍ مؤمنين؟ فكيف عادوا لعبادة الأصنام وهم من ذرّيات قوم مؤمنين لا يشركون الله بالله شيئاً؟ أفلا تتفكرون! بل عجبوا من دعوة أخاهم هود فقالوا:
{يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)}
صدق الله العظيم [هود]

أليس ذلك من أشدّ العجب عودة الأمّة إلى عبادة الأصنام برغم أن عاداً من ذرّيات المؤمنين أصحاب السفينة! فكيف عادت ذرّياتهم إلى عبادة الأصنام؟
أيا أمّة الإسلام أليس ذلك أشدّ عجباً من عجبكم كيف ضلّ المسلمون عن الصلوات؟ ولكن لا عجب كون محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - ترك أمّةً مؤمنةً وبينهم المنافق من يُظهر الإيمان ويُبطن الكفر والمكر ليصدّ عن الذّكر، وكذلك يعيش معهم المشركون من النّصارى واليهود وغيرهم، ويوجد في عصرهم وقد عاصرهم أممٌ مشركون، واليهود؛ ولا يزال اليهود أمّةً بعد أمّةٍ يصدّونهم عن الهدى بكل حيلةٍ ووسيلةٍ، والذين أشركوا يسعون ليصدّوا المسلمين عن دينهم الحقّ إن استطاعوا.
تصديقاً لقول الله تعالى:
{ لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النّاس عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا }
صدق الله العظيم [المائدة:82]

ألا والله لولا أنْ حفظ الله القرآن العظيم من التحريف لكانوا ردّوكم إلى عبادة الأصنام من دون الله منذ أمدٍ بعيد، برغم أنهم ردّوكم إلى الشرك بالله بطريقةٍ أخرى فجعلوا المسلمين يكفرون بكافة آيات الكتاب المحكمات التي تنفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود على الرغم من أنّ المسلمين يؤمنون بآيات نفي الشفاعة ثم يتركون اتّباعها ويتّبعون الآيات المتشابهات في ذكر تحقيق شفاعة الربّ لعباده الضالين فتشفع لهم رحمته من عذابه بعد أن ذاقوا وبال أمرهم، ولا تحيطون بسرّ تحقيق الشفاعة في نفس الله علماً يا أصحاب عقيدة شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود إنكم لمشركون بالله! أفلا تتقون؟ أفلا تؤمنون؟ أفلا تعلمون أن الله ابتعث نبيّه محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - لينذر بالقرآن العظيم أصحاب عقيدة شفاعة الأنبياء والأولياء بين يدي الربّ المعبود؟ تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَأَنْذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْ يُحْشَرُوا إِلَىٰ رَبِّهِمْ ۙ لَيْسَ لَهُمْ مِنْ دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ }
صدق الله العظيم [الأنعام:51]

وأعرضتم عن قول الله تعالى:
{ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ ۚ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4) }
صدق الله العظيم [السجدة]

ويا أمّة الإسلام والنّصارى واليهود والنّاس أجمعين، تعالوا لنخرجكم من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود بالبيان الحقّ للقرآن المجيد فنهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.

وربّما يودّ أحد أحبتي الأنصار السابقين الأخيار أن يقول: "يا إمامي، أفلا تُعْلِمنا عن سبب فتنة قوم عادٍ وهم من ذرّيات صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام وآله وسلم؟ ولكن ما الذي أضلّ أمماً من ذرّياتهم حتى عادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ" . ومن ثم يجيب الإمام المهدي على السائلين ونقول: أن سبب عودتهم إلى عبادة الأصنام هي المبالغة في آباءهم صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام، فجعلوا لهم تماثيل لصورهم أصناماً لكونهم من عباد الله المكرمين حتى دعوهم من دون الله جيلاً بعد جيل، ومن ثم يختفي السرّ في عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل برغم أنّ سرّها لدى المشركين الأوّلين بأنها تماثيل لعباد الله المقرّبين من الأنبياء وأوليائهم، فيعبدون أنبياءَ الله وأولياءه قربةً إلى ربّهم، وما كانت حجّتهم إلا أن قالوا:
{ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ }
صدق الله العظيم [الزمر:3]

أيا أمّة الإسلام، ذروا اتّباع سلفكم الذين من قبلكم الاتّباع الأعمى حتى تردّوا ما وجدتموهم عليه إلى محكم كتاب الله القرآن العظيم، فاتقوا الله وأطيعون تهتدون، وذروا الاتّباع الأعمى إني لكم ناصحٌ أمينٌ، فأجيبوا دعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، وما جئناكم بوحيٍ جديدٍ بل الدعوة إلى اتّباع القرآن المجيد، وندعو جميع العبيد إلى التنافس إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب،ولذلك أدعوكم إلى أن نقوم بعرض التّوراة والإنجيل وأحاديث السُّنة النبويّة المحمديّة فما وجدناه قد جاء مخالفاً لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فكل ما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فهو باطلٌ مفترى من عند غير الله سواء كان في التّوراة أو في الإنجيل أو في أحاديث السُّنة النبويّة. وما عندي غير قال الله وقال رسوله، ولن أقل لكم شيئاً من عندي، وما جعلني الله نبيّاً جديداً بل جعل في اسمي خبري (ناصر محمد)، ولذلك جاء الاسم محمد موافق في اسمي في اسم أبي كون خاتم الأنبياء هو محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.


وربّما كان بودّ الأنصار السابقين الأخيار أن نكتب بياناً بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، ومن ثم نقول لهم:
إن الإمام المهدي لا يؤيّد ذكرى المناسبات ما دامت تجلب المبالغة في الأنبياء والأولياء، ولا نؤيّد أعياد ميلاد الأنبياء كونها تستمر المبالغات في الأنبياء، ولا أعياد أئمة الكتاب فيبالغون فيهم في كل عيدٍ جيلاً بعد جيل حتى يدعونهم من دون الله فيقعوا في الإشراك. وهل سبب عودة الأمم إلى الشرك مرّةً بعد مرةٍ وبين كل نبيّ ونبيٍّ أممٌ مشركةٌ بالله إلا بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء وبذكرى مناسباتهم وأعياد مواليدهم؟ فاتقوا الله وأطيعون لعلكم تهتدون.

وربّما يودّ عادل الكاف أحد الأنصار السابقين الأخيار أن يقول: "يا إمامي لو سمحت لدي سؤالٌ واحدٌ فقط حول الإسراء والمعراج، فهل أُسري بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - جسداً وروحاً ليلة فرض الله عليه وعلى أمّته الصلوات؟ لكوني متعجبٌ أن يُسرى به جسداً بل ربّما روحاً فقط كون بين الأرض وأقرب السماوات مسافة آلاف السنين الضوئيّة، فما بالك بالجنّة في عليين!! فكيف اخترق جسم محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - مليارات السنين الضوئيّة إلى سدرة المنتهى؟ " . ومن ثم يردّ على السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: بل أُسري بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - بجسده وروحه وهو يسمع ويرى، ولقد رأى من آيات ربّه الكبرى ومنها النّار والجنّة فمرّ بأصحاب النّار والكفار يتعذبون فيها وزار الجنّة فوجد الأبرار يتنعمون فيها. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَإِنَّا عَلَى أَنْ نُرِيك مَا نَعِدهُمْ لَقَادِرُونَ }
صدق الله العظيم [المؤمنون:95]

فوجد في الجنّة الأنبياء والمرسلين فقال لهم: أجعل من دون الرحمن آلهة يعبدون؟ قالوا: سبحان الله عمّا يشركون وتعالى علواً كبيراً! فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وأنا على ذلك من الشاهدين.
وإنما سؤال محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - هو تنفيذٌ لأمر الله إلى رسوله من قَبْلُ في القرآن العظيم في قول الله تعالى:
{ ‏‏وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ }
‏‏صدق الله العظيم [الزخرف:45]

ألا وإنّ الأمر في هذه الآية كان أغرب وأعجب أمرٍ من الله إلى رسوله، فنال العَجَبُ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم، فحين جاء رسول الله جبريل بما أمره به ربّه بقول الله تعالى: { وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ} صدق الله العظيم، فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وكيف أسأل رسل الله عليهم الصلاة والسلام وقد ماتوا يا أخي يا جبريل وصاروا عند ربّهم في عليين؟ فقال رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام والملائكة المكرمين قال: لا علم لمعلمك! وتبيّن لهما الحقّ ليلة جاء الأمر بالإسراء بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - بالجسد والروح، فحمله رسول الله جبريل جسداً وروحاً، فأحضره من الثرى إلى سدرة المنتهى.

وكذلك رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل عرش ملكة سبأ من مأرب إلى نبيّ الله سليمان في بلاد الشام في أقرب من لمح البصر. فقال:
{ أنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ ۚ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَٰذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ ۖ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ }
صدق الله العظيم [النمل:40]

وكذلك جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - مسافة تريليونات السنين الضوئيّة من الثرى إلى سدرة المنتهى، ذلكم شديد القوى؛ ذو الأجنحة الكثيرة؛ الأستاذُ معلم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليهم وأسلم تسليماً. السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

ويا معشر الأنصار، لقد وجدت لفظاً أساءني كثيراً لأحد الأنصار السابقين الأبرار يقول أنه يشكر الإمام ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة. ومن ثم يردّ عليه الإمام المهدي وأقول: بل اشكر الذي علّم الإمام المهدي ما لم يعلم ليعلِّمكم ما لم تكونوا به تعلمون أنتم ولا آباؤكم، فاشكروا الله وحده الذي بعث الإمام المهدي ناصر محمد ليخرجكم من عبادة العبيد في عقيدة الشفاعة إلى عبادة الربّ المعبود، فلا تدعوا مع الله أحداً، ولا شكر للإمام المهدي ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة بل الشكر لله وحده، ولم أقل البيان الحقّ للقرآن من عندي حتى تشكرونني، بل الله من علّمني البيان الحقّ للقرآن بالتّفهيم من ذات القرآن وليس وسوسة شيطانٍ، أفلا أكون عبداً شكوراً؟ وكذلك أنتم كونوا من الشاكرين لله ربّ العالمين فلا تبالغوا في الإمام المهدي، وما هو إلا بشرٌ مثلكم.

ألا والله أن أحبّكم إلى الله وأقربَّ هو مَنْ كان أشدّ منافسٍ للإمام المهدي في حبّ الله وقربه، ولكم الحقّ في ذات الله ما للإمام المهدي فلا تبالغوا في الإمام المهدي خيراً لكم، فابتغوا إلى ربّكم الوسيلة أيّكم أقرب، ولا تتفضلوا بالله لعبده الإمام المهدي فيقول أحدكم: "وكيف ننافس الإمام المهدي في حبّ الله وقربه أليس هو خليفة الله وهو أولى أن يكون أحبّ إلى الله مننا وأقرب؟" فمن ثم يعذبكم الله عذاباً نكراً، فاحذروا ثم احذروا.. فهل سبب إشراك الذين من قبلكم إلا المبالغة في عباد الله المكرمين؟ اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "يا ناصر محمد، أفلا يشكر النّاس بعضهم بعضاً في معروفٍ؟" . ومن ثمّ يردّ على السائلين الإمام المهدي وأقول: من لا يشكر النّاس لا يشكر الله، فمن فعل لك معروفاً وجميلاً وإحساناً فاشكره وأشكر الله الذي قدّر أن ينعم عليك بذلك الإحسان. ألم يقل الله تعالى:
{ وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ }
صدق الله العظيم [الأحزاب:37]

ولكن الدعوة والبيان الحقّ للقرآن العظيم ليست جميلٌ من الإمام المهدي تفضّل به عليكم، بل الشكر والفضل لله الذي بعث إليكم البيان الإمام المهدي ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود فيبصرهم بالبيان الحقّ للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
...........................



بيــــــــــــــان عظيـــــــــــــــــم

تابع للحق
09-06-2013, 12:20 PM
اخواني انني رجل كبير بسن وقليل معرفتي بنت

والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل
وانني معكم متابع اعانكم الله وثبتكم على الحق

الصدّيق بالامام المهدي
09-06-2013, 12:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الله أكبر كبيرا والحمدلله بكرة وأصيلا

ما أشبه اليوم بالامس

وما أشبه الانصار عندما يتنزل عليهم البيان الحق للقران فيزيدهم إيمانا وتثبيتا

بالصحابه الابرار عندما تتنزل عليهم سورة من القران فتزيدهم إيمانا وتثبيتا

وأما المرجفون والذين في قلوبهم مرض فحالهم معروف والله المستعان

اللهم زد أحبابك الانصار وإمامنا بحبك وقربك ونعيم رضوان نفسك

الغيوره على الله
09-06-2013, 12:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم احبتي في الله ورحمة الله وبركاته
السلام على من علمه الرحمن اصول البيان لفهم عظيم القران من ذات القران ورحمه الله وبركاته
اللهم لك الحمد وحدك ان بعثت لنا عبدك ليضئ قلوبنا بنورك حمدا كثيرا مباركا فيه
الله اكبر مااروع هذا البيان الذي ادمغت فيه الشبه بالحجه
ان هذا البيان لهو من اشد البيانات تثبيتا لقلوب الانصار ولمن اشدها اغاظة لاعداء الاسلام
اللهم اجز الامام ناصر محمد خير الجزاء
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الصدّيق بالامام المهدي
09-06-2013, 12:29 PM
اخواني انني رجل كبير بسن وقليل معرفتي بنت

والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل
وانني معكم متابع اعانكم الله وثبتكم على الحق


مرحبا بك بين أبنائك ومحبيك
وكان الله معك وثبتك وأعانك

ام يوسف
09-06-2013, 12:45 PM
تساؤلات وإجابات للسائلين كيف ضلّ المسلمون عن عدد الركعات المفروضات في الصلوات ..




بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله المكرمين في الإنس والجنّ أجمعين وآلهم الطيبين وعلى من تبعهم فاستجاب لدعوتهم في عبادة الله وحده لا شريك له وإلى التنافس في حبّه وقربه وابتغاء رضوان الله، والله أكبر والله بصير بالعباد، أمّا بعد..


نحن نعلم ردَّ كثيرٍ من علماء المسلمين وعامتهم على أنصارنا إذا بيّنوا لهم أنّ الصلوات ركعتان لكل فرضٍ فزيدت في الحضر ركعتي السّنة في بيوت الله بين الأذان والإقامة، وبقيت على ما هي عليه ركعتان في السفر وركعةٌ واحدةٌ في الخوف إلا الإمام ركعتين في صلاة الخوف.


وما كان ردّ كثيرٍ من علماء المسلمين وأمّتهم إلا أن قالوا: "وكيف ضلّ المسلمون عن صلاة النّبي وصحابته والمسلمين يصلّون أمّة من بعد أمّةٍ؟" . ومن ثم نجيب عليهم من الكتاب ونقول: لقد دعا نبيّ الله نوح - عليه الصلاة والسلام وآله - على كافة الكافرين في عصر بعثه بعد أن دعاهم ألف سنة إلا خمسين عاماً، وذلك حرصاً من نبيّ الله نوح على أن لا يبقى من الكافرين أحداً فيضلّون أمّته من بعده. وقال الله تعالى:
{وَقَالَ نُوحٌ رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦﴾إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧﴾}
صدق الله العظيم [نوح]


فاستجاب الله لدعاء نبيّه نوح في هلاك الكافرين أجمعين فأهلك الكافرين من البشر ولم ينجوا منهم أحدٌ، ونجّى الله المؤمنين مع نبيّ الله نوح عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم، وحملوا معهم ذرّيات البشر في ظهورهم . تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَآيَةٌ لَهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ( 41 ) }
صدق الله العظيم [يس]


وترك نبيّ الله نوح أمّته من بعد الطوفان بزمنٍ فمات وهم على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها يدينون بدين الإسلام يعبدون الله وحده لا شريك له فلا يوجد بينهم أحدٌ من الكافرين أو المنافقين الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر، بل ترك أمّةً مؤمنين بالله لا يشركون بالله شيئاً ولا يوجد بينهم كافرٌ من البشر ولا منافقٌ لكون الله قد أهلك كافة الكافرين من البشر بنبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام ولم يُبقِ منهم ديّاراً، وكان نبيّ الله نوح يظنّ أنّ الله لو يهلك كافة الكافرين فإنّه لن يوجد من يُضلّ الأمّة من بعده من الكافرين أولياء الشياطين. ولذلك قال نبيّ الله نوح:
{ رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا ﴿٢٦﴾إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا ﴿٢٧﴾}صدق الله العظيم [نوح]


ولكنْ من المؤمنين من يُضلّون أنفسَهم بأنفسِهم ويُضلّون المؤمنين بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء، وكان البشر قليلٌ آنذاك.. وعلى كل حالٍ لقد علم كافةُ علماء المسلمين أنّه لن ينجو من البشر في الطوفان في عصر نبيّ الله نوح إلا نبيّ الله نوحٍ والذين آمنوا معه صلّى الله عليه وعليهم وأسلّم تسليماً.


والسؤال الذي يطرح نفسه: فمن هم أوّل أُمم الأنبياء من ذرّيات المؤمنين أصحابَ السفينة؟ والجواب تجدونه في محكم الكتاب بأنّها أمّة نبيّ الله هود عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار، إذ دعاهم إلى عبادة الله وحده لا شريك له فأخذتهم الدّهشة من دعوة نبيّ الله هود إلى عبادة الله وحده لا شريك له ونالهم العجب الشديد، فردّ نبيُّ الله هود على قومه عادٍ فقال لقومه:
{ أَوَعَجِبْتُمْ أَن جَاءَكُمْ ذِكْرٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَلَىٰ رَجُلٍ مِّنكُمْ لِيُنذِرَكُمْ ۚ وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِن بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً ۖ فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (69) }
صدق الله العظيم [الأعراف]


والسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه لأولي الألباب هو: فكيف ضلّ قومُ هودٍ عن عبادة الله وحده لا شريك له وهم من ذرّيات أمّة مؤمنةٍ تعبد الله وحده لا شريك له؟ والسسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال مرةً أخرى: فبرغم أن أوّل رسولٍ من بعد رسول الله نوح هو رسول الله هود - عليهم الصلاة والسلام - وأمّة نبيّ الله هود من ذرية أمّة مؤمنة الذين أنجاهم الله في السفينة مع نبيّ الله نوح؛ والسسسسسسسسسسسسسسسسسسسؤال الذي يطرح نفسه للمرة الثالثة هو:
كيف ضلّ عادٌ قومَ نبيّ الله هود عن عبادة الله وحده لا شريك له برغم أنهم من ذرّيات أمّة يؤمنون بالله جميعاً وهم أصحاب السفينة فلم يبقَ بينهم كافرٌ ولا منافقٌ؟


وهنا تعجبون فتقولون: "فعلاً كيف ضلّ عادٌ الأولى من بعد قوم نوح عن دين الله برمته فعبدوا الأصنام برغم أن عاداً من ذرّيات المؤمنين الذين نجوا مع نبيّ الله نوحٍ في السفينة؟ بمعنى أن عاداً قومَ هودٍ من ذرّيات قوم مؤمنين بالله لا يشركون بالله شيئاً، فكيف إذاً ضلّ عادٌ قوم هودٍ عن دين الله برمته فبعث الله إليهم أخاهم هوداً بعد أن ضلّوا عن دين الله برمته برغم أن نبيّ الله نوح ترك آباءهم وهم على دين الله الإسلام يعبدون الله وحده لا يشركون به شيئاً؟ فكيف ضلّت ذرّياتهم من بعدهم فعادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ من دون الله؟ وقال الله تعالى:
{قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ ۚ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48) تِلْكَ مِنْ أَنبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ ۖ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَا أَنتَ وَلَا قَوْمُكَ مِن قَبْلِ هَٰذَا ۖ فَاصْبِرْ ۖ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49) وَإِلَىٰ عَادٍ أَخَاهُمْ هُودًا ۚ قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ ۖ إِنْ أَنتُمْ إِلَّا مُفْتَرُونَ (50) يَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا ۖ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (51) وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ (52) قَالُوا يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)}
صدق الله العظيم [هود]


وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "ومن هم الأمم الذين سوف يمتّعهم ويمسّهم من الله عذابٌ أليمٌ في قول الله تعالى: {قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِّنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ ۚ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48)} صدق الله العظيم؟" . ومن ثم نفتيه بالحقّ أنّ تلك الأمم هم في ظهور المؤمنين؛ أصحاب السفينة؛ عوالم منويّة في ظهورهم منهم المؤمنون وفيهم الكافرون، وليس هدفنا الخوض في هذا الموضوع في هذا البيان بل للتساؤل كيف ضلّ من تسمّونهم قوم عادٍ، وهم عادٌ قوم هود؟ كيف ضلّوا عن دين الله الحقّ وهم من ذرّيات قومٍ مؤمنين؟ فكيف عادوا لعبادة الأصنام وهم من ذرّيات قوم مؤمنين لا يشركون الله بالله شيئاً؟ أفلا تتفكرون! بل عجبوا من دعوة أخاهم هود فقالوا:
{يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ (53)}
صدق الله العظيم [هود]


أليس ذلك من أشدّ العجب عودة الأمّة إلى عبادة الأصنام برغم أن عاداً من ذرّيات المؤمنين أصحاب السفينة! فكيف عادت ذرّياتهم إلى عبادة الأصنام؟
أيا أمّة الإسلام أليس ذلك أشدّ عجباً من عجبكم كيف ضلّ المسلمون عن الصلوات؟ ولكن لا عجب كون محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - ترك أمّةً مؤمنةً وبينهم المنافق من يُظهر الإيمان ويُبطن الكفر والمكر ليصدّ عن الذّكر، وكذلك يعيش معهم المشركون من النّصارى واليهود وغيرهم، ويوجد في عصرهم وقد عاصرهم أممٌ مشركون، واليهود؛ ولا يزال اليهود أمّةً بعد أمّةٍ يصدّونهم عن الهدى بكل حيلةٍ ووسيلةٍ، والذين أشركوا يسعون ليصدّوا المسلمين عن دينهم الحقّ إن استطاعوا.
تصديقاً لقول الله تعالى:
{ لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النّاس عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا }
صدق الله العظيم [المائدة:82]


ألا والله لولا أنْ حفظ الله القرآن العظيم من التحريف لكانوا ردّوكم إلى عبادة الأصنام من دون الله منذ أمدٍ بعيد، برغم أنهم ردّوكم إلى الشرك بالله بطريقةٍ أخرى فجعلوا المسلمين يكفرون بكافة آيات الكتاب المحكمات التي تنفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود على الرغم من أنّ المسلمين يؤمنون بآيات نفي الشفاعة ثم يتركون اتّباعها ويتّبعون الآيات المتشابهات في ذكر تحقيق شفاعة الربّ لعباده الضالين فتشفع لهم رحمته من عذابه بعد أن ذاقوا وبال أمرهم، ولا تحيطون بسرّ تحقيق الشفاعة في نفس الله علماً يا أصحاب عقيدة شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود إنكم لمشركون بالله! أفلا تتقون؟ أفلا تؤمنون؟ أفلا تعلمون أن الله ابتعث نبيّه محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - لينذر بالقرآن العظيم أصحاب عقيدة شفاعة الأنبياء والأولياء بين يدي الربّ المعبود؟ تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَأَنْذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْ يُحْشَرُوا إِلَىٰ رَبِّهِمْ ۙ لَيْسَ لَهُمْ مِنْ دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ }
صدق الله العظيم [الأنعام:51]


وأعرضتم عن قول الله تعالى:
{ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ ۚ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4) }
صدق الله العظيم [السجدة]


ويا أمّة الإسلام والنّصارى واليهود والنّاس أجمعين، تعالوا لنخرجكم من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود بالبيان الحقّ للقرآن المجيد فنهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.


وربّما يودّ أحد أحبتي الأنصار السابقين الأخيار أن يقول: "يا إمامي، أفلا تُعْلِمنا عن سبب فتنة قوم عادٍ وهم من ذرّيات صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام وآله وسلم؟ ولكن ما الذي أضلّ أمماً من ذرّياتهم حتى عادوا لعبادة الأصنام من جديدٍ" . ومن ثم يجيب الإمام المهدي على السائلين ونقول: أن سبب عودتهم إلى عبادة الأصنام هي المبالغة في آباءهم صحابة نبيّ الله نوحٍ عليه الصلاة والسلام، فجعلوا لهم تماثيل لصورهم أصناماً لكونهم من عباد الله المكرمين حتى دعوهم من دون الله جيلاً بعد جيل، ومن ثم يختفي السرّ في عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل برغم أنّ سرّها لدى المشركين الأوّلين بأنها تماثيل لعباد الله المقرّبين من الأنبياء وأوليائهم، فيعبدون أنبياءَ الله وأولياءه قربةً إلى ربّهم، وما كانت حجّتهم إلا أن قالوا:
{ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ }
صدق الله العظيم [الزمر:3]


أيا أمّة الإسلام، ذروا اتّباع سلفكم الذين من قبلكم الاتّباع الأعمى حتى تردّوا ما وجدتموهم عليه إلى محكم كتاب الله القرآن العظيم، فاتقوا الله وأطيعون تهتدون، وذروا الاتّباع الأعمى إني لكم ناصحٌ أمينٌ، فأجيبوا دعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، وما جئناكم بوحيٍ جديدٍ بل الدعوة إلى اتّباع القرآن المجيد، وندعو جميع العبيد إلى التنافس إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب،ولذلك أدعوكم إلى أن نقوم بعرض التّوراة والإنجيل وأحاديث السُّنة النبويّة المحمديّة فما وجدناه قد جاء مخالفاً لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فكل ما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فهو باطلٌ مفترى من عند غير الله سواء كان في التّوراة أو في الإنجيل أو في أحاديث السُّنة النبويّة. وما عندي غير قال الله وقال رسوله، ولن أقل لكم شيئاً من عندي، وما جعلني الله نبيّاً جديداً بل جعل في اسمي خبري (ناصر محمد)، ولذلك جاء الاسم محمد موافق في اسمي في اسم أبي كون خاتم الأنبياء هو محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.




وربّما كان بودّ الأنصار السابقين الأخيار أن نكتب بياناً بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، ومن ثم نقول لهم:
إن الإمام المهدي لا يؤيّد ذكرى المناسبات ما دامت تجلب المبالغة في الأنبياء والأولياء، ولا نؤيّد أعياد ميلاد الأنبياء كونها تستمر المبالغات في الأنبياء، ولا أعياد أئمة الكتاب فيبالغون فيهم في كل عيدٍ جيلاً بعد جيل حتى يدعونهم من دون الله فيقعوا في الإشراك. وهل سبب عودة الأمم إلى الشرك مرّةً بعد مرةٍ وبين كل نبيّ ونبيٍّ أممٌ مشركةٌ بالله إلا بسبب المبالغة في الأنبياء والأولياء وبذكرى مناسباتهم وأعياد مواليدهم؟ فاتقوا الله وأطيعون لعلكم تهتدون.


وربّما يودّ عادل الكاف أحد الأنصار السابقين الأخيار أن يقول: "يا إمامي لو سمحت لدي سؤالٌ واحدٌ فقط حول الإسراء والمعراج، فهل أُسري بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - جسداً وروحاً ليلة فرض الله عليه وعلى أمّته الصلوات؟ لكوني متعجبٌ أن يُسرى به جسداً بل ربّما روحاً فقط كون بين الأرض وأقرب السماوات مسافة آلاف السنين الضوئيّة، فما بالك بالجنّة في عليين!! فكيف اخترق جسم محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - مليارات السنين الضوئيّة إلى سدرة المنتهى؟ " . ومن ثم يردّ على السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: بل أُسري بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - بجسده وروحه وهو يسمع ويرى، ولقد رأى من آيات ربّه الكبرى ومنها النّار والجنّة فمرّ بأصحاب النّار والكفار يتعذبون فيها وزار الجنّة فوجد الأبرار يتنعمون فيها. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَإِنَّا عَلَى أَنْ نُرِيك مَا نَعِدهُمْ لَقَادِرُونَ }
صدق الله العظيم [المؤمنون:95]


فوجد في الجنّة الأنبياء والمرسلين فقال لهم: أجعل من دون الرحمن آلهة يعبدون؟ قالوا: سبحان الله عمّا يشركون وتعالى علواً كبيراً! فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وأنا على ذلك من الشاهدين.
وإنما سؤال محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - هو تنفيذٌ لأمر الله إلى رسوله من قَبْلُ في القرآن العظيم في قول الله تعالى:
{ ‏‏وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ }
‏‏صدق الله العظيم [الزخرف:45]


ألا وإنّ الأمر في هذه الآية كان أغرب وأعجب أمرٍ من الله إلى رسوله، فنال العَجَبُ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم، فحين جاء رسول الله جبريل بما أمره به ربّه بقول الله تعالى: { وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا أَجَعَلْنَا مِن دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ} صدق الله العظيم، فقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: وكيف أسأل رسل الله عليهم الصلاة والسلام وقد ماتوا يا أخي يا جبريل وصاروا عند ربّهم في عليين؟ فقال رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام والملائكة المكرمين قال: لا علم لمعلمك! وتبيّن لهما الحقّ ليلة جاء الأمر بالإسراء بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - بالجسد والروح، فحمله رسول الله جبريل جسداً وروحاً، فأحضره من الثرى إلى سدرة المنتهى.


وكذلك رسول الله جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل عرش ملكة سبأ من مأرب إلى نبيّ الله سليمان في بلاد الشام في أقرب من لمح البصر. فقال:
{ أنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ ۚ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَٰذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ ۖ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ }
صدق الله العظيم [النمل:40]


وكذلك جبريل عليه الصلاة والسلام هو من حمل محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - مسافة تريليونات السنين الضوئيّة من الثرى إلى سدرة المنتهى، ذلكم شديد القوى؛ ذو الأجنحة الكثيرة؛ الأستاذُ معلم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليهم وأسلم تسليماً. السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..


ويا معشر الأنصار، لقد وجدت لفظاً أساءني كثيراً لأحد الأنصار السابقين الأبرار يقول أنه يشكر الإمام ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة. ومن ثم يردّ عليه الإمام المهدي وأقول: بل اشكر الذي علّم الإمام المهدي ما لم يعلم ليعلِّمكم ما لم تكونوا به تعلمون أنتم ولا آباؤكم، فاشكروا الله وحده الذي بعث الإمام المهدي ناصر محمد ليخرجكم من عبادة العبيد في عقيدة الشفاعة إلى عبادة الربّ المعبود، فلا تدعوا مع الله أحداً، ولا شكر للإمام المهدي ناصر محمد اليماني على دعوته المباركة بل الشكر لله وحده، ولم أقل البيان الحقّ للقرآن من عندي حتى تشكرونني، بل الله من علّمني البيان الحقّ للقرآن بالتّفهيم من ذات القرآن وليس وسوسة شيطانٍ، أفلا أكون عبداً شكوراً؟ وكذلك أنتم كونوا من الشاكرين لله ربّ العالمين فلا تبالغوا في الإمام المهدي، وما هو إلا بشرٌ مثلكم.


ألا والله أن أحبّكم إلى الله وأقربَّ هو مَنْ كان أشدّ منافسٍ للإمام المهدي في حبّ الله وقربه، ولكم الحقّ في ذات الله ما للإمام المهدي فلا تبالغوا في الإمام المهدي خيراً لكم، فابتغوا إلى ربّكم الوسيلة أيّكم أقرب، ولا تتفضلوا بالله لعبده الإمام المهدي فيقول أحدكم: "وكيف ننافس الإمام المهدي في حبّ الله وقربه أليس هو خليفة الله وهو أولى أن يكون أحبّ إلى الله مننا وأقرب؟" فمن ثم يعذبكم الله عذاباً نكراً، فاحذروا ثم احذروا.. فهل سبب إشراك الذين من قبلكم إلا المبالغة في عباد الله المكرمين؟ اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.


وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "يا ناصر محمد، أفلا يشكر النّاس بعضهم بعضاً في معروفٍ؟" . ومن ثمّ يردّ على السائلين الإمام المهدي وأقول: من لا يشكر النّاس لا يشكر الله، فمن فعل لك معروفاً وجميلاً وإحساناً فاشكره وأشكر الله الذي قدّر أن ينعم عليك بذلك الإحسان. ألم يقل الله تعالى:
{ وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ }
صدق الله العظيم [الأحزاب:37]


ولكن الدعوة والبيان الحقّ للقرآن العظيم ليست جميلٌ من الإمام المهدي تفضّل به عليكم، بل الشكر والفضل لله الذي بعث إليكم البيان الإمام المهدي ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة الربّ المعبود فيبصرهم بالبيان الحقّ للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..


أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
...........................







صدقت وبالحق نطقت. ياأمير المؤمنين. وخليفة رسول الله

بأبي أنت وأمي ياحفيد رسول الله

ابراهيم
09-06-2013, 01:00 PM
اخواني انني رجل كبير بسن وقليل معرفتي بنت

والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل
وانني معكم متابع اعانكم الله وثبتكم على الحق
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
بارك الله في أخينا الكريم تابع بالحق على شهادتك لله أن كل ما قاله إمامنا الحبيب ما فيه و لو كلمة ينافيها العقل
و إنك إن شاء الله من أولي الألباب الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه فمرحباً بك في موقع البشرى الإسلامية والنبإ العظيم

Rafat M. Said
09-06-2013, 01:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة الانبياء والمرسلين
الصلاه والسلام على خليفه الله ( ن ) وال بيته الطيبين
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
نحمد الله تعالى ونشكره دائما وابدا أن بعث البيان الحق للقران الكريم في عصرنا وجيلنا من بعد أن أضل المسلمين أنفسهم وأضلوا من ذرياتهم من بعدهم الحمد والشكر لله تعالى دائما وابدا, وساقول قولا سيزعج من يقدس الانبياء والمرسلين ذلكم الذين وصلوا لمرحله ان قالوا ان السماوات والارض خلقت من اجل الرسول الكريم!!! وتناسوا قوله تعالى (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّالِيَعْبُدُونِ ) صدق الله العظيم و اغفلوا عدل الرحمن من جعل التنافس بين جميع العبيد حق مشروع متاح للجميع سبحانه العدل ,وقد كنت اتفكر في قول انتشر بين كثير من الناس انه لا سبيل أن ينافس المؤمنيين الانبياء والمرسلين فكنت أجد ان هذا ينافي صفه العدل وهو سبحانه العدل ونعم احب رسول الله عليه واله افضل الصلاه والتسليم حبا عظيما أحبه أكثر من نفسي بل واشتاق اليه وهو من قال عن المؤمنين برسالته من بعده أنهم أحبابه وبث شوقه اليهم عليه الصلاه والسلام لكن المسلمين للاسف هم من أضلوا أنفسهم والنجاه كانت ولا تزال في الكتاب المحفوظ بلسان عربي مبين بقوله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ) صدق الله العظيم وقال تعالى (قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ * يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} صدق الله العظيم
وهذا البيان الحق نور على نور يخاطب اولوا الالباب لا الانعام وجميع بيانات النور لا يجد فيها الانسان العاقل اي حجه للتكذيب ولا بد أن يرضخ لها العقل فالصلاه والسلام عليكم يا من أكرمه الله تعالى واصطفاه وعلمه البيان لانه علم سر العباده الحق بفضل من الله تعالى واذنه وانتم ونحن وكافه المؤمنيين ان شاء الله وباذنه في سباق لرضوان الرحمن العدل سبحانه تعالى من جعل بالكتاب سوره اسمها " القلم" لعلهم يتفكرون نسأل الله الهدايه للناس أجمعين .
وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

عابدة لرضوان النعيم الأعظم
09-06-2013, 02:01 PM
اخواني انني رجل كبير بسن وقليل معرفتي بنت

والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل
وانني معكم متابع اعانكم الله وثبتكم على الحق
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي في الله (تابع للحق )وما بعد الحق الا الضلال اخي في الله الضيف الكريم اهلا ومرحبا بك في رحاب موقع الامام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني اخي في الله السن ومعرفة النت ليس مهما المهم اتباع الحق والحمد لله انك على طريق الحق وهذا بفضل من الله ان الله يهدي اليه من عباده من يشاء اعاننا الله واياكم على الصراط المستقيم وثبتنا الله واياكم على دين الله الحق وبما انك لنا متابع وتقول والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل لما لا تبايع الله والامام لنصرة الله والدين الحنيف
بسم الله الرحمن الرحيم
إن الذين يبايعونك إنما يبايعون الله يد الله فوق أيديهم فمن نكث فإنما ينكث على نفسه ومن أوفى بما عاهد عليه الله فسيؤتيه أجرا عظيما .
صدق الله العظيم
بسم الله الرحمن الرحيم ( ربنا إننا سمعنا مناديا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار ( 193 ) ربنا وآتنا ما وعدتنا على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد ( 194 ) ) صدق الله العظيم

سمو الغاية
09-06-2013, 02:09 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله والشكر لله انه بعثك الله لنا ياقرة العين حتى يخرجنا الله من الظلمات الى النور بوحي التفهيم لقلب خلفيته في الأرض الإمام ناصر محمد اليماني والله ان ما اوردته لكيفية ظلال المسلمين من بعد الرسل والأنبياء لهو من الله رحمة لعباده ليبين لناس بالحجة الدامغة والبرهان الناصع المبين لكل ذو عقل يتدبر آيات الله المحكمة وما بعد الحق الى الظلال والحمد لله رب العالمين

عبد النعيم الأعظم3
09-06-2013, 02:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على الانبياء والمرسلين وآلهم الطاهرين وجميع انصارهم بالحق الى يوم الدين.

اللهم لك الحمد والشكر بما تفضلت علينا ان بعثت الينا بعبد من عبادك علمته البيان للقرآن لتخرجنا به من عبادة العبيد الى عبادتك وحدك لا شريك لك ,اللهم فلك الحمد والشكر على ذلك.
وصلاة الله وسلامه عليك يا امامنا الحبيب وعلى اهل بيتك وانصارك اجمعين , ووالله اننا عندما نقراء بيانك للقرآن نفرح ونحزن ونتعجب فنفرح بنور البيان الذي يشحن الله به قلوبنا ونحزن ونتعجب على اناس يقراونه ولا يحدث لهم ذكرى ويا سبحان الله ووالله انه العجب كل العجب ولا حول ولا قوة الا بالله العظيم , واشهد لله ان بيانات النور كلها فيها شحن للقلوب ولكن هذا البيان ليس ككل البيانات ولقد والله ابصرت به قرب الضهور والتمكين برحمة من الله للمؤمنين وعذاب للكافرين من شياطين الجن والانس اجمعين فهلموا يا عباد الله ممن اطلع على دعوة الايمان بالله وتوحيده التوحيد الخالص واجيبوا داعي الله الى التنافس في حب الله ليخرجكم من عبادة العبيد في عقيدة الشفاعة الى عبادة الله الواحد الاحد فلا تدعوا مع الله احدا. قال تعالى:

{رَ‌بَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّ‌سُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ ﴿٥٣ (http://tanzil.net/#3:53)﴾ } صدق الله العظيم

اللهم انا آمنا بكتابك الذي انزلت وبنبيك الذي ارسلت واجبنا الداعي اليك والى التنافس في حبك وقربك اللهم فاكتبنا مع الشاهدين واتمم لنا نورنا وثبتنا على الصراط المستقيم واهدي برحمتك جميع عبادك من المسلمين والكافرين ولا تجعل عذابك الا على اعدائك من شياطين الجن والانس اجمعين.اللهم آمين

والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

ريان
09-06-2013, 03:28 PM
السالم عليكم و رحمة الله
إمامي الحبيب لقد أشعرني بيانك هدا بالحزن الشديد فهل بعد هداية الناس أنهم سوف يشركون .. لا حول ولا قوة إلا بالله ..
اللهم إن أكرمتني و تفضلت عليك و جعلت لي من مكان في ما هو أت ... فلا تجعلني سببا في الإشرك بك ربي ... و أنسي الناس دكري ولا تجعلني معروفا إلا عندك ... و اجعلني جنديا مجهولا و مكن لي من الأعمال عظيمها و أجعل عملي لوجهك لا يعلم به أحد غيرك...

علاءالدين نورالدين
09-06-2013, 03:30 PM
اخواني انني رجل كبير بسن وقليل معرفتي بنت

والله الذي لااله غيره ماجاء بكلمه ينافيها العقل
وانني معكم متابع اعانكم الله وثبتكم على الحق


بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى المهدي المنتظر وآل بيته الأبرار وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلاً ومرحباً بأخينا الضيف الكريم والباحث عن الحق (تابع للحق) في طاولة الحوار العالمية للمهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور حللت أهلاً ونزلت سهلاً وأهلاً ومرحباً بك في ضيافة خليفة الله وأنصاره السابقون الأخيار ضيفاً عزيزاً كريما باحثاً عن الحق ولا شيء غير الحق نسأل الله أن يهديك صراطا مستقيما وأن يجعلك تابعاً للحق وأهله أينما وجدته أخذته واتبعته وما دمت تجاهد للوصول إلى الحق أخي الكريم فحقاً على الله أن يوصلك إليه تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّـهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٦٩﴾}
صدق الله العظيم [العنكبوت].

ولن يتبع الحق إلا الذين يعقلون ويتفكرون أصحاب العقول والألباب الذين يتبعون أحسن ما أنزل الله في الكتاب ونراك منهم حبيبي في الله فتزود بقرائة البيانات في موسوعة البيانات للإمام عليه الصلاة والسلام من هنــــا (http://www.mahdi-alumma.com/forumdisplay.php?33-%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%88%D8%B9%D8%A9-%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%B1) فإنها هدىً ونور وضيائاً لما في الصدور كونها بيان للقرآن من ذات القرآن يتلقاه خليفة ربي بوحي التفهيم من الرب إلى القلب مباشرة نسأل الله أن يبصرك به فتكون من قوم يحبهم الله ويحبونه وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين.

أبو ريآن
09-06-2013, 04:17 PM
هذا البيان اعجبني جداً ووالله انه زادني نوراً

حفظك الله امامنا الغالي ورعاك
اللهم لك الحمد والشكر ان جعلت منا الامام المهدي ناصر محمد اليماني يعلمنا الحق والهدى مما علمته انك انت الهادي

الاواب
09-06-2013, 05:07 PM
الله اكبر ولله الحمد

ماشاء الله لاقوة الا بالله

تبارك معلمك معلمك الواحد القهار

عمر بن الخطاب
09-06-2013, 06:41 PM
الحمدلله الذي أجتبانا وهدانا وجعلنا في أمة المهدي المنتظر عليه الصلاة والسلام............

عبد النعيم الاعظم2
09-06-2013, 06:59 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحدة والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآلة وصحبة وعلى امامنا الحق المبين الذي اخرجنا الله بة من الشك الى اليقين وعلى انصارة السابقين ..

الحمد لله والشكر لله المنعم والمتفضل علينا وعلى خليفتة علية السلام ان اختصنا من دون العالمين بمعرفة نفسة فعلمنا ان رضاة في نفسة هي العبادة الحق وان ما دونها باطل وهي عبادة خاصة الخاص فجعلنا نحن القوم الذين يحبهم ويحبونة من دون العالمين وهذا فضل الله ورحمتة قد بعثة فينا داعياً الى الحق والى صراط مستقيم فارجعنا الله بة الى المحجة البيضاء محجة جدة علية الصلاة والسلام التى يرتضيها الله سبحانة وتعالى ..

ونرى يا امام الهدي عليك الصلاة والسلام ان هذا من اسرار الصلاة قد اخرجت لنا جزء يسيراً فثبت بة قلوب قوم اخرين كانت لديهم وساوس كيف وصلت الصلاة الينا غير الصلاة التى كان يصليها رسول الله صلى الله علية وآلة وسلم فاستقر اليوم الحال عندهم ان شاء الله وزال ما زال وكم سالونا والحوا علينا بهذا السؤال كيف وصلت الصلاة محرفة وهي امم تتلوها امم على الحق ..

ويا امام الهُدى عليك الصلاة والسلام زدنا من اسرار الصلاة وعلمنا مما علمك ربك فوالله انك تنتظر سراب من العلماء لن ياتوا سوى بكوكب العذاب وما عليك سوى اليلاغ وعلى ربك الهداية وما انتم عليهم بوكيل فبلغ ما اوحى اليك الله بوحي التفهيم فلست تخاطب علماء بل صم بكم عمي فهم لا يعقلون ولعل ببيانك وتوضيح امور اخرى حول الصلاة يؤقن به قلوب قوم اخرين هم افضل من علماء الضلال الذين لن يحضروا سوى بكوكب العذاب يسوقهم سوقاً فليس عليك هداهم فليؤمن من امن وليكفر من كفر وما انت عليهم بوكيل وهاهم عباد لله هم خير وابقى وقد قال ربك سبحانة وتعالى :

{ وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ ۖ فَمَن شَاءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاءَ فَلْيَكْفُرْ } صدق الله العظيم

ونحن نعلم انك تدخر الكثير من اسرار وحجج الصلاة وما بينتة لا يتعدي 10% من تاكيد واثبات امر الصلاة بانها ركعتين ركعتين فزدنا يا فضل الله ورحمتة مما علمك ربك بوحي التفهيم تقضي على اعذارهم وحججهم ولا يبقى لديهم سوى الايمان بكتاب الله او الكفر بة معذرة الى ربهم لعلهم يتقون ..

وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

ابو محمد الكعبي
09-06-2013, 07:02 PM
بسم الله الرحمن الرحیم
فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا
صدق الله العظیم

کیف لم یضل المسلمون عن الصلاة ولم یضیعوها و قد اغترفوا ما هو اکبر من اضاعة الصلاة و نافسوا بنی اسرائیل فی قتل الانبیاء و حاربوا ائمة الکتاب من آل بیت النبی و قتلوهم ومن ثم عبدوهم لیقربوهم الی الله زلفة و تفرقوا الی 73 فرقة و کل حزب بمالدیهم فرحون فکیف لا یضیعوا الصلاة

الراجي رحمة ربه
09-06-2013, 07:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
الحمد لله الذي هدى امامنا وهدانا الى هذا الفضل العظيم وما كنا لنهتدي الا بمنه وفضله هو ربنا ومولانا واحد احد لا نشرك به شيئا نعبده مخلصين له الدين لا نحصى عليه ثناء هو كم اثنى على نفسه ليس كمثله شىء له الاسماء الحسنى تقدست اسماؤه وصفاته حبيب قلوبنا ننافس الرسل والانبياء والمهدي جميعا في حبه والقرب اليه فهو احب شىء الينا احب الينا من كل ما في الوجود والملكوت نساله ان يثبتنا على اليقين واني يصرف قلوبنا على حبه وطاعته بمنه وكرمه ورحمته وفضله هو المفضل الاول والاخر والظاهر والباطن لا اله الا هو لا شريك له
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمه انك انت الوهاب ربنا نسالك برحمتك التي وسعت كل شىء ان ترحمنا وترحم كافة المسلمين الاحياء والاموات وان ترحم الكافرين الضالين ممن ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا ممن ندموا بعد العذاب وقالوا يا حسرتنا على ما فرط في جنب الله يا ارحم الراحمين

ابو عهود
09-06-2013, 08:54 PM
الله يهديك العضو الجديد تابع للحق واهلا بك بين اخوانك وسمعا وطاعةً لإمامي

عبد الله أبو مريم
09-06-2013, 09:30 PM
الله أكبر هذا البيان عجيب !! زادنا الله نورا

وَإِذَا مَا أُنزِلَتْ سُورَ‌ةٌ فَمِنْهُم مَّن يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَـٰذِهِ إِيمَانًا ۚ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُ‌ونَ ﴿١٢٤﴾ وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَ‌ضٌ فَزَادَتْهُمْ رِ‌جْسًا إِلَىٰ رِ‌جْسِهِمْ وَمَاتُوا وَهُمْ كَافِرُ‌ونَ ﴿١٢٥﴾ أَوَلَا يَرَ‌وْنَ أَنَّهُمْ يُفْتَنُونَ فِي كُلِّ عَامٍ مَّرَّ‌ةً أَوْ مَرَّ‌تَيْنِ ثُمَّ لَا يَتُوبُونَ وَلَا هُمْ يَذَّكَّرُ‌ونَ ﴿١٢٦﴾ وَإِذَا مَا أُنزِلَتْ سُورَ‌ةٌ نَّظَرَ‌ بَعْضُهُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ هَلْ يَرَ‌اكُم مِّنْ أَحَدٍ ثُمَّ انصَرَ‌فُوا ۚ صَرَ‌فَ اللَّـهُ قُلُوبَهُم بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَّا يَفْقَهُونَ

وجادلهم بالتي هي احسن
09-06-2013, 10:49 PM
آســف جدا يا امامي وارجوا المعذرة
لاني قلت " شكرا ناصر محمد اليماني " في كروب الانصار ولم اقصد ان ازعلك يا حبيب قلبي ولم اقصد ان اسيئك والله يعلم ما وراء قصدي
وكلشي بالدنيا يهون الا زعلك يا حبيب القلب والروح وانا مستعد اراضيك وانت تأمر أمر وامرك عالعين وعالراس ..

آمنت بنعيم رضوان الله
10-06-2013, 02:47 AM
http://www.alsada.org/up/do.php?imgf=2012_13498078858.gif

{ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَٰذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ لَقَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ وَنُودُوا أَن تِلْكُمُ الْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }
﴿الأعراف: ٤٣﴾
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

الإمام ناصر محمد اليماني
10-06-2013, 05:41 AM
الإمام ناصر محمد اليماني
02 - 08 - 1434 هـ
10 - 06 - 2013 مـ
05:41 صباحاً
ــــــــــــــــــــــ


اللهم ثبتني وأنصاري على الصراط المستقيم ولا تجعلنا فتنةً للقوم الظالمين من بعدنا إنّك سميع الدعاء..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أولياء الله أجمعين الأنبياء منهم والتّابعين الحقّ من ربّهم إلى يوم الدّين، أمّا بعد..
وأقول لا حرج عليك ولا تثريب حبيبي في الله محمد من بعد اعترافك بالخطأ بقولك (نشكر الإمام ناصر محمد اليماني)، ولكن لو سكتنا عن ذلك النّوع من الثناء على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لظنّ الأنصار أنّه يحقّ للإمام المهديّ أن يكونوا له من الشاكرين على دعوة الحقّ، ولذلك وجب علينا الردع بالحقّ حتى لا يخرج الأنصار عن الصراط المستقيم وهم لا يشعرون، وبرغم أنّ الإمام المهديّ لا ينفي شكر النّاس للناس على تقديم المعروف لبعضهم بعضاً ومن لا يشكر النّاس لا يشكر الله، ولكن دعوة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ليست معروفاً قدَّمَه للأمّة حتى يُشكر عليه؛ بل الشكر لله وحده في هذا لكونه هو من اصطفى الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني فجعله للناس إماماً وعلّمه وفهّمه البيان الحقّ للقرآن ليُخرج به الإنس والجانّ من الظلمات إلى النّور فيهديهم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وربّما قال حبيبي محمد ذلك بدون قصدٍ منه وأشهد أنّه من المخلصين لربّ العالمين، فلا تحزن يا قرّة عيني رضي الله عنك وأرضاك بنعيم رضوانه.

ويا عباد الله، اعبدوا الله وحده وتنافسوا مع المسلمين لله في حبّ الله وقربه أيّكم أقرب إن شئتم أن يجعلكم من عباده المقربين، ولا يفرض نفسه على المقتصدين الذين لا يعبدونه إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته، وتقبل الله عبادتهم وجعل الجنّة لمن شكر والنّار لمن كفر، ولو يُذهب الله جنّته وناره ومن ثم يقول لعباده فلتعبدوني طمعاً في رضواني عليكم ومنافسةً في حبّي وقربي إذاً لتولى المقتصدون أجمعون عن عبادة ربّهم، لكون عبادتهم لربّهم ليست إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته وذلك مبلغهم من العلم. وسبحان الله الغفور الشكور! ونظر الله إلى قلوبهم وإذا هي سليمةٌ من الشرك بالله، فتقبل عبادتهم وشكر الله سعيهم وضاعف أعمالهم الحسنة بعشر أمثالها والسيئة لا يجزون إلا مثلها.

ونظر الله في قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يبتغون رضوان الله عليهم كونهم يحبّون ربّهم ويرون في رضوانه متعةً لقلوبهم ويستحيون من ربّهم أن يعبدونه ليس إلا ليدخلهم جنّته غير أنّهم يشفقون من نار ربّهم فأحبّهم الله وأدخلهم في عباده المقربين وجعلهم من عباده المخلصين، وجاءوا إلى ربّهم بقلوبٍ سليمةٍ من الشرك بالله رضي الله عنهم وجعلهم من عباده المقربين.

ونظر الله إلى قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يطمعون في رضوان الله عليهم ووجدهم يتنافسون إلى ربّهم أيّهم أحبّ وأقرب لينال الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم وكلٌّ منهم يريد أن يكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم التي لا ينبغي أن تكون إلا لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله، فهم يرجون رحمته ويخافون عذابه ويتنافسون على طيرمانة الجنّة لكون الجنّة غرفٌ من فوقها غرفٌ مبنيةٌ. تصديقاً لقول الله تعالى: {لَـَكِنِ الّذِينَ اتّقَواْ ربّهم لَهُمْ غُرَفٌ مّن فَوْقِهَا غُرَفٌ مّبْنِيّةٌ} صدق الله العظيم [الزمر:20].

وأعلى غرف الجنّة هي الأقرب إلى العرش العظيم، سبحان المستوي على عرشه العظيم الله العزيز الحكيم! وتلك الغرفة هي أعلى درجةٍ في غرف جنّات النّعيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً ولم يبيِّنه الله لرسله ولا للمهديّ المنتظر فلا يزال صاحبها عبداً مجهولاً عن عبيد الله أجمعين في الملكوت، وأمّا الحكمة الربانيّة أنْ جعل صاحب غرفة الدرجة العاليّة الرفيعة عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب لينال بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، كما فعل كثيرٌ من المقربين ومنهم الأنبياء وكثيرٌ من الأولياء المقربين يتنافسون جميعاً إلى ربّهم أيّهم أقرب ليكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وسبق أن بيّن ذلك لكم جدّي محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وعلّمكم بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وعلّمكم أنها لا تنبغي إلا لعبدٍ من عبيد الله، وعلّمكم أنّ صاحبها عبدٌ من عبيد الله مجهولٌ ولم يبيّنه الله بعدُ لأحدٍ من أنبيائه وأئمة الكتاب وذلك لكي تستمر المنافسة بين العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود، وعلّمكم محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- باسم تلك الدرجة أنها تسمى الوسيلة غير إنّه لا يعلم لماذا أطلق الله عليها هذا الاسم (الوسيلة)، وأفتاكم أنّه يحقّ لأيّ عبدٍ أن يتمناها ويسعى لتحقيقها عسى أن يكون ذلك العبد المجهول. وقال عليه الصلاة والسلام وآله الأبرار: "سلوا الله الوسيلة". قالوا: يا رسول الله، وما الوسيلة ؟ قال :"أعلى درجة من الجنّة، لا ينالها إلا عبد واحد أرجو أن أكون أنا". صدق عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم.

وأما قوله: [وأرجو أن يكون أنا]، وذلك لكون الله لم يفتِه ولو يفتِ غيره من كافة الأنبياء والمقربين مَنْ هو العبد صاحب تلك الدرجة، ولذلك تجدونهم في محكم الكتاب يبتغون إلى ربّهم الوسيلة أيّهم أقرب كون صاحب الدرجة العاليّة الرفيعة أقرب درجة إلى ذي العرش العظيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد إلى الربّ المعبود أيّهم يكون ذلك العبد الأقرب إلى الربّ.

وكرّم الله أصحاب تلك السبيل إلى ربّهم وجعل منهم الأنبياء والمرسلين فبالغ فيهم أتباعهم من بعد موتهم ويرجون منهم شفاعتهم بين يديّ الله ولم ينهجوا نهجهم ولم يقتدوا بأثرهم فبئس الاتّباع. ولذلك قال الله تعالى: {قُلِ ادْعُواْ الَّذِينَ زَعَمْتُم مِّن دُونِهِ فَلاَ يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلاَ تَحْوِيلاً (56) أُوْلَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا (57) وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا (58) وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا (59)} صدق الله العظيم [الإسراء].

فكلما بعث الله نبيّاً جديداً ليُخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فلا يدعون مع الله أحداً فيؤمن من يؤمن من قومه برسول ربّهم ويُهلك أعداءهم فيستخلفهم في أرضهم من بعدهم لينظر كيف يعملون، وهو العليم الحكيم، وإنما لإقامة الحجّة بالحقّ. ومن ثم يموت نبيّهم وقد ترك قومه على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها، ومن ثم تبالغ فيه وبصحابته أُمَمُهم من بعدهم حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعوهم من دون الله قربةً إلى ربّهم، ومن ثم يختفي سرّ عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل، ومن ثم يبعث الله إليهم نبيّاً جديداً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد، فيسألونهم لماذا يعبدون هذه الأصنام؟ وما كان حجّتهم إلا أن قالوا: {إِنَّا وَجَدْنَآ آبَآءَنَا عَلَىٰ أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَىٰ آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ} صدق الله العظيم [الزخرف:23].

ومن ثم ينذرونهم إنّ ذلك شرك بالله العظيم وأنْ لا يدعون مع الله أحداً، فيؤمن من آمن من قوم ذلك النّبي ويهلك الله المكذبين من قومه فيستخلفهم أرضهم من بعدهم لينظر كيف يصنعون وهو العليم الحكيم، ومن ثم يبالغ أجيال أُمَمِ الأنبياء في نبيّهم أو في صحابته حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعونهم من دون الله ليشفعوا لهم يوم الدين يوم يقوم النّاس لربّ العالمين. وقال الله تعالى: {وَيَقُولُونَ هَؤُلاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لا يَعْلَمُ فِي السَّمَوَاتِ وَلا فِي الأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ} صدق الله العظيم [يونس:18].

وهكذا وكلما بعث اللهُ نبياً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فحتى إذا كذّبوه نصره الله على أمّته فأظهره ومن معه واستخلفهم في الأرض بعد هلاك عدوهم، وما إنْ يموت النّبي وأنصاره إلا ويبدأ أتباعهم بالمبالغة فيهم والمبالغة في روايات قصصهم حتى يعظِّمونهم فيبالغون فيهم بغير الحقّ فيصنعوا لهم تماثيل أصناماً فيدعوهم من دون الله ليشفعوا لهم عند ربّهم ويقربوهم إلى الله زلفى من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله صلى الله عليهم أجمعين.

وهاهم أجيال المسلمين عادوا لعبادة عباد الله المقربين وإن لم يجعلوا لهم أصناماً ويقولون هؤلاء شفعاؤنا عند الله، فمن ثم بعث الله الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد ليعلم المسلمين والنّاس أجمعين بالبيان الحقّ للقرآن العظيم فيخرجهم من عبادة العبيد إلى عبادة الربّ المعبود فلا يدعو مع الله أحدا، فيرجون شفاعته بين يدي الله فذلك شرك بالله، أفلا تتّقون؟ فكيف تنتظرون رحمة من الشافعين حسب زعمكم وتنسون رحمة الله أرحم الراحمين؟ أفلا تعقلون؟

وصدّق واتّبع الإمامَ المهديّ قليلٌ من المؤمنين؛ قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ونظر الله إلى قلوبهم فضحك الله منهم وناله التقوى منهم كونها امتلأت قلوبهم بالغيرة على ربّهم، فتجدون المرأة فيهم تغار على الله من زوجها وتطمع أن تكون هي الأحبّ والأقرب إلى الله من زوجها، وكذلك الابن يغار على ربّه من أبيه ويطمع أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ من أبيه وأمّه والنّاس أجمعين، وهم على ذلك من الشاهدين فيُضحكون اللهَ حين يسمع جدالهم على ربّهم وغيرتهم في حبّ الله من بعضهم بعضاً، فأحبّهم اللهُ وقرّبهم أولئك قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ثم زاد حبّهم لربّهم كلما ازدادوا تنافساً إلى ربّهم فيزيد حبّ الله لهم وحبّهم لربّهم حتى أدركوا الحكمة من خلقهم، ومن ثم اتّخذوا رضوان الله غايةً ولن يرضوا حتى يرضى.

وربّما يودّ أن يقاطعني أحد المسلمين ويقول:" يا ناصر محمد، وهل لو يحقق الله لأحد أتباعك من قومٍ يحبّهم الله ويحبّونه -حسب زعمك- فهل لو يحقق لأحدهم الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم فيجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبد إلى الربّ فهل سوف يرضى بذلك؟" ومن ثم يردّ علي السائلين الإمامُ المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: اسمع لما أقول الفتوى بالحقّ:
أقسم بالله العظيم ربّ كل شيء ومليكه لن يرضى أحدٌ من قوم يحبهم الله ويحبونه الذَّكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العاليّة الرفيعة في جنّاتِ النّعيم ويجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ لربّ العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله إنّه لن يرضى وهو يعلم أنّ ربّه متحسرٌ وحزينٌ، ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربّه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين؛ لا تربط بينهم أرحام ولا تقارب بل مجموعات مجموعات هنا وهناك اجتمعت قلوبهم في حبّ الله فلن يرضوا حتى يرضى، أولئك يغبطهم الأنبياء والشهداء.

وربّما يود أحد المبالغين في الرسل والأنبياء والشهداء أن يقول:"يا ناصر محمد، أجعلت مكانتهم عند ربّهم رفيعة المستوى لدرجة أنّه يغبطهم الأنبياء والشهداء!" ومن ثمّ يُعرض الإمام المهديّ عن ردّ الجواب كمثل كلّ مرّةٍ عن ذلك السؤال وأترك الرد على السائلين لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- قال: ["يَا أَيُّهَا النّاس، اسْمَعُوا وَاعْقِلُوا وَاعْلَمُوا أَنَّ لِلَّهِ عِبَادًا لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ، وَلا شُهَدَاءَ، يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ"، فَجَاءَ رَجُلٌ مِنَ الأَعْرَابِ مِنْ قَاصِيَةِ النّاس، وَأَلْوَى بِيَدِهِ إِلَى نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ : يَا نَبِيَّ اللَّهِ، مِنَ النّاس لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ وَلا شُهَدَاءَ يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ، وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ انْعَتْهُمْ لَنَا، صِفْهُمْ لَنَا، فَسُرَّ وَجْهُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِسُؤَالِ الأَعْرَابِيِّ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :" هُمْ نَاسٌ مِنْ أَفْنَاءِ النّاس، وَنَوَازِعِ الْقَبَائِلِ، لَمْ تَصِلْ بَيْنَهُمْ أَرْحَامٌ مُتَقَارِبَةٌ، تَحَابُّوا فِي اللَّهِ وَتَصَافَوْا فِيهِ، يَضَعُ اللَّهُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَنَابِرَ مِنْ نُورٍ فَيُجْلِسُهُمْ عَلَيْهَا، فَيَجْعَلُ وُجُوهَهُمْ وَثِيَابَهُمْ نُورًا، يَفْزَعُ النّاس يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَلا يَفْزَعُونَ، وَهُمْ أَوْلِيَاءُ اللَّهِ الَّذِينَ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ، وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ"] صدق عليه الصلاة والسلام.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
ـــــــــــــــــــــ

[ لقراءة البيان من الموسوعة ] (http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=103147)

فردوس
10-06-2013, 06:18 AM
بسم الله الرحمن الرحيم وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين


وربما يود أن يقاطعني أحد المسلمين ويقول يا ناصر محمد وهل لو يحقق الله لأحد أتباعك من قوم يحبهم الله ويحبونه حسب زعمك فهل لو يحقق لأحدهم الدرجة العالية الرفيعة في جنة النعيم فيجعله أحب عبد وأقرب عبد إلى الرب فهل سوف يرضى بذلك ومن ثم يرد علي السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول إسمع لما أقول الفتوى بالحق أقسم بالله العظيم رب كل شئ ومليكة لن يرضى أحدا من قوم يحبهم الله ويحبونه الذكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العالية الرفيعة في جنات النعيم ويجعله أحب عبد وأقرب عبد لرب العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله أنه لن يرضى وهو يعلم أن ربه متحسر وحزين ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين

رضي الله عنك وأرضاك يا إمام العالمين ..
والله ما نطقت إلا بالحق فلن نرضى حتى يكون الله راضي في نفسه لا متحسر ولا حزين والله أعلم بما في الصدور ..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

محسن
10-06-2013, 06:31 AM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على الانبياء والمرسلين وآلهم الطاهرين وجميع انصارهم بالحق الى يوم الدين.


الإمام ناصر محمد اليماني: اللهم ثبتني وأنصاري على الصراط المستقيم ولا تجعلنا فتنة للقوم الضالمين من بعدنا إنك سميع الدعاء اللهم أمين يا أرحم الراحمين

أخشى ما أخشاه ربما تحدت معنا أيضاً يا امامنا بعد موتك وموت عيسى بن مريم والأنصار قد يتخدون شفعاء هدا ما نخشاه على الناس عسى أن يفهموا ذلك شرك بالله




دعاء الإمام ناصر محمد اليماني

اللهم إني أستغفرك وأتوب إليك اللهم اني لا أحاجك بعملي الصالح في هذه الحياة.

ولو انفقت جبال من ذهب انها في نظري حقيرة في حقك على عبدك .

ولم أحاجك بالنفقات ولا الباقيات الصالحات جميعا.

إنما هي سبب لرحمتك ألا رحمتك هي حجتك عبادك عليك ووعدك ألحق

وأنت أرحم الراحمين .

اللهم انك قلت وقولك ألحق وَ الْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِين.

اللهم اني كظمت غيظي وعفوت عن عبادك أجمعين لوجهك الكريم

فلا ينبغي لعبدك أن يكون اكرم منك اللهم فاعفو عن عبدك وأنت خير الغافرين

و إهدِني الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ اللهم و اشرح صدري بذكرك وحبب إلي ما تحبه لعبدك

وكره إلى نفسي ما تكرهه لعبدك وتبت عبدك على ما تحبه وترضاه برحمتك يا أرحم

الراحمين .

يارب لك العتبى حتى ترضى يا حبيبي يا مطلوبي يا غافر ذنوبي و يا ساتر عيوبي

إن كانت حجتك على عبدك كترت ذنوبي فإن حجتي عبدك عليك هي أعظم ألا وهي انها

رحمتك التي وسعت كل شيء. اللهم غفر لي ورحمني برحمتك .فان لم ترحمني فمن

يرحمني وأنت أرحم الراحمين

): ): ): ): ): ): ): ): ): ):

اللهم تقبل اللهم استجب إنك سميع الدعاء

آمنت بنعيم رضوان الله
10-06-2013, 06:38 AM
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني



http://www.alsada.org/up/do.php?imgf=2012_134980787926.gif
صدق إمامنا الكريم، وأنا من أنصاره إلى الله، أشهد وأقسم بالله العلي العظيم من يحيي العظام وهي رميم؛ رب كل شئ ومليكه لن أرضى حتى لو يؤتيني الله (سبحانه وتعالى) الدرجة العالية الرفيعة في جنات النعيم ويجعلني أحب عبد وأقرب عبد لرب العالمين ويجعلني خليفة الله على الملكوت كله أنني لن أرضى وربنا متحسر وحزين، ولذلك فلن أرضى بذلك كله حتى يرضى ربي حبيب قلبي وأنا على ذلك من الشاهدين..وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

علاءالدين نورالدين
10-06-2013, 07:03 AM
وصدق وأتبع الإمام المهدي قليل من المؤمنين قوم يحبهم الله ويحبونه ونظر الله إلى قلوبهم فضحك الله منهم وناله التقوى منهم كونها أمتلئت قلوبهم بالغيرة على ربهم فتجدوا المرأة فيهم تغار على الله من زوجها وتطمع أن تكون هي الأحب والأقرب إلى الله من زوجها وكذلك الإبن يغير على ربه من أبيه ويطمع أن يكون هو العبد الأحب والأقرب إلى الرب من أبيه وأمه والناس أجمعين وهم على ذلك من الشاهدين فيضحكوا الله حين يسمع جدالهم على ربهم وغيرتهم في حب الله من بعضهم بعض فأحبهم الله وقربهم أولئك قوم يحبهم الله ويحبونه ثم زاد حبهم لربهم كلما أزدادوا تنافسا إلى ربهم يزيد حب الله لهم وحبهم لربهم حتى أدركوا الحكمة من خلقهم ومن ثم أتخذوا رضوان الله غاية ولن يرضوا حتى يرضى



بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى المهدي المنتظر وآل بيته الأبرار وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما أشد وأوضح بيانك وتبينك يا خليفة الله أي وربي ما نطقت إلا بالحق وما نطقت إلا بما في أنفسنا وأنا على بيانك من الشاهدين فوالذي نفسي بيده لا أرضى بشيء حتى يرضى ربي وخالقي وما أشد غيرتنا على الله أرحم الرحمين ويا خليفة الله زدنا بياناً عن الموضع الذي ضحك الله منه في الكتاب كوني قد قرأت في بيان آخر لك يا خليفة الله أن الموقف الوحيد الذي أضحك الله في الكتاب هو مع نبي الله موسى عندما ولى هارباً من العصى بعدما تحولت إلى ثعبان فزدنا بيان عن ذلك الموقف وعن ضحك الله من الأنصار هل هو موقف واحد يا إمام كون ضحك الله مع موسى كان من مزاح الله مع نبيه بالحق أما مع الأنصار فهو للتعجب من حالهم وعبادتهم لربهم فزدنا بذلك بيان يا خليفة الله زادك الله علماعليك صلوات ربي وسلامه وعلى آل بيتك الطيبين الطاهرين وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين.

حبيبة النعيم الأعظم
10-06-2013, 07:12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

((ﻗُﻞِ ﺍﺩْﻋُﻮﺍْ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺯَﻋَﻤْﺘُﻢ ﻣِّﻦ ﺩُﻭﻧِﻪِ ﻓَﻼ‌َ ﻳَﻤْﻠِﻜُﻮﻥَ ﻛَﺸْﻒَ ﺍﻟﻀُّﺮِّ ﻋَﻨﻜُﻢْ ﻭَﻻ‌َ ﺗَﺤْﻮِﻳﻼ‌ً (56) ﺃُﻭْﻟَﺌِﻚَ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﻳَﺪْﻋُﻮﻥَ ﻳَﺒْﺘَﻐُﻮﻥَ ﺇِﻟَﻰ ﺭَﺑِّﻬِﻢُ ﺍﻟْﻮَﺳِﻴﻠَﺔَ ﺃَﻳُّﻬُﻢْ ﺃَﻗْﺮَﺏُ ﻭَﻳَﺮْﺟُﻮﻥَ ﺭَﺣْﻤَﺘَﻪُ ﻭَﻳَﺨَﺎﻓُﻮﻥَ ﻋَﺬَﺍﺑَﻪُ ﺇِﻥَّ ﻋَﺬَﺍﺏَ ﺭَﺑِّﻚَ ﻛَﺎﻥَ ﻣَﺤْﺬُﻭﺭًﺍ (57) ﻭَﺇِﻥ ﻣَّﻦ ﻗَﺮْﻳَﺔٍ ﺇِﻻ‌َّ ﻧَﺤْﻦُ ﻣُﻬْﻠِﻜُﻮﻫَﺎ ﻗَﺒْﻞَ ﻳَﻮْﻡِ ﺍﻟْﻘِﻴَﺎﻣَﺔِ ﺃَﻭْ ﻣُﻌَﺬِّﺑُﻮﻫَﺎ ﻋَﺬَﺍﺑًﺎ ﺷَﺪِﻳﺪًﺍ ﻛَﺎﻥَ ﺫَﻟِﻚ ﻓِﻲ ﺍﻟْﻜِﺘَﺎﺏِ ﻣَﺴْﻄُﻮﺭًﺍ (58) ﻭَﻣَﺎ ﻣَﻨَﻌَﻨَﺎ ﺃَﻥ ﻧُّﺮْﺳِﻞَ ﺑِﺎﻵ‌ﻳَﺎﺕِ ﺇِﻻ‌َّ ﺃَﻥ ﻛَﺬَّﺏَ ﺑِﻬَﺎ ﺍﻷ‌َﻭَّﻟُﻮﻥَ ﻭَﺁﺗَﻴْﻨَﺎ ﺛَﻤُﻮﺩَ ﺍﻟﻨَّﺎﻗَﺔَ ﻣُﺒْﺼِﺮَﺓً ﻓَﻈَﻠَﻤُﻮﺍْ ﺑِﻬَﺎ ﻭَﻣَﺎ ﻧُﺮْﺳِﻞُ ﺑِﺎﻵ‌ﻳَﺎﺕِ ﺇِﻻ‌َّ ﺗَﺨْﻮِﻳﻔًﺎ (59))ﺻﺪﻕ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ


فبأي حديث بعد حديث الله تؤمنون أيها المجادلون بغير الحق !!!!!!

( صلى الله عليك وسلم ) ياإمام العالمين ( ناصر محمد اليماني )

الإمام ناصر محمد اليماني
10-06-2013, 07:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم، والله المستعان.. و هذا ما علمته في الرؤيا الحقّ، ولن أفصح عن الذين ضحك الله منهم حتى لا يُبالغ فيهم بغير الحقّ يوماً ما.

وأمّا بالنسبة لضحك الله في قصة موسى بالوادي المقدس طوى فحسب علمي هو الموقف الوحيد الذي أضحك الله في قصص الكتاب في القرآن العظيم، ولكن ليس في الكتاب كافة قصص النّاس حبيبي في الله، وشكراً.

ولا يرفع هذا الردّ إلى الموسوعة وشكراً..
..........................

البكاري
10-06-2013, 07:56 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على كافة الانبياء والمرسلين وعلى امامنا المهدي الناصر للرسول الصادق الامين
الحمد والشكر لله جزاك الله عنا كل خير وعليك الصلاة والسلام .

حبيبة النعيم الأعظم
10-06-2013, 08:56 AM
بسم الله الرحمن الرحيم، والله المستعان.. و هذا ما علمته في الرؤيا الحقّ، ولن أفصح عن الذين ضحك الله منهم حتى لا يُبالغ فيهم بغير الحقّ يوماً ما.

وأمّا بالنسبة لضحك الله في قصة موسى بالوادي المقدس طوى فحسب علمي هو الموقف الوحيد الذي أضحك الله في قصص الكتاب في القرآن العظيم، ولكن ليس في الكتاب كافة قصص النّاس حبيبي في الله، وشكراً.

ولا يرفع هذا الردّ إلى الموسوعة وشكراً..
..........................

فبأي حديث بعد البيان الحق للقرآن ( للإمام المهدي ناصر محمد اليماني ) يؤمنون !!!!!

حسين الوايلي
10-06-2013, 09:13 AM
اللهم ثبتني وأنصاري على الصراط المستقيم ولا تجعلنا فتنةً للقوم الظالمين من بعدنا إنك سميع الدعاء ..



بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة أولياء الله أجمعين الأنبياء منهم والتّابعين الحقّ من ربّهم إلى يوم الدّين، أمّا بعد..

وأقول لا حرج عليك ولا تثريب حبيبي في الله محمد من بعد اعترافك بالخطأ بقولك (نشكر الإمام ناصر محمد اليماني)، ولكن لو سكتنا عن ذلك النّوع من الثناء على الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لظنّ الأنصار أنّه يحقّ للإمام المهدي أن يكونوا له من الشاكرين على دعوة الحقّ، ولذلك وجب علينا الردع بالحقّ حتى لا يخرج الأنصار عن الصراط المستقيم وهم لا يشعرون، وبرغم أن الإمام المهدي لا ينفي شكر النّاس للناس على تقديم المعروف لبعضهم بعضاً ومن لا يشكر النّاس لا يشكر الله، ولكن دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ليست معروفاً قدَّمَه للأمّة حتى يُشكر عليه، بل الشكر لله وحده في هذا لكونه هو من اصطفى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فجعله للناس إماماً وعلّمه وفهّمه البيان الحقّ للقرآن ليُخرج به الإنس والجانّ من الظلمات إلى النّور فيهديهم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وربّما قال حبيبي محمد ذلك بدون قصدٍ منه وأشهد أنه من المخلصين لربّ العالمين، فلا تحزن يا قرة عيني رضي الله عنك وأرضاك بنعيم رضوانه.


ويا عباد الله، اعبدوا الله وحده وتنافسوا مع المسلمين لله في حبّ الله وقربه أيّكم أقرب إن شئتم أن يجعلكم من عباده المقربين، ولا يفرض نفسه على المقتصدين الذين لا يعبدونه إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته، وتقبل الله عبادتهم وجعل الجنّة لمن شكر والنّار لمن كفر، ولو يُذهب الله جنّته وناره ومن ثم يقول لعباده فلتعبدوني طمعاً في رضواني عليكم ومنافسةً في حبّي وقربي إذاً لتولى المقتصدون أجمعون عن عبادة ربّهم، لكون عبادتهم لربّهم ليست إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته وذلك مبلغهم من العلم.
وسبحان الله الغفور الشكور! ونظر الله إلى قلوبهم وإذا هي سليمةٌ من الشرك بالله، فتقبل عبادتهم وشكر الله سعيهم وضاعف أعمالهم الحسنة بعشر أمثالها والسيئة لا يجزون إلا مثلها، ونظر الله في قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يبتغون رضوان الله عليهم كونهم يحبّون ربّهم ويرون في رضوانه متعةً لقلوبهم ويستحيون من ربّهم أن يعبدونه ليس إلا ليدخلهم جنّته غير أنهم يشفقون من نار ربّهم فأحبّهم الله وأدخلهم في عباده المقربين وجعلهم من عباده المخلصين، وجاءوا إلى ربّهم بقلوبٍ سليمةٍ من الشرك بالله رضي الله عنهم وجعلهم من عباده المقربين، ونظر الله إلى قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يطمعون في رضوان الله عليهم ووجدهم يتنافسون إلى ربّهم أيّهم أحبّ وأقرب لينال الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم وكلٌّ منهم يريد أن يكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم التي لا ينبغي أن تكون إلا لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله، فهم يرجون رحمته ويخافون عذابه ويتنافسون على طيرمانة الجنّة لكون الجنّة غرفٌ من فوقها غرفٌ مبنيةٌ . تصديقاً لقول الله تعالى:
{ لَـَكِنِ الّذِينَ اتّقَواْ ربّهم لَهُمْ غُرَفٌ مّن فَوْقِهَا غُرَفٌ مّبْنِيّةٌ }
صدق الله العظيم [الزمر:20]

وأعلى غرف الجنّة هي الأقرب إلى العرش العظيم، سبحان المستوي على عرشه العظيم الله العزيز الحكيم! وتلك الغرفة هي أعلى درجةٍ في غرف جنّات النّعيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً ولم يبيّنه الله لرسله ولا للمهدي المنتظر فلا يزال صاحبها عبداً مجهولاً عن عبيد الله أجمعين في الملكوت، وأمّا الحكمة الربانيّة أنْ جعل صاحب غرفة الدرجة العاليّة الرفيعة عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب لينال بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، كما فعل كثيرٌ من المقربين ومنهم الأنبياء وكثيرٌ من الأولياء المقربين يتنافسون جميعا إلى ربّهم أيّهم أقرب ليكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وسبق أن بيّن ذلك لكم جدي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلّمكم بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وعلّمكم أنها لا تنبغي إلا لعبدٍ من عبيد الله، وعلّمكم أنّ صاحبها عبدٌ من عبيد الله مجهولٌ ولم يبيّنه الله بعدُ لأحدٍ من أنبيائه وأئمة الكتاب وذلك لكي تستمر المنافسة بين العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود، وعلّمكم محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - باسم تلك الدرجة أنها تسمى الوسيلة غير إنّه لا يعلم لماذا أطلق الله عليها هذا الاسم ( الوسيلة )، وأفتاكم أنّه يحقّ لأي عبدٍ أن يتمناها ويسعى لتحقيقها عسى أن يكون ذلك العبد المجهول. وقال عليه الصلاة والسلام وآله الأبرار:
[ "سلوا الله الوسيلة" . قالوا: يا رسول الله , وما الوسيلة ؟ قال : "أعلى درجة من الجنّة , لا ينالها إلا عبد واحد أرجو أن أكون أنا. ]
صدق عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم

وأما قوله [ وأرجو أن يكون أنا ]، وذلك لكون الله لم يفتِه ولو يفتِ غيره من كافة الأنبياء والمقربين مَنْ هو العبد صاحب تلك الدرجة، ولذلك تجدونهم في محكم الكتاب يبتغون إلى ربّهم الوسيلة أيّهم أقرب كون صاحب الدرجة العاليّة الرفيعة أقرب درجة إلى ذي العرش العظيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد إلى الربّ المعبود أيّهم يكون ذلك العبد الأقرب إلى الربّ.

وكرّم الله أصحاب تلك السبيل إلى ربّهم وجعل منهم الأنبياء والمرسلين فبالغ فيهم أتباعهم من بعد موتهم ويرجون منهم شفاعتهم بين يديّ الله ولم ينهجوا نهجهم ولم يقتدوا بأثرهم فبئس الاتّباع. ولذلك قال الله تعالى:
{ قُلِ ادْعُواْ الَّذِينَ زَعَمْتُم مِّن دُونِهِ فَلاَ يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلاَ تَحْوِيلاً (56) أُوْلَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا (57) وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا (58) وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا (59) }
صدق الله العظيم [الإسراء]

فكلما بعث الله نبيّاً جديداً ليُخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فلا يدعون مع الله أحداً فيؤمن من يؤمن من قومه برسول ربّهم ويُهلك أعداءهم فيستخلفهم في أرضهم من بعدهم لينظر كيف يعملون، وهو العليم الحكيم، وإنما لإقامة الحجّة بالحقّ. ومن ثم يموت نبيّهم وقد ترك قومه على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها، ومن ثم تبالغ فيه وبصحابته أُمَمُهم من بعدهم حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعوهم من دون الله قربةً إلى ربّهم، ومن ثم يختفي سرّ عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل، ومن ثم يبعث الله إليهم نبيّاً جديداً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد، فيسألونهم لماذا يعبدون هذه الأصنام؟ وما كان حجّتهم إلا أن قالوا:
{ إِنَّا وَجَدْنَآ آبَآءَنَا عَلَىٰ أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَىٰ آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ }
صدق الله العظيم [الزخرف:23]

ومن ثم ينذرونهم إنّ ذلك شرك بالله العظيم وأنْ لا يدعون مع الله أحداً، فيؤمن من آمن من قوم ذلك النّبي ويهلك الله المكذبين من قومه فيستخلفهم أرضهم من بعدهم لينظر كيف يصنعون وهو العليم الحكيم، ومن ثم يبالغ أجيال أُمَمِ الأنبياء في نبيّهم أو في صحابته حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعونهم من دون الله ليشفعوا لهم يوم الدين يوم يقوم النّاس لربّ العالمين. وقال الله تعالى:
{ وَيَقُولُونَ هَؤُلاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لا يَعْلَمُ فِي السَّمَوَاتِ وَلا فِي الأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ }
صدق الله العظيم [يونس:18]

وهكذا وكلما بعث اللهُ نبياً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فحتى إذا كذبوه نصره الله على أمّته فأظهره ومن معه واستخلفهم في الأرض بعد هلاك عدوهم، وما إنْ يموت النّبي وأنصاره إلا ويبدأ أتباعهم بالمبالغة فيهم والمبالغة في روايات قصصهم حتى يعظمونهم فيبالغون فيهم بغير الحقّ فيصنعوا لهم تماثيل أصناماً فيدعونهم من دون الله ليشفعوا لهم عند ربّهم ويقربوهم إلى الله زلفاً من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله صلى الله عليهم أجمعين.

وهاهم أجيال المسلمين عادوا لعبادة عباد الله المقربين وإن لم يجعلوا لهم أصناماً ويقولون هؤلاء شفعاؤنا عند الله، فمن ثم بعث الله الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد ليعلم المسلمين والنّاس أجمعين بالبيان الحقّ للقرآن العظيم فيخرجهم من عبادة العبيد إلى عبادة الربّ المعبود فلا يدعو مع الله أحدا، فيرجون شفاعته بين يدي الله فذلك شرك بالله، أفلا تتقون؟ فكيف تنتظرون رحمة من الشافعين حسب زعمكم وتنسون رحمة الله أرحم الراحمين؟ أفلا تعقلون؟


وصدّق واتّبع الإمام المهدي قليلٌ من المؤمنين؛ قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ونظر الله إلى قلوبهم فضحك الله منهم وناله التقوى منهم كونها امتلأت قلوبهم بالغيرة على ربّهم، فتجدون المرأة فيهم تغار على الله من زوجها وتطمع أن تكون هي الأحبّ والأقرب إلى الله من زوجها، وكذلك الابن يغار على ربّه من أبيه ويطمع أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ من أبيه وأمّه والنّاس أجمعين، وهم على ذلك من الشاهدين فيُضحكون اللهَ حين يسمع جدالهم على ربّهم وغيرتهم في حبّ الله من بعضهم بعضاً، فأحبّهم اللهُ وقرّبهم أولئك قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ثم زاد حبّهم لربّهم كلما ازدادوا تنافساً إلى ربّهم فيزيد حبّ الله لهم وحبّهم لربّهم حتى أدركوا الحكمة من خلقهم، ومن ثم اتّخذوا رضوان الله غايةً ولن يرضوا حتى يرضى.

وربّما يودّ أن يقاطعني أحد المسلمين ويقول: " يا ناصر محمد، وهل لو يحقق الله لأحد أتباعك من قومٍ يحبّهم الله ويحبّونه - حسب زعمك - فهل لو يحقق لأحدهم الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم فيجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبد إلى الربّ فهل سوف يرضى بذلك؟" . ومن ثم يردّ علي السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: اسمع لما أقول الفتوى بالحقّ:
أقسم بالله العظيم ربّ كل شيء ومليكه لن يرضى أحدٌ من قوم يحبهم الله ويحبونه الذكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العاليّة الرفيعة في جنّاتِ النّعيم ويجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ لربّ العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله أنه لن يرضى وهو يعلم أن ربّه متحسرٌ وحزينٌ، ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربّه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين؛ لا تربط بينهم أرحام ولا تقارب بل مجموعات مجموعات هنا وهناك اجتمعت قلوبهم في حبّ الله فلن يرضوا حتى يرضى، أولئك يغبطهم الأنبياء والشهداء.


وربّما يود أحد المبالغين في الرسل والأنبياء والشهداء أن يقول: "يا ناصر محمد، أجعلت مكانتهم عند ربّهم رفيعة المستوى لدرجة أنّه يغبطهم الأنبياء والشهداء!" . ومن ثمّ يُعرض الإمام المهدي عن ردّ الجواب كمثل كلّ مرّةٍ عن ذلك السؤال وأترك الرد على السائلين لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال:

[ يَا أَيُّهَا النّاس , اسْمَعُوا وَاعْقِلُوا وَاعْلَمُوا أَنَّ لِلَّهِ عِبَادًا لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ , وَلا شُهَدَاءَ , يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ " , فَجَاءَ رَجُلٌ مِنَ الأَعْرَابِ مِنْ قَاصِيَةِ النّاس , وَأَلْوَى بِيَدِهِ إِلَى نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , فَقَالَ : يَا نَبِيَّ اللَّهِ , مِنَ النّاس لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ وَلا شُهَدَاءَ يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ , وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ انْعَتْهُمْ لَنَا ، صِفْهُمْ لَنَا ، فَسُرَّ وَجْهُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِسُؤَالِ الأَعْرَابِيِّ , فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " هُمْ نَاسٌ مِنْ أَفْنَاءِ النّاس , وَنَوَازِعِ الْقَبَائِلِ , لَمْ تَصِلْ بَيْنَهُمْ أَرْحَامٌ مُتَقَارِبَةٌ , تَحَابُّوا فِي اللَّهِ وَتَصَافَوْا فِيهِ , يَضَعُ اللَّهُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَنَابِرَ مِنْ نُورٍ فَيُجْلِسُهُمْ عَلَيْهَا , فَيَجْعَلُ وُجُوهَهُمْ وَثِيَابَهُمْ نُورًا , يَفْزَعُ النّاس يَوْمَ الْقِيَامَةِ , وَلا يَفْزَعُونَ , وَهُمْ أَوْلِيَاءُ اللَّهِ الَّذِينَ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ , وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ "]
صدق عليه الصلاة والسلام

وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
........................................ (http://www.mahdi-alumma.com/posthistory.php?p=103139)




بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين وعليه متوكلين ولا اله الا الله

صل الله وبارك عليك يا خليفة الرحمن المهدي الهادي الى صراط مستقيم فوالله مابعد الحق الا الضلال ولن يتبعك ويتدبر بيانك الحق للقران الا من كان من أولي الالباب
أولئك سيهديهم الله ويصلح بالهم.

الا والله لن ارضى بملكوووت السماوات والارض فكيف انعم بنعيم بالنسبة لي تاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااافة امام النعيم الأعظم رضوان الله في نفسه
والله انها لغايتنا رضوان الله ولن نمل في تنافسنا في الدعوة الى ان يظهرك الله على العالمين بعز عزيز او بذل ذليل ونساله بحق رحمته ان يظهرك للناس برحمته لا بعذابه


وعهد الله الذي لا اله الا هو لن ارضى حتى يرضى حبيبي في نفسه الله ارحم الراحمين.... كيف انعم وحبيبي حزين والله الذي لا اله الا هو اما ان يتحقق لنا النعيم الاعظم او نهلك دووونه




وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

عبد الله الحسيني
10-06-2013, 11:08 AM
........................................ (http://www.mahdi-alumma.com/posthistory.php?p=103139)





ثباتي ثبوت الأوتاد رغم هفواتي....... شوقاً إليك رغم إصري وزلّاتي
إلهي أنت الحبيب الحق..........فمن فرط رجائي زالت رهباتي
سلاما ً للحبيب ناصر محمد ......وسلام للحبيب الاعظم ملأ السماوات

.
.
.
.
.
.
يا حبيب أبصر ذنبي فستره أعلم إني مؤاخذ به .... قد زادت ذنوبي فاليك وحدك أشكو آهاتي ...... حبيبي طبيبي سدد خطى انصارك لإزالة الظلمات ... ربي انت انت فما دونك باطل ...... فاغفر للانصار وأقبلني حبيبا ً رغم علّاتي
وأشهدك وكفى بك على عبدك شهيدا ً
لن أرضى حتى يكون
في نفسك
مرضاتي

لن أرضى حتى يكون
في نفسك
مرضاتي

لن أرضى حتى يكون
في نفسك
مرضاتي

الله أكبر

معتز امين اليماني
10-06-2013, 11:18 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
===


فكلما بعث الله نبيّاً جديداً ليُخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فلا يدعون مع الله أحداً فيؤمن من يؤمن من قومه برسول ربّهم ويُهلك أعداءهم فيستخلفهم في أرضهم من بعدهم لينظر كيف يعملون، وهو العليم الحكيم، وإنما لإقامة الحجّة بالحقّ

الحمد لله رب العالمين الذي ارسلك وبعثك فينا يا امامي الغالي العزيز علينا :)
والله كنت دائما اتساءل لماذا نعيش هذه الحياة اذا كانت اقدارنا مفروغة منها والله يعلم ما كان وما يكون وما كان لو لم يكن
والان علمت السر .. وهو لإقامة الحجة بالحق ولم يظلم الله الناس شيئا بل كانوا انفسهم يظلمون

الحمد لله رب العالمين .. ولله الحجة جميعا , قال تعالى : ((قُلْ فَلِلّهِ الْحُجّةُ الْبَالِغَةُ فَلَوْ شَآءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ ))
----
قال تعالى : (( وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا))

بارك الله فيك يا امامنا الحق من رب العالمين والحمد لله اولا واخر ان بعثك فينا وشكرا لك على كتابة لنا ما علمك الله العليم الحكيم
===

اخوكم معتز جند الله من ارض اليمن

عابدة لرضوان النعيم الأعظم
10-06-2013, 12:07 PM
........................................
(http://www.mahdi-alumma.com/posthistory.php?p=103139)

السلام على من بعثه الله رحمة للعالمين والسلام على عباد الله اجمعين في الاولين والاخرين اللهم جنبنا الشرك ما ظهر منه وما بطن وجنبنا الفتن ما ظهر منا وما بطن اللهم انت المهدي والهادي لعبادك اجمعين بيدك كل شيئ وانت على كل شيئ قدير برحمتك يا ارحم الراحمين فاهدهم صراطك المستقيم فانهم عبادك وان تغضب عليهم وتعذبهم وتصير في نفسك حسرة عليهم وانت ارحم الراحمين فكيف لنا يا الله ان نهناء بعد حسرتك على عبادك الضالين الذين ظلموا انفسهم وما انت بظالمهم كيف يا رحمن يا رحيم يا رب العالمين اللهم اني اعوذ بك ان ارضى حتى ترضى اللهم ثبتنا على صراطك المستقيم اللهم لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا واشغلنا لما خلقتنا من اجله لعبادتك ورضوانك في نفسك يا الله يا ارحم الراحمين اللهم ولا تشغلنا بما خلقته لاجلنا من زينه الدنيا ومتاعها اللهم ارفق بعبادك المؤمنين وثبتهم على صراطك المستقيم وابعد عنهم الشرك ما ظهرمنه وما بطن واهدي عبادك الضالين الى صراطك المستقيم قبل ان ياتي يوم لا ينفع فيه الا ما قدمت كل نفس وقبل ان تقول نفس يا حسرتا على ما فرطت في جنب الله وان كنت لمن الساخرين وقبل ان ياتي يوم و تقول ياالله يا حسرة على العباد ما ياتيهم من رسول الا كانو به يستئزهون
وصدقت يا امامنا فيما استشهدت به واقسمت برب العالمين وان على ذلك من الشاهدين لن ارضى يا ربي العظيم يا مالك الملك ومليكه في الاولين والاخرين حتى ترضى يا ارحم الراحمين فليتنافس المتنافسون ايهم اقرب الى ارحم الراحمين وانا اولهم من المتنافسين
لما أقول الفتوى بالحقّ:
أقسم بالله العظيم ربّ كل شيء ومليكه لن يرضى أحدٌ من قوم يحبهم الله ويحبونه الذكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العاليّة الرفيعة في جنّاتِ النّعيم ويجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ لربّ العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله أنه لن يرضى وهو يعلم أن ربّه متحسرٌ وحزينٌ، ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربّه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين؛ لا تربط بينهم أرحام ولا تقارب بل مجموعات مجموعات هنا وهناك اجتمعت قلوبهم في حبّ الله فلن يرضوا حتى يرضى، أولئك يغبطهم الأنبياء والشهداء.

البصيرة
10-06-2013, 12:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أزكى الصلاة والتسليم على جميع الأنبياء والمرسلين والأئمة الصالحين وآلهم الطيبين ومن اتبعهم ليوم الدين..
الحمدلله الذي أنزل الكتاب على عبده محمد رسول الله عليه وآله الطاهرين الصلاة والسلام ليكون نوراً للعالمين ..
والحمدلله الرحمن الذي علم الإنسان خليفته الإمام ناصر محمد اليماني البيان ليكون للناس هدىً وموعظة ليخرجهم بفضل الله من الظلمات إلى النور
ربنا لك الحمد والشكر على عظيم فضلك علينا
ربنا سمعنا وأطعنا
غفرانك ربنا وإليك المصير.

الحمدلله الذي تتم بنعمته الصالحات ربنا سمعنا وأطعنا
غفرانك ربنا وإليك المصير

الانصاري احمد الرياشي
10-06-2013, 01:02 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام علي الانبياء والمرسلين
وعلي الامام المهدي ناصر محمد اليماني خليفة رب العالمين
ما أجمل بيانك ياامامنا يدخل القلب فيهيج ما به من مشاعر حب واجلال وتعظيم وخوف من حبيبنا وشفيعنا رب العالمين فتدمع العين بسبب ذلك
اللهم انا نشهدك اننا لن نرضي بشئ من ملكوتك حتي لو أتيتنا اياه كله حتي ترضي في نفسك ياحبيبي يارب العالمين
اللهم وثبتنا علي الحق ولا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب
وسلام علي المرسلين
والحمدلله رب العالمين

امة النعيم الاعظم
10-06-2013, 01:05 PM
اللهم ثبتني وأنصاري على الصراط المستقيم ولا تجعلنا فتنةً للقوم الظالمين من بعدنا إنك سميع الدعاء ..



بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة أولياء الله أجمعين الأنبياء منهم والتّابعين الحقّ من ربّهم إلى يوم الدّين، أمّا بعد..

وأقول لا حرج عليك ولا تثريب حبيبي في الله محمد من بعد اعترافك بالخطأ بقولك (نشكر الإمام ناصر محمد اليماني)، ولكن لو سكتنا عن ذلك النّوع من الثناء على الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لظنّ الأنصار أنّه يحقّ للإمام المهدي أن يكونوا له من الشاكرين على دعوة الحقّ، ولذلك وجب علينا الردع بالحقّ حتى لا يخرج الأنصار عن الصراط المستقيم وهم لا يشعرون، وبرغم أن الإمام المهدي لا ينفي شكر النّاس للناس على تقديم المعروف لبعضهم بعضاً ومن لا يشكر النّاس لا يشكر الله، ولكن دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ليست معروفاً قدَّمَه للأمّة حتى يُشكر عليه، بل الشكر لله وحده في هذا لكونه هو من اصطفى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فجعله للناس إماماً وعلّمه وفهّمه البيان الحقّ للقرآن ليُخرج به الإنس والجانّ من الظلمات إلى النّور فيهديهم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد. وربّما قال حبيبي محمد ذلك بدون قصدٍ منه وأشهد أنه من المخلصين لربّ العالمين، فلا تحزن يا قرة عيني رضي الله عنك وأرضاك بنعيم رضوانه.


ويا عباد الله، اعبدوا الله وحده وتنافسوا مع المسلمين لله في حبّ الله وقربه أيّكم أقرب إن شئتم أن يجعلكم من عباده المقربين، ولا يفرض نفسه على المقتصدين الذين لا يعبدونه إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته، وتقبل الله عبادتهم وجعل الجنّة لمن شكر والنّار لمن كفر، ولو يُذهب الله جنّته وناره ومن ثم يقول لعباده فلتعبدوني طمعاً في رضواني عليكم ومنافسةً في حبّي وقربي إذاً لتولى المقتصدون أجمعون عن عبادة ربّهم، لكون عبادتهم لربّهم ليست إلا خوفاً من ناره وطمعاً في جنّته وذلك مبلغهم من العلم.
وسبحان الله الغفور الشكور! ونظر الله إلى قلوبهم وإذا هي سليمةٌ من الشرك بالله، فتقبل عبادتهم وشكر الله سعيهم وضاعف أعمالهم الحسنة بعشر أمثالها والسيئة لا يجزون إلا مثلها، ونظر الله في قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يبتغون رضوان الله عليهم كونهم يحبّون ربّهم ويرون في رضوانه متعةً لقلوبهم ويستحيون من ربّهم أن يعبدونه ليس إلا ليدخلهم جنّته غير أنهم يشفقون من نار ربّهم فأحبّهم الله وأدخلهم في عباده المقربين وجعلهم من عباده المخلصين، وجاءوا إلى ربّهم بقلوبٍ سليمةٍ من الشرك بالله رضي الله عنهم وجعلهم من عباده المقربين، ونظر الله إلى قلوب قومٍ آخرين فوجدهم يطمعون في رضوان الله عليهم ووجدهم يتنافسون إلى ربّهم أيّهم أحبّ وأقرب لينال الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم وكلٌّ منهم يريد أن يكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم التي لا ينبغي أن تكون إلا لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله، فهم يرجون رحمته ويخافون عذابه ويتنافسون على طيرمانة الجنّة لكون الجنّة غرفٌ من فوقها غرفٌ مبنيةٌ . تصديقاً لقول الله تعالى:
{ لَـَكِنِ الّذِينَ اتّقَواْ ربّهم لَهُمْ غُرَفٌ مّن فَوْقِهَا غُرَفٌ مّبْنِيّةٌ }
صدق الله العظيم [الزمر:20]

وأعلى غرف الجنّة هي الأقرب إلى العرش العظيم، سبحان المستوي على عرشه العظيم الله العزيز الحكيم! وتلك الغرفة هي أعلى درجةٍ في غرف جنّات النّعيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً ولم يبيّنه الله لرسله ولا للمهدي المنتظر فلا يزال صاحبها عبداً مجهولاً عن عبيد الله أجمعين في الملكوت، وأمّا الحكمة الربانيّة أنْ جعل صاحب غرفة الدرجة العاليّة الرفيعة عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود أيّهم أقرب لينال بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، كما فعل كثيرٌ من المقربين ومنهم الأنبياء وكثيرٌ من الأولياء المقربين يتنافسون جميعا إلى ربّهم أيّهم أقرب ليكون هو ذلك العبد المجهول صاحب الدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وسبق أن بيّن ذلك لكم جدي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلّمكم بالدرجة العالية الرفيعة في جنّاتِ النّعيم، وعلّمكم أنها لا تنبغي إلا لعبدٍ من عبيد الله، وعلّمكم أنّ صاحبها عبدٌ من عبيد الله مجهولٌ ولم يبيّنه الله بعدُ لأحدٍ من أنبيائه وأئمة الكتاب وذلك لكي تستمر المنافسة بين العبيد في الملكوت إلى الربّ المعبود، وعلّمكم محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - باسم تلك الدرجة أنها تسمى الوسيلة غير إنّه لا يعلم لماذا أطلق الله عليها هذا الاسم ( الوسيلة )، وأفتاكم أنّه يحقّ لأي عبدٍ أن يتمناها ويسعى لتحقيقها عسى أن يكون ذلك العبد المجهول. وقال عليه الصلاة والسلام وآله الأبرار:
[ "سلوا الله الوسيلة" . قالوا: يا رسول الله , وما الوسيلة ؟ قال : "أعلى درجة من الجنّة , لا ينالها إلا عبد واحد أرجو أن أكون أنا. ]
صدق عليه الصلاة والسلام وآله وسلّم

وأما قوله [ وأرجو أن يكون أنا ]، وذلك لكون الله لم يفتِه ولو يفتِ غيره من كافة الأنبياء والمقربين مَنْ هو العبد صاحب تلك الدرجة، ولذلك تجدونهم في محكم الكتاب يبتغون إلى ربّهم الوسيلة أيّهم أقرب كون صاحب الدرجة العاليّة الرفيعة أقرب درجة إلى ذي العرش العظيم، وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً وذلك لكي يتمّ التنافس من كافة العبيد إلى الربّ المعبود أيّهم يكون ذلك العبد الأقرب إلى الربّ.

وكرّم الله أصحاب تلك السبيل إلى ربّهم وجعل منهم الأنبياء والمرسلين فبالغ فيهم أتباعهم من بعد موتهم ويرجون منهم شفاعتهم بين يديّ الله ولم ينهجوا نهجهم ولم يقتدوا بأثرهم فبئس الاتّباع. ولذلك قال الله تعالى:
{ قُلِ ادْعُواْ الَّذِينَ زَعَمْتُم مِّن دُونِهِ فَلاَ يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلاَ تَحْوِيلاً (56) أُوْلَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا (57) وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا (58) وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا (59) }
صدق الله العظيم [الإسراء]

فكلما بعث الله نبيّاً جديداً ليُخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فلا يدعون مع الله أحداً فيؤمن من يؤمن من قومه برسول ربّهم ويُهلك أعداءهم فيستخلفهم في أرضهم من بعدهم لينظر كيف يعملون، وهو العليم الحكيم، وإنما لإقامة الحجّة بالحقّ. ومن ثم يموت نبيّهم وقد ترك قومه على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها، ومن ثم تبالغ فيه وبصحابته أُمَمُهم من بعدهم حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعوهم من دون الله قربةً إلى ربّهم، ومن ثم يختفي سرّ عبادة الأصنام جيلاً بعد جيل، ومن ثم يبعث الله إليهم نبيّاً جديداً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد، فيسألونهم لماذا يعبدون هذه الأصنام؟ وما كان حجّتهم إلا أن قالوا:
{ إِنَّا وَجَدْنَآ آبَآءَنَا عَلَىٰ أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَىٰ آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ }
صدق الله العظيم [الزخرف:23]

ومن ثم ينذرونهم إنّ ذلك شرك بالله العظيم وأنْ لا يدعون مع الله أحداً، فيؤمن من آمن من قوم ذلك النّبي ويهلك الله المكذبين من قومه فيستخلفهم أرضهم من بعدهم لينظر كيف يصنعون وهو العليم الحكيم، ومن ثم يبالغ أجيال أُمَمِ الأنبياء في نبيّهم أو في صحابته حتى يجعلوا لهم تماثيل فيدعونهم من دون الله ليشفعوا لهم يوم الدين يوم يقوم النّاس لربّ العالمين. وقال الله تعالى:
{ وَيَقُولُونَ هَؤُلاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لا يَعْلَمُ فِي السَّمَوَاتِ وَلا فِي الأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ }
صدق الله العظيم [يونس:18]

وهكذا وكلما بعث اللهُ نبياً ليخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة ربّ العباد فحتى إذا كذبوه نصره الله على أمّته فأظهره ومن معه واستخلفهم في الأرض بعد هلاك عدوهم، وما إنْ يموت النّبي وأنصاره إلا ويبدأ أتباعهم بالمبالغة فيهم والمبالغة في روايات قصصهم حتى يعظمونهم فيبالغون فيهم بغير الحقّ فيصنعوا لهم تماثيل أصناماً فيدعونهم من دون الله ليشفعوا لهم عند ربّهم ويقربوهم إلى الله زلفاً من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله صلى الله عليهم أجمعين.

وهاهم أجيال المسلمين عادوا لعبادة عباد الله المقربين وإن لم يجعلوا لهم أصناماً ويقولون هؤلاء شفعاؤنا عند الله، فمن ثم بعث الله الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد ليعلم المسلمين والنّاس أجمعين بالبيان الحقّ للقرآن العظيم فيخرجهم من عبادة العبيد إلى عبادة الربّ المعبود فلا يدعو مع الله أحدا، فيرجون شفاعته بين يدي الله فذلك شرك بالله، أفلا تتقون؟ فكيف تنتظرون رحمة من الشافعين حسب زعمكم وتنسون رحمة الله أرحم الراحمين؟ أفلا تعقلون؟


وصدّق واتّبع الإمام المهدي قليلٌ من المؤمنين؛ قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ونظر الله إلى قلوبهم فضحك الله منهم وناله التقوى منهم كونها امتلأت قلوبهم بالغيرة على ربّهم، فتجدون المرأة فيهم تغار على الله من زوجها وتطمع أن تكون هي الأحبّ والأقرب إلى الله من زوجها، وكذلك الابن يغار على ربّه من أبيه ويطمع أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ من أبيه وأمّه والنّاس أجمعين، وهم على ذلك من الشاهدين فيُضحكون اللهَ حين يسمع جدالهم على ربّهم وغيرتهم في حبّ الله من بعضهم بعضاً، فأحبّهم اللهُ وقرّبهم أولئك قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه، ثم زاد حبّهم لربّهم كلما ازدادوا تنافساً إلى ربّهم فيزيد حبّ الله لهم وحبّهم لربّهم حتى أدركوا الحكمة من خلقهم، ومن ثم اتّخذوا رضوان الله غايةً ولن يرضوا حتى يرضى.

وربّما يودّ أن يقاطعني أحد المسلمين ويقول: " يا ناصر محمد، وهل لو يحقق الله لأحد أتباعك من قومٍ يحبّهم الله ويحبّونه - حسب زعمك - فهل لو يحقق لأحدهم الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم فيجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبد إلى الربّ فهل سوف يرضى بذلك؟" . ومن ثم يردّ علي السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: اسمع لما أقول الفتوى بالحقّ:
أقسم بالله العظيم ربّ كل شيء ومليكه لن يرضى أحدٌ من قوم يحبهم الله ويحبونه الذكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العاليّة الرفيعة في جنّاتِ النّعيم ويجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ لربّ العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله أنه لن يرضى وهو يعلم أن ربّه متحسرٌ وحزينٌ، ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربّه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين؛ لا تربط بينهم أرحام ولا تقارب بل مجموعات مجموعات هنا وهناك اجتمعت قلوبهم في حبّ الله فلن يرضوا حتى يرضى، أولئك يغبطهم الأنبياء والشهداء.


وربّما يود أحد المبالغين في الرسل والأنبياء والشهداء أن يقول: "يا ناصر محمد، أجعلت مكانتهم عند ربّهم رفيعة المستوى لدرجة أنّه يغبطهم الأنبياء والشهداء!" . ومن ثمّ يُعرض الإمام المهدي عن ردّ الجواب كمثل كلّ مرّةٍ عن ذلك السؤال وأترك الرد على السائلين لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال:

[ يَا أَيُّهَا النّاس , اسْمَعُوا وَاعْقِلُوا وَاعْلَمُوا أَنَّ لِلَّهِ عِبَادًا لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ , وَلا شُهَدَاءَ , يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ " , فَجَاءَ رَجُلٌ مِنَ الأَعْرَابِ مِنْ قَاصِيَةِ النّاس , وَأَلْوَى بِيَدِهِ إِلَى نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , فَقَالَ : يَا نَبِيَّ اللَّهِ , مِنَ النّاس لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ وَلا شُهَدَاءَ يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ , وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ انْعَتْهُمْ لَنَا ، صِفْهُمْ لَنَا ، فَسُرَّ وَجْهُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِسُؤَالِ الأَعْرَابِيِّ , فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " هُمْ نَاسٌ مِنْ أَفْنَاءِ النّاس , وَنَوَازِعِ الْقَبَائِلِ , لَمْ تَصِلْ بَيْنَهُمْ أَرْحَامٌ مُتَقَارِبَةٌ , تَحَابُّوا فِي اللَّهِ وَتَصَافَوْا فِيهِ , يَضَعُ اللَّهُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَنَابِرَ مِنْ نُورٍ فَيُجْلِسُهُمْ عَلَيْهَا , فَيَجْعَلُ وُجُوهَهُمْ وَثِيَابَهُمْ نُورًا , يَفْزَعُ النّاس يَوْمَ الْقِيَامَةِ , وَلا يَفْزَعُونَ , وَهُمْ أَوْلِيَاءُ اللَّهِ الَّذِينَ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ , وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ "]
صدق عليه الصلاة والسلام

وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
........................................ (http://www.mahdi-alumma.com/posthistory.php?p=103139)




ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب..

Rafat M. Said
10-06-2013, 02:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
( وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ )
صدق الله العظيم
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب

ابن مسعود
10-06-2013, 03:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم، والله المستعان.. و هذا ما علمته في الرؤيا الحقّ، ولن أفصح عن الذين ضحك الله منهم حتى لا يُبالغ فيهم بغير الحقّ يوماً ما.

وأمّا بالنسبة لضحك الله في قصة موسى بالوادي المقدس طوى فحسب علمي هو الموقف الوحيد الذي أضحك الله في قصص الكتاب في القرآن العظيم، ولكن ليس في الكتاب كافة قصص النّاس حبيبي في الله، وشكراً.

ولا يرفع هذا الردّ إلى الموسوعة وشكراً..
..........................


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لمن كملت له المحامد فهو يحمد والصلاة والسلام على نبيه احمد النبي الأمي محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ياقرة العين وبهجة الفؤاد

السلام على احبابنا الأنصار قرة عين امامنا

السلام علي عباد الله الصالحين في ألأولين وألأخرين

اللهم ياربنا وكاشف كروبنا اكشف كرب وحزن احبابك المقربين وانلهم مناهم

اللهم ياعالما بالسر والنجوى نعوذ بنور وجهك الكريم الذي اشرقت له السماوات وألأرض ان نرضى حتى ترضى

اللهم اكرم اخواني الأنصار وارفعهم على منابر من نور واكسهم حلل من نور وامنهم يوم الفزع الأكبر

اللهم وارضهم وانلهم رضاك ياربنا

سبحانك .. .. .. سبحانك

برحمتك نرجوا ونتجراء للطب منك لا باعمال ولا اموال ولا اقوال

انت المتفضل سبحانك علينا

انت الهادي

معذرتنا لديك انا نحبك يالله

انا نحبك يا الله

انا نحبك يا الله

انا نحبك يا الله

انا نحبك يا الله

فلا تحرمنا رضاك ورضوانك

فانت ألأنيس وانت المحبوب

ياحبينا يا الله

اللهم واني احب من تحب

اللهم اني احب من تضحك منهم

فاجمعنا بهم يوم الدين

سفينة النجاة
10-06-2013, 04:09 PM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على جميع الانبياء والمرسلين وعلى خلفاء الله أجمعين وعلى حبيبنا و امامنا وقرة أعيننا المهدى المنتظر الحق ناصر محمد اليماني عليه أفضل الصلاة والسلام..

صدقت وبالحق نطقت يا قرة أعيننا وإمامنا المهدي المنتظر الحق ناصر محمد اليماني عليك وعلى أنصارك وأنصار الحق في طل زمان ومكان أفضل الصلاة والسلام

فاللهم اني أشهدك يا حبيبي يا الله أني أتخلى ولن أتنازل أبدا ولو عن مثقال ذرة واحدة من نعيم رضوانك في نفسك أبدا حتى ولو كان ذلك بمقابل ملك الدنيا والآخرة كله وكافة ملكوتك كله يا رب العالمين بل حتى ولو ضاعفته لي بعدد ذرات ملكوتك كله فإني لن أرضى به أبدا ..ولن أرضى بكل درجات الجنان وبما فيها من الحور العين ونعيمها.. حتى ولو كانت الوسيلة والدرجة الرفيعة فلن أرضى بها ما لم ترضى في نفسك غير متحسر وحزين بسبب عظيم رحمتك في نفسك على عبادك الظالمين لأنفسهم.. بل حتى ولو أعطيتني أمر الكاف والنون فأقول للشيئ كن فيكون فلن أرضى به ما لم ترضى أبدا فهيهات هيهات أن يرضى عبدك ما لم ترضى يا حبيبي يا أرحم الراحمين فنعيمي هو رضاك .. بل والله يا حبيبي يا يا أرحم الراحمين ان كان تحقيق نعيم رضوانك في نفسك بأن ألقي بنفسي في نار جهنم لكنت أول من يهرول اليها مسرعا لأسبق كل الأنصار السابقين الأخيار وأكون أول من يحقق نعيم رضوانك في نفسك يا حبيبي يا رب العالمين فهيهات هيهات أن يرضى عبدك الذليل ما لم ترضى يا أرحم الراحمين فنعيمي هو رضاك في نفسك...



قال الله عز وجل
(وعد الله المؤمنين والمؤمنات جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ومساكن طيبة في جنات عدن ورضوان من الله أكبر ذلك هو الفوز العظيم )

منافسكم في حب الله وقربه وتحقيق نعيم رضوانه في نفسه (سفينة النجاة عبدالله ) [

سفينة النجاة
10-06-2013, 04:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم، والله المستعان.. و هذا ما علمته في الرؤيا الحقّ، ولن أفصح عن الذين ضحك الله منهم حتى لا يُبالغ فيهم بغير الحقّ يوماً ما.

وأمّا بالنسبة لضحك الله في قصة موسى بالوادي المقدس طوى فحسب علمي هو الموقف الوحيد الذي أضحك الله في قصص الكتاب في القرآن العظيم، ولكن ليس في الكتاب كافة قصص النّاس حبيبي في الله، وشكراً.

ولا يرفع هذا الردّ إلى الموسوعة وشكراً..
..........................


تذكيــــر لأحبتي الأنصار كي لا نكون سببا لعودة الناس الى الشرك والكفر بالله بسبب المبالغة والمغالاة فينا بغير حق:

إقتباس من أحد بيانات الامام المهدي المنتظر الحق ناصر محمد اليماني:

ولربما يود أن يقاطعني أحبتي الأنصار فيقول: يا إمامي وهل من ذرية آدم من سوف يمنحهم الله صفة التحول من باب التكريم إلى ملائكة من النور من الذين يجعلهم الله خلفاء لخليفة ربهم على شعوب العالمين؟ ومن ثم نترك الرد عليه من الله مباشرة:

{وَلَوْ نَشَاءُ لَجَعَلْنَا مِنْكُمْ مَلَائِكَةً فِي الْأَرْضِ يَخْلُفُونَ}
صدق الله العظيم [الزخرف:60]

ومن ثم ننصحكم أحبتي في الله أن تدعون الله أن لا يجعلكم ملائكة من البشر حتى لا تكونوا سبب عودة الناس إلى الكفر بالمغالاه فيكم من بعد موتكم فيدعونكم من دون الله، فتنازلوا عن هذا التكريم العظيم لكم من ربكم من أجل تحقيق النعيم الأعظم من ذلك التكريم حتى لا تكونوا سبباً آخر في عودة الناس إلى الشرك بعد إذ هداهم الله جميعاً كونهم سوف يبالغون فيكم من بعد موتكم حتى يدعونكم من دون الله.

أفلا تعلمون أن أبويكم آدم وحواء ليعلمون بحدث التحول المنتظر من بشر إلى ملائكة ولذلك أوهم إبليس أنه إنما أكل هو وزوجته من الشجرة حتى صاروا ملكين، وأنهم إذا أراد أن يملك هو وزوجته قدرة التحول من بشر إلى ملكين فيكونا خالدين لا يموتون ما دامت الحياة الدنيا فعليهم أن يأكلوا من هذه الشجرة، وأوهمهم أن الجن الملائكة إنما أكلوا من هذه الشجرة فصار لديهم قدرة التحول من جن إلى ملائكة، ولذلك قال إبليس لآدم وزوجته:

{مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَذِهِ الشَّجَرَةِ إِلَّا أَنْ تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ}
صدق الله العظيم [الأعراف:

.......

البيان كاملا في الرابط أسفله:
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?4265

وجادلهم بالتي هي احسن
10-06-2013, 07:46 PM
ما قلت الا الحق يا حبيب انصارك
رضي الله عنك وارضاك
واسأل الله ان يثبتني على هذا الوصف الذي وصفتني فيه يا حبيبي في الله وشهادتك فخر لي واعتز بها واضعها وسام على صدري ..
فوالله انه لشرف لا يناله الا ذو حظ عظيم .. وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين ..

عبد النعيم الأعظم3
11-06-2013, 03:09 AM
اللهم لك الحمد والشكر على ان بعثت فينا رجل منا علمته البيان للقرآن بوحي التفهيم منك فعلمتنا به الغاية من خلقنا وهي التنافس اليك والى حبك وقربك اينا اقرب فانقضتنا به من الاشراك بك فصرنا من العابدين الموحدين لك وحدك لا ند لك ولا شريك فلك الحمد والشكر يا الله يا ارحم الراحمين فكما هديتنا برحمة منك وفضل واحسان نسالك اللهم ان تتمم لنا نورنا وان لا تسدبلنا وامنن علينا وثبتنا على الصراط المستقيم برحمة منك يا ارحم الراحمين اللهم ان كنت قد اطلعت عبدك وخليفتك في ارضك عن منزلة بعض قوم تحبهم ويحبونك اللهم فاني اسالك ان تجعل منزلتي عندك اقرب من كل قريب وان لا يعلم بها احد من خلقك اللهم اني اتخذت عندك عهدا ان لا ارضى بشيء من ملكوت الدنيا والآخرة حتى ترضى اللهم فبلغني النعيم الاعظم وجميع الانصار السابقين الاخيار مع امامنا الحبيب المهدي المنتضر ناصر محمد اليماني عليه السلام.

الاواب
11-06-2013, 07:16 AM
وربّما يودّ أن يقاطعني أحد المسلمين ويقول: " يا ناصر محمد، وهل لو يحقق الله لأحد أتباعك من قومٍ يحبّهم الله ويحبّونه - حسب زعمك - فهل لو يحقق لأحدهم الدرجة العالية الرفيعة في جنّة النّعيم فيجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبد إلى الربّ فهل سوف يرضى بذلك؟" . ومن ثم يردّ علي السائلين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: اسمع لما أقول الفتوى بالحقّ:
أقسم بالله العظيم ربّ كل شيء ومليكه لن يرضى أحدٌ من قوم يحبهم الله ويحبونه الذكر منهم والأنثى حتى لو يؤتيه الله الدرجة العاليّة الرفيعة في جنّاتِ النّعيم ويجعله أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ لربّ العالمين ويجعله خليفة الله على الملكوت كله أنه لن يرضى وهو يعلم أن ربّه متحسرٌ وحزينٌ، ولذلك فلن يرضى بذلك كله حتى يرضى ربّه حبيب قلبه وهم على ذلك من الشاهدين في مختلف أرجاء العالمين؛ لا تربط بينهم أرحام ولا تقارب بل مجموعات مجموعات هنا وهناك اجتمعت قلوبهم في حبّ الله فلن يرضوا حتى يرضى، أولئك يغبطهم الأنبياء والشهداء.


وربّما يود أحد المبالغين في الرسل والأنبياء والشهداء أن يقول: "يا ناصر محمد، أجعلت مكانتهم عند ربّهم رفيعة المستوى لدرجة أنّه يغبطهم الأنبياء والشهداء!" . ومن ثمّ يُعرض الإمام المهدي عن ردّ الجواب كمثل كلّ مرّةٍ عن ذلك السؤال وأترك الرد على السائلين لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال:

[ يَا أَيُّهَا النّاس , اسْمَعُوا وَاعْقِلُوا وَاعْلَمُوا أَنَّ لِلَّهِ عِبَادًا لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ , وَلا شُهَدَاءَ , يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ " , فَجَاءَ رَجُلٌ مِنَ الأَعْرَابِ مِنْ قَاصِيَةِ النّاس , وَأَلْوَى بِيَدِهِ إِلَى نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , فَقَالَ : يَا نَبِيَّ اللَّهِ , مِنَ النّاس لَيْسُوا بِأَنْبِيَاءَ وَلا شُهَدَاءَ يَغْبِطُهُمُ النَّبِيُّونَ وَالشُّهَدَاءُ عَلَى مَجَالِسِهِمْ , وَقُرْبِهِمْ مِنَ اللَّهِ انْعَتْهُمْ لَنَا ، صِفْهُمْ لَنَا ، فَسُرَّ وَجْهُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِسُؤَالِ الأَعْرَابِيِّ , فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " هُمْ نَاسٌ مِنْ أَفْنَاءِ النّاس , وَنَوَازِعِ الْقَبَائِلِ , لَمْ تَصِلْ بَيْنَهُمْ أَرْحَامٌ مُتَقَارِبَةٌ , تَحَابُّوا فِي اللَّهِ وَتَصَافَوْا فِيهِ , يَضَعُ اللَّهُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَنَابِرَ مِنْ نُورٍ فَيُجْلِسُهُمْ عَلَيْهَا , فَيَجْعَلُ وُجُوهَهُمْ وَثِيَابَهُمْ نُورًا , يَفْزَعُ النّاس يَوْمَ الْقِيَامَةِ , وَلا يَفْزَعُونَ , وَهُمْ أَوْلِيَاءُ اللَّهِ الَّذِينَ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ , وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ "]
صدق عليه الصلاة والسلام

وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
........................................ (http://www.mahdi-alumma.com/posthistory.php?p=103139)





صدقت وبالحق نطقت
فلن أرضى حتى يرضى
ولو أُعطيت قدرات الكاف والنون

الاواب

مبارك
11-06-2013, 04:07 PM
تالله لهذا هو الذي كان يدعوا به انبياء الله نفس الصراط ونفس السراج فسلام عليك ايها الامام المهدي ناصر محمد اليماني

بوعلام
12-06-2013, 01:38 AM
باسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والرسل من أوّلهم إلى آخرهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، والصلاة والسلام على إمامنا وقرة أعيننا المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني، وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين،

صلى الله عليك وسلم تسليما كثيرا يا خليفة الله صاحب علم الكتاب، وأنا أيضا على ذلك من الشاهدين، لقد أخرجتنا من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد، وبيّنتَ لنا أسمى العبادات وهي عبادة النعيم الأعظم رضوان الله في نفسه، عوضا من عبادة جنات النعيم..

اللهم عجل نصرة خليفتك وظهوره على العالمين بغير كوكب العذاب، واهدي جميع المسلمين إلى دعوتك المباركة، ووفقنا لما ترضى، ونعوذ بك أن نرضى حتى ترضى يا حبيبنا ربّنا.

وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
أخوكم ابوعلام

الغيوره على الله
12-06-2013, 09:23 AM
لا إله إلا الله كيف يرتاح القلب من قرآءة بياناتك يا إمامي
سبحان الله

فاطمة الزهراء
13-06-2013, 11:54 AM
15071508بسم الله النعيم الاعظم وصل اللهم وسلم تسليما على امام المرسلين والمبشر بالمهدي جعلنا الله من احبابه يا رب رضاك رضاك رضاك نعيما وملكا كبيرا سلام البيعة البيعة البيعة وما النصر الا من عند الله.

حبيبة النعيم الأعظم
13-06-2013, 06:13 PM
باسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والرسل من أوّلهم إلى آخرهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، والصلاة والسلام على إمامنا وقرة أعيننا المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني، وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين،

صلى الله عليك وسلم تسليما كثيرا يا خليفة الله صاحب علم الكتاب، وأنا أيضا على ذلك من الشاهدين، لقد أخرجتنا من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد، وبيّنتَ لنا أسمى العبادات وهي عبادة النعيم الأعظم رضوان الله في نفسه، عوضا من عبادة جنات النعيم..

اللهم عجل نصرة خليفتك وظهوره على العالمين بغير كوكب العذاب، واهدي جميع المسلمين إلى دعوتك المباركة، ووفقنا لما ترضى، ونعوذ بك أن نرضى حتى ترضى يا حبيبنا ربّنا.

وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
أخوكم ابوعلام

فاطمة الزهراء
07-07-2013, 08:29 AM
اعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم ويقولون طاعة فاذا برزوا من عندك بيت طآئفة منهم غير الذي تقول والله يكتب ما يبيتون فاعرض عنهم وتوكل على الله وكفى بالله وكيلا 80 سورة النساء بسم الله الرحمن الرحيم يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهو معهم اذ يبيتون ما لا يرضى من القول وكان الله بما يعملون محيطا 107سورة النساء بسم الله الرحمن الرحيم لكن الله يشهد بمآ انزل اليك انزله بعلمه والملائكة يشهدون وكفى بالله شهيدا 165سورة النساء
سلام الله عليكم جميعا وكاننا نقرء القرآن من جديد كل هذه الآيات وكثير مثلها تخبرنا بمن يحرف السنة واحاديث المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم تسليما واستغفر الله اين علماء الامة من هذا .؟ الله ما ارحم الله بنا لو نحمده الدهر والخلد في الجنان ما وفينا ولا ذرة من رحمته يارب تولنا فانت تعاليت ولينا ونصيرنا واعلم بنا من انفسنا فلله الحمد قبل مدة كنت (والله شاهدي فهي بيني وبينه )احمده تعالى على قوله في محكم تنزيله ....ولايجد له من دون الله وليا ولا نصيرا 122سورة النساءكانت هذه الآية وما هو مثلها كالغيث على قلبي والآن وبعد بيان الامام الذي آتاه الله البيان ادركت ولله الحمد انني كنت بعناية الرحمن سؤالي للامام حينما اجد هذا في قلبي فهل هذا رياء؟ هل هذا غرور ؟ ام هو الهداية ودلائلها؟احبابي احباب الرحمن ان كان هناك توضيح وتصحيح لمسار قلبي لا تبخلوا علي بالنصح وتوكلنا على الله ارحم بنا من انفسنا السلام على من اتبع الهدى الى يوم الدين

محمد الشقري
28-03-2017, 01:33 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه
الحمد والشكر لله أن هدانا إلى الحق وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله اللهم لك الحمد ولك الشكر أن بعثت فينا عبدك وخليفتك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فأخرجنا من عبادة العباد إلى عبادتك يا رب العباد وهدانا بالقرآن المجيد إلى صراطك المستقيم
و سمعنا و اطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير.