النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: نداء إلى أمة الإســلام عسى أن لايكون آخر نداء

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 67685 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية المنصف
    المنصف غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    536

    rose نداء إلى أمة الإســلام عسى أن لايكون آخر نداء

    بسم الله الرحمان الرحيم
    والصــلاة والسلام على محمد رسول الله خاتم النبيين وآل بيته الأطهار وصحبه أجمعين ومن اتبع هديه إلى الصراط المستقيم من ذريته إمام الأمة خاتم خلفاء الله في الأرض / ناصر محمد اليماني وآل بيته الكرام وجميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر وكافة المسلمين وعباد الله الصالحين من العالمين إلى يوم الدين .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اعذروني اخوتي في الله إن لم أهنأكم بعيد الإضحــى المبارك إلا متأخرا ، فوالله لم يمنعني من ذلك إلا انشغالي بحال عائلتي وصغاري وأهلي وآل بيتي ، فلم أجد الوقت الكافي لكتابة ما أخفى فؤادي من حنين وحب خالص لوجه الله لأحبتي في الله إمامنا الغالي قرة عيني واخوتي الذين لم أرهم قط عسى أن يجمعنا الله في يوم موعود وبالخير إنشاء الله مشهود فأسأل الله أن يعيده عليكم جميعا بالخير والبركة ويرزقكم ماتحبون ويرضــى بحق عظيم نعيم رضوانه .
    إخوتي في الله
    لقد تولى الملايين الملايين من المسلمين في العالمين نحر الملايين الملايين من الأضاحي قربة لله في طاعته ، إلا أنهم لم يتذكروا الدرس الكبير منها ولم يبادروا بالتوبة الصادقة والجادة وتصحيح مسار حياتهم ودينهم وتحقيق التمسك الحق بالقرآن كتاب الذكر الحكيم وبسنة رسوله الحق ( صلى الله عليه وسلم ) إلا ما رحم ربي منهم ونسوا أن الأمة الإسلامية جمعاء تحتاج كل سنة مع هذه الشعيرة العظيمة أن تراجع وضع مجتمعاتها في شتى مظاهر وصور حياتهم.
    فليس النحر نحر الأضحية وكفى بالله شهيدا
    بل النحر يذكرنا كل سنة رحمة من الله وفضل منه كبير ، بأن ننحر :
    ـــ ما لا يرضاه الله في أنفسنا من انحراف عقدي أو بدعي ، لننحر أي فكر ومبادئ وتصورات ورغبات لايرضاها الله في محكم كتابه المنزل ولاترضاها سنة رسوله الحق ( صلى الله عليه وسلم )
    ـــ كل ما لايرضي الله في باطن قلوبنا وكل ما لايرضي الله في تعاملاتنا وأخلاقنا وسلوكياتنا المختلفة
    ـــ الغيبة التي كثرت والنميمة وسوء الظن والظلم والغش والنفاق والتقصير في مسؤولياتنا وأعمالنا
    ــ كل مالا يرضي الله فيما نشاهده ونسمعه وفي هيئاتنا وطريقة لباسنا
    ـــ كل ما لايرضي الله في أسواقنا وشوارعنا ودورنا وأعمالنا
    ـــ الخنوع والضعف والإستكانة للمفسدين والظالمين من أعوان ابليس الشيطان الرجيم لعنة الله عليه ليوم الدين
    ـــ تقصيرنا في الدعوة الحق إلى الصراط المستقيم
    ـــ الترف والبذخ واللهو القاتل والذي لايليق أن نلتقي به وأمة الإسلام تذبح وتنحر وتعاني في أصقاع شتى من أرض الإسلام بالأرض الأم
    ـــ تقصيرنا في واجباتنا الكبيرة والهامة تجاه أمتنا وما تعانيه

    فالنحر لا يشمل أضحية واحدة بل عدة أضاحــي ولو اختلف الشكل والمضمون
    فإنها أضاحي كثيرة نحتاج أن نضحي بها وإن ضحينا بها فسنلقى إنشاء الله الخير الكثير وستنزل إنشاء الله علينا البركات العظام من الله النعيم الأعظم وسنسعد إنشاء الله السعادة الكبيرة في الدار الدنيا والدار الآخـــرة وسيعود إنشاء الله لأمة الإسلام مجدها السابق ومكانتها السامقة التي افتقدتها في هذا العصر عصر الخضوع والإذعان لخدم الشيطان عليه اللعنة إلى يوم الدين وسيتنهي بحول الله الذل الذي لازلنا نعاني منه لحد الساعة.
    إذا فنحر ذنوبنا هو الطريق الأهم لأمة الإسلام أمام أعدائها المعاندين المستأسدين فلا حل لنا إلا أن نحر ذنوبنا والتي أقوى وسيلة تسلطوا علينا بواسطتها وانتصروا ومازالوا ينتصرون
    فلننحر الإثم حتى يأتنا الظفر *********** ويذهب الذل والأعداء تنحدر
    فلننحر كل أشكال وصور الذنوب ومالايحبه ربنا وخالقنا والمنعم علينا نحرا يميتها لنحيا من جديد
    فذلك هو السبيل إلى كل الخير ذلك هو السبيل إلى الفوز العظيم
    قال الله تعالــى
    {وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلاَ تَتَوَلَّوْاْ مُجْرِمِينَ }هود52
    ــ صدق الله العظيــم ــ

    وها قد أنعم الله علينا رحمة وفضل منه على عباده بإمام الأمة خليفة الله في الأرض / ناصر محمد اليمانـــي
    فاختاره الله ليكون المبشر والنذير وصاحب علم الكتاب والخبير بكل مايدب ومايطير بظاهر الأرض وباطنها المحكوم بالآثم الشرير عليه اللعنة لغاية رمقه الأخير
    فظهر المهدي المنتظر اليماني الأبر خاتم خلفاء بني الجن والبشر ليظهر الحق ويزهق الباطــل الأشــر
    وينحر الظلم والجور ويقيم العدل بالقسط ويحل السلام والمحبة
    وقد أنذركم يابني الجن والبشر أن لامفر من عذاب الله إلا لله الواحد الجبار القهار المقتــدر
    فيا أمة الإسلام لما كل هذا الصمت لدعوة الحق ؟
    لما لاتجيبوا دعوة الداعي إذ دعاكم إلى الحق ؟
    ألا تعرفون أن الله يغفر مادون الشرك به ولايغفر الشرك به ؟

    قال الله تعالــى
    {إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ وَمَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْماً عَظِيماً }النساء48
    ــ صدق الله العظيم ــ

    وإني لا أراكم إلا مشركين
    فإني لا أراكم إلا متبعين الإتباع الأعمـــى لما ورثتموه من آبائكم دون تدبر أو تفكر

    فويل للذين كفروا بآيات الذكر الحكيم
    قال الله تعالـــى
    إِذَا السَّمَاء انشَقَّتْ{1} وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ{2} وَإِذَا الْأَرْضُ مُدَّتْ{3} وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ{4} وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ{5} يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحاً فَمُلَاقِيهِ{6} فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ{7} فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَاباً يَسِيراً{8} وَيَنقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُوراً{9} وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ{10} فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُوراً{11} وَيَصْلَى سَعِيراً{12} إِنَّهُ كَانَ فِي أَهْلِهِ مَسْرُوراً{13} إِنَّهُ ظَنَّ أَن لَّن يَحُورَ{14} بَلَى إِنَّ رَبَّهُ كَانَ بِهِ بَصِيراً{15} فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ{16} وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ{17} وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ{18} لَتَرْكَبُنَّ طَبَقاً عَن طَبَقٍ{19} فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ{20} وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآنُ لَا يَسْجُدُونَ{21} بَلِ الَّذِينَ كَفَرُواْ يُكَذِّبُونَ{22} وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ{23} فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ{24} إِلَّا الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ لَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ{25} ـ الانشقاق ـ
    ــ صدق الله العظيم ــ

    فالفرار الفرار إلى الله الواحد الجبار****** قبل أن يسبق الليل النهار وأنتم نيام الدار
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 67715 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ام يوسف
    ام يوسف غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    73

    rose

    إلهــــــــــــــــــــــ ـــــي" " " ألا بعزتك وجلالك ربـــي ، ماكنت ألقـــي بنفسي في نار جهنم فداء لولدي فلذة كبدي ولكنك أحب إلى نفســـــي ومن ولدي ومن كافة الأنبيـــاء والمرسلين ومن الحـــور الطين والحــــور العيــن فإذا لن يتحقق نعيمي الأعظم من جنتك حتـــى ألقي بنفسي في نــار جهنم ..... فإني أشهد ربــي وأشهد كل عبــد خلقته لعبادتك في السماوات والأرض وكفى بالله شهيدا أني لن أمشــي إلى نار جهنم مشيــا بل سوف انطلق إليها مسرعا مادام في ذلك تحقيق نعيمي الأعظم ، فتكون أنت ربي راضــي في نفسك لا متحسر ولا غضبــان وذلك لأني أحببتك ربي ومتعتي وكل أمنيتي وكل نعيمي هو أن يكون حبيبي ربي قد رضي في نفسه ولم يعد حزين ولامتحسر ولا غضبــان ولذلك لن يكون عبدك راضــي في نفسه أبدا حتــى تكون أنت ربــي راضي في نفسك لا متحسرولا حزين ولا غضبــــان*وذلك لأنـــي أعبــد نعيــم رضوانك ربــي ،*فإذا لم تحقق لعبدك ذلك ....... فلم خلقتني يا إلهــــــــــــــــــــي ؟فإذا لم تحقق لعبدك النعيم الأعظم فقد ظلمت عبدك يا إلهـــــــــــــي*ولكنك قلت ربــي وقولك الحــق.....(((((((((((((((((((((((((وَلَ ا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً }الكهف49وذلك لأن عبدك لا يستطيع ولايريد أن يستطيع أن يقتنع بجنة النعيم والحور العين*فأف لجنة النعيم إذا لم يتحقق لعبدك النعيم الأعــظم*فلاحــاجة لي بها شيئــا يا أرحم الراحميــــــنفكيف يكون على ضـــلال من اتخذ رضوان الله هو النعيم الأعظم من ملكوت الدنيا والآخرة ؟*وأعلم أن في ذلك الحكمة من خلق عبدك وكافة عبيدك ولن أقبل بغير ذلك بديــلا*واتخذت ذلك إليك سبيـــــــــــــلا " " "عبدك عبد النعيم الأعظمرد الاقتباس.................جزاك الله خير أخي فاالله علي هزا الكلام الطيب وجمعنا الله في نعيم رضوانه وكل عام وانت بخير وعيدكم مبارك

المواضيع المتشابهه

  1. نداء صدق من عالم صادق
    بواسطة اسماعيل مفتاح معيقل حمد المنصورى في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-02-2019, 01:58 PM
  2. [ فيديو ] **هذا نداء الإسلام نداء الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأنصاره **(وأكرم النّاس المسلمون، وأكرم المسلمين المؤمنون، وأكرم المؤمنين المتقون ..)
    بواسطة أميرة الإنصارية في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-03-2018, 03:46 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •